خيارات القيادة الهاشمية في ظل الضغوط الامريكية المتنامية: لماذا التلكؤ في الانفتاح على سورية او المحور القطري التركي؟

فؤاد البطاينة

بديهية، إن أغفلها أو تشكك فيها العرب ومروا عنها فلن يتمكنوا من خطوة إلا للخلف، وهي أن بقاء المشروع الصهيوني في فلسطين حياً يعني على وجه القطع بقاء الدول العربية وشعوبها تحت الاستهداف الذي لا يتوقف، والانحدار الذي ليس له قرار، ونجاح العدو بمشروعه في فلسطين يعني بالضرورة نجاح مشروعه في المنطقة العربية، ومن هنا فإن القضية الفلسطينية قضية كل العرب ولا اختلاف بالمصير بين عربي وآخر، والصهيونية لا تُفَصل مصيرا للعميل والخائن والمتعاون مختلفا عن مصير مقاوم لها، فصداقة العدو كوقوع الحمل بحضن الذئب، الدول والشعوب العربية ما زالت تعمل بمعزل عن هذه الحقيقة. وغياب الحقيقة يغيب الوسيلة الصحيحة للتعامل معها.

فرضت التجارب المريرة على الشعب العربي أن يفقد الثقة بسياسة الأنظمة العربية ومواقفها المعلنة الفردية والجماعية، وفقد المعسكر الصهيوني بدوره الثقة بقدرة عملائه من الحكام العرب على حسم الموقف لصالح المشروع الصهيوني، سواء بحياديتهم أو بدعمهم. فالأنظمة العربية عبئا على قضايا الشعوب العربية الداخلية والخارجية وعلى قضيتها الأساسية الفلسطينية، وإن انهماك نخبنا وشعوبنا بمتابعة مؤتمراتها واجتماعاتها، وانشغالها بالبحث في مناكفات الأقزام والرعيان والساقطين والإمعات وبائعي الكرامة في هذا الظرف سقطة تاريخية، وتجني على التحليل السياسي، وغسلا لعمالة الأنظمة، ومنحها وزناً ليس من حمولتها الذليلة.

 صفقة التصفية جاءت لتبدأ مع العرب من نقطة تركت خلفها مكونات القضية التي تحت سيطرة العدو وابتلعتها من طرف واحد دون هضمها باستثناء المكون الأساسي الذي يقع تحت سيطرة الشعبين الأردني والفلسطيني. إنه المكون السكاني ببعده السياسي الوطني والدولي لشعب له حق العودة وتقرير المصير على ارضه المحتلة وممارسة حقوقه غير القابلة للتصرف (الاحتلال). وإن فشل العدو بتحقيق ذلك سيجعل من كل ما ابتلعه عصي على الهضم وحبرا على ورق. لذلك فإن الصفقة لا تعني أقل أو أكثر من صفقة التوطين والوطن البديل، وتجعل من النظام الاردني صاحب مسئولية تاريخية مباشرة.

إن تمرير هذه الصفقة لا يكون الا بكسر ارادة الشعبين الفلسطيني والأردني ولا يكفي كسر إرادات أنظمة مكسورة. وكون الشعب الاردني بكل مكوناته واتجاهاته رافض للنهاية لأي تلاعب بالقضية الفلسطينية، فإنه لن يشكل بيئة لقبول القيادة الاردنية بقبول الصفقة ولا للتعايش معها أو مع النظام. وهذا يشكل قنبلة تنويرية للمستقبل أمام الملك، وسندا شعبيا يستند اليه بفتح جبهة مع مراكز القوة الداخلية وأمريكا لرفض الصفقة وكل التغييرات في إطارها جملة وتفصيلا، رفضا تتناغم فيه ارادة شعبه مع ارادة الشعب الفلسطيني. وهذا كاف لإفشال الصفقة وكل ما ابتلع في سياقها بلا كلفة. فأي تجاوب للنظام الأردني مع الصفقة لا يعني سوى إفشالها على حساب أمن واستقرار الدولة والشعب والنظام الذي عليه الإبقاء على هذا الفهم.

بالونات الاختبار لهذه اللحظة عادت خائبة للعدو الذي عليه أن يراجع نفسه وصفقته. ولكن إن كنا لا نجزم أين ستنتهي مراهنة أمريكا على القيادة الهاشمية وفيما إذا وصلت لطريق مسدود، إلا أننا نجزم أن العلاقة بين الطرفين ليست على ما يرام وأن أمريكا وضعت الملك فوق الشجرة.

فالضغوطات النوعية على الاردن بكل انواعها والتي وضعت الدولة ونظامها على شفا السقوط، ومراكز القوة التي وضعت أمام الملك لإخضاعه، تقابلها صعوبات شعبية فلسطينية- اردنية سياسية رافضة للصفقة جعلت من الملك يتلمس رأسه. وأمريكا تفهم الوضع تماما ولكنها تريد للملك أن ينتحر. والملك متردد وحائر في باب النجاة ويخشى أن يخطو معها للأمام، كما يخشى من نتيجة الفشل إن خطا ضدها للخلف، فمراكز القوة في الداخل مرتبطة مباشرة بمركز القوة والتأثير الخارجية. ومن هنا فإن حبل التجاذب سيبقى قائما بين الملك والعدو.

وما زال الملك وحده يتحدث عن حل الدولتين الذي شبع موتاً وأعلنت امريكا واسرائيل تجاوز مرحلته وأن لا مكان له على الطاولة. الملك يعلم بهذه الحقيقة السياسية.وما تجاهله لها إلا على سبيل الهروب الواضح من مواجهة التطورات السياسية.

الملك الذي ما زال يتلمس طريق نجاته بعيدا عن الشعب يبحث عن هدنة مع كل التحديات. إنه يجهد في إرضاء محور الأنظمة العربية المتحالفة مع امريكا وإسرائيل ولكنه غير قادر على ارضائها بما يقدمه لها أو بمناكفته لها لارتباطها بالسياسة الأمريكية الضاغطه عليه، ناهيك عن ارتباط السعودية بتاريخ سرقة المُلك الهاشمي، ولا هو( أي الملك ) قادر على إقامة علاقات طبيعة مع دول المنطقة المنافسه لذلك المحور كتركيا وقطر، ولا مع المحور الغارق في صراع مع أمريكا على خلفية غير خلفية القضية الفلسطينيه، ولا حتى مع سوريا الجاره الشقيقة وذات الحيوية الجغرافية والسكانية والأمنية للأردن وشعبه دون أن نسمع تبريرا عاقلا أو جديا لذلك، رغم أننا بالمعنى الجيوسياسي التاريخي جزء من سوريا الكبرى، بينما نراه قادرا على التوجه للعراق ولا تفسير لذلك سوى التجاوب مع الرغبة الأمريكية بعيدا عن حسابات المصلحة الوطنية والقومية، وتمسكا منه بحالة سياسية أمريكية لم يعد لها وجود.

