حِدّة المُواجهة بين الهند وباكستان خفّت ولكنّ الأزَمة مُستمرّة وجمرها الأكثر احمرارًا.. مَن هُما الجِهتان الأكثر كسبًا من إشعالِ فتيلها؟ ولماذا لجأ عمران خان إلى أردوغان وليس إلى حُلفائه العرب طالبًا التوسُّط؟ وماذا يعنِي إرسال الأمير بن سلمان وليس العاهل السعوديّ الجبير إلى إسلام أباد؟

عبد الباري عطوان

نجحت الحُكومة الباكستانيّة في تخفيف حدّة التوتّر “جُزئيًّا” مع جارتها الهند عندما أفرَجت اليوم الجمعة عن الطيّار الهندي الذي جرى إسقاط طائرته أثناء هُجومها ضِمن 12 طائرة أُخرى على قواعد لجماعة جيش محمد الإسلاميّة المُتشدّدة النّاشطة في إقليم كشمير خُصوصًا، والمِنطَقة عُمومًا، وأعلنت مسؤوليّتها عن الهُجوم الذي شارك فيه 14 انتحاريًّا واستهدف قافلةً عسكريّةً هنديّةً داخِل الجانب الهنديّ من الإقليم المذكور، ممّا أسفر عن مقتل 40 جُنديًّا، وهو أكبر عدد من الضّحايا العسكريّين على يد هذه الجماعة مُنذ نُشوب الأزَمة قبل 70 عامًا.

الجُهود الدوليّة تتواصل لنَزع فتيل الأزَمة، من عدّة جهات أبرزها روسيا وتركيا والسعوديّة والإمارات، ولكن الولايات المتحدة اكتفت بدعوة الطّرفين إلى ضبط النفس، وهي دعوة “ملغومة” تشي بالكثير، وسنشرح ذلك لاحقًا.

وزارة الخارجيّة الهنديّة أبدت تَحفّظًا غير مسبوق تُجاه الوساطات وأصحابها، وقالت في بيانٍ ينطوي على الكثير من الرسائل “ليس هُناك حاجة للوسطاء، فلدينا قنوات التّواصل الفعّالة، والكرة الآن في ملعب باكستان للقيام بالخطوات المطلوبة ذات المصداقيّة ضِد الجماعات الإرهابيّة التي تعمل داخل أراضيها”، وهذا مطلبٌ يبدو مُستعصيًا، إن لم يكُن مُستحيل التنفيذ.

الحُكومتان أعلنتا حالة الطوارئ القُصوى في صُفوف قوّاتهما المُسلّحة، وأغلقتا الأجواء، وترأس السيد عمران خان، رئيس الوزراء الباكستانيّ، المدعوم من قبل المؤسسة العسكريّة (يقال إنّها هي التي جاءت به)، عدّة اجتماعات مع جنرالاته، أبرزها مع قادة قِطاع الأسلحة النوويّة، وسط أنباء عن تطوير باكستان قنابل نوويّة تكتيكيّة للتصدّي لأيّ غزوٍ عسكريٍّ هنديٍّ مُفاجئ.

***

المعلومات المُتوفّرة تقول بأنّ الهند تملُك 140 رأسًا نوويًّا بالمُقارنة مع 150 رأسًا في التّرسانة الباكستانيّة، وبات البَلدان أخيرًا يملُكان الوسائل لتحميل هذه الرؤوس للوصول إلى أهدافها، سواء بطائرات قاذفة أو صواريخ على عكس ما كان عليه الحل في آخر نزاع عسكريّ بينهما عام 1999، وهذا ما يُفسّر إقدام السيد خان على تذكير الهند بأنّ ما يملُكه البَلدان من أسلحةٍ نوويّة يُحتّم عليهما الحِوار وتجنُب أيّ خطأ في الحِسابات يؤدّي إلى دمارٍ شامِلٍ للطّرفين.

جمر الأزَمة ما زال شديد “الاحمرار” والتوتّر ما زال قائمًا، لأنّ زعيميّ البلدين يتعرّضان لضُغوطٍ شديدةٍ من الصّقور في المُؤسّستين العسكريّتين أوّلًا، ومن الجماعات المُتشدّدة، خاصّةً في الجانب الهنديّ، فرئيس الوزراء ناريندرا مودي، يقف على أبواب انتخابات تشريعيّة وشيكة، ويتعرّض لانتقادات شرِسة من قبل المُعارضة تركّز على فشله في التصدّي بفاعليّة للإرهاب المدعوم باكستانيًّا، وعجزه عن تنفيذ وعوده التي أوصلته وحزبه اليمينيّ العنصريّ إلى السلطة في الانتخابات الأخيرة من قاعدته الهندوسيّة، وأبرزها تحديث الهند ومؤسساتها وأدوات إنتاجها، وحل مشكلة البِطالة المُتفاقمة في أوساط الشّباب.

جيش محمد المتطرف إسلاميًّا وجماعة لشقر طيبة، المنظمة الأخرى المُماثلة، يحظيان بدعم قوي من أغلبيّة الشعب الباكستاني، ونفّذا هجمات انتحاريّة في العُمق الهندي مثل هجمات البرلمان في نيوديلهي عام 2001، وممباي عام 2008، وعشرات الهجمات داخل جامو كشمير في السنوات العشر الماضية، ولذلك سيكون من الصّعب على السيد خان التجاوب مع المطالب الهنديّة والأمريكيّة بالقضاء عليهما، وقطع علاقتهما مع تنظيميّ “القاعدة” و”الدولة الإسلاميّة” داعش.

