خلافات بين الكويت والسعودية على ملف”الوساطة” والأردن “عرض المساعدة”

عمان- رأي اليوم

تحدثت اوساط سياسية أردنية وغربية عن “خلافات” كبيرة بدأت تزداد تعقيدا بين السعودية والكويت على هامش الأزمة الخليجية الداخلية وجهود الوساطة .

 واشتكى مسئولون كويتيون من ان الجانب السعودي يرفض استئناف الوساطة مع دولة قطر ويعيق اي محاولة لإصلاح ذات البين.

 وحسب الشروحات التي قدمت مؤخرا للأردن فإن الموقف الاماراتي أكثر مرونة من إمكانية معالجة الموقف والسماح للوساطة بالتحرك من الموقف السعودي المتشدد.

 ويبدو ان العلاقة بين السعودية والكويت تأثرت سلبا بسبب الازمة الداخلية حيث تزداد مشاعر الانزعاج والقلق بين النخب الكويتية جراء الاستعصاء في هذا الملف.

وكان مسئولون اردنيون قد بحثوا مؤخرا مع رئيس الوزراء الكويتي إحياء جهود الوساطة.

 ولأول مرة قدم الاردن عرضا بالمساعدة للجانب الكويتي إذا كانت مفيدة حيث سبق لعمان ان اعتذرت عن الوساطة وفي عدة مناسبات

Print Friendly, PDF & Email

3 تعليقات

  1. لم يأتي الأمر من ترامب بعد من اجل المصالحة لان قرار الحصار من بدايته كان بضوء اخضر أمريكي لابتزاز قطر وفشل الابتزاز لذكاء السياسه القطرية والآن يريد ترامب التراجع ولكن كيف وقطر لم تدفع شيء لترامب ولن تلجم الجزيره او ابعاد تركيا عن القاعدة العسكرية ، ما تفعله قطر من استعداد وتطوير اقتصادي والأهم عسكري مع تركيا هو الضمانه الوحيدة لاستقلال قطر ومع ذالك يجب على قطر الاستفاده من تجارب صناعه ألقوه عند الدول الصغيرة الأخرى ونقلها الى قطر ألعربيه المسلمه المدافعة عن حق الشعوب في الحريه والاختيار والمساعدة ل أهل غزه المحاصرين .

  2. — ربما يريد الأردن توتير العلاقة بينه وبين آل سعود أيضا!؟

    — إذا لم يستمع آل سعود لحكام الكويت، وهي دولة قوية اقتصاديا وصلتها وثيقة تاريخيا بالسعودية ولا يستطيع السعوديون السيطرة عليها لأنهم لا ينظرون إليها نظرتهم للأردن التي يعتبرونه تابعا لهم، على الأقل ماليا بسبب فقره، فكيف يستمع هؤلاء الأشرار لنصائح آتية من الأردن؟

    — من الأفضل للأردن أن يرفع يده وألا يتدخل فالوضع الاقتصادي في البلد على شفا الانهيار ولسنا بحاجة إلى مقاطعة آل سعود لنا ووقف أي مساعدات قادمة للبلاد أو تم تقريرها وجدولتها.

  3. .
    — لا ادري مدى دقه مصدر الخبر لان العلاقات الاردنيه السعوديه ليست في أوجها ابدا ليبادر الاردن بالوساطة بين دولتين خليجيتين .!!
    .
    .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here