السؤال الذي علينا متابعته كأردنيين هو الى أين سيتوجه الملك لدى نزوله عن الشجرة. هذا يعتمد على طبيعة المخطط الصهيو- امريكي في الأردن وليس على مدى تجاوب الملك مع المخطط مهما كان التجاوب كبيرا. وتاريخ أصحاب المخطط يتحدث عن رحيل الهاشميين في المحصله. فالنظام الهاشمي ليس مصمما ليكون جزءا من المخطط بل جزءا أساسيا من آلياته. لذلك فإن للأردن وضع خاص بين الدول العربية الحليفة لأمريكا. حيث يتحدثون عن ثبات الأنظمة وتغيير الحكام في تلك الدول بينما يتحدثون عن التخلص من القيادة الهاشمية ونظامها في الأردن حين يحضر الاستحقاق المرتبط بالتوطين والوطن البديل. والقيادة الهاشمية تعلم بهذه الحقيقة، وقد كان هاجس تثبيت النظام الهاشمي سببا رئيسيا وراء توقيع اتفاقية وادي عربه. وتعلم بأن الأردن فيه حقائق سكانية لا قدرة ولا منطق في تجاوزها وتجاوز طموحاتها الوطنية وارتباطها بالقضية، والسياسة الأمريكية الاسرائيلية تتطلع الى توطين سياسي لخمسة عشر مليون فلسطيني وطوي ملف القضية الفلسطينية بحل تاريخي لا يكون إلا بالأردن كجزء تفترضه وتسوقه على أنه فلسطين الشرقيه. فالتاريخ عندها هو السيرة التوراتية التي تعتبر الأردن جزءا من الأراضي المقدسه.

نخلص للقول بنقطتين:

 الأولى: أن مشاركة الملك الشعب الأردني القلق من الصفقة يقوم على خلفية مختلفة عن خلفية الشعب، وأسس الرفض لها ليست متطابقة، ولكن هناك تلاق بالمصالح يُستغل فيها الشعب أحيانا ولا تخدم الملك بالمحصلة. وهذه حالة مرفوضة شعبيا ولا هي منتجة للملك. نريد ملكا يثق بشعبه ويعتمد عليه ويقف معه لمواجهة التحديات المصيرية. ولا نريد مصلحة نلتقي عليها سوى مصلحة الوطن المرتبطة بالقضية الفلسطينية، ومنعة الدولة وجبهتها الداخلية ووحدتها الوطنية.

الثانيه: أن الملك مستهدف من أمريكا واسرائيل والسعودية وسيبقى مهما قدم لأي منهم، فهذا الاستهداف مرتبط باستهداف القضية وبعوامل اخرى تاريخية. نريد للملك أن ينزل عن الشجرة بنفسه نزولا أمنا له ولنا ولن يكون هذا إلا نزولا باتجاه الشعب. فليس هناك قوة أجنبية عاقلة تواجه ارادة شعب. والمسألة بسيطة والسيناريو أصبح تكراره مملا، فالملك يعرفه حين تتولد الإرادة.

كاتب وباحث عربي

Print Friendly, PDF & Email

45 تعليقات

  1. الى الاخ و الصديق فؤاد البطاينه الإنسان الشريف
    بعد التحيه
    و انا اسف على التاخير
    جوابي على سوئلك هو . المنطق مشكوك به . و في اخطاء
    مع كامل احترامي وتقديري لك

  2. .
    الفاضل خواجه فلسطين ،
    ،
    — سيدي ، جعل الله كل أيامكم خير وسعاده وكل عام وأنتم بخير .
    .
    .

  3. __________________ الأستاذ المحرر، تعليقي رقم (٣٩) على مقال الكاتبه فرح مرقه ، أتمنى نقل التعليق على مقال الكاتبه فرح مرقه الذي يحمل العنوان التالي:-
    المحرر مع الأسف لا يمكن نقل التعليق ولكن ممكن ان تكتبه مره اخري في المكان المناسب وشكرا

  4. الى الاخ الزيودي/الأردن
    عيد مبارك عليكم
    كلامك مائة في المائة صح

  5. الأستاذ الكاتب الأكرم، شكرا على تعليقك، وأريد ان اركز هنا على نقطة مهمة ذكرتها في مقالتك
    لا يعرفها معظم الأردنيين خاصة والعرب عامة. العدو الصهيوني يعمل بخطط خفية ومتحينا
    الضروف الزمنية والسياسية والعسكرية لينقظ على غور الاْردن و الى جبال البلقاء وعجلون وأم قيس.
    أولا لغزارة المياه والأرض الخصبة وثانياً لهدف دفاعي عن فلسطين المحتلة.
    وهذا يذكرنا تاريخيا ما فعله الصليبين في غزواتهم.
    ما دام الاْردن واقف على قدميه ومحافظا على دولته وكيانه، يصعب تحقيق هدفهم.
    لذلك فهم يسعون لتقويض الدولة الاردنية ليكون هناك حجج أمنية لتنفيذ مخططاتهم.
    وهذا ما حدث في جنوب لبنان سابقا ويحدث في شمال سوريا حاليا.
    يجب ان لا نثق بالوعود الغربية في حماية المملكة ومصالحها وكذلك النظام الملكي.
    لقد كان الاْردن حليف للغرب خلال حرب ٦٧، واحتلوا الضفة الغربية والقدس الشريف. .
    لقد استقل الاْردن بضفتين(جناحين)، واحتلت الضفة الغربية، وأصبح الاْردن مكسور الجناح!
    وليس لنا أمل الا ان يبعث الله نطاسي مداوي ناجع ليطير الاْردن بجناحيه ثانية. والله اعلم.

  6. الى Al-mugtareb
    بعد التحيه
    عيد مبارك و كل عام وانتم بخير
    انني اعيش في الولايات المتحدة و كلامك صحيح و حاصل و نعيش به

  7. أخي فؤاد …. يفهم من بعض التعليات كذالك بعض المقالات أن بنود صفقة القرن قدتم تمريرها بالفعل وأن كل ما يجري الآن لا يعدوا أن يكون عملية ( قد يكون تشويقا وشد أعصاب ) تسويفا لأصدار ” كوشان الطابو ” ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  8. ____ فعلا ’’ هيئة أعداء القدس ’’ هي تسمية تفهم ضمنيا .. التطبيع هو تنصّل من مسؤوليات . و أن ما تطرحه صفقة القرن من تصورات هي ترتيبات بينية عربية .. التناقضات لا توجد في البيانات .. بل في الكواليس .. و ضاع النهج .
    تحياتنا مكررة لدكتورنا الفاضل فؤاد البطاينة .

