حلم عودة إبراهيموفيتش من الاعتزال الدولي يقترب من التحقق

ستوكهولم- (رويترز): اقترب حلم عودة زلاتان إبراهيموفيتش من الاعتزال الدولي من التحقق الخميس بعد أن أكد الاتحاد السويدي لكرة القدم أن يان أندرسون مدرب المنتخب الوطني اجتمع مع المهاجم في ميلانو لمناقشة احتمال العودة للفريق.

وقال إبراهيموفيتش البالغ من العمر 39 عاما، والذي نال هذا الشهر الكرة الذهبية لأفضل لاعب في السويد للمرة 12 ليمدد رقمه القياسي، في مقابلة مؤخرا إنه يفتقد اللعب مع المنتخب الوطني ويفكر في العودة مما دفع أندرسون للسفر إلى ميلانو للقائه.

وقال أندرسون لموقع الاتحاد السويدي على الانترنت “حين أبدى زلاتان ترحيبه باللعب للمنتخب مجددا كان من الطبيعي والمهم الاجتماع به لمنافشة هذا الأمر في أسرع وقت ممكن. أنا سعيد بترتيب هذا اللقاء السريع”.

وأضاف المدرب الذي غاب مؤخرا عن مباريات منتخب السويد في دوري الأمم الأوروبية لإصابته بفيروس كورونا “اللقاء كان مثمرا وجيدا للغاية واتفقنا على مواصلة النقاش بشأن الخطوات التالية”.

وبعد أن سجل 62 هدفا في 116 مباراة دولية اعتزل إبراهيموفيتش اللعب مع المنتخب الوطني بعد الخروج من بطولة أوروبا 2016 وتوترت علاقته مع أندرسون الذي تولى المسؤولية خلفا للمدرب إيريك هامرين بعد البطولة.

لكن بعد تألقه مؤخرا مع ميلان الإيطالي طالب عشاق منتخب السويد بعودته وإذا نجح المدرب واللاعب في تنحية الخلافات جانبا فان الجماهير ستستمتع بصفحة أخرى في مشوار إبراهيموفيتش مع المنتخب.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here