حملة السيسي تقدم أوراق ترشحه للهيئة الوطنية للانتخابات.. والعفو الدولية تحث السلطات المصرية على التوقف عن التدخل في سير الانتخابات

 

sisi-bnnnn.jpg77

القاهرة ـ (د ب أ)- تقدمت حملة ترشح الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لولاية ثانية اليوم الأربعاء بأوراق ترشحه للهيئة الوطنية للانتخابات.

ووفقا لموقع “بوابة الأهرام” فقد تقدم بأوراق الترشح محمد بهاء أبو شقة، الممثل القانوني والمتحدث الرسمي لحملة السيسي.

وأظهرت صور نشرها الموقع عملية نقل صناديق تحتوي على ما يبدو التوكيلات الشعبية التي حصل عليها السيسي، وهي جزء من متطلبات استكمال الترشح.

كانت الصفحة الرسمية للسيسي نشرت قبل قليل أنه تم اختيار أبو شقة ممثلا قانونيا للسيسي متحدثا رسميا للحملة، والسفير محمود كارم منسقاً عاماً لها.

وحثت منظمة العفو الدولية في بيان اليوم الأربعاء السلطات المصرية على التوقف عن التدخل في سير الانتخابات، كما طالبتها بوضع ضمانات للترشح الحر.

وقالت المنظمة في بيان، تلقت وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) نسخة منه، إن توقيف المرشح المحتمل رئيس الأركان السابق الفريق سامي عنان هو “اعتداء على حقوق المشاركة العامة وحرية التعبير، عن طريق التخلص من أي معارضة جدية للرئيس عبد الفتاح السيسي في الانتخابات الرئاسية القادمة”.

واعتبرت أن “التوقيف التعسفي لمرشح رئاسي محتمل يظهر تجاهلا صارخا لحقوق حرية التعبير وتكوين التكتلات وحق المشاركة العامة”.

وحثت نجية بونيم مديرة حملات شمال أفريقيا في المنظمة السلطات المصرية على “البقاء على الحياد، وأن تكف عن تفضيل مرشح بعينه على آخر”.

كان الجيش المصري أوقف عنان أمس بعد إصدار بيان طالب بمثوله للتحقيق. وقال الجيش في البيان إن عنان أعلن عزمه الترشح “دون حصوله على موافقة القوات المسلحة أو اتخاذ ما يلزم من إجراءات لإنهاء استدعائها له”، كما اتهمه بارتكاب “جريمة تزوير في المحررات الرسمية بما يفيد إنهاء خدمته في القوات المسلحة على غير الحقيقة … الأمر الذي أدى إلى إدراجه في قاعدة بيانات الناخبين دون وجه حق”. ولاحقا رفعت الهيئة الوطنية للانتخابات اسمه من قاعدة بيانات الناخبين ما يعني أنه لم يعد مؤهلا للترشح.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. طيب السيسي هيترشح ضد مين؟ ضد حاله؟ دا اسمو استفتاء

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here