خبراء يُجيبون عن سؤال الساعة: من أحرق لبنان؟.. إسماعيل صبري مقلد: ضربة استباقية إسرائيلية محسوبة بعناية وتحوّلات خطيرة قادمة والمتآمرون لا ينامون.. عبد القادر ياسين: تكسيح لبنان هدف قديم لإسرائيل وترامب قال الحقيقة.. عبد العظيم حماد: حالة الضيق بهيمنة حزب الله تُشبه الضيق بهيمنة المُقاومة الفلسطينية قبيل الحرب الأهلية فهل بادر طرف بهدم المعبد أملاً في الخلاص؟ 

القاهرة – “رأي اليوم” – محمود القيعي:

من أحرق لبنان وجدد آلامه، وأثخن جراحه؟ سؤال بات يتردد بقوة في الساحة السياسية المصرية، بعد حادثة تدمير مرفأ لبنان أمس.

الغالبية العظمى من المتابعين أكدوا أن أصابع الاتهام تشير إلى “الأفعى” الإسرائيلية التي تتربص بالأمة العربية والإسلامية وتقعد لها كل مرصد، وتتحين الفرصة للانقضاض على الفريسة.

آخرون أكدوا أن الانفجار الهائل الذي ضرب لبنان يستحيل أن يكون مصادفة، وأن وراءه شيطانا رجيما لا يريد للبنان خيرا، ولا لأهلها استقرارا.

ضربة استباقية

د. اسماعيل صبري مقلد أستاذ العلوم السياسية والعلاقات الدولية بجامعة أسيوط يرى أن ما حدث في ميناء بيروت من تفجيرات بهذا المستوي من الضراوة والعنف، اقرب في حقيقته لان يكون ضربة استباقية اسرائيلية محسوبة بعناية فائقة، ومخططة بدقة شديدة ضد هذا الهدف الاستراتيجي الحيوي المهم إما من خلال عملاء اسرائيل وجواسيسها في لبنان كما تعودنا منها ، او باستخدامها لاسلحة اشعاعية سرية موجهة من طائرات مسيرة بدون طيار لمخازن اسلحة ومواد شديدة الانفجار تابعة لحزب الله في هذا الميناء الذي يعج بالحركة والحياة،مشيرا إلى أن الشواهد تميل الى ترجيحه في هذا التوقيت بالذات وبالاخص مع تصاعد التوترات والتهديدات المتبادلة في الفترة الاخيرة بين اسرائيل من جانب وحزب الله والحكومة اللبنانية من جانب آخر.

وأضاف مقلد أنه اذا كانت اسرائيل قد سارعت الي نفي اي دور لها في ما حدث في ميناء بيروت مساء اليوم فان هدفها من هذا النفي والتظاهر بالابتعاد عن هذا المشهد الذي كان له وقع الزلزال علي اللبنانيين ، هو تهيئة المناخ النفسي والسياسي الذي يتيح لهذه الضربة تحقيق النتائج الاستراتيجية بعيدة المدي المستهدفة منها ، وهي تكتيل كل القوي المناوئة لحزب الله في لبنان في جبهة واحدة ضده باعتباره المسئول الاول عن كل ما لحق ولا يزال يلحق بلبنان من كوارث ومصائب واهوال ، وانه من يتحمل المسئولية عن تخزين مواد شديدة الانفجار في ميناء هو احد اهم شرايين الحياة الاقتصادبة في لبنان وانه لا يبالي بالمخاطر الامنية الشديدة التي يجلبها بتصرفاته علي لبنان ويجبر اللبنانيين علي تحمل كامل تبعاتها وتكاليفها ، وانه لا مستقبل ولا امن ولا استقرار للبنان في وجود حزب الله باسلحته وميليشياته وقراراته المتهورة.

