خالد الجيوسي: تغريدة مُستشار وليّ عهد أبو ظبي “الغامِضة”!.. كيف “مازح” الباكستاني عمران خان الأمير محمد بن سلمان؟.. “سبحان الله”.. نائب هولندي مُعادي للمُسلمين يعتنق الإسلام: أين الغرابة؟

خالد الجيوسي

يُغرّد المُستشار الدكتور عبد الخالق عبد الله، أو كما يكتفي بتعريف نفسه في حسابه الشخصي “تويتر” كأستاذٍ للعلوم السياسيّة، حول “الربيع العربي”، ويقول: “ألم تستوعب مؤسسات الدولة العميقة، درس الربيع العربي، هل لا بُد من درس ربيع عربي آخر، لوقف مسلسل الرئيس مدى الحياة، مهما كان هذا الرئيس فذّاً، وعبقريّاً، واستثنائياً، كذلك لا يليق بشعب عربي يحترم نفسه، أن يُشارك في مهزلة انتخاب الرئيس مدى الحياة”.

هذه التغريدة الإماراتيّة “شبه الرسميّة” والغامضة بقصدها الحقيقيّ، تناقلتها عدد من برامج “الهاشتاق التويتري” في قنوات الإعلام العربي، وتبدو أنها مُوجّهة للشعب المصري، الجزائري، وحتى السوري، وتتماشى مع السوداني، وكل الشعوب العربيّة التي تخضع لجمهوريات الحُكم الأبديّة، ودون استثناء.

المستشار عبد الخالق، وعلى عكس الاتّهامات لبلاده، “يُبشّر” وكأنه في تغريدته بربيع عربي جديد قادم، حين تساءل عن ربيع عربي آخر، وكأنه يدعو الشعوب العربيّة للثورة، ووقف مسلسل الرئيس مدى الحياة، حتى لو كان كما قال إن الرئيس، فذ، عبقري، واستثنائي، وكأنه يشمل بلاده في الربيع العربي دون أن يقصد.

لعلنا لا نتّفق مع المُستشار الإماراتي، في الجزء المُتعلّق باحترام الشعوب لنفسها، ومُشاركتها في انتخاب رئيس مدى الحياة، فتلك الشعوب مغلوبٌ على أمرها، ومن خرج منهم في الربيع العربي المزعوم، انتهى حال بلاده، بين الدمويّة والفوضى، والإفلاس والفشل، أو في أحسن الأحوال، حكم ديكتاتوري، لا يقبل النّقد، ويزج المُعارضين بالسّجون!

خان وبن سلمان

يبدو أنّ “استثمارات واتفاقيّات” وليّ العهد السعوديّ الأمير محمد بن سلمان (20) مليار دولار، كانت على قدر توقّعات رئيس وزراء باكستان عمران خان، ولم يخب ظنّه بالأمير الشاب، الذي اختتم زيارته لباكستان، كما خاب ظن الرئيس الأندونيسي الحالي، بوالده العاهل السعودي الملك سلمان، حين زار أندونيسيا منذ عامين، وحمل له المظلّة شخصيّاً، وليستثمر المليك في الصين!

بن سلمان، حظِيَ باستقبالٍ لائقٍ لافتٍ في باكستان، ولم تسجّل الشوارع العامّة التي علّقت صوره ووالده على لافتات كبيرة هُناك، أي تظاهرات، أو اعتراضات على زيارته، ويبدو أن خان قد “أحكم” السيطرة على مسير تلك الزيارة، لتخرج بأبهى حُلّتها، ويُغادر الأمير على متن طائرته المُتوجّهة نحو الهند، وعلى وجهه ابتسامة الضيف المُمتن، وذلك حسب ما أظهرته لقطات مُصوّرة، عرضتها قناة “الإخباريّة” السعوديّة المحليّة.

ولم يكتف خان بهذا الاستقبال، بل مازح الرجل زائره السعودي، بالقول أن بن سلمان سيحصل على أصوات أكثر منه، في حال خاض انتخابات الرئاسة الباكستانيّة، وفي ذلك إشارة “طريفة” من خان، إلى الشعبيّة التي يتمتّع بها محمد بن سلمان لدى الشعب الباكستاني، ليس من المُستبعد أن تصل طُموحات الأمير إلى تحقيق تلك “الطرفة”، ففي السعوديّة هذه الأيّام.. “كلّه جايز.. حتى جواز العجايز”!

