حملة ضخمة في غزة تطالب الرئيس الفلسطيني بالرحيل (صور + فيديو)

غزة ـ وكالات: أفادت وكالة أنباء “معا” نقلا عن مصادر، يوم السبت، بأن أنصار حركة “فتح” في شمال قطاع غزة، حطموا لافتات عُلقت عليا صور تطالب برحيل الرئيس محمود عباس “أبو مازن”.

وقالت المصادر إن تمزيق اللافات تخلله هتافات تندد بالحملة التي طالت الرئيس عباس، لا سيما عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وذكرت مصادر في حركة فتح، أن مسيرات تأييد للرئيس الفلسطيني جابت شوارع غزة، ندد فيها المشاركون بالحملة التي تطال الرئيس عباس.

وقالت وكالة “معا” إن صورا تطالب برحيل الرئيس عباس انتشرت في أنحاء متفرقة من قطاع غزة، بالتزامن مع حملة على مواقع التواصل الاجتماعي التي تحمل المطالب ذاتها.

وفي المقابل، دعا عدد من النشطاء المعارضين للرئيس  عباس، إلى تنظيم وقفة احتجاجية يوم الأحد، في ساحة السرايا وسط مدينة غزة.

وذكرت وكالة الأنباء “وفا” أن عناصر من حماس اقتحمت مساء يوم السبت، منزل محافظ شمال غزة صلاح أبو وردة في مدينة جباليا شمال القطاع.

وأفاد المحافظ أبو وردة، في اتصال هاتفي مع “وفا”، بأن عناصر مسلحين من حماس اقتحموا منزله بطريقة عنيفة جدا وفتشوه، بحجة البحث عن نجله محمود بتهمة تمزيق صورة مسيئة للرئيس عباس.

وأضاف أبو وردة أن رفع الصور المسيئة للرئيس مدان ومرفوض، وأثار غضب كافة المواطنين، مؤكدا أن الإساءة لعباس هي إساءة للوطن وانتهاك لكرامته.

 

Print Friendly, PDF & Email

11 تعليقات

  1. Please be rational person. .its enough all this wasting , useless and catachresis period against our goal ..We had been anguishing from this rustic political system. No more stupid negotiations with tyranic sanguinvorous zionism colonizers
    There is no entity for zionism mafia against pan humanity & pan dogmatism .on our patriot land of philistine ..yes for our rifle the only cure from savage carcinogenic colonizers. .

  2. عباس انتهى سياسيا وأفلس ولم يبقى له اي ورقه وبعده ستتكفكك فتح وتصبح تيارات كل تيار تابع لدوله ومتناحرين على السلطه

  3. انا متفائل
    الثورات العربية بدات تشتعل من جديد في السودان ، في الجزائر ، وعقبال عند الباقي ، لنسترد الاوطان الي سرقت منا .
    اذا الشعب اراد الحياة فلا بد ان يستجيب القدر .

  4. هده السلطة بقيادة محمود عباس اضحت عالة على الفلسطينيين كما انها لا تعمل اطلاقا لمصلحة القضية الفلسطينية وبالتالي فيجب عليها الرحيل بفعل عدم قدرتها وعجزها الفاضح على مواجهة المخططات والمشاريع الصهيوامريكية والغربية ضد القضية الفلسطينية بل لا نبالغ اد نقول انها دراع قوي للعصابات الصهيونية والا كيف نفسر تنسيقها الامني وتسخير شرطتها لقمع اي مظاهرات للتنديد بالاحتلال وجرائمه وارهابه الاعمى وتنديده بالاعمال الفدائية وسخريته من صواريخ المقاومة؟ اليس هدا كافيا لمطالبة هدا الشخص بالانسحاب من المشهد السياسي الفلسطيني ؟

  5. أبو مازن باع الوطن وخان الأمانة .هو بمثابة جندي حراسة للمستعمر الذي يغتصب الأرض و العرض.كلما هبّ شعبنا العربي للمطالبة بحقوقه او الدفاع عن وطنه ألصقت التهمة بالأيادي الخارجية .فتح يا أخي anwwar صارت اداة صهيونية تحتجز المواطنين و تسلمهم للعدو .حماس رغم ما عليها لم تتعامل مع الكيان يسقط المطبعون و المطبلون لهم

  6. وانا اضم صوتي لاهل غزة ارحل ياعباس يارئيس الامر الواقع وخذ معك الهباش وعزام الاحمد وعريقات وخالد مشعل ارحلوا جميعكم فشلتم في تمثيل الشعب الفلسطيني الصامد والمقاوم ارحلوا وسلموا المفاتيح للاحتلال واتركوا الشعب الفلسطيني يحقق مافشلتم به

  7. رأي مخالف،.،.
    ليس دفاعا عن عباس ولست من جماعه عباس أو فتح ، حتى ولا من رجال عرفات نفسه والذي كانت تعتبره حماس عدوها اللدود ، وعملت ضده في جميع ما قام به من أعمال سواء سلبيه أم ايجابيه . عباس سينتهي دوره ويغادر ، وهذه طبيعه الحياه ، ومن يأتي بعده سوف يكون العدو الجديد لحماس وستعمل ضده مهمن كان . لكن والحق أن عباس لم يوقع على شئ ، ورفض بشده ووضوح ودون مواربه الضغوطات الأميركيه والعربيه وخطه قرنهم . لو كانت حماس مكانه لوقعت وتنازلت أكثر بكثير وبلاش مزايدات بلا معنى ، فلسطين والقدس والأقصى أهم بكثير من المهاترات .

  8. Mr charismatic
    Please have a nice rest
    Yes for the people voice and choice
    Good luck
    The refugees camps the right place for renew our struggling

  9. لقد كانت عملية احتراق البوعزيزي بتونس الشرارة التي اشغلت الربيع العربي ؛ ويبدو ان مظاهرات جمعة الجزاءر ستكون بمثابة شرارة انبعاث الربيع العربي المحصن من الاستلاب والاختطاف بعدما

  10. سلطة رام الله اصبحت تشبه ممالك الخليج ومملكة العسكر في مصر نسوا الجماعة انه الكيان الصهيوني عدوا لكل الفلسطينيين وليس فقط لاهل غزة المحاصرين من العرب ومن الاحتلال ومن سلطة رام الله

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here