حفيدة صدام حسين تكشف اسرار لأول مرة منذ اعدام جدها في كتابها الجديد.. الامريكان قصفوا مزرعة الدورة اثناء هروبها ووالدتها و9 أطفال ونساء من العائلة بطريقة وحشية.. جلال طالباني عرض توفير الحماية للعائلة.. شاهدنا الموت خلال هروبنا من العراق ولم يكن معنا جوازات سفر.. ورغد تجهز لكتابة مذكراتها

عمان ـ وكالات: أطلقت حرير حسين كامل، حفيدة الرئيس العراقي الراحل صدام حسين، 3 قنابل مدوية خلال لقائها الذي كشف الكثير من كواليس الأيام الأخيرة في حياة صدام حسين.

وأجرت حفيدة صدام حسين، لقاء خصت به قناة “روسيا اليوم”، والذي تحدثت فيه لأول مرة، حول كواليس كتابها الأخير “حفيدة صدام”.

غارة غادرة

تحدثت حرير حسين كامل، خلال لقائها عن كواليس ما وصفته بـ”الغارة الغادرة” غير المتوقعة، التي شنها الجيش الأمريكي على مزرعة الدورة، حيث كانت تتواجد والدتها، رغد صدام حسين، خلال غزو العراق.

وقالت حفيدة صدام: “كان قرار والدتي (رغد صدام)، بالذهاب إلى مزرعة الدورة، لأننا لم نتوقع أن يكون العدو الأمريكي بمثل هذا الإجرام”.

وتابعت “اعتدنا على الفوضى التي تحدثها الحروب، ولم نكن نتوقع ان يتم استهداف عائلة بها نساء اثنين وأطفال 9 في مزرعة الدورة بغارات جوية أمريكية، رغم أنهم يعرفون أننا موجودين في تلك المزرعة، لم نكن نتوقع أنهم بمثل هذا الإجرام”.

رسالة صدام

وكشفت حفيدة صدام حسين، عن رسالة جدها لهم خلال الحرب، وكيف أصر الرئيس العراقي الراحل أن يتم التعامل معهم خلال تلك الظروف الصعبة.

وقال حرير حسين كامل: “تحدث معنا صدام حسين خلال الحرب، وقال لنا: ما سيجري مع العراقيين سيجري معكم، لن يكون لكم أي مميزات مختلفة عما يجري مع العراقيين”.

وتابعت “لم نكن نحمل حينها أي جوازات سفر، ولا جوازات سفر دبلوماسية، وهو ما صعب مهمتنا بصورة كبيرة”.

وتحدثت حفيدة صدام حسين، كذلك في اللقاء عن خطة والدتها، رغد صدام، من أجل الهروب من العراق، عقب سقوط بغداد.

وقالت حرير: “شاهدنا الموت بحد ذاته خلال هروبنا من العراق، لم يكن هناك أي خطط مسبقة حول عملية الهروب”.

وأردفت “اعتمدنا على أصدقائنا ومن يحبنا ويحب صدام حسين والعراقيين، وخططنا كلها كانت ارتجالية”.

ولكن استطردت بقولها “في لحظة ما، قررت نساء العائلة أن يكون لها الكلمة، بعدما اختلفت الوجوه والتعامل خلال الحرب، حتى نتمكن من إنقاذ تلك العائلة”.

وأوضحت “قررت النساء وعلى رأسهم رغد صدام حسين، التي كانت صاحبت الفكرة الأولى، أن نتفرق ويعتمد كل شخص منا على الشخص الذي يثق فيه”.

وتابعت “لم يكن قرار والدتي رغد فقط، بل كان قرار نساء العائلة كلهم، لكن والدتي كانت صاحبة الفكرة الأولى، حتى لا نكون لقمة مستساغة في يد العدو”.

دعوة طالباني

وكشفت حفيدة صدام حسين، عن تلقي والدتها رغد صدام، دعوة سرية من جلال طالباني، الرئيس العراقي الراحل، باللجوء إلى إقليم كردستان، وتوفير الحماية لها ولعائلتها.

ولكن قالت حرير حسين كامل إن والدتها رغد صدام حسين، لم تقبل دعوة طالباني، ليس شكا في نواياه، ولكن لأنه قرار لم يكن جيد أمنيا وقتها.

