جيروزاليم بوست: إسرائيل وأمريكا تعلنان قرارات جديدة بشأن خطة “الضم”

 

كشفت صحيفة إسرائيلية النقاب عن أن إسرائيل وأمريكا ستتخذان قرارهما بشأن أين ومتى سيتم تنفيذ خطة “الضم” الأسبوع المقبل.

ونقلت صحيفة “جيروزاليم بوست” الإسرائيلية، صباح اليوم الخميس، عن مصدر مطلع على المحادثات بين الجانبين، أن إعلان متى وكيف سيتم تنفيذ خطة “الضم” الإسرائيلية لمناطق الضفة الغربية وغور الأردن سيتم، الأسبوع المقبل، من العاصمة الأمريكية واشنطن.

وأكدت الصحيفة أنه رغم عدم إعلان رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، عن شيء أمس الثلاثاء، الموافق الأول من يوليو/تموز، وهو الموعد المحدد لتطبيق خطة “الضم”، فإنه يجري مشاورات مكثفة ومستمرة بهذا الخصوص.

وأفادت الصحيفة بأن المبعوث الأمريكي الخاص للسلام في الشرق الأوسط، آفي بيركوفتش، ومسؤول الخرائط الأمريكية الإسرائيلية، سكوت ليث، عادا إلى واشنطن بعد اجتماعات مع نتنياهو، ووزير الدفاع بيني غانتس، ووزير الخارجية غابي أشكنازي.

ومن المتوقع أن يقدم بيركوفتش نتائج زيارته إلى جاريد كوشنر، مستشار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الذي سيقوم بعد ذلك بعرض الحالة على الأخير، والذي من المتوقع أن يتخذ قراره النهائي بشأن أزمة “الضم”، الأسبوع المقبل.

وبالمثل، قال وزير التعاون الإقليمي أوفير أكونيس لراديو الجيش الإسرائيلي إن التطبيق الإسرائيلي للسيادة “لن يحدث إلا بعد إعلان ترامب”، مشددًا على أن هذا سيكون جديدًا، سيتم إصداره من الولايات المتحدة.

ويشار إلى أن نتنياهو قد أعلن أكثر من مرة، أن حكومته ستضم 30% من مساحة الضفة الغربية، مطلع شهر يوليو الجاري.

وبدورها، أعلنت القيادة الفلسطينية، في التاسع عشر من مايو/ أيار الماضي، أن منظمة التحرير ودولة فلسطين في حل من جميع الاتفاقات والتفاهمات مع الحكومتين الأمريكية والإسرائيلية.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here