خبراء يجيبون عما وراء الحلف الإسرائيلي- الخليجي الجديد.. مَن المستهدف؟ إيران أم فلسطين؟ ما رأي الأزهر؟ ولماذا تأخر بيانه؟ هل تغير صواريخ حماس المعادلة؟

 

القاهرة – “رأي اليوم “- محمود القيعي:

صدى كبير أعقب توقيع اتفاق سلام جديد بين البحرين والإمارات ودولة الاحتلال الإسرائيلي برعاية أمريكية، وتفاوتت ردود الأفعال بين كلمات ولكمات.

الكلمات جاءت على لسان خبراء حللوا فيها الحدث الجلل، الذي يروج البعض على أنه خير عميم، ويؤكد آخرون أنه شر مستطير. 

اللكمات جاءت من أبناء فلسطين المرابطين الذين قيل لهم انفروا في سبيل الله،فلبوا النداء، بينما اثاقل غيرهم إلى الأرض، ورضوا بالحياة الدنيا من الآخرة.

أستاذ العلوم السياسية المخضرم د. حسن نافعة قال إن هذا يوم حزين آخر من أيام زمن عربي رديء تهرول فيه دولتان عربيتان للتطبيع مع إسرائيل المستمرة في سحق الشعب الفلسطيني وانتهاك حقوقه.

وأضاف نافعة أن هذه الخطوة لن تزيد العرب إلا ضعفا وانقساما وستوسع الهوة بين حكام العرب وشعوبهم ولن يستفيد منها سوى ترامب ونتنياهو.

وأردف نافعة مغاضبا: يبدو أن العرب سقطوا في هوة بلا قاع.

الخطوة التالية؟

 أستاذ العلوم د.اسماعيل صبري مقلد رجّح أن تقوم البحرين فور الانتهاء من التوقيع علي معاهدة السلام مع اسرائيل خلال الايام القليلة القادمة، بالدخول معها في شراكة استراتيجية امنية كاملة سيكون حجر الاساس فيها عقد ميثاق دفاع عسكري مشترك يعطي اسرائيل دورا مهما في الدفاع عن أمن البحرين ضد التهديد الخارجي.

وأضاف أنه يقصد بهذا التهديد الخارجي تحديدا التهديد العسكري الايراني للبحرين،مشيرا إلى أن هذا المتغير الجديد سيشكل تحولا استراتيجيا مهما في معادلات الامن الخليجي بادخاله اسرائيل كعنصر ردع قوي ضد الخطر الذي تشكله ايران كقوة عسكرية اقليمية كبيرة علي امن هذه الدول الخليجية الصغيرة.

وتابع مقلد: “كما سيوفر لاسرائيل مزايا استراتيجية حاسمة في اي مواجهة عسكرية محتملة ضد ايران وهو ما تفتقر اليه حاليا بحكم البعد الجغرافي وقلة التسهيلات اللوجيستية المتاحة.. وقد تكون هذه الشراكة الاستراتيجية البحرينية الاسرائيلية مجرد بداية محدودة لتطورات استراتيجية اخري اشمل واهم سوف تعقبها بدخول دول خليجية اخري اليها مستقبلا..وهو احتمال وارد تماما”.

وخلص مقلد إلى أن الاندفاع الخليجي الجامح الي حد الانفلات نحو اسرائيل يؤشر بذلك وبما هو اكثر منه،مشيرا إلى انه اندفاع لا علاقة له بالقضية الفلسطينية من قريب او بعيد وانما دوافعه امنية بالاساس وذلك اذا ما اردنا ان نكون في الصورة الحقيقية لما يحدث بعيدا عن التسويق الاعلامي لهذه المبادرات الخليجية علي نحو ما يجري الآن علي قدم وساق حسب رأيه.

وقال مقلد إن  دخول اسرائيل الي الخليج بثقلها العسكري الكبير سوف يضع ايران في موقف امني بالغ الصعوبة والحرج، وهو ما قد يدفعها رغما عنها الي تغيير اطر وآليات استراتيجيتها الاقليمية التي تهدف الي الهيمنة علي هذه المنطقة من العالم لتصبح اقل صدامية واكثر ميلا الي التهدئة والمهادنة مع جيرانها الخليجيين لاحتواء التهديد العسكري الاسرائيلي الموجه اليها من اراضيهم.