“سبحان الله”

ليست حكايةً من نسج الخيال، إسلام فنانة هوليودية مشهورة، قليلة الإيمان، سهلة المنال، كان يبعدها عن جهنم بضع خطوات لولا إسلامها كان المثال، ولا حكاية أشبه برؤية اسم النبي محمد الأكرم على حبّة تفاح أو طماطم والعياذ بالله من هذا الجدل والجدال.

هذه دلائل عُمق الدين الإسلامي عادةً عند البعض الساذج، من خلال خلق حالة من المصداقية تجاهه، وكأنّ هذا الدين السمح العظيم، ينتظر تلك الروايات والحكايا على ذلك المنوال في ساحات النزال والقتال!

كل الحكاية في ذلك المثال، النائب الهولندي السابق، والمُعادي للإسلام والمُسلمين يورام كان كلافيرين، أعلن اعتناقه للإسلام، وزيادة للعجب، كان المساعد الأيمن للنائب خيرت فيلدرز، المُجاهر بكراهيته للمُسلمين.

نوعٌ من العودة إلى الدين، هكذا وصف كلافيرين اعتناقه الإسلام، كان يبحث عن قناعاته الدينية يقول منذ زمن طويل، نشأ في محيط مسيحي محافظ، وكان على رأس حملة شرسة في حزبه ضد الإسلام، الحزب كان دعا لمنع ارتداء النقاب، ومعارضته بناء المآذن، كما يرغب في طرد الإسلام والمسلمين من هولندا!

إسلام هذا الرجل من ذاته، ودون “بهارات” قصص ألف ليلة وليلة، وخلال بحثه عن القناعة الدينية منذ زمن طويل، بعد عداء شخصي للإسلام، أكبر دليل برأينا على وجوب اعتماد الحرية الفكرية، واختيار المُعتقدات، التي قد توصل الإنسان إلى الحقيقة والإيمان.

إسلام الرجل ليس خدمة للدين الإسلامي، بقدر الخدمة لأتباع هذا الدين في بلاد الرجل هولندا وغيرها من دول العالم التي تُعاني الإسلاموفوبيا، الهدية التي سيقدمها الرجل كتابه الذي سيصدر قريباً حين حوّله من ضد الإسلام إلى حجج دحض مآخذ غير المسلمين على الديانة الإسلاميّة، لعل كلمة سبحان الله تصح هنا إن كتبها أحدهم على خبر إسلام هذا النائب!

كاتب وصحافي فلسطيني

Print Friendly, PDF & Email

19 تعليقات

  1. الإرهاب الذي مارسه العرب هو السبب في خلق ما يسمى الإسلامفوبيا . فليتوقفوا عن أفعالهم الإرهابية ليسلم العالم .

  2. يا جبران، اما جماعة النحر واكل الاكباد وسبي النساء واغتصابهن فتعرف تمام المعرفة المعنى الحقيقي للديموقراطية، وتمارسها بأبهى صورها.

  3. ولا انا غلطان
    غلطان بالتأكيد .. فهؤلاء الذين نشأوا في مجتمعات استبدادية وتربوا على الطاعة بالكرباج ، يأكلون ويتمتعون كما تاكل الأنعام.. لا يعرفون للديمقراطية معنى ولا تداول السلطة ، همهم كما قال نزار قباني كالفأر… همه كسرة الخبز والغذاء .مع الشكر للاخ على ابوجنيب على فكره النير .

  4. يا علي ابو جنيب، هناك انظمة اشد قمعية ومنعا لتداول السلطة من الدول التي عانت من ما تسميه ربيعا، ولم تتعرض لأي انتكاسات، ما يدل وبوضوح ان تداول السلطة من عدمه لم يكن محركا للدمار والخراب، بل تعطش اقلية ركبت الدين مطية للوصول وللاستيلاء على السلطة حتى ولو ادى ذلك الى انبطاحها الكامل تحت اقدام اعداء شعوبها واوطانها وتدميرها لتلك الاوطان بيديها.

  5. برأيكم سبب خراب دولنا هو الربيع العربي أم عدم تداول السلطة ؟ ؟!!
    أي لو وأقول لو كان هناك تداول وتنافس حر على السلطة دون تهميش أو إقصاء أو شيطنة الآخر ، هل حدث كل هذا الخراب ؟ ؟

  6. ابن هشام
    ولماذا انت زعلان ؟!! ، هل لأن الله شرح صدره للإسلام، نحمد الله أن قلوب البشر و خزائن الأرض ليست بيدك لامسكتم خشية الإنفاق.

  7. عبد الخالق عبدالله ليس مستشارا ولم يكن يوما مستشارا لولي عهد ابو ظبي .

