حركة فتح تتهم سفير قطر بالإساءة للقيادة الفلسطينية

القاهرة  ـ (د ب أ)- اتهمت حركة فتح الفلسطينية السفير القطري محمد العمادي بتجاوز الدور الذي يفترض أنه يلعبه في قطاع غزة وهو الدور الإنساني، ولعب “دور مساهم في تعزيز الانقسام بالإساءة إلى القيادة الفلسطينية والرئيس محمود عباس”.

ونقلت صحيفة “الشرق الأوسط” اللندنية اليوم الاثنين عن منير الجاغوب، رئيس المكتب الإعلامي في الحركة، القول إن “السفير العمادي آخر من يعطينا نصائح في موضوع الانقسام”.

وأضاف :”لا نأخذ تعليمات أو توجيهات منه أو من غيره. ونعرف دورنا جيدا ونحن أحرص من يكون على إنهاء الانقسام وإعادة غزة لحضن الشرعية الفلسطينية وعدم السماح لأي كان باختطافها وانتزاعها من حدود مسؤولياتنا”.

وكان العمادي قال في لقاء مع صحفيين في غزة مؤخرا إنه التقى عباس وقال له إنه يجب أن يعامل الغزيين كأنهم أبناؤه، حفاظا على شعبيته. وهاجم العمادي السلطة الفلسطينية ومصر، وقال إنهما تتحملان مع إسرائيل مسؤولية تدهور الأوضاع في قطاع غزة.

كانت فتح استنكرت في بيان تصريحات السفير القطري، واعتبرتها متناقضة مع “ما تدعيه قطر لنفسها من دور إنساني في قطاع غزة”، وقالت إنها بهذه التصريحات “تنفي عن نفسها الصفة الإنسانية، إذ إنها تعبير عن مواقف غير مفهومة ومسيئة بحق القيادة الفلسطينية”.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here