جنرالٌ إسرائيليٌّ ينشر سيناريو نهاية الكيان: الدفاعات غيرُ قادرةٍ على صدّ عشرات آلاف الصواريخ الدقيقة والإصابات ستشُلّ الدولة ويبدأ الهرب الجماعيّ لخارج البلاد عُلاوةً على القتل الجماعيّ

الناصرة-“رأي اليوم”- من زهير أندراوس:

رأى الجنرال في الاحتياط يتسحاق بريك أنّ البيت ما زال قائمًا في مكانه، لكن التصدّع في الذروة، هذا هو الوضع الأمنيّ في إسرائيل الآن، فالكيان فقد القدرة على الدفاع عن الجبهة الداخليّة في الحرب القادمة، كما أكّد في مقالٍ نشره بصحيفة (هآرتس) العبريّة، لافِتًا إلى أنّ رئيس الأركان تطرّق قبل أسبوعين تقريبًا عندما نشر للمرّة الأولى في تاريخ الدولة بيانًا للجمهور بأنّه مطلوب استعداد في الوعي من قبل الجبهة الداخليّة لحربٍ ستكون قاسيّةً بصورةٍ لا تُقارَن مع سابقاتها، بحسب تعبيره.

وشدّدّ الجنرال بريك على أنّ كوخافي قصد تهديد الصواريخ الموجهة الآن من قطاع غزة ولبنان وسوريّة والعراق وإيران، مُضيفًا أنّه مرت 15 سنة على حرب لبنان الثانية، عندما وجدت إسرائيل نفسها مكشوفة أمام إطلاق نار حاد المسار من الشمال والجنوب، ومنذ ذلك الحين، بصورة أكثر شدة في الأنظمة التي تطورت منذ ذلك الحين، تبينّ أنّ قواعد الاشتباك بالمنطقة تغيّرت، وهذا أمر يفهمه العدوّ، وينتظر ومفعم بآمال جديدة للقضاء على إسرائيل بواسطة الـ 200 ألف صاروخ وقذيفة التي في مخازنه.

ولفت الجنرال الإسرائيليّ إلى أنّه لا يُمكِن التهديد في الأرقام فقط، بلْ بتطورٍ آخر في هذا المجال وهو الدقة، الذي كان حتى الآن هو نقطة الضعف الكبيرة لهذا السلاح حاد المسار الذي تحوّل إلى سلاحٍ فتّاكٍ، ففي أعقاب تطور الحواسيب الرخيصة وتكنولوجيا الـGPS وتشخيص الصور، يمكن الآن إطلاق صاروخ دقيق “بدائي” إلى منطقة مساحتها نحو 10 آلاف متر مربع، وعندما يكون هذا الهدف موجودًا في مركز مدينة ستكون الإصابة كبيرةً في جميع الحالات، وعندما يجري الكلام عن صاروخٍ ثقيلٍ ودقيقٍ، فمن الأفضل عدم تفصيل ما سيفعله، طبقًا لأقواله.

وتساءل الجنرال بريك: أيّ دفاعٍ لدى الجيش الإسرائيليّ أمام هذه التهديدات؟ لا توجد طريقة سهلة لقول ذلك: دفاع قليل جدًا، وفي وقت الامتحان، ببساطة، لا شيء، وتابع: لن يكون الضحايا من الجنود النظاميين وجنود الاحتياط فحسب، بل أيضًا العائلات التي تشاهد نشرات الأخبار في الصالون أوْ التي تنام في بيوتها وعمال وزبائن في المجمعات التجارية والسائقين على مفترقات الطرق والطلاب في المدارس ورياض الأطفال وعابري السبيل في الشوارع، مُضيفًا في الوقت عينه أنّ الأهداف ستكون مراكز المدن والمستشفيات ومحطات الكهرباء والوزارات والمصانع ومصافي تكرير النفط، وكلّ إصابةٍ ستؤدي إلى شلّ الدولة وهرب جماعي من منطقة إلى أخرى ومن البلاد إلى الخارج، وقبل أيّ شيءٍ قتل جماعيّ، كما أكّد الجنرال بريك.