  8. تغريدة الدكتور عبد الخالق هي صحوه في زمن السكون المزعج علي مايجري من احتقار للشعوب العربيه !!! زمن يعتقد فيه رئيس الجمهوريه انه الانسان الخارق بل هناك من اقترب من وصفه بصفات الاله صفات غير موجوده الا بعقول المنتفعين من حوله !!! النظام الملكي معروف والكل يجمع عليه من شعوب الانظمه الملكيه وهناك نوع من التواصل بين تلك الانظمه وبين شعوبها غير موجوده في الانظمه الجمهوريه !!!يستطيع أي مواطن الوصول لراس السلطه وعرض مطالبه امامه دون عناء كما هو الحال بالانظمه الجمهوريه من المستحيل لقاء وزير وليس امير او ملك !!!
    التجديد للرئيس عقود طويله وكان نساء ذلك البلد اصابهن العقم ولا يستطيعوا انجاب بديل لهذا الانسان الخارق والله انها مسخره بل هي مهزله بهذا الاستئثار بالكرسي الي النهايه !!!!لا يريدون فهم نظرية تبادل السلطه من جيل لاخر بانتخابات حره وشفافه

  9. المغلوب علی أمرهم فی الملکیات و السعودیة بالذات لا یتحدثون بل یتحدث عنهم آخرون!! اذا کانت هناک إنتخابات واحدة لرأیانا الشعب مع من یقفون و هل ملّوا العوائل و القبائل أم لا و هل یرضون بهذ الذل و الهوان و التطبیع و إهدار المال العام لکسب الحلفاء و ارضاء السادة و التمسک بالحلف الفاشل و ….أمّا مادامت تقمع احتجاجاتهم تحت تکمیم شدید و تزج بهم و بهنّ فی السجون و تحت وطئة التعذیب نساء و رجالا فالمتحدث عنهم من الذباب و الجیش الاکتروني یقفون مع آل منشار و شنار قلبا و قالبا..اما عمران خان فیبدوا انه کذالک تعلّم اللعبة! تکلم عن إیران و العلاقة معها بأیجابیة و خوّف العباقرة فی السعودیة ثم احلب حتی ترتوي و أذا أردت المزید فعلیک بالکرّة!! فکما تفضل العمّ ترامب السعودیة غنیة أم بلغتنا البقرة حلوبة!!

  10. لا تقل نظام ديكتاتوري يسجن المعارضين هؤلاء ليسوا معارضين هؤلاء ارهابيين و اعداء الحياة . الإرهابيين الذين صادروا الدين الإسلامي ويختبؤون من ورائه من اجل الوصول الى السلطة والاستهتار بها، هم نبثه خبيثة تستعمل جميع الوسائل لكي تتمكن من السيطرة على المجتمع الم يكونو سبب في دمار ليبيا و سوريا واليمن الله و حكمو تونس ومصر راحو يعلنون الجهاد ليس في فلسطين بل في سوريا الحقيقة انهم مجرد مرتزقة ارادو الوصول الى الحكم ولو على جثث المسلمين بحثا عن الشهرة والمال لم يراعو حتى حرمة الدين فأخرجو فتاوى على مقاسهم برغم ان الانظمة العروبية انها متخلفة لكنها حافظت على البلدان واستقلالية القرار اما هم من اول يوم رمو انفسهم في حضن الغرب وصنعو الاف الارهابيين خدمة للغرب . هؤلاء الارهابيين و لم ينتجوا للبشرية مفكر واحد بل سيد قطب و شكري مصطفى و ما فرخه ذلك من أشكال القاعدة و الظواهري و ابو بكر البغدادي . و لا ننسى تآمرهم على عبد الناصر إبان العدوان الثلاثي و حرب اليمن او مقال خالد محمد خالد الشهير عن طلب امريكا لضرب العراق المعنون ”أرحنا بها يا بوش!“ و كان الاخوان المنافقون اول من اعترف ببول بريمر الحاكم الامريكي العسكري للعراق . تاريخ مخزي من العمالة للغرب و الاٍرهاب في الشرق .
    نشكر الجيشان المصري و السوري اللذان قضى على آمال هؤلاء المتاسلمين المتآمرين على الامة واوقفهم عند حدهم .

