“حزب الله” العراقي يتهم الكاظمي بتسهيل اغتيال سليماني والمهندس عندما كان يشغل منصب رئيس المخابرات العامة العراقية

بغداد ـ وكالات: اتهمت كتائب “حزب الله” العراقي رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، بتسهيل اغتيال قائد “فيلق القدس” الإيراني قاسم سليماني، والقيادي بالحشد الشعبي أبو مهدي المهندس قرب بغداد.

وقال المسؤول الأمني في “حزب الله” أبو علي العسكري في بيان نشره عبر تويتر، إن “الكاظمي عندما كان يشغل منصب رئيس المخابرات العامة العراقية، قام بتسهيل قتل سليماني والمهندس”.

وأضاف العسكري: “لن يكون عيدنا في هذا المقطع الزمني عيدا، إلا بأخذ الثأر الذي يليق حجما، ومضمونا بسليماني، والمهندس، وشهداء مدينة القائم من قاتليهم”.

وقال إن “المشاركين المحليين ابتداء من كاظمي الغادر، إلى أدنى الرتب التي ساهمت بتسهيل هذه الجرائم التاريخية، لن يفلتوا من العقاب مهما كان الثمن وطال الزمن”.

وسبق أن اتهم العسكري الكاظمي حين كان رئيسا لجهاز المخابرات العامة العراقية، “بتسهيل” عملية اغتيال سليماني والمهندس.

واعتبر العسكري في حينه، أن “ترشيح الكاظمي لرئاسة مجلس الوزراء، بمثابة إعلان حرب على الشعب، وأنه سيحرق ما تبقى من أمن البلاد”.

وفي 3 مارس الماضي، أصدر جهاز المخابرات بيانا نفى فيه اتهامات العسكري للكاظمي، مؤكدا أنها “باطلة وتمثل تهديدا صريحا للسلم الأهلي، وتسيء للكاظمي، وتؤذي سمعة الأجهزة الأمنية”.

وأشار البيان إلى أن “مهام الجهاز تتمحور في خدمة الوطن والشعب، وليست خاضعة للمزاجات السياسية”.

يذكر أن الولايات المتحدة اغتالت سليماني والمهندس في 3 يناير الماضي بغارة جوية في محيط بغداد.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

6 تعليقات

  1. اعتقد بل في يقيني التام انه لايمكن ان يعرف بتنقلات لتحركات رجل قائدعلى اعلى مستويات القيادة سياسية وعسكرية وتنظيمية مثل الجنرال قاسم سليماني الايراني ونظيره المهندس وخاصة في لقاء. بينهما وتحرك داخل الارض التي تم اغتيالهما عبرها سوى من كان في مستوى استخباري رفيع ومن كان ومازال في مثل هدا المستوى سوى من كان يرغي الجهاز الاستخباري وضمن الحدود الجغرافية التي تقع في صلب واجباته المنوطة به ذبمعرفم تحرك الشر والشجر والحجر والحشر ايضا ؟
    اليس ترقيعك الى منصب اعلى كرئيس سلطة او حكومة اكبر برهان على ان ما وراء الاكمة ماوراءها ؟
    اليس اختياره لزيارة الرياض قبل ظهران فيه ما يوحي بالشك وان زيارته المتوقعة لواشنطن فى الشك الاكبر ؟
    ستبدي لك الايام ماكنت عارفا/ وياتيك بالخيار ما هو اريد ؟؟؟
    والايام بيننا
    احمد الياسيني المقدسي الاصيل.
    الاخوة الكرام في اسرة التحرير
    رجاء النشرفهو تعبير عن حرية رأي وتعبير وضمن مضمون اللياقة في الموضوع وشكراً

  2. المخابرات العربية ليست ثقة.
    وتعمل ضد الشعوب العربية
    خلافا للموساد الذي يخدم قضايا وأهداف تخص كيانه وأمنه مع انه مغتصب.

  3. ايران اعطت الضوء الاخضر ثم …..
    الله يرحم الرئيس الشهيد صدام حسين
    ماكات لهولاء ان يقولوا حرف

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here