واختتم مقلد قائلا: “السلام الخليجي مع اسرائيل بقوة الدفع الكبيرة التي يتحرك بها منذ لحظة انطلاقه لن يكون سلاما عاديا كاي سلام ولا سلاما باردا كسلام اسرائيل مع مصر ولا ميتا كسلام اوسلو، وانما سيكون ايذانا ببدء فصل جديد ومهم في تاريخ الشرق الاوسط…إما للافضل او للأسوأ فهذا هو السؤال الذي قد تتفاوت الاجابات عليه”.

صواريخ غزة

برأي الشاعر الفلسطيني زكريا محمد إطلاق الصواريخ على المستوطنات قرب غزة امر جيد جدا.

ودعا محمد إلى استخدام كل الأسلحة لتخريب حفل المطبعين الإماراتيين في واشنطن وإفهام العالم أن هذا ليس سلاما بل حرب.

وأردف محمد: “على من وصفوا الصواريح دوما بأنها عبثية أن يفهموا هذا”..

الأزهر

في ذات السياق تساءل البعض عن سر صمت شيخ الأزهر عن إصدار بيان إدانة للتحالف الخليجي- الجديد، وهل سيستمر الصمت إيثارا للسلامة بعد أن بارك رأس الدولة الاتفاق الخليجي- الصهيوني.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

18 تعليقات

  1. . 🐓 الديك اليهودي 🐓

    🔴 يُحكى أن أحد ملوك فرنسا بلغه أن حاخاماً يهودياً يقول :
    إن اليهود سيحكمون العالم
    فاستدعاه الملك وقال له :
    أنتم مستضعفون في الأرض، ومتفرقون في البلاد، فكيف تحكمون العالم؟
    هات برهانك.

    أجابه الحاخام : لو سمح لي جلالة الملك أن أطلب من الوزراء والأمراء في مملكتكم أن يحضّروا لمصارعة الديوك، وأنا بدوري سأحضر ديكي وسأغلبهم جميعاً.
    تعجب الملك من هذه الثقة التي يتكلم بها الحاخام اليهودي، لكنه أراد أن يصل معه الى النهاية، وصار متشوقاً ليرى كيف أن اليهود سيحكمون العالم.
    استجاب الملك لطلب الحاخام، وأمر جميع الوزراء والأمراء أن يحضّر كل واحد منهم ديكاً قوياً إلى حلبة مصارعة الديوك لتتصارع الديكة، ويتثبت من كلام الحاخام وادعائه.
    فعلاً وبعد ثلاثة أيام انعقدت الحلبة، وجاء الوزراء والأمراء بديوكهم، وجاء الحاخام اليهودي بدوره مصحوباً بديك هزيل ضعيف وأدخله الحلبة مع باقي الديوك، وبدأت المصارعة بين الديوك الأقوياء، إلا انَّ ديك الحاخام تخبأ وبقي بعيداً عن الصراع، تاركاً الديوك القوية تتقاتل وتتصارع مع بعضها البعض حتى تغّلب ديكٌ واحد على جميع الديوك الموجودة فى الحلبة ووقف ذاك الديك منتصراً متبختراً على أرض الحلبة وجسمه قد أنهكهُ الصراع، والدماء تتقطر منه الدماء .
    و فجأة خرج ديك الحاخام اليهودي الهزيل الضعيف، واقترب من الديك المنتصر المنهك، وقفز على رأسه ونقره نقرة قوية أدت إلى مقتله، فانتصر ديك الحاخام الهزيل .
    وقف اليهودي أمام الملك قائلاً له : أرأيت كيف سنحكم العالم
    وهذا واقعنا، في أمتنا العربية وفي كل وطن من أوطاننا واقع مرير، نصنعه بأيدينا، فينتصر الآخرون.
    نقاتل بعضنا البعض، حتى يأتي من ينقضُّ علينا، ويقاتلنا، والنصر سيكون من نصيب هذا العدو .

    نقاتل أنفسنا بذاتنا، بطوائفنا وتعنّتنا، وتفرّقنا و كرهنا لبعضنا البعض.
    جهلنا يقتلنا
    لم نتعلم من تجارب الماضي ومن الحروب الأليمة التي حلّت بنا، نحن الديوك القوية، الأقوياء على بعضنا فقط، ندمر ذاتنا، ونخرب مؤسساتنا وبنياننا.
    فمتى نستفيق من سباتنا ؟

  2. لماذا لم يقل الأزهر كلمته؟ اعتقد ان الجواب معروف ومحزن في نفس الوقت.
    هذا هو زمن صعود إسرائيل فالسرطان قد غلب الدواء ألذي هو اصلا تافه وضعيف

  3. الخاسر الوحید هو شعب الخلیج
    اذا وقعت الحرب دول الخلیج تدمر وشیوخها تفر الی اروبا
    واسرائیل تخرج من المنطقه مع امریکا بعد نهب الثروات فیبقی الخراب للشعوب فقط