وخلص مقلد إلى أن إشعال هذا الصدام الداخلي بتوفير اسبابه وتضخيم حساسياته باستغلال تداعيات الانفجارات الاخيرة في شحن مشاعر اللبنانيين العدائية ضد حزب الله ، وفق هذا السيناريو الاسرائيلي ، قد يدفع بلبنان، وهذا هو المطلوب، إلى حرب اهلية مدمّرة قد تكون فيها نهايته كدولة مستقلة وليس الحل لمشكلاته وازماته المتفاقمة التي اوصلته الي حافة الانهيار والافلاس ،او بعبارة اخري فانه يمكن القول انه بالتفجيرات التي وقعت مساء أمس في ميناء بيروت سوف يصبح من السهل بالنسبة لاسرائيل تفجير لبنان كله من داخله وبسرعة دون أن يكون هناك ثمة ما يضطرها للدخول في حرب شاملة ومكلفة ضد حزب الله.

وتابع: “فمهمة تدمير هذا الحزب وتصفية دوره ونفوذه في لبنان سوف تتركها للبنانيين انفسهم ووقتها سوف تكون اسرائيل قد نجحت في ضرب عدة عصافير بحجر واحد وحققت هدفها الاستراتيجي الكبير في لبنان باقل الخسائر والتكاليف المادية والعسكرية والبشرية… فسيناريو التفجيرات العنيفة مجهولة المصدر هو السيناريو العملي البديل للحرب المباشرة دون وجود دليل يدين اسرائيل عن هذه الجريمة الارهابية الشنيعة او يثبت مسئوليتها عما حدث..فهي تقف الآن وكأن الامر لا يعنيها”.

واختتم مقلد مؤكدا أن تفجيرات اليوم تؤشر باحداث وتحولات اخري خطيرة قادمة في الطريق، مشيرا إلى أن الأمر قد لا يقف عند لبنان وانما قد يتعداه الي مسارح اقليمية اخري قد تنفجر في اي لحظة وربما بصورة اعنف بكثير، داعيا مصر لأن تكون في قمة الجاهزية واليقظة والاستعداد اذ تبقي كل الاحتمالات واردة، وأردف مقلد:

المتآمرون لا ينامون!

تكسيح لبنان

المؤرخ الفلسطيني الكبير عبد القادر ياسين قال إنه مع ترامب هذه المرة ،فهو الوحيد من بين كل حكام العالم بمن فيهم اللبنانيون والعرب الذي أكد أن هذه الجريمة هي بفعل فاعل وكاد أن يقول اسم إسرائيل.

وتابع ياسين لـ”رأي اليوم”: “هناك شهود عيان أكدوا وجود طائرتين إسرائيليين كانتا تحومان فوق مرفأ لبنان ،وأنا أرجح الفرضية التي تقول إن إسرائيل هي التي تقف خلف هذه الجريمة ،لأنها لا تعدم معرفة أماكن المواد شديدة الانفجار التي تم تخزينها في الميناء عن طريق عملائها وما أكثرهم! وهناك قادة أحزاب عُرفوا بتعاملهم المفتوح مع إسرائيل ولم يعتذروا ولم يتراجعوا”.

واختتم ياسين مؤكدا أن هذه ضربة لتكسيح لبنان، وهو هدف قديم لإسرائيل!

هدم المعبد

برأي عبد العظيم حماد رئيس التحرير الأسبق لصحيفتي الأهرام والشروق فإن حالة الضيق الداخلية والخارجية بهيمنة حزب الله تشبه الضيق بهيمنة المقاومة الفلسطينية قبيل الحرب الأهلية.

وتساءل حماد: هل بادر طرف بهدم المعبد أملا في الخلاص؟!!

