خبير الأوبئة الأردني البارز عندما يُعارض “تلميذه الوزير”: “السلالة الهندية” تقرع جرس الإنذار والدكتور محافظة يتّهم وزارة الصحة بـ”سردية ليست علمية” ويعلن: لا يمكن للفيروس التحوّر بيننا… وأنباء عن استقصاء فيروسي لمئات العمّال الهنود

عمان – خاص بـ “رأي اليوم”:

مجددا ظهر خبير الفايروسات الأهم بالأردن الدكتور عزمي محافظة في جملة مناكفة وعلنية لتلميذه سابقا وزير الصحة الحالي الدكتور فراس الهواري.

الجدال له علاقة بظهور مقلق لإصابات كورونا من السلالة الهندية حيث كان الوزير الهواري قد اعلن عن اكتشاف 3 اصابات من السلالة الهندية في البلاد لم يغادر اي منها المملكة مما شكل سؤالا كبيرا على المستوى السياسي والوبائي حول كيفية تسلل تلك الاصابات الى المجتمع الاردني مادام المصابون بها لم يحضروا من الخارج.

الدكتور عزمي محافظة خالف علنا هذه الرواية الحكومية واعتبرها ليست علمية مؤكدا بان السلالة الهندية لا يمكنها التحور داخل الاردن وان الحديث عن تحور الفايروس في الاردن ليس علميا مقترحا المبادرة فورا الى تفعيل الاستقصاء الوبائي لفهم طبيعة ما حصل.

وأكد الدكتور محافظة بصورة تندد برواية الوزير الهواري بأن رصد 3 اصابات لأشخاص لم يغادروا الاردن من السلالة الهندية ليس علميا ولا يعني باي حال بان طفرات التحور حصلت في الاردن.

وشرح المحافظة بأن العديد من الفايروسات المتحورة حضرت من خارج الاردن بما في ذلك البريطانية وهي السائدة الان.

نظرية الدكتور والوزير السابق محافظة واضحة وهي ترجح أن السلالة الهندية دخلت إلى الأردن عبر شخص هندي على الأرجح حيث يوجد عامل هندي بين المصابين الثلاثة والأولى على وزارة الصحة البدء بتدشين عملية استقصاء وبائي.

مجددا هذا خلاف نادر يظهر إلى العلن بين خبير وبائيات بارز وتلميذ سابق له يتقلد حقيبة وزارة الصحة الان  وكان الهواري قد وعد بالسيطرة على انتشار السلالة الهندية وبأن لا يسمح لها بالانتشار في الاردن متحدثا عن اجراءات ستتخذ دون تحديد تلك الاجراءات.

الخلاف بين خبراء الوباء ووزير الصحة الأردني الجديد خرج للعلن مؤخرا عدّة مرات وبدأ يستقطب وسائل الاعلام ومنصات التواصل وبصورة تربك الرأي العام.

وكان الهواري قد اجتمع بلجنة الوباء الوطنية وطلب من الاعضاء فيها عدم الادلاء باي تصريحات للإعلام وانتهت هذه التوجيهات بان استقال من منصبه رئيس لجنة تقييم الوباء بالأردن وهو زير الصحة السابق الدكتور سعد الخرابشة.

وبوضوح الآن يقرر المحافظة عدم تمرير سردية زميله الدكتور الهواري بخصوص الاجابة على سؤال يطرحه لجميع حول كيفية دخول 3 اصابات من السلالة الهندية الى المملكة وسط انباء غير رسمية تقول بأن إحدى الإصابات رصدت في محافظة الزرقاء لعامل هندي في أحد المصانع وهو مصاب كان يقيم مع نحو 160 عاملا آخر من أبناء بلده.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

5 تعليقات

  1. عنوانك دائما يا دكتور (خالف ثم خالف فتبقى علا الإعلام) الناس قرفت يا دكتور الله يهديك

  2. لو يتم استغلال المراكز الصحية والتي تتميز بمواقها داخل الاحياء السكنية لجعلها نقاط تلقي اللقاح مما يجعلها سهلة الوصول لكبار السن والمواطنين بدل النقاط البعيدة عن مساكنهم وهذا يبقى افضل واسرع من اساليب التظير الي قربت تنتهي الازمة وحنا على نفس اللغة

  3. نفس المشكلة الآن في كندا ظهور حالات السلالة الهندية في ولايتين كنديتين لأشخاص لم تغادر كندا وعلى الأرجح هي لأشخاص قادمة من الخارج وتم التقاط العدوى منهم بالرغم من عدم مغادرة البلاد نهائيا.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here