دولتان هُما الأكثر استفادة من هذه الأزَمة: الأولى الولايات المتحدة التي تُريد استخدامها للضغط على الحكومة الباكستانيّة الحاليّة لوقف دعمها لحركة طالبان في أفغانستان، والقضاء على الجماعات الإسلاميّة المُتشدّدة على أراضيها التي تُنسّق مع حركة طالبان عسكريًّا أيضًا، وتسهيل مُفاوضات السلام الحاليّة الدائرة في الدوحة بين الجانبين الأمريكيّ والطالبانيّ، والثانية دولة الاحتلال الإسرائيلي التي باتت أحد مصادر التّسليح الرئيسيّة للهند، ونجحت في غزو الأسواق الأمنيّة والعسكريّة الهنديّة، وكان رئيس وزرائها الحالي مودي أوّل زعيم هنديّ يزور القدس المحتلة العام الماضي.

ما يُمكِن الوقوف عنده “عربيًّا” في هذه الأزَمة مجموعة من التطوّرات أبرزها:

  • أوّلًا: أنّ السيد خان اتّصل بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان للتدخّل لإيجاد مخرج سلميّ لهذه الأزمة، ولم يتّصل بأيّ مسؤول عربي، خاصّةً العاهل السعوديّ الذي زار وليّ عهده إسلام أباد قبل أسبوع وقدّم مُساعدات واستثمارات مِقدارها 20 مليار دولار لباكستان.

  • الثاني: أنّ الأمير محمد بن سلمان، وليّ العهد، هو الذي أوفد وزير الدولة للشؤون الخارجيّة السيد عادل الجبير إلى العاصمة الباكستانيّة حامِلًا رسالةً عاجلةً منه وليس من والده الملك إلى القيادة الباكستانيّة تتعلّق بهذه الأزَمة، ممّا يعني أن الأمير بن سلمان باتَ يتصرّف كملكٍ وبشكلٍ مُتسارع.

  • الثالث: عدم استجابة المؤتمر الوزاري لمنظمة التعاون الإسلامي الذي انعقد أمس في أبو ظبي لطلب الحكومة الباكستانيّة بعدم استضافة وزيرة الخارجيّة الهنديّة، أو تأجيل الاجتماع كحل وسط، بسبب الأزَمة الحاليّة، وقد حضرت الوزيرة الهنديّة المُؤتمر وألقت خطابًا من على منبره نقلت فيه تحيّات حواليّ 200 مليون مسلم، مُؤكّدةً على قيم التّعايش بين الأديان في الهند.

***

خِتامًا نقول ونُكرّر، بأنّنا لا نستبعد وجود أصابع أمريكيّة وإسرائيليّة خلف هذه الأزَمة بين القوّتين النوويتين الكُبريين في جنوب آسيا، أيّ الهند وباكستان، لزعزعة استقرار المنطقة بنقل الصراع إليهما، ففي كُل الأزمات السّابقة المُماثلة، أرسل البيت الابيض المبعوثين فورًا لتطويقها، إلا إدارة ترامب الحاليّة، التي قطعت مُساعداتها السنويّة التي تصِل إلى ملياريّ دولار لباكستان لأنّها لا تُكافح الإرهاب بالشّكل المطلوب (حركة طالبان)، وهي الحركة التي هزمت أمريكا في أفغانستان، وباتت واشنطن تبحث عن اتّفاق يُنقذ ماء وجهها ويُسهّل سحب قُوّاتها (14 ألف جندي).

نعترف أننا نؤمن بنظريّة المُؤامرة ولا يُضيرنا ذلك لأنّنا كعرب أحد أبرز ضحاياها في العِراق وسورية وليبيا واليمن ولبنان وفلسطين المحتلة، ولم نَجنِ من التدخّلات العسكريّة الامريكيّة الإسرائيليّة غير دمار بُلداننا، وأكثر من ثلاثة ملايين شهيد، وسرقة التّريليونات من الدولارات من أموالنا وأجيالنا الحاليّة والقادمة، ولا نحتاج إلى أيّ أدلّةٍ وإثباتاتٍ لتعزيز موقِفنا هذا الذي لن نتنازل عنه.

Print Friendly, PDF & Email

48 تعليقات

  1. الى غازي الردادي
    انت تقول الآتي
    غازي الردادي Yesterday at 12:49 am
    الاخ / خواجه فلسطين. ،، خذ هذا افضل ،، يقول سيدنا الفاروق العادل عمر ابن الخطاب
    رضي الله عنه ليس العاقل الذي يعرف الخير من الشر، ولكنه الذي يعرف خير الشرّين ،،
    لا ثم لا يوجد في دين الله هذه الكلام لا يوجد حرام و هو حلال . الحرام حرام و الحلال حلال
    ارجو النشر

  2. نحن في الوطن العربي نعتبر أنفسنا الاذكياء فقط في العالم و العالم اغبياء هذه فكر خطأ العالم ملئ في الاذكياء و بكستان و الهند و هم في الاصل هنود و اذكياء لا تكون حرب بينهم علشان هم اذكياء عندما نحترم ذكاء الاخرين سوف يحترمون ذكائنا و القران الكريم كافي و انسو الاصنام

