جيش مالي: مسلحون يقتلون 14 مدنيا وسط البلاد

باماكو-(د ب أ)- ذكر مسؤول عسكري اليوم الجمعة أن متشددين مسلحين قتلوا 14 شخصا، من بينهم طفل، وسط مالي.

وقال مسؤول رفيع المستوى بالجيش لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) طلب عدم الكشف عن هويته ،إن المسلحين هاجموا قرية “سيندا” بمنطقة موبتي، ليلة الأربعاء الماضي، حيث قتلوا قرويين كانوا يحملون بنادق صيد وسرقوا ماشية.

ولم يُعرف سبب الهجوم حتي اليوم الجمعة ، حيث أنه ليس هناك أي تعليق رسمي على الحادث.

ويشهد وسط وشمال مالي اعمال عنف وهجمات على نحو منتظم في أعقاب انقلاب عسكري وقع عام 2012، شهد سيطرة جماعات متمردة انفصالية ولاحقا جماعات مسلحة لها صلة بتنظيم القاعدة على المنطقة.

وتسببت العمليات العسكرية الفرنسية والأفريقية إلى جانب جهود جيش مالي في طرد المسلحين واستعادة سيطرة القوات الحكومية على المنطقة، لكن أنشطة المتمردين والعمليات العسكرية تستمر في بعض المناطق، على الرغم من التوقيع على اتفاقات سلام مختلفة.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here