  9. ما يريده الامريكان مفهوم وقطعا ليس كابوسهم مستقبلنا ولا ازدهارنا … لو ازدهار الاخرين من أحلام امريكا الفاضلة لفعلت شيأ لامريكا لجيرانها : الوسطى وامريكا اللاتينية والتي على الاقل تتشارك معها بالديانة .
    ……………..
    ما يريده الصهاينة واليهود عموما … يفترض معروف لكل غير يهودي وبالاخص لكل عربي ومسلم .. و ولا يمكن لانسان عاقل ان لا يستشرف المستقبل ويدخر ويتحوط . ولا يعقل ان تكون امم كالكلاب تنتظر من يطعمها وتهز الذنب لمالكها وان غاب يوما ماتت من الجوع …
    ……………..
    الذي غير مفهوم بالنسبة لي كجزء من هذه المنظومة العربية الاسلامية او سمها ما شئت …. ماذا يريد العرب ؟؟؟؟ ماذا تريد الدول العربية المتنفذة كالسعودية ومصر وماذا يريد العالم الاسلامي ( او شطبه من معايير الاستراتيجيات التي تهم مستقبلنا باعتبار لا نتكلم عن العالم المسيحي الان ولا عن العالم البوذي ) ؟؟؟
    ……………….
    بالرغم مما دار بين الدول الناطقة بالعربية وكيف تأسست فان وجودهم يعني نسيان التاريخ والتفكير بالمستقبل ,. ولو قارنا ظروف العداء والحروب بينها مع حروب اوروبا والغرب عموما ومنها حروب دينية دامت احداهما 30 عام واخرى 10 اعوام هلك فيها ثلث اوروبا …..و منها حربين ليست بالنسبة لي عالميتين ولكن حربين اوروبيتين غربيتين مسيحيتين بامتياز ( فقط اليابان عامل مؤثر لا يدخل بهذه الصفات )
    اي ان تاريخ اوروبا والغرب أسود بكثير من تاريخ دولنا … مع ذلك اوجدوا مصالح مشتركة , اتحاد ما , حلف النيتو , ….. وحافظوا في نفس الوقت على الديمقراطية في بلادهم وبينهم وحافظوا على القانون المدني وحقوق الانسان ولم يستثنوا لا يمين ولا يمين متطرف ولا يسار ولا يسار الوسط ولا عمال ولا محافظين ولا جمهوريين . والتزموا بمراسيم الديمقراطية ومنها حكم الاكثرية واهمية الاقلية وانها الذراع الرقابي للديمقراطية ( في بلدانهم ) .
    ………………
    اذن من تجارب الاخرين فدولنا وشعوبنا اولى بايجاد صيغة “مصالح ” للوجود والمستقبل ونحن في وضع تاريخي ثقافي افضل منهم لايجاد صيغة وحدوية او اتحادية او اتحاد ميكيافيلي على الاقل
    ………………..
    فلماذا هذا الاختلاف بين هذه الدول ؟؟؟؟ وكيف يمكن ان تكون مصالحهم متنافرة بنسبة 180 درجة ؟؟؟؟
    السؤال باختصار : ماذا يريد العرب , ماذا تريد الدول العربية قبل التطرق للجوار الايراني او التركي ومن ثم مواجهة العالم الاوسع . على ثوابت مشتركة .
    …….
    ملاحظة بالنسبة لي تقول كل شيء عن وجودنا وعلاقتنا بالاخر :
    وهي تذكروا ان امريكا ضربت مدينتين يابانيتين بالقنابل الذرية التي مضى على اختراعها سنة فقط قبل استخدامها . امريكا ضربت مدينتين يابانيتين وليس معسرات او قواعد عسكرية يابانية والكل يعلم الان ان اليابان لم تكن تشكل خطرا على امريكا باي حال .. وان اليابانيين لم يتسببوا بالحرب بماتسببت به المانيا ولا حتى 1%
    ولم يضربوا المانيا بالقنابل النووية رغم انها تسببت بمقتل اكثر من 17 مايون جندي في العالم وضعف هذا العدد من المدنيين …. لماذا برايكم ؟؟؟؟؟

  10. أدق وصف للحراك الاردني هو كما وصفه الكاتب المحترم : حراك مصاري و وظائف و ليس حراك سياسي ،،، ربما ان الحراك السياسي لم يأت بعد ،، و ربما ان المكونات الديمغرافية الاردنية لا تشارك بالحراك لانها تدرك انه حراك مصاري و وظائف ،،

  11. _______________ الفاضل المغترب،شكرا على تعليقك الرائع، لكن أيها الفاضل أنت تحدثت عن النتائج واغفلت الأسباب، وإليك الدليل هل الانقسام الفلسطيني سببه تضارب بين هويتين ؟،هل عجز الأردنيين عن إيجاد إطار سياسي معارض سببه إختلاف الهويات وعدم تجانسها؟،هل الفساد المالي والاقتصادي غربي النهر وشرقه بسب تضارب الهويات؟ ، هل نملك هويه؟ ،هل نحن تائهون ؟، لماذا استطاعت فئه من السيطرة على المال والجاه غربي النهر وشرقه ولم يمنعها اختلاف الهويات؟!!،هل نحن الضحايا أم المجرمون؟ ،هل نحن بحاجه الى اعاده ضبط وبرمجه لنتمكن من التواصل مع بعضنا؟……

  12. السوريون الذين لجأوا الى الاردن يرفضون العودة الى سوريا ،، فما بالك بغيرهم ممن لجأوا الى الاردن سيما ان الاردن استقبل موجات من العرب و المسلمين لجأوا الى الواحة الهاشمية حيث الامن و الامان و الاستقرار ،، و الاردن هو الدولة العربية التي تتساوى فيها كل الجنسيات لذلك قالوا الاردن غير ،، و نتيجة لهذا النهج المعتدل تعرض الاردن لكثير من الضغوطات و المؤمرات و الدسائس لكنه نجا منها بفضل تجانس و تكاتف المكونات البشرية التي تعيش فيه بالرغم من بعض حالات التنافر بين هذه المكونات الا انها يد واحدة و عقيدة واحده عندما يتعلق الامر بالوطن ،، اللهم احمي الاردن من كل شر

  13. الأخ ابن السبيل \ اسف لخطأ التفشيق وكل عام وانت بخير وبعد التحيه . حل الدولتين عنما تم تسطير تفصيلاته والتوقيع عليها كان هناك تحفظا اسرائيليا ينسف الفكرة كلها . العرب مروا عنها ويرديدون العلك بهذا الحل ليخلوا مسئوليتهم . وحل الدولتين هو للأردن الحل الذي يبقي على الكيان السياسي والنظام الملكي ولذلك فهو مصلحه عليا وجنه مفقوده . كانت اسرائيل تقتل امكانيات تحقيق هذا الحل بالمستوطنات وضم الاراضي وجدار الفصل ثنائي الغرض . فهذا الحل لم يعد ممكنا تفعيله على الارض ولا ادري كيف مر كل ذلك على الاردن وهو يغني به وما زال . اكيد كان يستلم تأكيدات خادعه من امريكا بالابقاء على النظام وهذا كاف للنظام باعتقادي . يا أخي ليس حلا ان يخضع الملك ويستكين للظروف التي ذكرتها بتعقيبك بل الحل في مواجهتها بالتغيير الذي يبدأ بالرجوع للشعب وعدم التحالف مع العدو . وبغير ذلك فسيكون مصير النظام الهاشمي أسوأ بكثير من نظام اوسلو . ليس ممكنا ان يحصل الملك على مرامه بالملك وحماية هذا الملك الا بالشعب .

