حميدتي: رفضنا هبوط طائرة وزير الخارجية القطري في الخرطوم لأن زيارته كانت مفاجئة

الخرطوم ـ وكالات: قال نائب رئيس المجلس السيادي السوداني، محمد حمدان دقلو (حميدتي)، إن المجلس العسكري رفض زيارة وزير خارجية قطر، محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، لعدم إبلاغه بالزيارة مسبقا.

وكشف حميدتي أن المجلس قرر عدم استقبال وزير الخارجية القطري عقب الإطاحة بنظام الرئيس السابق عمر حسن البشير.

وقال حميدتي، وهو قائد أيضا لقوات الدعم السريع في السودان، إن سبب رفض زيارة وزير الخارجية القطري إلى الخرطوم، هو أن الزيارة كانت مفاجئة ومن دون التنسيق المسبق والاستئذان من المجلس العسكري، ما دفع المجلس إلى “رفض هبوط الطائرة، لأنه لم يبلغنا أحد بها، أبلغونا وطائرته في الجو”.

وكان وزير الخارجية القطري ينوي زيارة الخرطوم في أبريل العام الماضي، بعد أيام قليلة من عزل المجلس العسكري للبشير.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

24 تعليقات

  1. وهل سترفض يا زول لو كانت تلك الطئرة تقل وزير نتن ياهو جاء ليشكرك على حسن الإنبطاح المجاني …..
    صدق الإرهابي المقبور موشي ديان حيث قال “العرب لا يقرأون واذا قرأوا لايفهمون واذا فهموا لايطبقون”

  2. للاسف يبدو أن أكثر من 70%في المائة من تعاسة أمتنا وهزائمها تعود إلى هؤلاء العسكريين ، دون تعميم ، و ليس هذا من باب التحريض عليهم ، ولكنها الحقيقة التي نلمسها ونعيش معها ، إنه لمن المحزن أن تسمع أن طائرات إسرائيل قد أصبحت لها الأجواء آمنة للمرور فوق بلادنا ومنها أجواء السودان من ز وان مطاراتها قد أصبحت تستقبل هذه الطائرات سرا وعلانية ، وفي نفس الوقت اصبحت طائرات الاشقاء من العسير عليها أن تجد لها مكانا في تلك المطارات باي ذريعة من الذرائع المضحكة وشر البلية ما يضحك ، ، فأين أصبحت إنما المؤمنون إخوة بعد ذلك ، والذين يقولون إنه ما من دولة سعت لإقامة علاقات مع العدو الأول لأمتنا ثم رأت خيرا من بعد هذا السعي الا كان نصيبها المزيد من الفشل والخيبة أمر صحيح ، والأمثلة يعرفها الجميع ، فإلى يتجه بنا امثال هؤلاء القادة. العسكريون وخاصة منهم ؟

  3. السلام على من فقه الامور وخفاياها والله ما أرى الا تباكي ونواح النائحات على حال العرب و أكثر النائحات هم من لم يفعل شي في تغيير اوطانهم ففي السودان بلد الدكاتره اي في الدرجه العلميه كثير من أهلها متعلم ومع هذا الحلول ضائعه والعراق اكثر الأراضي خصوبتا و صلاحا للزراعه وأهلها اكثر الناس جوعا و اليمن اكثر العرب اصاله ويرضون بالفرس يحكمونهم ارجوا من اخواني العرب بدل النواح إيجاد حل لمصائبهم على أرض الواقع ولا تلقوا بعقولكم لمن يريدكم على هذا الوضع الذليل و ان كان اهل الخليج اقل قيمة من العسكر في الوضع السياسي فأهل الخليج و لله الحمد في رغد من العيش ولم يضرو إخوانهم العرب يوما ولكن حدد من منهم قد ضركم فلا تضعوا المملكة العربيه السعوديه في نفس الكفه مع قطر فالاولى مواقفها العربيه تشهد لها ولكن من خلف الإرهاب غير قطر و ابحث عن المعلومه وستجد ضالتك اخي العربي و ختاما اما ان تغير بلادك بلحلول السالميه و الا العنف لم يجلب الا العنف

  4. أيها المنافقون كل تهمه تضعوها علي المملكه العربيه السعوديه…كفاكم كذبا قطر مطبعه مع إسرائيل المغرب طبعا مستسار الملك يهودي اسرائيلي تركيا وأمك اردوغان حدث ولاحرج .تونس كيف اختراق الأمن وقتل ابوجهاد في تونس …..سحقا للنفاق