وتابع: إسرائيل مكشوفة الآن لتهديد هجوم آلاف الصواريخ التي ستعرض وجودها للخطر، وهكذا لن يبقى أمامها أي خيار عدا الرد بنفس القوّة، وإذا وجدت نفسها في وضع كهذا فإنّها، للمرة الأولى، ستشن حربًا مع قدرةٍ هجوميّةٍ هائلةٍ إلى جانب قدرة دفاعٍ صفريّةٍ.

وكان المحلل السياسيّ الإسرائيليّ، آري شافيط، قد نشر مقالاً في صحيفة (هآرتس) في العام 2017 قال فيه إنّ إسرائيل كدولةٍ تلفظ أنفاسها الأخيرة، موضحًا أنّ الإسرائيليين هم حصيلة كذبة اخترعتها الحركة الصهيونيّة حول “المحرقة” و”أرض الميعاد”.

وأوضح شافيط أنّ الأوضاع في الكيان اجتازت نقطة اللا عودة، وأنّه لم يعُد من الممكن إنهاء الاحتلال ووقف الاستيطان وتحقيق السلام، داعيًا إلى الهجرة ومغادرة الدولة العبرية، وأضاف: إذا كان الوضع كذلك، فإنّه لا طعم للعيش في البلاد، يجب مغادرة البلاد.. إذا كانت الإسرائيليّة واليهوديّة ليستا عاملين حيويين في الهوية، وإذا كان هناك جواز سفر أجنبي، ليس فقط بالمعنى التقني، بل بالمعنى النفسي أيضًا، فقد انتهى الأمر، يجب توديع الأصدقاء والانتقال إلى سان فرانسيسكو أو برلين، على حدّ تعبيره.

وأردف المُحلِّل الإسرائيليّ قائلاً إنّه من هناك، من بلاد القومية المتطرفة الألمانية الجديدة، أوْ بلاد القومية المتطرفة الأمريكيّة الجديدة، يجب النظر بهدوء ومشاهدة دولة إسرائيل وهي تلفظ أنفاسها الأخيرة، وطالب قادة الكيان بابتداع لغةٍ سياسيّةٍ جديدةٍ، تعترف بالواقع، وبأنّ الفلسطينيين متجذّرون في هذه الأرض، وتحثّ على البحث عن الطريق الثالث من أجل البقاء على قيد الحياة هنا، وعدم الموت، على حدّ تعبيره.

Print Friendly, PDF & Email

36 تعليقات

  1. اسرائيل قال الله سبحانه وتعالى فيهم قوم مفسدون في الأرض لا تطأ أقدامهم أرضا إلا انتشر بها الفساد والخراب ، هم قوم ملعونون لعنة أبدية. لقد سرد لنا القرآن الكريم عبر عدة آيات خيانتهم وتخاذلهم وجبنهم ، لكن هذا لن يطول لأن آلله سبحانه وتعالى أخبرنا بأن مصيرهم للزوال ونهايتهم ستكون على يد المسلمين وأخبرنا الرسول الكريم بأن اليهود سيختبؤن في النهاية خلف الحجر والشجر وبأن الحجر والشجر سينطق ويقول :
    ” يا عبدالله يا مسلم هذا يهودي ورائي فتعال فأقتله الا الغرقد فإنه من شجراليهود ..

  2. السلام المعطيات الواقعية تؤكد أن النهاية اقتربت وان ساعة زوالها لا محالةو ان المحتل لا بد أن يرحل

  3. واذ قلنا من بعده لبني إسرائيل اسكنوا الأرض فإذا جاء وعد الآخرة جئنا لكم لفيفا وبالحق أنزلناه وبالحق نزل وما ارسلناك الا مبشرا ونذيرا صدق الله العظيم
    أواخر سورة الإسراء

