حزب الأمة السوداني: “حمدوك” على رأس ترشيحاتنا لرئاسة الوزراء

الخرطوم/ الأناضول – أعلن حزب الأمة القومي المعارض بالسودان، السبت، أن الخبير الاقتصادي عبد الله حمدوك، على رأس قائمة مرشحيه لرئاسة مجلس الوزراء في السلطة الانتقالية.
جاء ذلك في بيان اطلعت عليه الأناضول، صادر عن الحزب بزعامة الصادق المهدي، أحد مكونات تحالف نداء السودان ، المنضوي تحت قوى التغيير، قائدة الحراك الشعبي.

وقال الحزب إنه أدرج الدكتور حمدوك على رأس قائمة ترشيحاته لرئاسة الحكومة الانتقالية، و لا يعارض ترشحه على الإطلاق، كما تشيع بعض الدوائر .
وأضاف أن الحزب يتمسك بوحدة قوى إعلان الحرية والتغيير، وخطوات استكمال تشكيل الحكومة الانتقالية.
ويعد عبد الله حمدوك من أبرز الشخصيات المتداولة إعلاميا للترشح لمنصب رئيس الوزراء في الحكومة الانتقالية.
وحمدوك حاصل على دكتوراه في علم الاقتصاد من كلية الدراسات الاقتصادية بجامعة مانشستر البريطانية.
كما عمل في سنوات ماضية أمينا عاما للجنة الاقتصادية لإفريقيا التابعة للأمم المتحدة، وخبيرا اقتصاديا في مجال إصلاح القطاع العام والحوكمة في السودان.
والأحد الماضي، وقع المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير ، بالأحرف الأولى وثيقة الإعلان الدستوري ، بوساطة من الاتحاد الإفريقي.
واتفق الطرفان على جدول زمني لمرحلة انتقالية من 39 شهرا يتقاسمان خلالها السلطة، وتنتهي بإجراء انتخابات.
ومن المقرر أن يوقع الطرفان، في 17 أغسطس الجاري، بشكل نهائي اتفاق الإعلان السياسي والدستوري  للمرحلة الانتقالية.
ونص الاتفاق على تشكيل مجلس السيادة من 11 عضوا، 5 عسكريين يختارهم المجلس العسكري، و5 مدنيين، تختارهم قوى التغيير، يضاف إليهم شخصية مدنية يتم اختيارها بالتوافق بين الطرفين.
كما تختار قوى الحرية والتغيير شخصية رئيس الوزراء، بحسب الاتفاق.
ويشهد السودان اضطرابات متواصلة منذ أن عزلت قيادة الجيش، في 11 أبريل/ نيسان الماضي، عمر البشير من الرئاسة (1989 – 2019)، تحت وطأة احتجاجات شعبية منددة بتردي الأوضاع الاقتصادية.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here