خفوت النشاط الاقتصادي يقلص ثروات أغنى أغنياء العالم عام 2018

فرانكفورت  (د ب أ)- أثر خفوت النشاط الاقتصادي والنزاعات التجارية الدولية على ثروات أغنى أغنياء العالم العام الماضي.

فقد أظهرت تقديرات شركة “برايس ووترهاوس كوبرز” للاستشارات الاقتصادية ومصرف “يو بي إس” السويسري أن ثروات المليارديرات في العالم تقلصت العام الماضي لأول مرة منذ خمسة أعوام.

وبحسب التقديرات، التي نُشرت اليوم الجمعة، فإن إجمالي ثروات المليارديرات على مستوى العالم تقلص عام2018 بنسبة 3ر4% ليصل إلى 5ر8 تريليون دولار، بعدما سجلت ثرواتهم مستوى قياسيا عام 2017 ببلوغها 9ر8 تريليون دولار.

كما تراجع عدد أغنى أغنياء من 2158 رجلا وامرأة عام 2017 إلى 2101 رجل وامرأة عام .2018

تجدر الإشارة إلى أن هناك العديد من رجال الأعمال بين أغنى أغنياء العالم، ما يعني أن ثرواتهم تتوقف في الغالب على حجم الطلبات في شركاتهم، والتي تتأثر حاليا بخفوت النشاط الاقتصادي.

وحلت ألمانيا في المرتبة الثالثة بعد الولايات المتحدة والصين في عدد المليارديرات على مستوى العالم، والذي تراجع هناك العام الماضي بواقع 9 مليارديرات ليصل إلى 114 مليارديرا.

كما تقلصت ثروات المليارديرات في ألمانيا على نحو أكبر من المستوى العالمي، وبلغ حجمها العام الماضي نحو 501 مليار دولار.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here