  4. زوال إسرائيل قضية وقت لا غير.
    لكن بالنسبة للتوقيت فإن هذا الكاتب أخذ نصف الحقيقة الذي يؤدي إلى تقصير عمرها بعين الاعتبار ونسي نصفها الثاني الذي يؤدي إلى إطالة عمرها.
    النصف الذي يؤدي إلى إطالة عمرها متجذر في جيناتها وولادتها ونموها. وغيابه هو الذي سيحسم فناءها
    منذ 1917 حين اصطف العرب مع الانجليز واليهود مرورا بثورة 1936 وقيام الزعماء العرب بالطلب من أهل فلسطين فض إضرابهم الذي كاد يؤتي أكله إلى تمثيلية 1948 التي يصف المرحوم مشهور حديثة دخول الجيوش العربية فيها بأنه كان لخلق كيان إسرائيل إلى نكتة 1967 إلى تمثيلية 1970 التي أخرجت مصر من المواجهة إلى أوسلو وما سبقها وتلاها من فقيام الثورة والسلطة بفتح باب العالم العربي والإسلامي للتحالف مع صهيون وبعد ذلك إعلان بعض الحكام صهيونيتهم علنا وقيام حلف صهيوني إسلامي جديد كل ذلك مما عمل ويعمل على خلق الكيان الغاضب وإطالة عمره.
    ولا مجال هنا لذكر الغرب وتأييده لهذا الكيان فهو لا يعدو أن يكون إفرازا غربيا متماسكا مع بقية الإفرازات الغربية في وطننا العربي.
    عندما ننظفرالإفرازات الغربية في بلادنا سيتلاشى هذا الإفراز تلقائيا ولن يكون دور الصواريخ إلا رصاصة رحمة له .

  5. قضي الامر، اخرجوا و ارحلوا بليل و من دون شوشرة، كما دخلتم قطعانا الى ارض فلسطين، اخرجوا خلسة، إن وعد الاخرة قريب جداَ. و بلاش اشرح كيف ستكون نهايتكم البشعة، هذه المرة لا تسامح و لا غفران.

  6. الى الاخوة الذين يعتبرون أن الموضوع مبالغ فيه و أضغاث أحلام اقول أن السيد زهير ينقل عن ما يرد في الصحف الإسرائيلية عن بعض جنرالات العدو و هو حقيقة يعتقدها هؤلاء. قد يكون هنالك استغراب من طرفنا لذلك لأن أوضاعنا مهترئه و لكن لن يدوم الحال هكذا و أقوال جنرالات العدو إنما تعبر عن خوفهم من المستقبل و هذا حقيقة فلا غرابة إذن.

  7. مصطفى غالب
    من اسمك يدل على انك مسلم ، ولا ارى في كلامك الا الهرطقات . انا ابن فلسطين ومقيم فيها ولم اغادرها ، انت لا تعرف مقدار الهلع والرعب الذي ينتاب الصهاينه من صوت صاروخ او قذيفه … هؤلاء قدموا الى فلسطين من عشرات الدول لا رابط بينهم بثقافات متعددة وغير متناغمه ” تحسبهم جميعا وقلوبهم شتى ”
    عدد سكان فلسطين التاريخيه الان واقصد ارض عام 1948 يبلغ 8 ملايين منهم مليوني فلسطيني تقريبا واكثر من ليونين قدموا من روسيا ودول اوروبا الشرقيه وهؤلاء ليسوا يهودا انهم مسيحيون ارذادوكس .كانت : اسرائيل : تنتصر ايام ما كان يقابلها جيوش عربيه مهترئه يوجهها قادة وحكاما خونة وكانت اسرائسل انذاك تنتصر عليهم وتهزمهم ، اما حين واجهت مقاومات بسلاح فردي بسيط فكانت تهزم في لبنان وفي غزة مرات عديده لم تحقق اي من اهدافها ، والان لدى المقاومه اسلحه تفي لاصابة الصهاينه بمقتل .
    اقترب الوعد ان شاء الله ,

  8. ستشن حربًا مع قدرةٍ هجوميّةٍ هائلةٍ إلى جانب قدرة دفاعٍ صفريّةٍ.

    زوال اسرائيل في الوقت الحاضر يعني زوال جميع الدول العربية وإيران ، حيث ان اسرائيل وللاسف تمتلك قوه نووية بعدد اكبر من القنابل الموجودة لدى الصين وهذا مؤكد من خلال تقارير روسية منشوره ، والمفهوم من المقال هو سعي العديد من اليهود الواقعيين لتجنب الحرب الخاسرة للطرفين من خلال سفقة سلام تخدم الشعبين، وهذا لن يتم الا من خلال فهم الواقع ووحدة كلمة الصف العربي.

