“حماس”: الإدارة الأمريكية تشارك بالعدوان على الفلسطينيين

غزة- (د ب أ)- انتقدت حركة حماس اليوم الخميس، تصريح السفير الأمريكي لدى إسرائيل ديفيد فريدمان، حول “صفقة القرن” للسلام وتركيزها على الضفة الغربية بعد الاعتراف الأمريكي السابق بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وقال الناطق باسم حماس حازم قاسم في بيان صحفي تلقت وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) نسخة منه اليوم، إن تصريحات السفير الأمريكي “هي تصريحات وقحة، ومشاركة من الولايات المتحدة في العدوان على الشعب الفلسطيني”.

واعتبر قاسم أن “هذه المواقف الأمريكية الهادفة إلى تصفية مكونات القضية الفلسطينية، هي استمرار للبلطجة التي تمارسها الإدارة الأمريكية في المنطقة؛ خدمة لمصالح المشروع الإسرائيلي”.

وأكد الناطق باسم حماس أن “نضال الشعب الفلسطيني المتواصل ضد الاحتلال واستعداده للتضحية لاسترداد أرضه، هو الذي سيحسم الوجود الإسرائيلي في الضفة الغربية والقدس وكل الأرض الفلسطينية”.

وكانت اللجنة المركزية لحركة فتح التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني محمود عباس هاجمت مساء أمس الإدارة الأمريكية واتهمتها بالتساوق مع إسرائيل لتصفية القضية الفلسطينية.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here