  3. الى فلسطيني في اوروبا

    و من الفتنه ان تطلب مني ان احدف إسمي عن بلدي فلسطين و هذه النميمة.
    شكرا الى رأي اليوم ارجو النشر

  4. الى المدعو فلسطيني في اوروبا

    انت تسال الآتي
    وهل محاربة الفتنة والنميمة تكون بقلة الاحترام؟
    لا بل بضربة سيف واحده و هذا هو الإيمان

  5. الى فلسطيني في اوروبا
    اولان اعرف ما عقوبات الساحر في الاسلام

  6. دراسات اسلامية
    أخي
    فيما يلي جزء من تعليق سابق لي في هذه الصحيفة أحببت أن أكرره :
    إذا كان الدفاع عن العملاء والخونة للدين والوطن وجهة نظر يحق للعربي وللمسلم ان يدافع عنها فعلى المبادئ الإسلامية والأخلاق السلام .
    قال تعالى : ((لئن لم بنته المنافقون والذين في قلوبهم مرض والمرجفون في المدينة لنغرينك بهم ثم لا يجاورونك فيها إلا قليلا ملعونين أينما ثقفوا أخذوا وقتلوا تقتيلا)) .
    والمرجفون هم المثبطون . والواجب ابتداءا ان يحسن أدبهم فإن انتهوا فبها ، وإلا حبسوا وشغلوا عن تثبيط المسلمين أو ينفوا من مدن المسلمين عقابا لهم . هذا هو الحكم الشرعي بحقهم .
    وفي الحديث الشريف : ((الراضي بعمل قوم كالداخل معهم)) .
    نحن إنما نكتب في هذه الصحيفة ليس تسلية منا وإضاعة للوقت . وإنما لإحقاق الحق والدفاع عن المظلوم ورد الظالم وعلى رأسهم شعب فلسطين المظلوم .
    فلا احترام لمن يكتب نقيض هذا . والسلام .

  7. زار ترامب باريز وعند مغادرته انطلقت مظاهرات السترات الصفر . زار بن سلمان باكستان ومباشرة بعد مغادرته البلاد وقع ما وقع بين باكستان والهند .

  8. الى خواجة فلسطين
    استاذنا كلامك لا ينم عن كثير من الخواجية والاحترام تجاه الغير ويا ريت ان تحذف كلمة فلسطين من اسمك
    تقول حضرتك: “انّ النّميمة تؤدّي إلى البغضاء والشّحناء بين المسلمين، كما تؤدّي إلى الفتنة التي حرصت الشريعة الإسلامية على إطفاء نارها”
    هل راي انسان واحد سيشعل الفتنة بين المسلمين؟ وهل قادر انت على منعها ومن فوضك؟ اليست الفتنة قائمة بين المسلمين من حتى قبل نزول الرسالة السموية على الحبيب محمد؟
    وهل محاربة الفتنة والنميمة تكون بقلة الاحترام؟

  9. الى الاخوة الافاضل كوفي وخواجة فلسطين
    شكرا لكما على ردكم الكريم
    اخوتي
    انا اعتذر منالاخ الكوفي اذا اساء فهمي فانا لم اقصد ان ادعي العلم وهذا تقصير غير مقصود واجدد اعتذاري
    ان الله عز وتعالى يعلم الشرير والفاسق والقاتل وكل انواع البشر
    مع ذلك لا يرحم الله جميع اصناف البشر من نعمة الهواء والماء والاكل وكل النعم
    هذا ليس بغريب فرب العباد هو الرحوم الرحيم
    كل ما وددت قوله لكما بود وارجو سعة صدركم ان اي من الاخوة المعلقين لا يجوز ان نخرجه من الملة لمجرد راي سياسي وااله اعلم
    اعتذر للجميع على تطفلي الذي قصدت منوراءه الخيروالمودة للجميع

  10. الى غازي الردادي
    ودراسات اسلامية
    إن وصف الردادي لجماعة جيش العدل التي قتلت الحرس الثوري ب((الجهادية)) .
    هي أسوأ من أن يتمنى نشوب نزاع بين باكستان وايران .
    فقد يكون النزاع اقتتال طارئ بين المسلمين فتجب المبادرة للصلح بينهما لقوله تعالى :((وإن طائفتان من المؤمنين اقتتلوا فأصلحوا بينهما)) .
    أما أن يصف عمل جماعة من هاتين الطائفتين بالجهاد فهذا الشيخ ابن باز قد أجاب عليه .

  11. دراسات اسلامية
    اليك نص ما قاله أحد شيوخ الوهابية المدعو عبد العزيز بن باز ، وقد سئل عن الأمور التي تخرج صاحبها عن الاسلام .
    ثم قارن بينها وبين معتقدات الردادي من خلال ما يكتبه في تعليقاته .
    وتذكر قول الله تعالى :((هذا من شيعته وهذا من عدوه)) .
    وليس هناك برزخ وأعراف .
    قال ابن باز : …….
    الرابع :
    من اعتقد أن غير هدي النبي صلى الله عليه وسلم أكمل من هديه ، أو أن حكم غيره أحسن من حكمه ، كالذي يفضل حكم الطواغيت على حكمه فهو كافر .