  4. طبعا لا جديد يذكر مع اغلب الطبقة الثقافية (أساتذة جامعات و شعراء و مفكرين…الخ). الدولتان أرادت تعزيز تجارتها مع اسرائيل، و الفوز بالمديح حول العالم، و بالأخص في واشنطن. هذه فوائد ثمينة. و لا شيء له علاقة بأمور عسكرية. الولايات المتحدة تتكفل بهذا، فلديها قواعد ضخمة حول ايران في أفغانستان و قطر و العراق و البحرين و الكويت و مؤخرا في السعودية، بالإضافة حاملات طائرات تجوب الخليج.

    هذا كان قرار سلمي تجاري ثقافي. يجب على الامور ان تمضي.

  5. اشد اعداء المسلمين الصهاينة و لكن ليس صهاينة إسرائيل بل صهاينة العرب لأن الصهاينة العبريين معروفون و كلنا نعرفهم بالعداوة لكن صهاينة العرب مدنسين بين المسلمين يدعون انهم مسلمون و لكن قلوبهم مليئة بالحقد على المسلمين سفكوا دماء المسلمين ،دمروا بلاد المسلمين ،هتكوا حرمة المسلمين بإسم الاسلام و لأجل الصهيونية
    ولكن اليوم الحمدلله زاحت الاقنعة و انكشفت الحقيقة لمن يطلب الحقيقة و الحق و من يريد ان يبقى اعمى …

  6. التطورات الأمنية تخضع للعديد من المتغيرات ولا يمكن تحليلها واستنتاجها بناء على حدث واحد فقط، إن تأثير كل حدث أمني قد یکون نسبي و مختلف علی الجوانب المستهدفه منه و يجب فحصه من وجهات نظر مختلفة لتحديد مدی تأثيره على كل جانب، قطعا” لن يكون تأثير هذا الحدث الجدید، على جميع المستهدفین علی حدا” سوی، فهو قد یکون تهديد للبعض و فرصة للآخرين، و حتی التهدید لن یکون بالمطلق بل یحمل في طیاته فرص من الممکن إستغلالها و کل طرف بناء علی قدراته يمكن له تحييد التهديد و تحويله الی فرص عمل یستثمرها لصالح نفسه، كما قد يكون لدى كل جانب نقاط ضعف تجعله عرضة للخطر و تزید من شدة و حدة التهدید. إذا نظرنا إلى دول الخليج و إيران و الکیان الصهیونی من هذا المنظر، فما هی التهديدات و الفرص التي يخلقها لهم هذا الوضع الجديد؟ و ما هي جوانب ضعفهم و قدراتهم فی هذا المضمار؟
    فقط من خلال هذا التحليل يمكننا أن نقول ما هو الأثر الذي سيكون لمعاهدة السلام المشؤومة هذه على الجوانب الثلاثة المتأثرین منها و علی هذا، کل تصور أحادي البعد لا يمكن أن یكون دقيق و معظم ما نراه من تعلیقات و تحالیل لا ترسم لنا صورة کامله الأطراف علی هذا الحدث و فی النهایة قد یکون فیه خیر لنا یخرج من اصله الشر و هکذا أن أراه ….. و شکرا

  7. عندما نجد التكبر والعجرفه لحكام الخليج على مواطنيهم ويحتقرونهم بشكل لايوجد له مثيل بالعالم وفي نفس الوقت كيف نجد حرية الرأي وقوة وهيبة الفرد الاسرائيلي امام حكومته وبالتالي يسهل جدا اختراق المجتمع الخليجي الرخو والبعيد عن الولاء المطلق لبلده نتيجة سحقهم من قبل حكامهم وسوف نرى هيمنه مطلقه لاسرائيل على الكرتونات الخليجيه وستصل الى التحكم فيمن يحكم من بين الأسر الحاكمه المفرطه لدينها وشرفها وانتمائها وامانة حمل الرساله رسالة الحفاظ والدفاع عن المقدسات والحقوق العربيه والاسلاميه

  8. لم ينفذ طرمب أي وعد من وعوده الانتخابية ” بدقة وصرامة ” إلا مع بقره الحلوب :
    – فقد وعد بحلبهم فحلبهم
    – وعد بجرهم إلى المسلخ بمجرد جفاف ضرعهم ؛ وهاهو يوقف بقره على طابور الذبح والسلخ ويمتص آخر ما تبقى من قطرات لشحن البقة نحو المسلخ !!!

