حمدي العطار: اثارة المشاعر الوطنية ضد الارهاب في مسلسل (الاختيار)

 

بغداد – حمدي العطار:

على مدى ثلاثة مواسم يقدم النجم امير كرارة دور شخص يحارب الارهاب، في مسلسل من جزءين (كلبش) ادى دور رجل المخابرات(سليم باشا) وحينما نجح كلبش كمسلسل اكشن مع بروز دور البطل في مكافحة الارهاب والانتصار عليهم في الداخل والخارج! واول ما سمعت بمسلسل (الاختيار) لنفس المؤلف “باهر دويدار” والمخرج” بيتر ميمي” مع النجم(أمير كرارة) ، اعتقدت بإن امير كرارة اصبح حبيس هذا النمط من الاعمال ، لكن من متابعتي لمسلسل (الاختيار) رغم ثيمة العمل لا تختلف كثيرا، لكن هذه المرة يقدم امير كرارة قصة حقيقة لقائد الكتيبة 103 صاعقة (احمد صابر المنسي) الذي استشهد في كمين مربع البرث بمدينة رفح عام 2017 أثناء التصدي لهجوم في سيناء، وطريقة المعالجة الفنية في كتابة النص والاخراج ابتعدت عن المعالجة المخابراتية في كلبش، حتى المشاهد لا يستحضر سليم باشا في كلبش بقدر ما يتفاعل مع (احمد المنسي) ، وهنا يبرز دور الدراما في ترسيخ المفاهيم الوطنية افضل واعمق مما تفعله البرامج السياسية ونشرات الاخبار، فعلى الرغم من معرفة ان هذا المسلسل تمثيل بينما الاخبار توثيق بالصورة والصوت الا انه يجد نفسه يصدق العمل الفني الدرامي اكثر مما يصدق ما تقوله نشرات الاخبار.

وتأتي تجربة (أمير كراره) في مسلسل الاختيار العمل الأكثر تأثيرا للدراما على كل الفئات العمرية، فقد نقلت مواقع التواصل الاجتماعي مدى تعلق واعجاب الاطفال بهذا الضابط ويتنمون ان يكونوا مثله عندما يكبرون بينما كان نصيب من يمثل دور (هشام عشماوي) – النجم احمد العوضي- وعابد عناني – عماد عبد الغني، هي مشاعر الغضب والكراهية، خاصة وان الاثنان كانوا من ضابط الجيش والتحقوا بالتنظيمات الاسلامية الارهابية، والنص اجاد في فضح الفكر الارهابي واسلوبهم في غسيل الادمغة وتبريراتهم غير المقنعة وشهوتهم للقتل والتمثيل بالجثث والتخريب، وقدم النجم “ضياء عبد الحق” دورا مقنعا لشخصية امير الجماعة (ابو عبد الله).

لقد تم توظيف كل محاور المسلسل بشكل فيه الكثير من التشويق، سواء في مواقع المواجهات والمعارك مع الارهابين او حينما تنتقل الكاميرة الى الحياة المدينة والبيوت وبالاخص في الريف المصري، الذي ابدع النجم “محمود حافظ” في تقديم دور الفلاح المصري الوطني والمضحي والذي يحب ارضه وعائلته، ومشهد التنازل عن ارضه واستقبال خبر استشهاد اخيه على يد الارهاب كان مؤثرا.

كما ان الحلقة الخاصة بإستشهاد الضابط المنسي كانت مؤثرة ونفذت المواجهات بين الجيش وقوى الارهاب تع

كنا نتمى بإن تقدم الدراما العربية في كل بلد فيه المنظمات الارهابية ان تقدم اعمالا تستذكر فيها بطولات القوات المسلحة في دحر الارهاب  ، ويكون في قالب فني ومعالجة درامية ناجحة، كما نجحت الدراما المصرية في مسلسل (الاختيار).

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

1 تعليق

  1. تعريف الاٍرهاب مقلوب لانه الانظمة العربية تُمارس الاٍرهاب ضد مواطنيها اعتقال وتكميم افواه ومنع حرية التعبير وحرمان المواطن العربي حتى من حرية انتخاب من يحكمه وحرمانه من تقاسم ثروات بلاده التي تنفرد بها الزمرة الحاكمة
    كل هذا ارهاب الدولة ضد مواطنيها

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here