  5. هذاضابط خائب وراهونه على درجاته في الثانوية العامة ان كان نجح من اول مرة كلهم هكذا حتى برهان السيسي …لا اعرف ماذا اصلح عسكر العرب في السودان ضاع السودان بين الفقر والتسول وفي مصر الناس ارقام وانظر الى حال موظفي مطار القاهرة من العميد الى حارس البوابة الاخير …في اليمن انظر ماذا فعل العسكر ضيعوا اليمن في سوريا كل كفار قريش يتقاتلون في ضواحي دمشق وحلب … وفي العراق تاه العراق في نهر الفرات وضاعت حضارته وخيراته النفطية …وفي ليبيا انظر ماذا ترك الاخ الفاتح العظيم خلفه…. وبعد العسكر يأتي اباطرة البترول الخليجيين وهم اقل درجة في الاحترام من العسكر حتى نساءهم واعراضهم سلموها باليد لامريكا وفوقها بوسة …كارثة لما يسمى بالعرب وذل ما بعده ذل ويكرهون كل من يعرف اي شيء عن الشرف والكرامة………

  6. لا تحملوا الرجل أكثرمن طاقته فهو لم يعد ملك نفسه كجاره الشمالي روموت كنترول من الامارات وتل ابيب

  7. خوفا من السعودية والإمارات وإرضاء لهم استقبال الصهاينة المجرمين جائز وابن جلتك عربيا مسلما لا
    تسف التراب ورأسك في السماء بدلا من بعض الدولارات وأنت مطأطأ الرأس

  8. كأن قطر وتركيا لم تطبعا مع إسرائيل وكان المدافعين عنهما لا يعلمون ذلك
    كفاكم نفاقا وادعاءا وانظروا إلى حال الدول العربية من محيطها إلى خليجها اذكروا لي دولة واحدة لم تطبع مع إسرائيل، والسودان ليس بمعزل عن الدول العربيه
    أما بالنسبة لمنع وزير خارجية قطر من الهبوط بطائرته فالأمر واضح ولا يحتاج إلى ذكائكم فصراع السعودية وحليفتها الإمارات وبين تركيا وحليفتها قطر هو السبب

  9. يا اخ حميدتي، اذا لم تلتصق بشعبك ومظلتك الله وحده وسنه نبيه فسيتم استعمالك ثم القضاء عليك ولكن بعد ان يستخدموك لقتل شعبك ، محور الشر معروف فقاومه ولكن عليك التحالف مجددا مع تركيا وقطر وليبيا الثوره وان تكون مستعدا للمقاومه.

  10. ضاع السودان هو الاخر واصبح يعمل باوامر الصهاينة والعرب المتصهينين

  11. واضح أنّهذا الزول لا يفقه شيء في العلاقات الدولية، دع عنك العربية

  12. السبب أن ما دفعته السعودية والإمارات أكبر مع قيادة انقلابية عميلة. … بالمناسبة نجح انقلابكم المدعوم أمريكيا وسعوديا وإماراتيا ولم ينجح الانقلاب على أردوغان لأن الفارق كبيى في الولاء والانتماء وأنتم لا ولاء ولا انتماء .. عباد الدنيا والمال.

  13. شتّان ما بين الخرطوم اللاءات الثلاث ومابين الخرطوم الإملاءات الثلاثي .. الإمارات .. السعودية .. مصر … باي باي

  14. اتركو السودان لحاله. …منذ انضمامنا للجامعه العربيه …..حلت الكوارث بالسودان

  15. والله ياحميدتي ، العمالة ليست ملكً لاحد، فلو كانت الطائرة من إسرائيل لفرشتم لها البساط الاحمر وحتى إن لم تعلموا من عليها ….ان الذات البشرية لأمارة بالسؤ ياحميدتي ….!!….نصركم الله على أنفسكم أولاً وينصركم الله على من تتخذونهم حليفاً الآن ثانياً .

  16. انتهى سودان العرب وهذا سودان المجلس العسكري والصهاينة…. لك الله ايها الشعب السوداني الشقيق

  17. معظم التعليقات تصب في هدف واحد من مختلف الاقطار العربيه الوطنية
    اليس من المفروض الاعتراف بالخطأ. والاعتذار. للمعاملة الغير جيده.
    نحن نريد صوت الشعب السوداني الأصيل بتقرير مصيره بيده وليس بيد القيادة العسكريه النذله المذلة

  18. يا حيف يا حيف على اهلنا في السودان!

    يرفضوا طائرة تحلق فوق ارضهم لكي تهبط

    ويقبلوا هاتف من تلفون من الصهاينة!!!!

    ما هكذا عهدنا بكم يا نشامى

  19. لو كانت الطائرة لوزير خارجية أبوظبي أو لقرقاش لأعطوا لها الضوء الأخضر قبل أنيرتد طرفط ضاربين عرض الحائط لكلأبجديات الديبلوماسية.

  20. كان على امير قطر ان يعلم ان النتن وحده فقط من يمكنه ان يأتي الى الخرطوم دون تخطيط مسبق شأنه شأن اي مجرم او لص يخشى ان يراه احد.

  21. وهل اللقا. مع قيادي الكيان الصهيوني. كان بموافقة المجلس العسكري.
    من الصفات العربيه. قبول الزار. وضيافته. بدون فلوس
    ولو كان هذا الزار. من القطر الشقيق السعودي.
    فالمعامله تكون بالمثل.؟؟

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here