خالد الداه اخطور: العدل و التهذيب و التعليم و الحكم الرشيد… هي الحلول

خالد الداه اخطور

العدل يشبه الماء في خصائص كثيرة فكما يعلم أهل الكيمياء الماء محلول متعادل، و كما يرى أهل الظاهر دون عناء شفافيته و تساوي صفحته في البرك و البحار، لذلك فإن حل مسألة العدل يكمن في الرفع من مستواه لكي يغمر الجميع.

إن سيادة القانون و المساواة و الشفافية و الإهتمام بالإنسان أيا كان… هي الحلول، الإنسان الذي كرمه الله تبارك و تعالى و رفعه و فضله و استخلفه.

يجب علينا التعامل مع الإنسان بالقيمة التي منح إياها، و ننطلق من هذا التكريم و التفضيل للبقاء في المجال الإسلامي الإنساني الاجتماعي، و أن لا نخرج منه نحو الوحوش الكاسرة و الطيور الجارحة، فقد فرطنا في الأمانة التي أشفقت منها الجبال و تحملناها ظلما و جهلا و ضيعنا ما استخلفنا فيه و تقاعسنا عن مسؤولية الإعمار، لا بل هرعنا نحو الدمار و نحن من فضلنا على كثير من المخلوقات تفضيلا.

الحلول في التهذيب و  التعليم و العدل و التنمية و الحكم الرشيد…

تتناسب تضحية الإنسان من أجل وطنه مع ما يحفه به من أمن و رفاه لذلك ينبغي رفعه على رأس الأولويات.

يجب أن يتلقى الإنسان الرعاية الصحية و التعليم و يتمكن من النفاذ إلى كل الخدمات الأساسية… لكي يشعر بالانتماء للوطن و يقدم له الولاء.

يجب وضع حد لكل ما من شأنه حرمان الإنسان من الأمن و الهدوء و السكينة و الإرتواء من المعارف.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here