  14. الى Almugtareb أستاذنا الكبير الذي لا يشق لفكره غبار
    أولا أعود للتلاقي مع أول تعليق لك على الصفقة بأن لا صفقه . والواقع أني ألتقي معك بأن لا صفقه سياسية ولا تجاريه في الواقع بل مصطلح تضليلي لابتلاع وهضم ما تحت سيطرتهم وما أنجزته الصهيونية في فلسلطين على مدى قرون صعيد مكونات القضية وصولا لتحقيق فكرة التوطين والوطن البديل وحق العودة ومرحلة تصعيدية داخليه على مستوى المنطقه وشعبها . وهذا الأخير هو محل تعقيبك العميق الذي لا يجانبه المنطق العلمي والسياق التاريخي لتحقيق المصالح الغربية التي تتجاوز العرب الى اليهود . ما تفضلت به سيدي لا أستطيع ولا غيري تحديه . وفيما يخصنا كأردنيين وفلسطينيين اردنيين في الأردن من جهه وكفلسطينيين في فلسطين من جهة أخرى هو في الواقع هاجسي ومحط تخوفي دائما وهو ملعوب كبير ومدمر . اتقدم منك دائما بكل الشكر لا سيما على تناولك الأحداث من وجهها الثالث والمخفي عن الانظار دائما لأن الحقيقة غالبا ما تكون كامنة فيه .. ………..أغتنم مناسبة العيد لأتقدم منك أخي واستاذي الكبير بأطيب التمنيات بالصحة والخير
    الأخ taboukar . هل تقصد هيئة أعداء القدس ؟ اكيد تقصد ذلك . والتناقضات البينية هي هدم بيني . كل عام وحضرتك بخير وصحه سيدي
    الأخ الكبير الاستاذ بسام الياسين ، أخي خواجه فلسطين أجابك باسمي أيضا اتمنى لك العمر المديد والسداد والصحة
    ألأخ \ خواجه فلسطبن لك محبتي واحترامي الكبير وعندي سؤال من أخ لأخيه لماذا تجعلني أشعر بأنك تفسر ما يقوله الاستاذ محمود الطحان على غير محمله . الاستاذ محمود اتواصل معه وهو يحترمك ويحبك ولكنه يشكو ثقتك بما يقوله وما يعنيه وأغتنم فرصة العيد لأقول لك كل عام وانت والأهل بخير . لا تزعل ما بنقدر على زعلك .
    الأخ الاستاذ محمود الطحان بعد التحية وخالص الاحترام والتقدير يبدو لي أنك تحافظ على ثقتك بالانظمة العربية من واقعك حفاظك على مسار القضية الفلسطينية والتركيز على التناقض الاسايي وهو الصهيونيه وهذا اجتهاد لا نستطيع تخطيئك به ولكن نستطيع مناقشته واقتبس من تعقيبك ” القياده الهاشميه هي صمام الأمان والاستقرار لهذه المنطقه..القياده الهاشميه لن تفرط بالحفاظ على القدس ومقدساتها الاسلاميه والمسيحية في المدينه المقدسه” لا نختلف معك كثيرا ولكن انت تقول هكذا ونحن نقول كيف لها تحقيق ذلك وهل هي على مسار تحقيق هكذا ؟ كلا وكلام الانظمة لا يقاس الا بالنتائج والنتائج خلال عقود مترديه ومتراجعه ومريره وسبب ما وصلنا اليه . النظام الاردني لم يغير وجهته التي اودت بالدولة وستكمل على القضيه . المطلوب هو التغيير . اكرر استاذي كل عام وانتم بخير

    الأخ samor في المحصله الصفقه هي كما قلت ولكن في الاطار الذي وضعته بالمقال . الديمقراطيه سيدي هي قضية حياه او موت لأي دوله معاصره . ولذلك هي من المحرمات علينا , وقد افشلوا جيوشنا وغيروا عقيدتها من اتلحرير والدفاع عن الاوطان الى الحكم ومناهضة الديمقراطيه .
    الى المعلق باسم دعونا من الطائفيه ، لا خلاف على نيتك من التعليق ، لكن لا أعرف كيف ومن اين استشفيت الطائفية في المقال .هل هي الطائفية ام القراءه الخاطئه . كل عام وانت بخير مع الاحترام والتقدير . لندع هاجسنا مصالحنا الوطنية والقومية ونقف مع من يقف معنا . الدول العربية والاسلامية لا نطلقها ابدا انها لشعوبنا وليس لحكامنا .
    الاخ عبد الرحمن الحسن \ اولا كل عام وانتم بخير . ما تفضلت به هو لسان كل عربي شريف مؤمن بحقوقه وكرامته وبسحق الصهيونية على ارضنا . ولكن لا خيار لنا الا التغيير
    الاخ الاستاذ الدكتور محمد تركي سلامه . سلمك الله وبارك لك في العيد لا نملك الا احترام ما تقوله فالاختلاف لا يفسد الصداقة بل يعززها ، وبصراحه أنا ارى أن جمهوريات الموز أكثر ثباتا ولحوقا بالمستقبل من دولتنا المستهدف كيانها من الداخل والخارج وما هي للناظر من داخلها الا هيكل دوله كرتوني . دعم الاردن هو في عدم السكوت عن طريف الهاويه التي يمر فيها . ولا حل سوى التغيير . العدو الصديق تغير مايه وثمانين درجة ونحن متمسكين به فنحن للهاوية ما لم نسرع بالتغيير . مع كل التقدير
    الأخ نبيل مدانات \ تحياتي واحترامي وكل عام وانتم بخير . الأردنيون لم يتحركوا بعد خذها مني وتابعها وما تراه في الشارع هو خطاب مصاري ووظائف وليس خطاب سياسي .
    ___ الأخ سالم اقتبس ” ادعموهم وستروا العجب العجاب”شكرا هذا بيت القصيد
    الأخ محمود صدقت فيما قلت واتفق معك
    الأخت أروى \ إنهم لا يؤمنون بالشعوب بل باستخدام الشعوب وحيثما يفشلوا يتوقفوا . نسوا أنهم في النهايه سيقفون امام سد منيع بشعب عربي ممتد لا محصور .العائله السعوديه الحاكمه رأس البلاء وننتظر شعبها ليقول كلمته . أعتقد انهم سيبقوا يتكلموا بالصفقة ليبقى ما ابتلعوه مبتلعا ولكن من المستحيل هضمه
    الأخ عمر عبد الحميد \ بعد اتحية وبالغ التقدير . الصفقة هي محاوله بلعت ما بلعته وأعتقد انها ولدت ميته لكنا وضعت اساسا جديدا تنطلق منه الادارات الامريكية القادمه . واتمنى ان يكون النزول الى المكان الذي تطلبه
    الأخ امين غماز ابادلك تحية العيد وفتحه الله علينا ,
    الاخ ابو نادر . لك الشكر والتقدير وكل عام وانت بخير
    الأخ عمران \ نحن معما تقول ولكنا نريد ان يكون الملك مع الشعب ايضا كل عام وانتم بخير

    .

  15. تحيه طيبه إلى الأستاذ فوأد البطاينه والى جميع الإخوه
    كم أنا سعيد بكتابات السيد فوأد وتعليقات الإخوه الذي هو بمثابة حوار تثقيفي وتوسيع مداركنا حول قضية صفقة القرن والوضع الراهن في الأردن.
    أولا اعتقد انه لا يوجد هناك شيء اسمه صفقه القرن كان كلها مجرد شد الأعصاب وتوجيه الأنظار بأنتظار النتائج حيث ان إسرائيل قد حصلت على ما تريد متمثله في نقل السفارة الأمريكية إلى القدس ومن ثم شطب قضية الاجئين عن طريق إغلاق مكاتب الأونروا ثم ضم مرتفعات الجولان وإقامة علاقات حميميه مع دول الخليج ومثقفيها دون ان تقدم أي ثمن لذالك .
    ثانيا من خلال مشاهدت الأوضاع في المنطقة ألعربيه يتبين لنا انه لن يسمح لأي دوله عربيه ولن يسمح لأي زعيم عربي ان يمنح شعبه أي نوع من ممارسة الديمقراطية باي شكل من الاشكال وإلا النتيجة سوف تكون بازالة النظام السياسي واستبداله وهذا ما نشاهده من تردد ان ينتخب رئيس وزراء يمثل إرادة الشعب.