    الخامس :
    من أبغض شيئاً مما جاء به الرسول صلى الله عليه وسلم ولو عمل به فقد كفر ، لقوله تعالى : ( ذلك بأنهم كرهوا ما أنزل الله فأحبط أعمالهم ) محمد / 9 .

    السادس :
    من استهزأ بشيء من دين الرسول صلى الله عليه وسلم أو ثوابه ، أو عقابه كفر، والدليل قوله تعالى : ( قل أبالله وآياته ورسوله كنتم تستهزئون * لا تعتذروا قد كفرتم بعد إيمانكم ) التوبة / 65 و 66 .

    السابع :
    السحر ومنه الصرف والعطف ، فمن فعله أو رضي به كفر، والدليل قوله تعالى : ( وما يعلمان من أحد حتى يقولا إنما نحن فتنة فلا تكفر ) البقرة / 102 .

    الثامن :
    مظاهـرة المشـركين ومعاونتهـم على المسـلمين، والدليـل قولـه تعالى : ( ومن يتولهم منكم فإنه منهم إن الله لا يهدي القوم الظالمين) المائدة / 51 .

    التاسع :
    من اعتقد أن بعض الناس يسعه الخروج عن شريعة محمد صلى الله عليه وسلم كما وسع الخضر الخروج عن شريعة موسى عليه السلام فهو كافر ؛ لقوله تعالى : ( ومن يبتغ غير الإسلام ديناً فلن يقبل منه وهو في الآخرة من الخاسرين ) آل عمران / 85

    العاشر :
    الإعراض عن دين الله، لا يتعلمـه ولا يعمـل به ؛ والدليل قوله تعالى : ( ومن أظلم ممن ذٌكر بآيات ربه ثم أعرض عنها إنا من المجرمين منتقمون ) السجدة / 22 .

    ولا فرق في جميع هذه النواقض بين الهازل والجاد والخائف، إلا المكره، وكلها من أعظم ما يكون خطراً، وأكثر ما يكون وقوعاً . فينبغي للمسلم أن يحذرها ، ويخاف منها على نفسه ، نعوذ بالله من موجبات غضبه ، وأليم عقابه ، وصلى الله على خير خلقه محمد وآله وصحبه وسلم. انتهى كلامه رحمه الله .

  12. الى دراسات اسلامية

    الاسلام او السلام هو الله تعالى فهو فهم عقلي نفسي ليس دراسات و جامعات و دكتوراه . لا حوله ولا قوه الا بالله العلي العظيم .

  13. الى دراسات اسلامية
    روح و تعلم الاسلام اولان

    انّ النّميمة تؤدّي إلى البغضاء والشّحناء بين المسلمين، كما تؤدّي إلى الفتنة التي حرصت الشريعة الإسلامية على إطفاء نارها، حيث قال تعالى: (والفتنة أشدّ من القتل )، ومن أدّلة تحريم النّميمة حديث النّبي صلّى الله عليه وسلم عندما مرّ على قبرين، فقال: ( إنهما يعذّبان وما يعذّبان في كبير، ثم قال: ” بلى، كان أحدهما لا يستتر من بوله وكان الآخر يمشي بالنميمة )، وفي الحديث الآخر: ( لا يدخل الجنة نماّم ) وهذا يدل على عظم هذا الجرم عند الله تعالى.

  14. الاخ / خواجه فلسطين. ،، خذ هذا افضل ،، يقول سيدنا الفاروق العادل عمر ابن الخطاب
    رضي الله عنه ليس العاقل الذي يعرف الخير من الشر، ولكنه الذي يعرف خير الشرّين ،،

    الاخ الفاضل / دراسات اسلامية ،، جزاك الله كل خير وكثر الله من امثالك ، اما أمثال الاخ الكوفي
    فقد اخرج من هو افضل مني ومن عظماء الاسلام من ملة الاسلام ، فمن أكون انا امام العظماء ،،
    تحياتي للجميع ،،

  15. اتابع واقرا ما يكتبه الاخوة المعلقون على مقالات استاذنا الكبير عطوان وقلما اعلق
    يسترعي انتباهي ما يكتبه الاستاذ غازي الردادي بسبب كثرة الردود على تعليقاته
    اود ان اعطي انطباعي على الاستاذ غازي ومن يرد عليه
    اولا، الاستاذ الردادي دائما يحافظ على اداب الحوار وهو شيء يحسب له بغض النظر عن مواقفه
    ثانيا، اعتقد ان الكثيرين من الاخوة المعلقين لا يتنبهون او يقراون بتاني ما يكتب ويساء فهم تعليقاته
    ثالثا، للاسف كثير من الاخوة المعلقين يطلقون تعابير لا تليق بهم ولا بالاستاذ الردادي
    رابعا، ان ابداء الراي حق لكل بشري وراي شخص واحد لا يضر وربما يكون مفود لتوضيح امور ممكن ان تكون غير واضحة
    مع الشكر الجزيل

  16. الى غازي الردادي
    انت ساحر
    وفي حديث الامام الصادق «عليه السلام» لسائل سأله عن قدرة الساحر على ان يجعل الإنسان كلبا او بصورة الحمار قال «عليه السلام»:
    (هو اعجز واضعف من ان يغير خلق الله، ان من أبطل ما ركبه الله وصوره وغيره فهو شريك لله تعالى في خلقه تعالى عن ذلك علوا كبيرا، لو قدر الساحر على ما وصفت لدفع عن نفسه الهرم والآفة ولنفى البياض عن رأسه والفقر عن ساحته وان من اكبر السحر النميمة يفرق بها بين المتحابين ويجلب العداوة على المتصافين) «سفينة البحار/1ـ605»

  17. غازي الردادي Today at 8:45 pm (2 hours ago)
    نريد الإشتباكات بين باكستان وإيران، وسنقف مع باكستان، العقل والمنطق بان إسرائيل والعرب وأمريكا هم الخاسرون ، لماذا لا نجتمع سويا ونقف مع باكستان ضد نظام الملالي.