 واختتمت حفيدة صدام حسين، إن والدتها رغد صدام حسين، تجهز مفاجأة أخرى، حيث تنوي كتابة مذكراتها أيضا، والتي ستكشف فيها المزيد من التفاصيل والحقائق الجديدة كليا حول تلك الحقبة من تاريخ العراق الذي هناك محاولات لتشويهه.

وكانت حرير حسين كامل طرحت كتابا بعنوان “حفيدة صدام”، والذي تناولت فيه  الكثير من أسرار بيت الرئيس الراحل ونساء العائلة والأخوات، كما أنها تروي من خلاله ذكرياتها مع جدها.

وعن الكتاب، قالت حرير كامل لـ “سبوتنيك”: “كتابي بعنوان حفيدة صدام… محتواه يشبه عنوانه… كل ما مررنا به كعائلة… من أيام جميلة، وصعبة ومن مشاكل وأسبابها.. سلطت الضوء على الجانب المخفي لعائلتي بحيث يستطيع كل مهتم أن يفهم هذه العائلة بشكل اصدق… تمت طباعته على حسابي الخاص وتوزيعه من قبل دار العربية للعلوم، بدأت بكاتبته قبل سنتين”.

يذكر أن حرير حسين كامل، هي ابنة رغد صدام حسين، والتي تزوجت حسين كامل عندما كانت بعمر 15 عاما، إذ كان زوجها ضابطا رفيعا مشرفا على صناعة الصواريخ بالعراق وبرنامج البحث النووي، في حين تزوجت أختها رنا، شقيق كامل، وكان هو أيضا مسؤولا رفيعا.

يذكر أنه في مارس/آذار 2003، دخلت الولايات المتحدة الأمريكية العراق تحت مسمى عملية “تحرير العراق”، وفي 13 ديسمبر/ كانون الأول من نفس العام، تم القبض على صدام حسين. وظهر لأول مرة في المحكمة عام 2004، ووجهت له تهم تتعلق بغزو الكويت والهجوم على قرية الأكراد بالغاز السام، ولكنه رفض الاعتراف بالمحكمة باعتبارها محكمة “الاحتلال”.

وأدانته المحكمة في أول قضية جنائية ضده، وكانت خاصة بمجزرة قرية “الدجيل”، وحكم عليه بالإعدام، في 23 يوليو/ تموز 2006، وتم تنفيذ الحكم في 30 ديسمبر/كانون الأول من العام نفسه.

Print Friendly, PDF & Email

20 تعليقات

  1. هي كجدها وامها وعائلتها فيهم من النرجسية ما الله به عليم . المفروض تعتذري لشعب عراقي كرد وسنة وشيعة وكبير وصغير بالعراق من اجرام جدك وابوك وباقي العائلة ، جعلتم من العراق خاااوي وما نشاهدة اليوم ب ٢٠١٩ ما هو الا نتيجة واثر ل ٣٥ سنة من قمع ورعب الاجهزة الامنية .
    والله تصير معي غصة لما اشوف واحد من جماعة صدام .

  2. حسين كامل، شاءت الأقدار ان انقل (كنت عسكري) اثناء الحرب ١٩٩١ الى احدى المكاتب ديوان رئاسة الجمهورية ومن ثم نسبت للعمل في مكتب حسين كامل (المكتب الخاص) اعتبارا من آذار ١٩٩١ وحتى نهاية عام ١٩٩٣. عن تجربتي الشخصية أقول كان حسين كامل شديد البطش والقسوة ومخادع وانتهازي ويحتقر الناس ولديه نرجسية مرضية لكن كانت له سطوة مرعبة في ذلك الوقت. ورغم ان علاقته بعدي وقصي كانت جيدة نوعا ما في تلك الفترة ولكنه كان يراقبهم مراقبة وثيقة لاستخدامها لمصالحه الشخصية والتملق والتزلف والخضوع الذي كان يظهره لصدام حتى على شاشات التلفاز لم يدم حتى ظهر خبثه وغباءه من خلال هروبه وعودته للعراق ليتم إعدامه وسحله في القصة المعروفة. في الحقيقة كان اقرباء الرءيس صدام هم سبب بلاء العراق لانهم كانو يتصرفون وكانهم ميني صدام والذي عمل في المكاتب الرءاسية الخاصة يعرف بالتأكيد مااقصد.