  16. قطر وتركيا جزء من اللعبة، فقطر عاثت في سوريا وليبيا واليمن كجزء من التحالف فسادا وحاولت ببعض الملايين شراء ذمم أهل غزة وتركيا عاثت في ليبيا والعراق وسوريا فسادا ، فلماذا تطلب أن نتوجه لهما وليس لإيران ومحورها؟ أم هي الطائفية العمياء. يا أخي هل أصبح السوريون شيعه؟ وهل أصبح اللبنانيون السنة شيعه؟ وهل طلبت إيران من أهل غزة أن يتشيعوا؟ يا عالم يا ناس تصهينا وما زلنا ننهج نهج آل سعود. يا أخي ااشيعة مسلمون يشهدون الشهادتين ويصلون الخمس صلوات ويحجون ويعتمرون ويصومون رمضان ويزكون وزيادة عن السنة يدفعون خمس أموالهم لله وللرسول وتصرف أموال الخمس في أبوابه الشرعية فما لكم كيف تحكمون؟

  17. الكاتب المحترم، هناك حقيقة المستوطنات والمزروعة والمسمنة في كل أنحاء الضفة الغربية.
    ما يعني ان حل الدولتين لا يمكن ان يكون! والأردن ومليكة اعلم الناس بهذة الحقيقية المرة.
    لقد استغل الاحتلال بخداع أوسلو والاتفاقيات المبرمة لتحقيق هدفه في السيطرة على الضفة الغربية.
    وكان أولى بما يسمى السلطة الفلسطينية ان تنتبه لهذا الأمر ونحن نعلم لا ينفع الصوت لما يفوت الفوت.
    وتلك السلطة كانت فخ صهيوني بهدف السيطرة على كل فلسطين التاريخية وتهجير أهلها العرب
    الى الدول العربية المجاورة، ومن ثم السيطرة اقتصاديا وسياديا على الشرق الأوسط وبدعم الغرب.
    دولة الاحتلال دولة عنصرية فلن ولن تقبل بالدولة الديمقراطية على كل فلسطين التاريخية وسكانها جميعا.
    ولقد اعلنوها سلفا بالدولة اليهودية. يعتبرون العرب شعب متخلف وجاهل ولا يصلح الا لخدمتهم.
    الولايات المتحدة تعتمد كل سياساتها في الشرق الأوسط على حماية الاحتلال في فلسطين
    وحماية منابع البترول( العربي) والمنافذ البحرية اللازمة لهذ البترول ليصل الى الغرب.
    باختصار شديد الدول العربية(شراشيب الخرج) وليست دول حليفة او صديقة للولايات المتحدة خاصة والغرب عموما.
    بالنسبة للأردن، مادا يستطيع مليكه ان يفعل في وتحت ضروف قاهرة وتردي عربي غير مسبوق؟؟؟
    الاْردن يعتمد اقتصاديا ودفاعيا وسياسيا على الولايات المتحدة مع صداقة مميزة للهاشميين في بريطانيا.
    بريطانيا لها تاثير في السياسة الأمريكية، ولكن لسوء حظ الاْردن، بريطانيا تمر باءزمة سياسية واجتماعية معقدة.
    واعتقد جازما ان الملك الأردني تفكيره منصب على أمرين حاليا، كيف يحمي المملكة والعرش.
    واخشى ان سار الاْردن في خطط امريكا والاحتلال لن يكون وضعه في نهاية الأمر أفضل من السلطة الفلسطينية في رام الله.
    هل الاحتلال والشرق الأوسط يتحمل تبعات ان يكون الاْردن دولة فاشلة؟ وخذ مثالين غزة هاشم وحزب الله في جنوب لبنان.
    طبعا السياسة فن الممكن، ونحن تعلمنا منذ طفولتنا ان الدول العربية مستقلة اسميا، وكنا نعتقد في الماضي وعلى الأقل ان
    الدول العربية تتعاون للصالح العام، والآن أصبحنا نحلم ان لا يطعن العربي اخاه في ظهره!
    أأمل ان اسمع من الكاتب المحترم والمعلقين كلام معقولا وقابل للتطبيق ليعطي أمل في نفوس الناس.

  18. ,
    — يصعب التعليق على مقالات بهذا المستوى من البصيره والفكر بل يتوجب علينا بدا بنفسي ان نولي هذا المستوى من الرؤيا ما يستحقه من تركيز من اجل الاستفاده من مضامينها .
    .
    — لذلك ما سأكتبه ليس تعليقا بل اضافه تتعلق بالوطن البديل الذي يبدوا ان هنالك تصورا مقلوبا مطروحا حوله بالظن ان حل مغموس بالعسل في حين انه سم زعاف ينقلنا اذا تحقق الى مرحله اكثر دمويه في صراعات المنطقه .
    .
    — وبعوده سريعه الى المشروع الأسرايلي فان من المهم ان نتجاوز التضليل التي يستعمله القائمون على المشروع لتضيع بوصلتنا ونصل لقناعه بان اليهود عبر الصهيونيه يسيطرون على القرار الغربي في حين ان الصهيونيه هي اداه غربيه مثل الوهابيه استعملت لإخضاع اليهود باموال وضعت بايدي ال روتشيلد تماما كالأموال التي وضعت تحت تصرف ال سعود للهيمنه على المسلمين .
    .
    — اسرائيل فكره نابليون ١٧٩٩ عند حصار عكا ، تلقفتها روسيا القيصريه بعد هزيمه نابليون وأنجزتها بريطانيا بعد سقوط الأباطرة الروس وبقيت تحت هيمنتهم مع مشاركه فرنسيه الى ان تم طرد نفوذ الجهتين من الامريكيين بحرب ١٩٧٣ المبرمجه لتحقيق ضربه قاسمه بنفوذ بريطانيا ممثله بحزب العمل الاسرائيلي وابراز شارون والسادات كبطلين وبدء هيمنه الليكود ممثلا للأمريكيين كساده منفردين للمشروع .
    ،
    — اعتذر للمقدمه الطويله لكن لها مبررها لان طبيعه “الوطن البديل ” تغيرت بتغير مالكه من البريطانيين الى الامريكيين فالبريطانيون يؤمنون ب ( الفتنه النائمه ) اما الامريكيون فيؤمنون ب ( الفتنه الدائمه ) البريطانيون يزرعون بدور خلاف عميق في المجتمع وبين قادته ويوقظون الخلاف من حين لآخر حسب تطور الاحداث ، أما الامريكيون فيخلقون اجواء مشحونه مرهقه تقوم على المنافسه الدائمه الشرسه التي تتساقط فيها الرؤوس دون توقف وهذا يطبقونه فيما بينهم وبشراسه اكثر خارج حدودهم .
    .
    — عندما كان ( الوطن البديل ) مخططا للتنفيذ الهاديء تحت الهيمنه البريطانيه كان التوجه لاذابه الهويه الفلسطينيه ضمن الهويه “السياسيه” الاردنيه وليس الهويه الوطنيه لكي لا تتجذر، لذلك تم الغاء اسم فلسطين عن الضفه الغربيه واعتبارها ارضا اردنيه اَهلها اردنيون “سياسيا” وبقي الشحن الهاديء بين الاردنيين والفلسطينين ( الفتنه النائمه ) يتم إيقاظها من حين لآخر .
    ،
    — لكن بعد انتقال ملكيه المشروع الاسراييلي للأمريكيين عام ١٩٧٣ فان الذي يجري هو الاتجاه لاذابه الشخصيه الاردنيه بالشخصية الفلسطينيه واعتبار الاردن الضفه الشرقيه لفلسطين مع قضم منطقه الاغوار حتى جبال السلط واضافتها للمشروع الاسرائيلي ،
    .
    — وبإحياء الهويه الفلسطينيه وهيمنتها على لارض الاردنيه تتحقق ( الفتنه الدائمه ) حيث سيشعر الاردنيون بان بلادهم سلبت منهم من الفلسطينيين وسيشعر الفلسطينيون بانهم ليسوا في بلادهم ولكن بجوارها وهي مسلوبه منهم لكن القرار بيدهم لا بيد الاردنيين فيغامرون اكثر في تحدي المشروع التهويدي في فلسطين المسلوبه مما يجعل يهود اسرائيل بحاله نفور ورعب وتصدي شبيه بحاله غزه ولكن على نطاق اكبر وأخطر وبقيام هده الحاله المشحونة دوما تتحكم امريكا بالقرار اليهودي ليس في اسرائيل وحدها بل في امريكا ذاتها والدول الغربيه واغلب دول العالم التي يخشى يهودها على يهود اسرائيل كما تخشى الام على ابنها .
    .
    — ان اسرائيل مشروع عدواني لإنتاج كيان لن يسمح له ان يصبح دوله ويعيش بسلام وهو مشروع للسيطره على اليهود وليس العرب لان السيطره على العرب لا تحتاج لاقامه اسرائيل بل يشكل إقامتها مانعا لتوسيع الخلافات العربيه المطلوبه للهيمنه على مواردهم .
    .
    لأستاذي واخي سيدي سعاده السفير فواد البطاينه المفكر العروبي المميز احترامي وتمنياتي بالعيد المبارك .
    .
    .
    .

