حمدي جوارا: في الحقيقة.. كلنا ضعفاء

حمدي جوارا

يحكى ان بعوضة أراد التخاصم مع أسد فضحك الأسد ، وواصل في نومه ، إلى أن لسعته البعوضة لأكثر من مرة في وجهه وبين عينيه وكل مرة يضرب الأسد نفسه مما اضطر لتغيير مكانه .

ففرح البعوضة بذلك وقفزت ذاهبة للاستراحة من على شجرة

وحينها وقعت على عنكبوت نسجت غزلها فوقعت البعوضة فريسة وهاجم البعوضة وامتص منه ما في داخله حتى ماتت ..

وقبل موتها صاحت : أزعجني أسد والآن يقتلني عنكبوت صغير تافه .

قرأت القصة وقلت في نفسي ، ما حصل للبعض قد يحصل لنا في الحياة فالقوة ليست بقوة عضلاتك ولا فهمك ولا علمك ولا حتى مالك ..

تتذكرون هذا الإنسان الذي يتصرف في هذه الأرض وكأنه مالكها وخالقها ، هذا الإنسان موجود في كل واحد منا  أو حولنا وربما نراهم في كل مكان ..

صدقوني قصة البعوضة مع العنكبوت ذكرتني بقصتنا كبشر مع فيروس كورونا لقد هزمنا كورونا هذا الفيروس الذي لا يرى ولا يحسّ لقد هزمنا حقا  جميعا وجعلنا مسجونين في بيوتنا ، وجعلنا نبتعد عن أقاربنا وأصدقائنا ..

أذكر صديقا بعد مرضي الأخير في بدايات كورونا اعتذر عن زيارته لي بسبب اعتقادها أني ربما مصاب فيروس كورونا ..

هذا الفيروس ما زال قابضا بتلابيب البشرية وفي كل مكان ..

 هذه هي رسالة الله للبشرية وأننا مهما تطورنا وارتقينا في سلّم التكنولوجيا والتقانة فإننا ضعفاء..

” وخلق الانسان ضعيفا “

باريس

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here