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

26 تعليقات

  1. لا تستعجلوا في تحليلات مغرضة واستخدام ما حدث وكأنه طالما هناك حزب الله سيبقى لبنان عرضة للهدم ، لا تضعوا السم في الدسم ، تمهلوا سوف يذوب الثلج ويبين المرج

  2. الأخ شودري :
    لا يحق لإيران توجيه اتجاه رسمي (قانوني) لدولة ثانيه على حادث قد حدث في دوله ثالثة اصلاً , خاصة بالصورة التي تتوقعها و تتخيلها ان يقوم مسؤل حكومي بتوجيه اتهام مباشر , لاسيما لم يتم توجيه ضربة لايرانيين مثلاً فى البلد الثالث
    فالتوجه الاعلامي الايراني و تلميح متحدث باسم الخارجية الايرانية هذا هو اقصي شئ ممكن و كلمة رسمياً تعنى فعلياً هنا , لانني كما قلت لا يحق اصلاً لإيران توجيه اتهام قانوني , هل لبنان محافظة ايرانية؟

    حرب 67 :
    اتحداك ان تجلب كاتب مصري واحد حمل مسؤلية هذه لحرب على طرف اخر , الكل تحمل المسؤليه و عمل على محو اثار الهزيمة بالامكانيات المتاحة و قد تم , لكن يجب ان اضيف بعض المعلومات لسيادتك :
    1- لم تكن هناك حرب اصلاً فى 67 , بل ضربة استباقيه ضربت الطائرات و هب بدون طيارين و كذلك المعدات العسكرية بعمليات خداع عظمي شارك فيها الاتحاد السوفيتي و راديو سوريا باكاذيب عن حشود على الجبهة السورية , مصر ليست طرف اصلاً و جيشها كان في اليمن و لكن تحركت رغم كل شي ودفعت الثمن غالياً من ابنائها و سمعتها , بالاضافة الي خداع الرئيس الامريكي الذي تعهد لناصر بان اسرائيل لن تكون البادئة !
    2- الدور المغربي في مساعدة اسرائيل هو استخباراتي معلوماتي عظيم جداً لا يمكن انكاره , بالفعل شريط القمة تم تسليمه الى اسرائيل , التى بادرت بالتخطيط بعد ان عرفت نوايا العرب وقتها .
    اسرائيل هي العدو الرئيسي للعرب و هو الوحيد المستفيد من كل الخراب , و لا احب ان اري شخص يجنب اسرائيل مسؤليه اي حدث خاصة انها المستفيد الا كبر و الاوحد من الكوارث العربية .
    الشعب المغربي عظيم جداً و فرض احترامه على الجييع , خاصة متابعتي لمباريات كرة القدم لمصر او الزمالك الذي يسافر الى المغرب سنوياً , شعب يتمتع بالروح الرياضية و سعة الصدر و حفاوة الاستقبال
    اما الاخوان المسلمون و الحكومات المغربية فقد هبطوا بسمعة المغرب السياسية فى مواقف عدة , مع كم هائل من التعليقات المسيئه لمصر من المغاربة بدون وجه حق .
    من يدافع عن اسرائيل فهو خاطئ. أعتذر لك رغم كل شئ عن انفعالى , تقبل تحياتي

  3. لماذاالحيرة أمام من هو الفاعل؟؟.
    أما قالها” النتن” قبل أيام مهدداً بضرب المراكز الحيوية في بيروت
    استغربت في حينه وتساءلت هل لدى لبنان مراكز حيوية؟؟
    ها قد جاء الجواب سريعا من النتن فهو بحاجة ماسة له وترامب لا يأسف لما حصل فهو يصب في صالحه..