  19. الى ايمن
    صدقني لو عملوا انتخابات الشعب سوف يختار نهايه آل سعود و تحرير فلسطين و من البحر الى النهر

  20. ان تحريك المقاومة الفلسطينية وعودتها الى ساحات الجهاد ضد الصهاينة المحتلين هو الحل السريع والفعال الذي يمكن تطبيقه الان والذي سيضمن خروج امن من كل مخططات الصهاينة اليهود والامريكان واعوانهم. فالصهيونية في فلسطين جبانة وتخشى الموت والفلسطينيون هم اعلم الناس بذلك. لذلك ادعموهم وستروا العجب العجاب.

  21. أين ملك المحيط الملقب بأمير المؤمنين و له قيادة لجنة القدس المرتبطة بالقضية المركزية لفلسطين ومشترك بالنسب العلوي السوري من الصمت المخفي و الغياب الروحاني له ما يحدث بالمنطقة ماله علاقة بتفكيك الدول العربية الإسلامية وتقسيمهم إلى أجزاء و أكثر شدة وخطورة ما تحقق من خلال إتفاقية سايكس بيكو قبل عقود غير قليلة والدخان الواصلة لمناطق أمنة في غالبية الدول محايدة ومتفرجة من نيران الدول الملتهبة والمتصارعة والمتنافسة على صعود المنابر العالية من أجل حكم الشعوب و تحقيق المكاسب والمصالح الدنيوية الخيالية سيدفع الفاتورة الجميع والخليج الغنية بالذهب الأسود والأفضل حال من كثير الجيران والإخوان لكم خير الأمثلة.

  22. كب عام وانتم بالف خير
    سؤال الى فواد المحترم

    اين تقع المشكلة ان كانت سلطة الجيش والامن بيد الملك وان كانت بيد الشعب ايش الهدف ولمصلحة من ولمادا داىما الحديث على التزجه نحو محور ابران وسوريا وتركيا اليس هناك ستهداف لهي الدول وهناك تهديد عسكري لايران وافتصادي لتركيا
    كذلك بالنسبة لموقف الملك من صفقة القرن اليس موقف واضحا ومنتطابق مع الشعب الاردني بالكامل وهناك التفاف ودعم للمك
    بالنيبة الى الاخ خواجه فلسطين المحترم
    السعب الاردني واللفلسطني شعب واحد ونريد نحرير فلسطين من الكيان الصيهوني كما تقضلت

    مع تحياتي

  23. نجاح العلاقة الأردنية الفلسطينية الشعبية هو الحل.العبث في هذه العلاقة ومحاولة زرع الاسفين في خصوصية هذه العلاقة هو هدف صهيوني خبيث يقع به الأطايب من الناس دون قصد.الذباب الصهيوني يتحدث أحيانا بأسم هذا أو أسم ذاك للأيقاع بينهما.القضية الفلسطينية هي خط الدفاع الحقيقي عن كل البلاد العربية.الفلسطيني شخص مظلوم تأمر عليه كل الغرب لأخراجه من وطنه، وهو فلاح في ذلك الوقت كأي عربي، لا يعلم ماذا يحدث له.محاولات تكريه العرب بالفلسطيني هي سياسة صهيونية خبيثة هدفها الاستفراد به وحرمانهم من حاضنته العربية الطبيعية. الصهاينة أعداء جميع العرب وليس الفلسطيني نهائيا. هم يتحدثون عن شخصية عربية مهشمة من الداخل بسبب الهزائم وليس عن الشخصية الفلسطينية.

  24. أخي قؤاد ….. الأرادة قناعة أو بأقلة لا تأي الا من خلال القناعة ، وهذه باختصار لا يبدوا أنها غيرمتوفرة أو أنها لم تتبلور حتى الآن ، الوقت ضيق ولن يكون مجال للتردد أو المترددين

  25. صدقني لو عملنا استفتاء ،،الشعب الاردني سيختار البقاء مع السعودية و لن يفضل ايران ،، الثقة بايران معدومة بسبب اعتمادها دبلوماسية الخداع و التقية ،، و حضرتك افشلت كل محاولات اقناعك بمحور ايران ،، فكيف تطلب من الاردن ترك السعودية و اتباع ايران و انت نفسك ترفض الانضمام لمؤيدي محور سوريا ايران

  26. الشعب يرفض صفقة القرن …
    الشعب يقف مع الملك …
    الشعب يرفض الفساد والفاسدين …

  27. ____ نسأل / لماذا توقف التضامن العالمي مع القدس .. ؟؟؟_ و أين هي هيئة أصدقاء القدس العالمية التي كانت تنشط لهذا الغرض ، التي كانت لها دعم و مساعدات عربية ضخمة ؟؟؟ . و المال العربي اليوم يذهب لتفتيت العراق و ليبيا و سوريا … و إلخ .. صفعة القرن لا يمكن رد صاعها بصاعين بسياسة عوجاء تلعب لعب العيال .. من المؤكد أن الفعالية لا تأتي من تناقضات مواقف !!!
    تقبل أستاذنا الفاضل فؤاد البطاينة عميق شكرنا و كل عام و أنتم بألف خير .

  28. الى جاري العزيز . السيد بسام الياسين المحترم
    كل عام وانتم بخير
    انت قولته و هيا .
    ـ يتجلى ابداعك في رصد المتناقضات وتشريح الواقع بمبضع جراح لامع لاستئصال المرض،وهدم السلبيات للبناء على انقاضها معمار حضاري ….مدماك فوق مدماك على اسس علمية هندسية متدرجة وبمهارة عقلية فائقة الذكاء.
    ـ من اولويات دعاة التغيير ان يكونوا اهل صلاح وثقة واستقامة واشهد عن معرفة وصداقة ودراية انك منهم…..بسام الياسين.

