“حركة النجباء” العراقية: لو وقعت حرب مع إسرائيل سنكون في الصفوف الأمامية مع حزب الله

بغداد ــ وكالات: أكد المتحدث باسم “حركة النجباء” العراقية نصر الشمري أن المواجهة مع إسرائيل “واجب ديني”، مشيدا بتعزيز علاقات العراق مع موسكو وبكين، معتبرا أنها خطوة إيجابية لإخراجه من هيمنة أمريكا.

وقال الشمري في حوار صحفي، إن “داعش صنعتها أمريكا بالتعاون مع السعودية وبعض الدول الخليج”، مستندا بذلك إلى تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وأضاف، “الأمريكيون ليسوا جادين في محاربة صنيعتهم، حيث أنهم يستخدمون فلول هذه العصابة الإرهابية كأداة ضغط لمنع استتاب الاستقرار في العراق”.

واعتبر الشمري في جانب آخر، أن التدخل العسكري التركي في الشمال الشرقي لسوريا، “يخالف القانون الدولي وهو اعتداء على السيادة السورية”، مضيفا أن “الشعب السوري وحلفاءه قدموا دماء غالية للدفاع عن هذه السيادة، ولذلك نطالب تركيا بالخروج الفوري من الأراضي السورية”.

وفي الشأن الفلسطيني، شدد المتحدث الرسمي باسم “حركة النجباء”، على أنه “وفقا لواجبنا الديني ومبادئنا لا نرى سبيلا أمامنا إلا مواجهة إسرائيل، وسنشارك بالتأکید إلى جانب باقي فصائل المقاومة وعلى رأسها حزب الله اللبناني في أي حرب ضد الكيان الصهيوني”.

وتابع الشمري، “لو حصلت حرب بين حزب الله وسوريا من جانب وإسرائيل من جانب أخر، سنكون في الصف الأمامي للمجاهدين الذين يواجهون إسرائيل من أجل استرجاع حقوق الشعوب العربية والإسلامية ونفتخر بذلك”.

Print Friendly, PDF & Email

9 تعليقات

  1. Joezief
    ************
    هذه الشعارات الكاذبة دمرت أربع دول عربية ، ودمرت إيران ، أول عدو لفلسطين وشعوب المنطقة هو نظام الخميني الدموي

  2. غازي الردادي هل تعتقد ان الجيش السعودي شجاع وهو يستعين بجيوش دول ومرتزقه لحمايه من حركه انصار الله

  3. بارك الله بيكم يا اولاد علي عليه السلام فاوالله لم تخطء بوصلتكم طريق الحق

  4. يوجد حرب بين اهلنا في غزة وبين الكيان الاسرائيلي . أين انتم من الوقوف الى جانب الشعب الفلسطيني في غزة . حرب بين سوريا وحزب الله من جهة واسرائيل من جهة أخرى لن تقع .

  5. وتابع الشمري، “لو حصلت حرب بين حزب الله وسوريا من جانب وإسرائيل من جانب أخر، سنكون في الصف الأمامي للمجاهدين الذين يواجهون إسرائيل من أجل استرجاع حقوق الشعوب العربية والإسلامية ونفتخر
    ————————–
    مطلوب لاستعادة ثروة العراق المنهوبة والتوقف عن قتل الشباب المسلمين الذين قتلوا بدم بارد في العراق على ايد مجرميكم

  6. سنكون في الصف الأمامي للمجاهدين الذين يواجهون إسرائيل
    من أجل استرجاع حقوق الشعوب العربية والإسلامية ونفتخر بذلك”.
    =====================================
    يا ليت العدوى تنتشر من هؤلاء النجباء لتعم العالم السلامي
    من المحيط الى المحيط خاصة الركع السجود أمام محراب
    النتن ياهو ليحميهم من البعبع و هو لم يعد يستطيع حماية نفسه
    من غياهب السجون

  7. الحشد الشعبي في العراق هو نخبة ثورية مقاومة وهي مندرجة في سلك القوات العراقية الرسمية لكنها تمتلك عقيدة مقاومة لإسرائيل والهيمنة الامريكية بشكل واضح ولذلك فهي محسوبة بالكامل على محور المقاومة ولها تجربة عظيمة في القتال وخبرة اكتسبتها من حربها لداعش وتوابعها في العراق وسوريا وهي الان تراكم خبرتها وتسليحها بعيدا عن عيون اهل السياسة والمناصب هم قوة مساعدة للجيش العراقي الذي صار ضعيفا بعد القرار الامريكي بحله في عام ٢٠٠٣ وهو القوة التي تقلق امريكا وإسرائيل . الموقف العراقي الرسمي غائم جزئيا وغير واضح بسبب ظروف قاهرة لكن الميدان هو بيد هذه النخبة التي حاول البعض استدراجها الى فتنة داخلية وبالفعل قام بعض المتظاهرين بحرق بعض مراكزهم للاستدراج ولكن فشلوا على كل حال هذه النخبة يعتمد عليها وعلى كل من يحمل فلسطين قضيةاولى ان ينظر لهذا الحشد على انه جزء أساسي ولا يتجزأ من محور المقاومة وان لايكرروا مقالة ان الحشد مليشيات شيعية كما فعلوا لمدة مع حزب الله احذروا فهذا توصيف غير صحيح وكاذب نعم هم شيعة وسليماني أيضاً شيعي وحزب الله أيضاً شيعي لكنهم ليسوا طائفيين والزمان اثبت يوما بعد يوم انهم اصدق الناس في دعم فلسطين وإرادة تحريرها فلا تضيعوا هذه الجوهرة من محور المقاومة ولا تتنكر وا لها وتحية من عراق المقاومة لكل ام فلسطينية قادمون يا أمي رغم الذل العربي

  8. حركة الجبناء تريد ان تدافع عن حزب حسن ولبنان وعن النظام السوري ،،
    طيب تدافع عن نفسها بالاول ، فالضربات الاسرائيليه طالتها في عقر دارها
    دافعوا عن انفسكم ، ثم دافعوا عن غيركم ،
    تحياتي ،،

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here