  4. المحترم محمود من مصر،
    انصحك بقراءة المقالات كاملة و عدم الاكتفاء ب العناوين ! فلو قرأت، مثلا، المقال الذي اشرت اليه لعلمت انه لم يصدر اي اتهام ل إسرائيل من اي مسؤول ايراني… كل ما في الامر ان هناك مقالا صدر عن وكالة “فارس”، لا يعرف كاتبه، تحدث عن “شكوك” حول “اصابع خفية للكيان الصهيوني”…، ببينما “الاتهام الرسمي” يتطلب تصريحا من مسؤول كبير او بيانا صادرا عن وزارة الخارجيةالايرانية !
    ا رأيت كيف يميز “الكسلان” بين الخبر الصحيح و ال “فيك نيوز” !
    اما كلامك عن هزيمة 67، و “دور الملك الحسن الثاني” المفترض، فهو ينم عن سذاجة كبيرة و انغماس كلي في “نظرية المؤامرة” الاثيرة لدى “بني يعرب” !
    المسؤول الاول عن نكسة 67 معروف، و اعترف بمسؤوليته، و قدم استقالته، فتمت فبركة مسرحية ” لا يا ريس !” ليعود “البطل” عن استقالته “نزولا عند رغبة الجماهير” !!!
    هل الحسن الثاني هو من ضرب الطائرات المصرية في مطاراتها و دمر الطيران المصري عن اخره ؟!
    هل الحسن الثاني هو من جعل جهاز المخابرات و الجيش المصري مخترقين من طرف الراقصات و الممثلات الجاسوسات لصالح إسرائيل ؟
    النكسة كانت نتيجة حتمية للديكتاتورية و عدم الكفاءة و هشاشة النظام و التوجس المتبادل بين نظام القاهرة و دمشق… إضافة الى انخراط العرب في الحروب الكلامية و البروباغاندا، بدل الاستعداد الجدي للحرب الحقيقية… !

  5. لن ولم تنالوا من حزب الله ، الحزب الذي اسس على التقوى واليقين والبينة وهو مخلص وصادق لن يقدر احد على كسره وما حصل يقينا هو تدبير امريكي بيد صهيونية وهذه المؤمرات من قبل العملاء في لبنان وجره الى تحقيق دولي من قبل رؤساء الوزراء السابقين من السنيورة وميقاتي وسلام والحريري المأتمرون من بني سعود والخاضعين للامريكي والصهيوني كلها دلائل الى ان الامر مدبر ، كيف يتصرف الحزب …الحزب اذكى من ذلك بكثير وسوف تهدأ الاجواء قليلا ولا بد للحزب من تحقيقات خاصة به وسيعلم الذين ظلموا اي منقلبين سينقلبون ،، ترامب قال الحقيقة والكيان الصهيوني وامريكا هم من سيروا هذه الطائرات وسينقلب السحر على الساحر وسنشهد بعون الله اخر فصول الصهاينة والامريكان .وسنرى كثيرون من المرتزقة الكتاب سيشيرون ولو من بعيد الى مسؤولية حزب الله والحقيقة ان المسؤولية تقع على حزب الله لانه المقاوم والصادق العهد وهو المنتصر والمنصور من الله لذلك هم يريدون ان يطفئوا هذه الشمعة الالهية ولن يقدرو وسينتصر حزب الله انتصارا ساحقا والايام كفيلة بذلك .

  6. الانفجار المشؤوم فى بيروت
    —————————-
    لم اجد من الكلمات مايعبر عن هذه الكارثة المروعة والمدمرة لكل شي حتى الامل في المستقبل القريب تجاه انفجارات بيروت الفاجعة .
    اتذكر كلمات نزار قباني الرائعة والتى غنتها الفنانة ماجدة الرومي :
    يسمعني حين يراقصني كلمات ليست كالكلمات .
    وامام هذه الكارثة وهذا المسرح العبثي في لبنان والوطن العربي وتردى الاوضاع العربية في فلسطين والعراق واليمن وليبيا وسوريا ولبنان ،لم اجد من الكلمات ما يعبر عن الاوضاع الكارثية سياسيا واجتماعيا واقتصاديا وحضاريا وثقافيا للعالم العربي وازماته غير هذه الكلمات :
    يسمعني حين يحدثني انفجار يتلوهو دوى انفجار ،
    والدخان الاسود في عيني يتصاعد موجات موجات ،
    انفجار يقلب تاريخي يجعلني شبه دولة في لحظات ،
    يحملني معه يحملني لمساء مكسور الشرفات وليل دامي وبكاء وكثير من الاهات .
    لو ان العالم العربي حي وفاعل في المحيط الاقليمي والدولي ،والحكام العرب من المحيط الي الخليج يعملون لصالح شعوبهم وليس لصالح كراسيهم وكراسيهم فقط ،لما وصلنا الي مثل هذا المستوى من التردى والعبث والمسخرة من العيار الثقيل .
    ذكرنا من قبل ونكرره اليوم وحدتنا وتضامننا وتوفر الارادة السياسية لحل القضية الفلسطينية المحورية والعادلة
    ستمكننا من استرجاع الاستقرار في سوريا والعراق واليمن وليبيا ولبنان ،وما دمنا كسياسيين نرقص من اجل المناصب والكراسي فالوطن الي المجهول .

