حصيلة انهيار سد منجمي في البرازيل ترتفع إلى 157 قتيلا و182 مفقودا

ساو باولو (أ ف ب) – ارتفعت حصيلة ضحايا انهيار سد في منجم بجنوب شرق البرازيل الى 157 قتيلا و182 مفقودا بعد نحو أسبوعين من عمليات البحث، كما أعلنت السلطات الخميس.

ويعتقد أن جميع المفقودين لقوا حتفهم، لكن لم يتم بعد تحديد مكانهم تحت طبقات النفايات الوحلية المنجمية التي تدفقت عندما تكسرت حواجز السد في بلدة برومادينيو في 25 كانون الثاني/يناير.

وفي الأيام الأخيرة تحدت فرق الإنقاذ الأمطار التي حالت دون وضوح الرؤية وتسيير طلعات مروحية فوق المنطقة.

ومعظم الضحايا من عمال المنجم التابع لشركة فالي، وكان كثيرون منهم يتناولون طعام الغداء في مطعم الشركة الذي كان أحد أول المرافق التي طاولتها الكارثة.

وإضافة الى الخسائر البشرية، ثمة شكوك في وقوع اضرار بيئية بسبب تلوث مجرى نهر باراوبيبا الذي تلونت مياهه بالبني.

وكانت ولاية ميناس جيرايس تضرّرت العام 2015 جرّاء انهيار سدّ منجميّ آخر قريب من ماريانا التي تبعد 120 كلم من برومادينيو، أسفر يومها عن 19 قتيلاً وتسبّب بكارثة بيئيّة غير مسبوقة في البلاد.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here