  29. “العليق وقت الغارة ما بنفع” عمي… الأردن اليوم بين خيارات طاحنة لها تبعات جغرافيه وديمغرافية وحتما سياسية… سيبقى الصهاينة الورقة الرابحة في نظر الغالبية… الخيار التركي يصطدم وبقوة مع العشائرية التي لا زالت تحمل شبريتها أمام المد العثماني… وهذا يدور في مخيلة النظام ويشكل عائقا أمام هذا التحالف… وكل حل مرتبط بعقيدة سلمية مسلمة ومسالمة مرفوض جدلا… فنحن أولو بأس شديد مع أنفسنا قبل عدونا… انتهى زمن المعجزات وبقي ذيل الكرامات وهل فينا من هو أشعث أغبر لو أقسم علي الله لأبره (الله أعلم)…
    أما الخيار السوري فهو متأخر ومتشعب… الداخل السوري متآكل والقشرة تدار من داخل الكرملين…
    والخيار الحقيقي المتاح كما أسلفت عمي المؤرخ أولا الشعب وثانيا الشعب وثالثا الشعب… والآن الآن وليس غدا… فالخارطة هشه تكاد تذوب من قرع طبل الحرب وأجراس الخيبة والخيانة لا زالت تتعرى أمام همجية وسطحية الكثير…
    أبدعت عمي القدير ضميرا حيا وكرامة تتسع الوطن…

  30. الى الاخ و الصديق فؤاد البطاينة الإنسان الشريف
    اسعد الله اوقاتكم بكل خير
    و عيد مبارك عليكم و على جميع محبيك

  31. الى الاخ محمود الطحان
    بعد التحيه عيد مبارك لكم
    لا احد يقول عن الاردن جزء من فلسطين و فلسطين و الاردن جزء من بلاد الشام و الصهاينة يقولون هو الوطن البديل و سبب مشاكل بلاد الشام هم ال سعود ينشرون الفتنه في كل بلاد العرب و المسلمين و فلسطين من البحر الى النهر . مع تحياتي.

  32. اعتقد انه تأجيل صفقة القرن له عدة أهداف أهمها الإمعان في تجويع الشعوب العربية المعنية بصفقة القرن وشعوب البلدان التي ستشارك في تنفيذ هذه المؤامرة اي شعبي فلسطين والاْردن بالاضافة لشعب مصر ولبنان اما شعوب الخليج فهى مسكينة اغلبها مغلوبة على امرها ليس لهم رأي ولا يشاركون في تقرير مصير بلدانهم حتى يعترضوا على كوّن دول الخليج هى الممول الأساسي بل الوحيد لتنفيذ هذه الصفقة اي لمنح كلا من الاْردن ولبنان ومصر بعض المليارات كل يأخذ نصيبه من الرز السعودي مقابل على الأقل صمتهم عن مؤامرة القرن
    اي انه الفلسطينيين سيدفعون من دمائهم ومن كرامتهم ومن حريتهم سيدفعون ثمن بقاء حكام الخليج وبالذات ثمن تتويج بن سلمان ملكا على الجزيرة العربية ،،، الممول الأكبر السعودية والامارات سيدفعون عشرات المليارات للسيسي الذي يحاصر الفلسطينيين اما بالنسبة للأردن ولدولة لبنان مليارات السعودية ستكون ثمنا لتوطين اللاجئيين الفلسطينيين
    لكن الاحمق الذي خطط لصفقة القرن نسى انه لا يمكن إلغاء وجود ٧ مليون فلسطيني داخل فلسطين المحتلة منهم على الأقل ٤ مليون لاجئ في غزة وفِي الضفة الغربية

  33. الى الاخ محمود الطحان
    بعد التحيه عيد مبارك لكم
    لا احد يقول عن الاردن جزء من فلسطين و فلسطين و الاردن جزء من بلاد الشام و الصهاينة يقولون هو الوطن البديل و سبب مشاكل بلاد الشام هو ال سعود ينشرون الفتنه في كل بلاد العرب و المسلمين و فلسطين من البحر الى النهر . مع تحياتي

  34. اعتقد انه تأجيل صفقة القرن له أهداف أهمها تجويع الشعوب العربية المعنية بصفقة القرن وشعوب البلدان التي ستشارك في تنفيذ هذه المؤامرة اي شعبي فلسطين والاْردن بالاضافة لشعب مصر ولبنان اما شعوب الخليج فهى مسكينة اغلبها مغلوبة على امرها ليس لهم رأي ولا يشاركون في تقرير مصير بلدانهم حتى يعترضوا على كوّن دول الخليج هى الممول الأساسي بل الوحيد لتنفيذ هذه الصفقة اي لمنح كلا من الاْردن ولبنان ومصر بعض المليارات كل يأخذ نصيبه من الرز السعودي مقابل على الأقل صمتهم عن مؤامرة القرن
    اي انه الفلسطينيين سيدفعون من دمائهم ومن كرامتهم ومن حريتهم سيدفعون ثمن بقاء حكام الخليج وبالذات ثمن تتويج بن سلمان ملكا على الجزيرة العربية ،،، الممول الأكبر السعودية والامارات سيدفعون عشرات المليارات للسيسي الذي يحاصر الفلسطينيين اما بالنسبة للأردن ولدولة لبنان مليارات السعودية ستكون ثمنا لتوطين اللاجئيين الفلسطينيين

  35. الى الاخ محمد العموش
    بعد التحيه والسلام
    انا لا افهم معنى الكنفدرالية و نحن الشعب الفلسطيني نريد فلسطين من البحر الى النهر يعني لا وجود الى الكيان الإسرائيلي و نحن و الشعب الاردني اخوان . و عيد مبارك لكم

  36. السيد العموش بعد التحيه الملكيه الدستوريه ببساطه أن تكون صلاحيات الملك محدده بالدستور وان تكون السلطة للشعب فيمكن منح الملك صلاحيات غير بروتوكوليه ولكن على تكون ضمن سلطة الشعب فإذا كان الجيش والأمن ليسا تحت سلطة الشعب أو من يمثله بالطبع فلن تصبح ملكيه دستوريه , الشق الاخر من السؤال هو خيار الشعبين الاردني والفلسطيني في ضوء الدستور . لكن المسأله برمتها أكبر من كل ذلك وهي التوطين والوطن البديل وتصفية القضيه . نحن بحاجه لاراده سياسيه عند الملك ولذلك ان كان هناك حراك معقول بحجمه قد يساعد الملك باتخاذ قرار ايجابي .

  37. سؤال مهم هل ممكن ان تكون الملكية الدستورية حلا مقبولا في الأردن مع بعض صلاحيات للملك مثل وزارة الدفاع
    بحيث يتم كونفدرالية بين الاردن وفلسطين ويتم تسليم ولي العهد ملك ويتم الغاء فك الارتباط على اساس عدم دستوريته وبالتالي يكون مخرج مقبول ويتم تقاسم السلطات كما في لبنان بين التنفيذية والتشريعية ويبقى الدفاع والجيش مع راس الدولة؟