  7. لماذا يتم اقحام حزب الله وتكرار ما قالته احدى القنوات الخليجية والتي أعلنت الخبر تحت عنوان انفجار مستودع تابع لحزب الله!!! ولما تبين أن المستودع مش تابع لحزب الله تم توجيه اللوم له لأنه يهيمن على لبنان؟؟؟؟ واضح أنه يتم توجيه الحدث لمصلحة اسرائيل بزعم تورط حزب الله بوجود هذا المستودع أو بزعم هيمنته على لبنان. وهذا هو خبث الاعلام العربي المتصهين.

  8. ماده مخزنه منذ ٦ سنوات لماذا انفجرت الان في هذا التوقيت . ان هذا السماد الزراعي موجود في كافة مواني العالم و بكميات اكبر و منها ميناء حيفا و سبق أن نصرالله قد هدد بتفجيرها إلا أن إسرائيل سبقت حزب الله و ضربت نفس الهدف .
    و هذه الماده لا تشتعل من تلقاء نفسها و انما بواسطة محفز فالعمل مقصود و وراءه بالتأكيد إسرائيل او الأسطول السادس الأمريكي الموجود في البحر الأبيض المتوسط . وكل هذا لا يعفي المسؤولين من الإهمال و منذ ٢٠١٤ .
    اذا تبين أن إسرائيل هي وراء هذه الفاجعة فإن من واجب حزب أن يرد الصاع بعشره و إلا عليه أن يحل نفسه لأننا شبعنا حكي من ايام عبدالناصر مرورا يحافظ الأسد ثم بشار إلى إيران إلى نصرالله .
    ماذا تنتظرون يضربونكم كل يوم إسرائيل تعربد في سموات ايران و العراق و سوريا و لبنان و فلسطين و لا احد يرد . حشدوا اللبنانيين ضد الحزب يدفعونكم لحرب اهليه ف الأولى أن نحارب إسرائيل قبل أي شيء

  9. لما لا تكون الضربة اتت من المياه اي من البحر الميناء موجود في البحر وكل شيء ممكن في زمن كثر فيه من يريد الهلاك للبنان

  10. قرات عدة كتب عن دهاء اسراءيل وكانت ملخصاتها تقول ان اي عمل ارهابي يحدث في الكون حتى تكون نتيجته غي صالح اسراءيل وضد اعداؤها … كن على يقين ان لاسراءبل يد في ذلك العمل ولو في اخر بقاع الارص . والحق يقال تخزين مثل تلك المواد الخطيرة بين المدنيين يدين حزب الله اذا كان يملكه على كل الاحوال . اسراءيل كانت تعلم منذ مدة عن مكان تلك المواد كما جاء على لسان نتانياهو في مجلس الامن ا واكيد جاءت لها الفرصة الجيدة لخلط جميع الاوراق في لبنان وجعله يعلق في مناكفات داخلية وسط هوان وضعف عربي ان لم يكن بتشجيع من المطبعبن العربان للتخلص من حزب الله . والسؤال الذي يطرح نفسه ما هي جنسية الطاءرات الحربية التي كانت تحلق في سماء بيروت قبل وقوع الانفجار بلحظات ؟ نحن فلسطيني غزة نعلم جيدا الاجابة على ذلك السؤال بحكم تعودنا على وجود طيران الاحتلال قبل اي مصيبة كانت تحل بنا. لك الله يا لبنان