  3. آنسه حرير بدءا اقول الله يكون في عونكم لقد تحملتم من المصائب والاهوال ما لا تتحمله الجبال. نعلم انتم كنساء العائله لم يكن لكم يد في ما حل بعائلتك وبالعراقيين عامة من مصائب والام لا يتصورها العقل وهذه لم تكن سببها الامريكان او العوامل الخارجيه فقط بل كانت في معظمها من صنع يد رجال عائلتك واحتراما لمشاعركم وللاهوال التي قاسيتموها في حياتكم اعتذر من الدخول في التفاصيل . رجاء اقبلي نصيحه مني وانا من جيل والدك وجدك رحمهما الله وعاصرت حكم جدك المرحوم من البدايه الى النهايه وهي ان كنت تريدين انتي ووالدتك المحترمه من دخول عالم السياسه العراقيه او يكون لكم دور فيها فنصيحتي لكم اولا الاعتذار بكل امانه وصدق من الشعب العراقي عن كل المصائب والاهوال والخسائر والفضائع التي لحقت به جراء السياسات الخاطئه لجدك المرحوم ولرجال عائلتك عامة وكم اتمنى ان يبدء كتابك في مقدمته بهذا الاعتذار . ارجو ان تعملي بهذه النصيحه وللعلم الشعب العراقي شعب طيب وكريم ويستحق كل الخير وان شاء الله سيغفر لكم . دعائي لكم النجاح والتوفيق.

  4. وهل ذكرت ايضا كيف قتل جدها المرحوم ابيها المرحوم وسحله هو واخوته في شوارع بغداد؟

  5. اللي يشوف حال العراق ومليشيات العراق حاليا يتحرم على ايام صدام
    الله يرحم ايامك يا صدام

  6. جدها مسووءل عن كل الهزائم التي مني بها العراق وما زال يعاني منها وسياسته الرعناء و قراراته الغبيه من شن الحرب على ايران الى غزو الكويت هذا عدا عن إجرامه بحق شعبه ونشره القمع والخوف والمقابر الجماعيه وتهجير ملايين العراقيين ونشر الخوف والشك في المجتمع وما نشاهده اليوم هو من تبعات حكمه فالأجدى بها وامها ان تكف عن التصريحات واستجداء الانتباه ومحاولة الرجوع الى الأضواء لانها مثيره للغضب والحنق .

  7. المحتمي بالامريكان كالمتغطي بالسراب. خدع نفسه صدام بالغرب وأمريكا عندما ظن انه كان بامكانه ان يكون ما كان ان يريد.

  8. هنيا لكم ايها العرب الان استمعوا الى تاريخكم الموثق من قبل بنت حسين كامل الذي كان وزيرا للتصنيع العكسري وغدر بصدام والعراق والاخلاق والعروبه واخذ الملف النووي وهرب الى عمان وسلمه الى الامريكان طمعا في تسلم السطله ونكسر العراق ونفضح امره بعد ما كان صدام مصرا على انه لايجود دليل ثم طرد الامريكان حسين كامل ورجع بالقوه بعد ان امر الامريكان الاردنين بترحيله قسرا فقتله صدام هو واخوته…ثم تاتي بنت حسين كامل قاتل العراقين من جهه وخائن الوطن من جهه الليكم تخلد لكم تاريخ مخزي وانتم تصفقون…كل الاحترام الى الرئيس الراحل صدام حسين ذو المواقف المشرفه ولكن صله القرابه لا تقرب ولا تبعد الخيانه وانتم الحكم وعتذر من الانسه تحرير ولم اقصدها هي ولكن اقصد التاريخ المخزي وأطلب منها ان تعيش حياة بعيده عن السياسه والشهره فالسان العراقيين احد من سيوف العرب..شكرا للنشر او عدم النشر

  9. رحم الله الشهيد صدام حسين فقد أوصل العراق إلى درجات من الرقي والتقدم لم تصله آنذاك أي دولة عربية. كان وفيا في دفاعه عن مقدسات المسلمين وعلى رأسهم قضية العرب والمسلمين فلسطين، وكان رحمه الله شوكة في حلق الطائفيين.