  9. اسرائيل لاتستطيع بشكل مباشر ان تمثل تهديد عسكري لايران اكثر مما تفعله امريكا في الخليج..ولكنها ستقوم باختراق دول الخليج وخاصة الامارات و البحرين امنيا وسياسيا …وبدلا من ان تحمي هذه الانظمة الساقطة ستورطهم بحرب مع ايران بحيث تكون هي بعيدة عم اي رد فعل ايراني…لان الضرر سيكون قفط على الخليج..والعرب دائما هم الخاسرون…

  10. اسمحولي ان اقول بان راي المحللين عن عظمة الكيان الصهيوني مبالغ به كثيرا جدا وصوروا الكيان بانه دوله عظمى وفي الحقيقه هو كيان اوهن من بيت العنكبوت
    الكيان الصهيوني هو مثل باقي الكيانات العربيه المصطنعه ولكن للحقيقه اقواها وكلها في خدمة الماستروا الامريكي الانجلوسكساسوني والراسماليه المتصهينه
    المحللين صوروا الكيان بعلاقته مع كيانات هزيله بانه الخطر القادم على ايران باقامة قواعد ومراكز مخابراتيه ضد ايران
    وفي الحقيقه القواعد العسكريه الامريكيه والمخابراتيه وقيادة الاساطيل موجوده منذ زمن بعيد فيي محميات الخليج وتركيا وفي الجو والتخابر السبراني ولهذا ليست مهمه ما استجد من العلاقه الجديده بين الكيان الصهيوني وعشواءيات الخليج التي كانت قاءمه منذ عشرات السنين تحت الطاوله
    والقوه اول عناصرها العمق الحضاري وهذا مفقود عند كيانات الخليج وكيان العدو فكيان العدوا هو تجميع مخلفات العالم البشريه وكيانات الخليج اعراب كانوا يعتاشوا على غزوات بعضهم البعض والجراد قبل طفرة النفط وجميعهم تستعملهم امريكا لمصالحها الاستراتيجه اما ايران فبعدها الحضاري قبل الالاف السنيين بالحضاره الفارسيه التي اخذت دورها بين حضارات العالم ومنها الحضاره العربيه الاسلاميه

  11. نريد رأي شيخ الأزهر رأيه في التطبيع لماذا هذا الصمت. وسوف يسألكم الله عن القدس ماذا قدتم لها

  12. ما حصل ليس في مصلحة اسرائيل او امريكا او الحكام العرب ، فقد حرقت اسرائيل عملاءها من اجل مصلحة افراد كنتنياهو وترامب ، الاول ليفلت من السجن والثاني مفلس ويريد الفوز ، الكل يعلم ان دول الخليج متامرة على الدول العربية والاسلامية منذ نشأتها وشرهم في كل هذه الدول واضح فهناك القتل والتدمير ومحاربة الدين والأخلاق ونشر الفساد ، الان وضح لشريحة واسعة من الناس كانت تجهل وتختلط عليها الامور ان الخليج العربي مرتع للجيوش والاساطيل المعادية وثرواته تحت تصرفها وعلم الناس ان الاقصى والحرم محتلان ، واصبح تفكير الشعوب الان ليس في ان كانت الانظمة خائنة ام وطنية بل اصبح ينحصر في كيفية الخلاص

  13. من كان ينتظر من الامارات والسعودية او اي دولة عربية أن تنتصر للشعب الفلسطيني فهو بلا شك لم يقرأ التاريخ ولم يفهم الحاضر..

  14. زوال اسرائيل يبدأ بزوال الحكام الخونة من عرب ومن مسلمين. صراعنا الأكبر والاول هو ازالة الحكام الخونة وأذنابهم. وبعده الوحدة . وعندها لا داعي لمحاربة الكيان الصهيوني لانه سيحمل امتعته ويرحل!

  15. كيف تم تأجيج الخلاف بين النظام في البحرين ومواطنيه من والشيعة ؟ سؤال مهم ، وهل كان هذا استدراج لإيران واتهامها بالتدخل في شؤن البحرين وحث وحفزالسعودية والبحرين على التطبيع مقابل الحماية والقرب من ايران جغرافيا وتهديدها بالكيان الصهيوني ودعم أمريكا للكيان وبالتالي الحد من توسع إيران في المنطقة وضمان عدم تهديد الكيان الصهيوني؟ مجرد تساؤل.

  16. قريباً جداً سيبدأ مندوب اسرائيل بحضور اجتماعات مجلس التعاون الخليجي بصفة مراقب .
    الخطوة التي تليها هي “قبول” اسرائيل كعضو في المجلس .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here