جوزيف أبو فاضل يهاجم إليسا ويصفها بـ”المشرشفة”.. والأخيرة ترد: “غنم”

بيروت- متابعات: في ظل الأحداث السياسية المُتتابعة التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط، كانت الفنانة اللبنانية إليسا، الأجرأ بين زميلاتها بالتعقيب في كل مرة عبر حسابها الرسمي على “تويتر”، أو عبر اللقاءات الإعلامية.

وآخرها، حين صرحت لصحيفة “النهار” اللبنانية قائلة: “أكثر كتاب لا أريد أقرأه هو كتاب العماد ميشال عون وأقول لكل السياسيين ( بينهم السيد نصرالله ) الله ينتقم منكم ونراكم تحاكمون وفي السجن”.

ذلك التصريح الذي فتح عليها باباً للهجوم من قبل المحلل السياسي اللبناني جوزيف أبو فاضل، والذي هاجمها عبر “تويتر” فكتب: “أليسا تتطاول على فخامة الرئيس العماد ميشال عون وسماحة المرجع أمين عام حزب الله السيد حسن نصرالله!!؟؟”.

وأضاف: “نسيت القول المأثور:”إذا أصبتم بالمعاصي فاستتروا”، بلا أخلاق يا عيب الشوم عليك وبلا ولا شي بالخالص قال فنانة قال قال مشرشفة قال”، وفق “لبنان 24”.

لم تصمت إليسا على هجوم جوزيف، فغردت عبر حسابها الرسمي على “تويتر”: “إن كنت لا تعلم فتلك مصيبة، وإن كنت تعلم فالمصيبة أكبر، بعض الناس اللي ما حققت شي بحياتها مفكرة بجهلها قادرة تثبت نفسها، ومش عارفة إنها بتخرب وطن لمجرد إنها بتسوّق لفكر الغنم! يا حرام شو في جهل بمجتمعنا غنم غنم غنم”.

وكانت إليسا من الفنانين القلائل الذين خرجوا عن صمتهم، وعبروا عن رفضهم تماماً لما يُسمى بـ”صفقة القرن”.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

2 تعليقات

  1. وماذا عن سعد الحريري طال عمره والذي اهدى عارضة أزياء من جنوب أفريقية أهداها ١٦ مليون دولار مقابل ٤ ايّام في منتجع المليارديرات إياه ؟
    يعني تقربا نصف ثروتك ياست أليسا مقابل بضعة ايّام ؟؟؟؟
    الا تريدين محاكمته هو الاخر ؟

  2. بعض الناس عندما يشتهر وتكون معه شوية مصاري يفقد توازنه بدل ان يتوازن اكثر ويصبح رشيق المنظر والكلام لو كان التكفيرين والمتطريف وصلوا الى لبنان شو كان حالك خبرينا كان كنت من سباياهم وباعوكي كذا مره ما سمعتي بالذي صار في اليزيديات شو عم تحكي يا أليسا فكري قبل الكلام من حقك تختلفي في الرأي بلا شتيمه رحم الله امرئ عرف قدرنفسه

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here