    الى غازي الردادي
    عن اي عقل تتكلام اذا كان عن عقلك فهو مخزوق
    مثل معلمك

  18. الى الكوفي
    اخي العزيز لن تكون حرب بين بكستان و ايران
    و من قال هذه فهم صعاليك كما تعلم

  19. التعليق الاخير وبدايته نريد الاشتباكات بين باكستان وايران ،، ليس تعليقي ،
    واظن ان الاخ الكوفي الذي أسرع بالرد عليه او الاخ خواجه ، احدهما يعلم انه ليس تعليقي ،
    تحياتي ،،

  20. :Radadi
    Pakistan does not need dead bodiesWhat do you think the Great Arab countries have to offer Pakistan >>>>>> Nothing
    Just like the value of these semi countries!!

  21. الى اخ الدين الكوفي
    هداك الله وحفظك
    ان قولك “فوالله أنت خارح ملة الاسلام” يحمل اثمين عظمين
    اول لا يحق لك او لاي احد ان يخرج اي انسان اخر من ملة الاسلام
    والاثم الاخر انك قسمت بالعظيم على باطل
    نصيحة لك ان تراجع ما نصحيحتك به وتستغفر رب العباد الذ ي لا يخرج احدا من عباده من ملته او يحرمه من رحمته

  22. الى معاون ابليس
    إذا كنت تريد حربا بين باكستان وايران فوالله أنت خارح ملة الاسلام . ولا تحمل ذرة من انسانية . وستلقى الله تعالى وليس لديك إلا السيئات .
    قال الله تعالى :((إِنَّ الَّذِينَ فَتَنُوا الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ ثُمَّ لَمْ يَتُوبُوا فَلَهُمْ عَذَابُ جَهَنَّمَ وَلَهُمْ عَذَابُ الْحَرِيقِ)) .

  23. نريد الإشتباكات بين باكستان وإيران، وسنقف مع باكستان، العقل والمنطق بان إسرائيل والعرب وأمريكا هم الخاسرون ، لماذا لا نجتمع سويا ونقف مع باكستان ضد نظام الملالي.

  24. الأزمة مفتعلة بدون شك، وقد يكون جرى تسخير الهند كعصا لقرع رأس باكستان كلما أبطأت في تصعيد الموقف مع إيران، و تبني المواجهة معها بدلاً عن السعودية.

  25. صحيح ان التوتر بين الهند وباكستان موجود منذ عشرات السنين ولكن الأزمة الحالية حدثت واشتدت بعد زيارة محمد بن سلمان للدولتين مباشرة وتقديمه الاموال لهما .
    فهل هذه صدفة !!! .. من يعتقد منكم انه من الممكن ان تحدث مصادفات دوليه وبهذا المستوى ؟

  26. الى غازي الردادي
    المستفيد هو الكيان الإسرائيلي .

  27. .
    — مثلما تم سابقا الحشد لفتح جبهه الشيشان لتشتيت روسيا وتقويض فوتها ، نرى الان براعم الحشد الذي يعد له من خمسه عشر عاما لفتح جبهه اسلاميه صينيه تكون أفغانستان ارض انطلاقها لانها مجاوره لمقاطعات اسلاميه يسكنها الايغور التركستانيين الصينيين المسلمين ابناء عّم الأتراك .
    .
    — التفاوض المكثف مع طالبان لتسليمها أفغانستان من قبل الامريكيين يواكبه تباحث مع الرئيس اردوغان لعوده عشرون الف ايغوري تركستاني تم تهريبهم لسوريا وتدريبهم على القتال هناك وبعودتهم سيتسللون و سيلهبون المناطق الاسلاميه الصينيه عبر الحدود الافغانيه وسيكون دورهم مثل دور المقاتلين الشيشان ضد روسيا .”
    .
    — الاداره الامريكيه تعد أفغانستان لنفس الدور الذي قامت به جورجيا في توفير الدعم اللوجستي عبر الحدود للمقاتلين الشيشان ، اما تركيا التي تولت دور المركز الإقليمي للمسانده فان دورا شبيها يعد لباكستان بالنسبه لمشروع إلهاب الجبهه الصينيه ، لكن فوز عمران خان بدعم من الجيش عطل المشروع الامريكي واربكه لذلك تم تحريك من ضرب بالداخل الايراني وقتل سبعه وعشرون من الحرس الثوري وبعد اقل من شهر ضربه اخرى مع الهند في رسالتين لعمران خان والجيش بان يسيروا مع الخطط الامريكي وكانت تلك العصى اما الجزره فهي وعود الامير محمد بن سلمان باستثمارات بعشرين مليار دولار.
    .
    — غوبلز وزير الدعايه خلال الحكم النازي بالمانيا هو اول من اكتشف اهميه الاعلام في صناعه القائد النجم وتم تطوير أسلوبه في السياسه وفِي السينما وصناعه نجوم ثم تحويلهم لنماذج يقتدي بها الجمهور في حركتها ولبسها وكلامها مع مراعاه ان لكل نجم عمر اقتراضي ينتهي لذلك يجب ان يكون له بدائل .
    .
    — ومثلما تمت صناعه الفيس بريسلي وبعده البيتلز وبعدهم مايكل جاكسون وبعده جستين بيبر والأن أريانا غراندي كل منهم لعصر وجمهور راينا كيف تمت صناعه نجوميه اسامه بن لادن والملا عمر والظواهري وشامل بسايف والبغدادي يتم الان تلميع حمزه بن لادن ليكون نجم جيله ومرحلته .
    .
    .
    .