  38. التأجيل المتكرر لإعلان الثلاثي الصهيوني كوشنر وغرينبلانت وفريدمان تلامذة نتنياهو تأجيل الإعلان عن صفقتهم العفنه هو دليل قاطع على تلامذة نتنياهو قد فشلوا تماماً بإمكانية تمريرها…منذ اشهر وهم يطلقون بالونات الإختبار من خلال تسريبات صحفيه عن بعض بنود تلك الصفقه لمعرفة ردات الفعل المتوقعه..جميعهم واثقين بأنه لا يوجد قوه في هذا العالم تستطيع إقناع فلسطيني واحد من الممكن أن يضع توقيعه على هكذا صفقه تعطي اسرائيل كل شىء وتحرم الفلسطيني من كل شيء!!!
    انخراط بعض الدول العربية في محاولة تمرير تلك الصفقة وما سينتج عنها من كوارث لو قدر لها وذلك بدفع أثمان مرعبه علي المنطقه بأسرها…لكن رهان الثلاثي الصهيوني تلامذة نتنياهو بتمريرها ناتج عن اعتمادهم علي التخاذل العربي لنصرة فلسطين التي كانت القضية المركزية للامه العربيه والإسلامية…
    بعد إقرار قانون القومية اليهوديه فإن وجود هذه الدوله العنصريه له معني واحد اتمني ألا يغفل عنه أحد من العرب كل العرب وليس فلسطين والأردن فقط وجود دوله بهذه العنصريه فإنه غير مسموح للجميع بالعيش بسلام وازدهار اقتصادي حتي لا يفكروا بأن هذه الدوله هي كيان غاصب عنصري وخطر علي المنطقه بأسرها…
    الأردن وفلسطين لن يسمحوا بتمرير هذا المشروع الاستعماري الجديد لأن مصيرهم واحد أما عن محاولة نقل السكان من الأراضي الفلسطينية المحتلة باتجاه الاردن فهذا لن يتكرر كما حدث عام النكبة ولا عام النكسه..الفلسطيني تعلم الدرس جيدا وهو البقاء في أرضه وإلا سيكون مصيره في مخيمات لا تلبي الحد الأدنى من متطلبات الحياة… أما الأردن فهو وطن النشامى أصحابه الأصليين وكل من يقول إنه جزء من فلسطين فهذا والله إنسان ينتمي إلي الصهيونيه العالميه التي تروج لمثل هذه المقولات السخيفه سخافة من يقولها
    القياده الهاشميه هي صمام الأمان والاستقرار لهذه المنطقه..القياده الهاشميه لن تفرط بالحفاظ على القدس ومقدساتها الاسلاميه والمسيحية في المدينه المقدسه…

    حلمت وأحيانا تكون أحلامي صائبه أن أحد فلسطينيي أمريكا يطمع بأن يكون له دور في صفقة العار وورشة العمل المنوي عقدها نهاية هذا الشهر في المنامة!!! أرجو أن لا يتحقق حلمي هذا لأنه مفزع وتحقيقه يعني إختراق في الصف الفلسطيني

    كل الشكر والتقدير والاحترام والمحبه لاستاذنا الكبير سعادة السفير والاخ الفاضل فؤاد البطاينة

  39. استاذي ومعلمي الدكتور
    السلام علبكم ورحمة الله وبركاتة وكل عام وانت بخير وتقبل الله صيامكم وطاعاتكم
    كما عهدناك دوما مبدعا متألقا ذو بصيرة ثاقبة تضع مبضعك
    على مكامن الخطر براعة نطاس ماهر صقلته التجارب
    تشخيصك للحالة الراهنة دقيق وعميق ومتبصر ويعطي جرعات من الامل الصادق والواقعي والممكن واقعا وعملا لواقع منهك متعب انهكته جرعات زائفة من المسكنات حتى وصل الحال الى عدم استجابته لاي من هذه المهدئات وهو الان على مفترق طرق شائك لا مزيد فيه من الخيارات ولا فيه من ترف الوقت للتردد
    تكون او لاتكون ولخطورة الموقف ودقته يجب اتخاذ خيار

  40. ـ اخي فؤآد كل عام انت الامة بخير وعزة.
    ـ مقصلة حادة تُطل من بين حروف مقالتك الحادة.اسلوبك ليس كالعادة هذه المرة بل خارق للعادة.
    ـ مقالتك تذكرني بما قاله الشاعر العربي المصري فاروق جويدة ذات اشراقة نورانية :ـ ” ما عدت اعبأ بالكلام / فالناس تعرف ما يُقال / كل الذي عندي / كلام لا يقال….وسبب شعبيتك الواسعة قولك الذي لا يقال.
    ـ انت احد اهم فرسان القلم على الساحة ان لم تكن اهمهم لانك تخرج عن النص المكتوب دون تجريح ولا تتجاوز الحقيقة التي تنشدها الكافة.
    ـ الانظمة العربية تخاف المثقف،المفكر الذي يخرج عن السرب .في هذه الحالة اما ان تشتريه او تسحقه.المشكلة حينما تقف عاجزة عن شراء الكاتب المبدع او سحقة .
    ـ يتجلى ابداعك في رصد المتناقضات وتشريح الواقع بمبضع جراح لامع لاستئصال المرض،وهدم السلبيات للبناء على انقاضها معمار حضاري ….مدماك فوق مدماك على اسس علمية هندسية متدرجة وبمهارة عقلية فائقة الذكاء.
    ـ من اولويات دعاة التغيير ان يكونوا اهل صلاح وثقة واستقامة واشهد عن معرفة وصداقة ودراية انك منهم…..بسام الياسين

  41. بداية تحية وكل عام وانت بالف خير سعادة الاخ ابا ايسر
    وبعد
    الاردن ليس جمهورية موز يسهل التلاعب فيه والنظام ليس بالهشاشة التي يتخيلها البعض ، نعم صحيح الاردن اليوم يتعرض لضغوط كبيرة وهو يقع بين فكي كماشةمن الأشقاء والأعداء على حد سواء ولكن هذا دابه دوما و كل تاريخ الاردن هو يتعرض لضغوط وتحديات ومؤامرات وكان داىما يتكيف مع الضغوط ويصمد في وجه التحديات وتصل السفينة الى بر الامان .
    اتفق معك أن على الاردن أن يعيد النظر في استراتيجيته وربما تحالفاته وان يستخدم بعض الأوراق الرابحة التي يمتلكها وهي كثيرة والذين يضغطون على الاردن عليهم أن يعلموا أن الأردن كالسد اذا ما انهار لا سمح الله سيجرف معه الكثير
    وعندها سيندم الذين ظلموا في وقت لا ينفع الندم
    ندعو الله أن يحفظ الاردن قيادة وشعبا

  42. هذا مقال تنويري حقيقي وبامتياز عن طبيعة الصفقه وهدفها وعن وضع جلالة الملك الذي لا يحسد عليه وعلى الوضع الاردني حين نضعه يالميزان المقال يضع الملك والشعب كمستهدفين ويطالب بوحدتهما نشكر الكاتب العميق والجريء والمحترم ونحن بحاجه لاكثر من فؤادبطاينه واحد

  43. مقال خطير لكن خفي على كاتبنا السؤال الجوهري: لماذا يصمت الفلسطينيون ولا نرى تحركا في الأردن والخارج عن سيناريو الصهاينة ؟!
    هذا الصمت مريب

  44. اعتقد ان صففة القرن انتهت ولا مجال لها للتطبيق بعد تصريخ وزير الخارجية الأمريكيه الأخير في المؤتمر اليهودي وتعثر الكيان الصهيوني في تشكيل حكومه كان هو طوق النجاة للرافضين للصفقه اما النزول عن الشجره نتمنى ان ينزل على ارض تم اعادتها بعد ان باعها الفاسدون …تحليل رائع دكتور ومنطقي

  45. أستاذ فؤاد، تقبل الله طاعتكم، وكل عام وأنتم بخير
    أعاده الله على الأمة العربية والإسلامية باليمن والبركات

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here