  11. زمن النفاق وعباد المال ..
    والله ان استقبال خان لابن منشار وصمة عار ستلاحقه مدى حياته وسيجني ثمارها عاجلا …
    الجميع يعلم ان ابن منشار اثقل ضيف اينما حط رحاله ولكن فتنة المال وضرع البقرة مازال مدر وعند جفافه لن يستقبل ابن منشار ولا حتى ابنائه وقريبا باذن الله سيجف الضرع وسترى السكاكين حول ابو منشار من الصديق قبل العدو ..اني ارى هذا اليوم قريبا باذن الله

  12. اقتباس
    فتلك الشعوب مغلوبٌ على أمرها، ومن خرج منهم في الربيع العربي المزعوم، انتهى حال بلاده، بين الدمويّة والفوضى، والإفلاس والفشل، أو في أحسن الأحوال، حكم ديكتاتوري، لا يقبل النّقد، ويزج المُعارضين بالسّجون!
    —————————————————–
    واضيف ان حتى تونس التى كانت تلقب بايقونة الثورات العربية اقتصادها تدمر بشدة حيث تآكل في رصيد البلاد من العملة الصعبة و تم رفع الدعم التدريجي عن العديد من السلع الاساسية مثل الخبز و الحليب والزيوت النباتية .
    مما لا شك فيه ان الخريف العربي كان مؤامرة غربية قذرة اكلت الاخضر و اليابس و اعادت البلاد العربية الف عام الي الوراء و القت فلذات اكباد العرب فى محرقة الحروب الاهلية اللعينة . وحسبنا الله و نعم الوكيل

  13. الله كريم نشوف يورام كان كلافيرين اميرا عند داعش وفي ديوان الحسبة كمان.

  14. هكذا هذا الدين الظاهر والنور الساطع ثبتنا الله وإياه عليه

  15. استاذ خالد ،، في البلدان المنكوبه كله جايز حتى قتل العجائز وملاييين الجنائز ،
    ليس غريبا هذا الاستقبال الكبير للامير محمد بن سلمان ، فالعلاقات بين البلدين
    استراتيجية وقديمه منذ سبعين عاما ، ((وليس كما يظن الذين فرحوا بفوز عمران
    لانه قال في حملته كلاما جميلا عن ايران ، وانها ستكون اول بلد في حال فوزه ،
    وطبعا تغزلوا بعمران وجعلوه عدوا للسعوديه وحليفا لايران ، بل تمادوا في الكلام
    ووضع حلف سني شيعي مكون من باكستان وتركيا وايران ، وقتها قلت انتظروا ،
    عمران لا يستطيع اللعب بذيله مع السعوديه ، وزار عمران السعوديه مرتين وطنش
    ايران ، وكما ترى مزحة عمران مع الأمير محمد بن سلمان ))
    الشاهد ان الاستقبال الكبير ليس بسبب العشرين مليار التي اعلن استثمارها
    في باكستان ، فإمام الحرم المكي عندما زار الباكستان قبل سنوات لقي استقبالا
    اكبر بكثير من استقبال الامير ، وعندما صلى بالناس في احد المساجد كان
    المصليين بمئات الالاف وامتلأت الشوارع خارج المسجد بالمصلين ،، هذا حبا لاهل
    الحرمين الشريفين ، ولمن قدم من الارض الطاهره ،،
    استاذ خالد ، السعوديه منذ القدم وهي تزود الباكستان بأكثر من ثمانين الف
    برميل من النفط يوميا مجانا ، وحوالي مليونين ونصف من الباكستانيين يعملون
    في المملكه ، السعوديه مولت البرنامج النووي الباكستان من الألف الى الياء
    حتى صارت للباكستان قوة ردع امام منافستها القويه الهند ، وبعد ان امتلكت
    القنااابل النوويه ، كان نصيب السعوديه اربعه او خمسه حبات ، مثل الأقمار ،
    موجوده في الباكستان ، حلال زلال ، حقتنا ، من حر مالنا ، بدون مفاوضات
    عبثيه ، او حصار ، بدون هياط ومشاكل ، متى ما احتاجنا لها نجيبها ولو على
    ظهور الجمال ،،
    تحياتي ،،

  16. وهل كتبتم عن الالاف في أوروبا. والشرق الأوسط تاركي الاسلام إلى الإلحاد او المسيحية كونوا صادقين مع انفسكم. التحول ليس بخبر الا بالدول. التي تمنع حرية الاختيار

  17. السلام عليكم
    يوجد غرابه انه دخل الاسلام وهو لا يفهم العربيه لغه القران الكريم والدين كما يجب
    يوجد غرابه لماذا العرب المسيحيين بعد الف وخمسماءه سنه لم يسلموا وهم الاولى والاقرب لنا في مصر وباقي الدول العربيه

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here