  28. باكستان ترفض الاعتراف والتواصل مع اسرائيل وكان ذلك سهل عليها مثل سهوله اعتراف السلطه الفيليسطينيه او تركيا بحق الدوله المجرمه في الوجود. اما الهند فان شرائها للسلاح الاسرائيلي وانسياقها مع الصهيونيه لن يغيرا من النظره العنصريه الصهيوامريكيه لها بأنها دوله ليست بيضاء كثيره السكان وتشكل خطر مستقبلى على رفاهيه الدول البيضاء اذا تمكن كل هندي من ان يأكل كما يأكل الامريكي. هناك من الامريكان والانجليز والصهاينه من يطالب بإفناء الصينيين والهنود وما شابه ذلك لحمايه الموارد الطبيعيه واستمرار التحكم بها. لا شك ان الانجليز واليهود سيكونون سعداء اذا ما افنت الهند وباكستان بعضهما البعض.

  29. الحاج سليمان -السودان
    عندما يتطابق الفكر الجهادي للحركات الوهابية (داعش وأخواتها) مع الفكر الصهيوني باعتبار الجهاد هو محاربة ايران وقتل الروافض . فماذا نسميه ؟.
    انظر الى غازي الردادي ما كتب . واسأل نفسك كيف يكون الإرهابي ؟.
    ففي الوقت الذي يعتبر جيش العدل الذي قتل الحرس الثوري داخل مدينة زاهدان . يعتبره حركة جهادية .
    يصف أيضا حزب الله اللبناني حركة ارهابية .
    نعم . أغلب حركات الجهاد هي حركات وهابية تتقرب الى الله بقتل كل من يخالفهم الرأي ولم تتعرض للصهاينة أبدا .
    أما حركة طالبان فقد غيرت من نهجها تجاه أتباع باقي المذاهب في افغانستان ولم تعد تقتل على الهوية وهدفها تركز على الامريكيين ومن يتعاون معهم . ولهذا السبب دعمتها ايران بتدريب مقاتليها .

  30. على الهند المبادرة وسحق التطرف الداعشي المتمركز في باكستان وحماية امنها الوطني .

  31. Ghazi Radadi insists on blaming Iran for everything including the Tsunami that hit Indonesia years ago and the failed missions to Mars! Your analogy lacks vision and understanding. It is obvious that the Americans and the Zionist movement in general continues to enjoy Muslim blood being shed by Muslims everywhere, regardless of nationality, ethnicity, race or sect. It is OBVIOUS that getting others involved will only serve the objective of the zionist movement of “CONTROL”. Did you hear or read about how the zionist movement intentions to control the world!!! Do you have the slightest clue that your “ARBABs” are serving that purpose as slave servants!
    Go to basics and you learn more facts rather than preach with nonsense

  32. في ناس عندها عقدة من حاجة اسمها (وهابية) فإذا انتصرت طالبان على الامريكان لم يقال عنها وهابية واذا واجهت واجهضت خطط ايران ونشرها لمذهبها الاثني عشري يقال عنها وهابية (يحلونه عاما ويحرمونه عاما ليواطئوا..) فتبرأة إيران من ازماتنا ورمي خيبات المنطقة على طرف واحد نوع من الهروب للخلف . ينبغي أن تكون النظرة شاملة دون تحامل وتجاهل للحقائق المجردة.،،

  33. لا يمكن ان تكون امريكا واسرائيل لهم المصلحه في التوتر بين البلدين ، بل العكس
    فهذه الاشتباكات من مصلحة ايران ، لسبب بسيط وهو اشغال باكستان والضغط
    على باكستان لوقف دعمها للجماعات الجهاديه التي تنطلق من أراضيها وتهاجم
    حرس الحدود الايرانيين او التسلل الى داخل ايران والقيام بعمليات ضد الحرس
    الثوري الايراني ،، انا لا أومن بنظرية المؤامره ، ولكن ايران هي المستفيد الوحيده
    من هذه الاحداث ،، مصلحة امريكا واسرائيل والعرب والعالم ان تكون الاشتباكات
    في الجهه الاخرى ، على الحدود الباكستانيه الايرانيه ،، المنطق والعقل يقول هكذا ،،
    تحياتي ،،

  34. طبعا التوتر القائم الآن من مصلحة أمريكا واسرائيل للأسباب التالية:

    1 امريكا تريد عرقلة مشروع طريق الحرير الصيني مع باكستان
    2 امريكا والغرب يريدان ضرب الإقتصاد الهندي المتصاعد حتى لا يكون مثل إقتصاد الصين
    3 اسرائيل تود بيع المزيد من الأسلحة للهند

    والآن اود ان اخبركم بأنه لا يمكن ان يكون هناك حل دائم في المنطقة وسلام شامل دون حل لقضية كشمير ، حيث ان الشعب الكشميري يقاوم الإحتلال الهندي منذ سبعين عاماً ، كما ان كشمير منطقة ذات نزاع حدودي بين باكستان والهند ، كشمير ليست معترفة دولياً ضمن حدود الهند الرسمية او الدولية، فكيف لباكستان ان تنسى هذه المنطقة وكيف يحق لكم ان تقبلوا بقهر ارادة الشعب الكشميري ؟؟

    واريد ان اوضح للإخوة ان حركات مثل جيش محمد او لشقر طيبة هي حركات مقاومة مشروعة مثلها مثل حماس في فلسطين او حزب الله في لبنان ، فيجب عدم خلط الأوراق

    وشكراً

  35. استاذ عطوان , نكرر ونذكر ؛ ان الحل الوحيد لآفة الارهاب هو محاربة الانظمة المتخلفة , والعربية فى المقام الاول . لقد عانينا شخصيا , وندرك تماما ابعاد كلمة “ارهاب” مع تحياتنا.
    المهندس لطيف ابو الحسن

  36. وماذا عن 200 مليون مسلم الذين يعيشون في الهند ويتعرضون لأبشع أنواع العنصرية والاقصاء في بلدهم من حكومتهم الهندوسية السيخية العنصرية المتطرفة. هل تعلمون ان الهنود المسلمين ليس لهم حق في وظيفة الدولة ويتم اقصاءهم بهذه الطريق، واغلبيتهم اتجهوا إلى التجارة والأعمال الحرة، وهذه شهادات حصلت عليها من أصدقاء هنود مسلمين حكوا الي كيف يتم احتقارهم في بلدهم من طرف حكومتهم، والغريب انهم كانت تظهر عليهم علامات الخوف الشديد وهم يروون قصصهم المرعبة، فقلت لهم لماذا أنتم خائفون نحن لسن بالهند، فاخبروني ان احد الزملاء يشتغل معنا من الهندوس وقد يبلغ عنهم الشرطة عند رجوعهم او يخبر سفارتهم.

  37. هل اميركا ضعيفة ودولارها على وشك السقوط وكيم يخدعها وتمت هزيمتها في سوريا والعراق؟؟
    ام انها دمرت سوريا والعراق وتتحكم في نزاعات العالم وتنقل المعركة من هنا الى هناك وتدير مؤامرة عالمية وقادرة على اشعال حرب هندية باكستانية بكبسة زر؟
    حيرتونا

  38. الدوله التي تاوي جماعات اسلاميه متشدده لن تعيش بسلام

  39. تشكر اخ عبد الباري على مشاعرك الاسلامية وعلى التعاطف مع فقراء العالم
    المشكلة كما تعرف ويعرف الجميع خلقتها بريطانيا عندما ساعدت او خططت لانفصال باكستان وبنغلاديش عن الهند في 1946 وابقت كشمير معلقة. وكان الهدف الرئيس من وراء ذلك هو عدم عودة المسلمين لحكم الهند من جديد حيث ان بريطانيا احتلت الهند وكان حكامها من المسلمين كونهم الفئة المتعلمة والواعية. من هناك بدات الحزازات والاضطرابات بين الهندوس والمسلمين الان الامر اصبح واقعا دولتين جارتين
    لكن هذه المنظمات التي تدعي الجهاد هي منظمانت مشبوهة تسيرها المخابرات الامريكية والموساد من وراء الستار واستغلت في الحرب ضد الاتحاد السوفيتي سابقا في افغانستان ومن ثم في ليبيا وسوريا ومالي وغيرهم الكثير. لا احد له مصلحة في اشتعال التوتر بين الهند وباكستان الا امريكا واسرائيل من اجل بيع السلاح اولا ومن اجل تقسيم وتفتيت الدول الاسلامية والعربية

  40. هل يعقل ان امريكا والصهاينه الميتفيدين من الازمه بين الهند وباكستان ويقف نظام ال سعود على حياد دون استخدامه لتحقيق هذه المصالح
    ان كل الحروب التي شنتها امريكا والصهاينه على العرب كان نظام ال سعود هم العباره والبنك
    لماذا لا يتم ذكر هذه البؤرة التامريه على العرب والمسلمين بجانب الصهاينه والامريكان عندما نتطرق الى حروب امريكا على العرب والمسلمين
    هل هناك حرب شنتها امريكا على العرب ولم يكن ال سعود هم العباره والبنك لكل هذه الحرب
    اذا لم يتم التطرق لدور ال سعود في حروب امريكا على العرب والمسلمون سوف تظن هذه البؤرة الارهابيه ان على راسها قبعة تخفي عمالتها عن اعين العرب واننا في غفلة عن ارهابهم بحقنا

