حركة فتح تسلم السلطات اللبنانية أحد المطلوبين في قضية تفجير السفارة الايرانية في بيروت

بيروت ـ “راي اليوم” ـ كمال خلف:

تسلمت مخابرات الجيش اللبناني في صيدا من حركة فتح في مخيم عين الحلوة، المطلوب البارز بهاء الدين حجير المشتبه به سابقاً بعلاقته بمنفذ تفجيري السفارة الايرانية في بيروت الانتحاري معين ابو ظهر في تشرين الثاني من العام 2013.

وتقول المعلومات الامنية ان الحجيري كان في حماية جند الشام واميرها في حي الطيري بلال بدر، واثبت  التحقيقات التي اجرتها الدولة اللبنانية بعد تفجيري السفارة الايرانية، وجود علاقة بين حجير والانتحاري معين ابو ظهر.  العملية الامنية التي نفذتها مديرية المخابرات استمرت اسابيع من التخطيط والمتابعة والرصد واجراء مناورات امنية.

ويعد حجير أحد أهم الارهابيين في مخيم عين الحلوة وهو المفتي الشرعي لتنظيم “كتائب عبد الله عزام” وكان متوارياً طيلة السنوات الماضية داخل المخيم وجرت محاولات عدة سابقاً من قبل والده لتسليمه للسلطات اللبنانية .

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

2 تعليقات

  1. ولماذا حمته وتسترت عليه حركة فتح لمدة خمس سنوات في مخيم عين الحلوة؟

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here