  11. الوطن العربي مستهدف اكثر من اي وقت مضى بالحرب القذرة ربيع الخراب العربي ثم الارض المحروقة الانفجارات و اشتعال النيران في المواقع الحساسة كمرفء بيروث .

  12. ورد في كتاب (الانتصار في الحروب الحديثة) للجنرال الامريكي ويسلي كلارك ترجمة عمر الايوبي والناشر دار الكتاب العربي بيروت صفحة ١٣٨
    ( عندما زرت البتغون في نوفمبر ٢٠٠١ كان لدي احد العسكريين الكبار بعض الوقت التحادث معي.قال اننا مازلنا نعتزم التحرك ضد العراق.لكن ثمة ما هو اكثر من زلك ، وتجري دراسته كجزء من خطة تمتد لخمس سنوات،و ان هناك سبعة بلدان تبدأ بالعراق ثم سوريا و لبنان و ليبيا وايران والصومال والسودان.لذا خط ر في بالي ان ما يقصدونه عندما يتحدثون عن (تجفيف المستنقع) . وكان ذلك دليلا آخر على نهج الحرب الباردة.يجب ان يكون للارهاب دولة راعية و ان مهاجمة دولة مع الثقة التامة بالقدرة على اسقاطها اجدي بكثير من مطاردة افراد و منظماتغامضة و جمعيات مستترة) انتهي الاقتباس.
    هذه هي الاستراتيجية الامريكية لسنوات مضت والله اعلم ماذا بعد.
    متى نكون قدر التحديات التي تحيط بنا ومتى نتجاوز الخلافات الحزبية المملة والمضيعة للاوطان. حان وقت تجاوز الخلافات لمن يعي عظم الاتي. لسنا اعداء لاحد ولكن البادئ اظلم وسندافع حسب ما يتيسر لنا. ووالله ستتحرر ان شاء الله. و بقدرة الله وعزته. ارجو النشر

  13. عجيب تعبير هدم المعبد من قبل عبد العظيم حماد وعجيب ما كتب، فهو يوحي للقارئ أن الحزب يهيمن على لبنان وهو ليس كذلك وإلا لكان قد قضى على كل الخونة رميا بالرصاص. ساعد الله هذا الحزب على الخونة والأعداء والمنافقين والمتربصين.
    عار هذا التعريض.

  14. المستهدف هو تدمير لبنان للتخلص من حزب الله، على هذا الاخير ان يرد و بنفس القساوة او اكثر و مهما سيحدث فسوف يكون هو الرابح، لان اي تلكوء في الرد ستكون عواقبه عليه و خيمة و ربما على مجمل المقاومة الشريفة؛ هذا ما اتمناه!

  15. لا أستبعد أن يكون لهذه الحادثة علاقة والحوادث التي وقعت بإيران مؤخرا

  16. إدا اردت ان تعرف من وراء هده الكارثة فابحت عن المستفيد منها إنها إسرائيل بدون لف ولا دوران

  17. للأسف الشديد أننا نعطي إسرائيل الإمكانية والحرية في التحرك في سماء لبنان وكذلك قصف أهداف سواء في لبنان أو سوريا وكأنها سماؤهم ثم نشكو. إذا كنا بتفرقنا وتحزبنا نعطي الطبقة السياسية العفنة والسارقة والخائنة كل الحق لنضعف بلادنا وتقضي على حقوق المواطنين وتسرق خيرات البلاد والعباد ثم نشكو . تبا لنا لأننا شعوب ميتة بلا مبدأ ولا ضمير ولا وحدة فكيف ترجون أن تتحسن أحوالنا يا شعب لبنان ؟!!!!!!