  41. “إدارة ترامب الحاليّة، التي قطعت مُساعداتها السنويّة التي تصِل إلى ملياريّ دولار لباكستان لأنّها لا تُكافح الإرهاب بالشّكل المطلوب (حركة طالبان)”
    هل حركة طالبان وجيش محمد هم لمصلحة الشعب الباكستاني؟ ما هي القيم الحضارية التي ينشروها؟ اليست امتداد للفكر الوهابي؟ اليست هكذا حركات وافكار هي من ارسل الشعوب المسلمة الى مجاهل التاريخ؟ اليس مكافحة اميركا لهكذا تطرف يخدم الشعوب المسلمة؟ اليس الاسلام السياسي (مع التاكيد على كلمة اسلامي لكي لا نتهم بالكفر والزندقة) هو سبب كل المشاكل للشعوب الاسلامية قبل غيرها؟ اليس الاسلام السياسي هو المطية لكثير من الانظمة على راسها النظام السعودي لبث التخلف بين المسلمين لغايات سياسية واقتصادية قذرة؟
    هل اميركا واسرائيل هي من اعطى الامر لجيش الاسلام باستهداف الجنود الهنود داخل المنطقة الهندية وقتل 40 حندي؟ اليس هذا الحدث هو الذي وضع دولتين نوييتين وجها لوجه؟
    ان اقحام اسرائيل واميركا بكل شاردة وواردة لم ولن ينفع احد بل سيسبب مزيد من المشاكل للشعوب المسلمة.

  42. حضرت الوزيرة الهنديّة المُؤتمر وألقت خطابًا من على منبره نقلت فيه تحيّات حواليّ 200 مليون مسلم، مُؤكّدةً على قيم التّعايش بين الأديان في الهند.
    تحية والف تحيه لكل من يحمل بقلبه السلام و الأخوة لجميع البشر وينبذ التشدد والحروب والعصبيات !..ان كل مصائب الأمه من الوهابيه الصهيونيه والتي لبست ثوب الدين الاسلامي و خطفته وسمته ولله الحمد “السلفيه”.
    و الدين عند الله الاسلام و دستوره القرأن كتاب الله الرحمة للعالمين !. هؤلاء الفسقه آل سعود هم من أنشاء طالبان و جيش كشمير المسمى ظلما “محمد”.نضحي ب اكثر من 200 مليون مسلم والحق بالهند 400 مليون مسلم متعايش مع اخوانهم بالوطن من الديانات الاخرة.فنضحي بهم من اجل 16 مليون في كشمير !لنضم كشمير و ال 16 مليون لباكستان ؟؟.طيب انتم طعموا شعبكم بباكستان الخبز الكافي ! و انشروا الامن و اوجدوا فرص عمل للشباب بدل من العب بالنار .
    ان شعوب باكستان والهند واحدة الاصل والفصل . ومن انتج باكستان و بانغلدش بفقرهما و جوعهما وفسخهم عن الأم الهند هو الاستعمار البرطاني الماسوني العنصري وذلك حتى تخرج الاكثريه المسلمه من القاره الهنديه ولا تحكم الهند الكبرى وتكون يد واحده منتجه …فرق تسود !..
    من المستفيد من هذه الفوضى ؟؟
    الجواب : الصهيونيه العالميه واسرائيل و خدمها الصهيونيه السعوديه .
    ننصح الوزير الباكستاني بشد الرحال للهند و توقيع اتفاقيات وحده بين الشعب الواحد و الدولتين و فتح الحدود و انهاء الوجود.العسكري للارهابين الوهابين العنصريين تحت اسماء مختلفه وهم لا يمثلون الرحمه المهدى للاسلام و رسالته الربانيه لانقاظ البشريه

  43. ولماذا لجأ عمران خان إلى أردوغان وليس إلى حُلفائه العرب طالبًا التوسُّط؟
    لا يوجد عرب و العرب اين هم مع نتنياهو و الكيان الاسرائيلي و اعتقد انه اخطأ اللجوء الى اردوغان كان عليه اللجوء الى ايران بس هو شويه مستحي
    من الصين

  44. بسم الله …
    عزيزي ( عطوان) …
    نحن العبد الضعيف نشاطركم آعترافا و نشارككم إيمانا بنظرية المؤامرة !!!

  45. ONLY one statement I say time and time again Mr. Atwan.
    WE ARE HOPELESS. ISRAEL AND AMERICA ARE HERDING ARABS WITH A STICK LIKE SHEPARDS DO TO SHEEP> ISRAEL AND AMERICA ARE RIDING A CARRIAGE AND THE MUELS ARE ARABS>

  46. طلب الوساطة من تركيا ، لأن تركيا اقوى قوة سياسية واقتصادية وعسكرية في الشرق الأوسط، ومن الطبيعي أن يلجأ إليها الرئيس الباكستاني ، لأنه يعرف أن حلفاءه العرب فاشوش، ، ويعرف أن حمرة عين من أمريكي كفيلة بأن يتهاوى هؤلاء الحلفاء ويتساقطون ، أما رأيتم كيف اسقطت السعودية جنسيتها على مواطن لمجرد أن أمريكا عرضت مكافأة لمن يأتيها به ، لم يكن في البيان اتهاما أو تعريضا أو إشارة من بعبد أو قريب للسعودية ، ومع ذلك ارتعبت وتبرات. فمن يعتمد على مثل هؤلاء .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here