  10. هذا التعريف بوالد “المؤلفة!!” مضحك جداً فحسين كامل الذي اعدمه صدام حسين بعد ان خانه و هرب الى الاردن لم يكن قبل زواجه من رغد ابنة صدام لا ضابطا رفيعا و لا سمينا!! كان جندي (احد الاخوة المعلقين اعطاه رتبة نائب عريف و لم يكن الا جنديا في حراسة صدام) لكنه ابن عم صدام (هو ابن اخ علي حسن المجيد (الفريق !! وزير الدفاع الذي لم يكن يحسن الكتابة و القراءة) فزواج حسين كامل من رغد هو الذي جعله وزيرا للصناعة و التصنيع الحربي و جنرالا ايضا.. ثم بلغت به السكرة ان حسب نفسه ندا لمن صنعه اي صدام فهرب الى الاردن يريد ان يصبح رئيسا للعراق!!

  11. لا اسرار و لا هم يحزنون ..! يكفي يا بنت الناس انت كم كان عمرك حتى تطلقي قنابل مدوية ؟!!؟ و كل المعلومات معروفة و امك كانت حكت في حوار صحفي عن هروبكم و قصة النجاة من القصف و انتهى ..؟؟
    احكيلنا عن مقتل والدك احسن ؟؟

  12. ((((يذكر أن حرير حسين كامل، هي ابنة رغد صدام حسين، والتي تزوجت حسين كامل عندما كانت بعمر 15 عاما، إذ كان زوجها ضابطا رفيعا مشرفا على صناعة الصواريخ بالعراق وبرنامج البحث النووي)))) انتهى الاقتباس لم يكن الرجل يحمل اي مؤهلات عسكرية او مدنية بل مجرد نائب عريف بالجيش العراقي وساعي بريد بسيط ولكن بحكم الروابط العائلية مع صدام ثم الزواج من ابنة الرئيس جعله مسؤول عن اهم الوزارات .

  13. رحم الله رجال كانوا في هذا الوطن العربي بسلبياتهم وايجابياتهم رجال وقفوا ثم ماتوا وهم واقفون من سنة وشيعة وعرب وامازيغ وكرد وكل الطوائف في العالم الإسلامي الذين يكرهون الطائفية ويعرفون سمها القاتل……

  14. أخوان لقد أهنتم الجيش العراقي و حقرتم صفة ” رفيع “، حسين كامل كما يعرف غالبية العراقيين كان (( شرطي حراسات )) و هم الشرطه المسؤولون عن حماية المنشآت الحكوميه و لم يكمل الدراسه الأبتدائيه و كل ميزته إن والده أبن عم صدام و بدأ تسلقه السلطه عندما منحه صدام رتبة ملازم أول في جهاز حمايته و الذين من جيلي يذكرون كيف كان يركض جنب سيارة صدام أثناء تجواله و زياراته لمناطق العراق.

  15. لقد حدث ماحدث في العراق والكل يعرف ذلك لكن سوال الى رجالات الامن حول صدام لماذا لم توفروا بيوت عاديه في بغداد او المحافظات حتى احزاب والحركات الثوريه تجيدها فقط كنت تلاحقوا العوائل المعارضه الوطنيه التي بعد الاحتلال وقفت ضد الاحتلال ام العملاء فلم يمسهم اي شي تجربه خاصه

  16. ما سبب الاستغراب وانت ربيبة بيت صدام حسين؟
    الم يستهدف جدك النساء والاطفال الكرد والايرانيين؟

  17. حددوا أنه كان يوم عيد الإضحى , يوم عيد المسلمين حيث يجتمع قرابة 3 ملايين مسلم في مكة المكرمة , ليس بعيدا عن الحدود العراقية.

  18. من منطلق الاية الكريمة:
    “…وَلَا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَىٰ …”،
    ليس لك ذنب فيما اقترفت يدا جدك وأبوك، إلا إذا وافقت على وأقررت بما فعلا من ظلم وجور؛
    كما ولا أحد يلومك و والدتك على استثمار ما عشتموه من سراء وضراء بتوثيقه (وارجو أن يكون التوثيق صادقا ومحايدا: لا توثيق المنتصر أو المهزوم فكلاهما ستشوبه الشوائب) في كتب تدر عليكم مالا يساعدكم على العيش في المنفى في حال نضوب الأموال المودعة في حساباتكم الخاصة بسبب أو آخر.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here