  18. حزب الله براء من هذة الافتراءات ولا داعي لإستباق التحقيقات.
    وان تبين ان لإسرائيل يد في الموضوع فإن حزب الله سيذيق أسرائيل العذاب.
    تصريحات ترامب مباشرة بعد الانفجار غير بريئة.
    يمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين.

  19. الى المدعو فادي شودري , من المغرب :
    و مالك يا مغربي يالى مش جهبز خالص خايف من توريط اسرائيل , احنا اغتبناها مثلاً ؟ و الا قذفنا المحصنة ؟ و الا اخلاق اسرائيل تجعلها بعيدة عن مثل هكذا جرائم !
    بالمناسبة ايران اتهمت اسرائيل رسمياً يا كسلان و الخبر على الموقع !
    فى مرة ثانيه حافظ على لياقتك اثناء نقد اي خبر , و الا انت يهودي ؟
    بعيداً عن هذا الخبر الحزين و للثقافة العامة , شاهد هذا الفديو على اليوتيوب بعنوان :
    الحسن الثاني ملك المغرب – هل كان أحد أسباب هزيمة العرب في 67 ؟ من التلفزيون الفرنسي بالمناسبة !

  20. لن تنتهي ازمات لبنان بنزع سلاح حزب الله
    ستتوالى الضربات حتى لا تقوم مقاومة اخرى
    اذا نزع سلاح الحزب فلا حدود لما سيتعرض له لبنان
    الطائفية و القبلية قصيرة النظر
    يحكي يوليوس قيصر كيف انتصر في انكلترا
    كانت القبائل تساعد المحتل على القضاء على بعضها البعض تؤمن له الطريق و تعمل ادلاء له و تقدم له المقاتلين
    حرب العراق لولا الطائفية و الصحوات لما خرجت امريكا و لما تبجحت
    ما اشبه الامس باليوم

  21. أسأل الله سبحانه وتعالى الرحمة للشهداء والشفاء العاجل للجرحى

  22. الانفجار الذی حدث امس هو مخطط اسرائیلی و مع اشاره الضوء الاخضر من الرئیس ترامب لتدمیر وحدت الشعب اللبنانی و اشعال الحرب الاهلیه فی لبنان .اسرائیل ترید ان تحقق هدفها الاستراتيجي الكبير في لبنان باقل الخسائر والتكاليف المادية والعسكرية والبشرية… و لکن شعب لبنان العظیم لم یسمه لها بذالک .

  23. ما حدث بكل تأكيد هو مؤامرة مدبرة لتركيع الشعب اللبناني وجعل لبنان دولة فاشلة وذلك لمصلحة الكيان الصهيوني الإجرامي!

  24. من الواضح للعيان كان هناك انفجارات متعددة “اثنين” تفجيرين انفجار متوسط واعقبة الانفجار الكبير وهما في نفس العنبر تقريبا من واقع الفيديوهات اذا الشكوك تحوم حول التفجير الأول المتوسط حيث هذا التفجير هو من فجر الانفجار الكبير لاحقا.
    مطلوب معرفة المواد التي أدت للانفجار الأول بتحليل عينات من التربة في موقع الانفجار في عدة معامل في عدة دول منها الصين / ماليزيا / روسيا / السويد.
    تفريغ كاميرات المراقبة في موقع الانفجار وفي العنبر ١٢
    فحص التصريحات الأمنية لموظفي العنبر ١٢
    فحص شامل لموظفي الميناء والتصاريح الأمنية

  25. لا حزب الله اتهم اسرائيل، و لا ايران فعلت… لكن محمود القيعي و “خبراء ه الجهابذة” يعلمون “الحقيقة الغائبة” ! لااا حول و لا قوة الا بالله !

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here