  9. عربي حر،
    ان كنت عربي حر حقاً، فلا تستعجل من امرك، فأهل مكة ادرى بشعابها!
    النصر ات لا محالة لان اصحاب الحق لن يتنازلوا عنه ابداً!

  10. نادر فلسطين المحتل
    اتفق مع تعليقك مئة في المئة .واحب ان أضيف اليه .. انه لو كان المحتلون يشعرون بالقلق من المستقبل لوافقوا على المبادرة العربية وانتهى الأمر .

  11. الاخ ابن الوليد . هؤلاء الصبية لا يقدرون على احتلال فلسطين لولا خيانة القادة الفلسطينيون اولا والدليل هو الرءيس محمود عباس لو سمعت خطابه في الأمم المتحدة والجامعة العربية ولكنكم المعلقين أمثال الاشعري وأنت تلقون اللوم على الأصدقاء والآخرين . اعذار اقبح من ذنب . تحياتي

  12. بربكم ؛ هل بمثل هؤلاء الصبية والغلمان تستطيع عصابة لقطاء ان تحتل فلسطين كأعرق دولة ؟!
    إنها خيانة الإخوة والأصدقاء قبل خيانة المستعمرين الأعداء : خيانة الأعراب قبل خيانة الأغراب !

  13. كيان لقيط مصيره الزوال اجلا ام عاجلا، و اعتقد ان الموعد صار اقرب مما نتخيله، و يرجع ابناء الوطن السليب لارض اجدادهم، لحيفا و يافا و لكل قراهم و مدنهم و سنصلي جميعاً في قدسنا الشريف باذنه عز وجل؛
    تحية لشعب الجبارين و المقاومين الشرفاء و كل شرفاء العالم!

  14. كثيرا ما نسمع عن سنيريوهات الكيان ولكن قلما (نادرا) ما نري التمثيل الحي لهاته السيناريوهات !!!

  15. توافدهم من شتى أنحاء الكون الى ارض فلسطين , أمر اللاهي مكتوب معهم وفي كتابنا المقدس تحديدًا سورة الاسراء . فرحتنا تكون عندما نراهم وهم يتوافدون من أنحاء المعمورة الى ارض فلسطين . انهم يساقون الى حتفهم وما هذا الجدار للفصل العنصري الذي بنوه الا حائطا يجمعهم لكي يسهل على الامة تحديدهم في البقعة التي اختاروها حين المواجهة كما فسرها الشيخ المرحوم محمد متولي الشعراوي . هم والغرب المسيحي والمسلمون يدركونها كحقيقة . السوس ينخر في كيانهم منذ إعلانهم ككيان قائم وممثل في الأمم المتحدة . اجبن منهم ماخلق الله . وفي النهاية صاحب المقال لم يضف لي جديد . معي القران واحاديث المصطفى عليه الصلاة والسلام .
    سنن الله ماضية .

  16. عندما أقرا ما يصرح به المحللون والجنرالات الصهياينة عن عجز القدرات العسكرة الصهيونية عن صد هجمات متوقتعة بعشرات الألوف من الصواريخ الدقيقة وغير الدقيقة أتذكر قول الله تعالى في سورة الآسراء: “إنْ أَحْسَنتُمْ أَحْسَنتُمْ لِأَنفُسِكُمْ ۖ وَإِنْ أَسَأْتُمْ فَلَهَا ۚ فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ الْآخِرَةِ لِيَسُوءُوا وُجُوهَكُمْ وَلِيَدْخُلُوا الْمَسْجِدَ كَمَا دَخَلُوهُ أَوَّلَ مَرَّةٍ وَلِيُتَبِّرُوا مَا عَلَوْا تَتْبِيرًا (7)”. فهذه هي نهايتكم المحتومة وهي ليست التدمير فقط بل الذل والهوان جزاء على جرائم الفساد والافساد التي ارتكبتموها وترتكبونها بحق البشرية جمعاء وكما ذكرذلك في القرآن أيضا “وَقَضَيْنَآ إِلَىَ بَنِي إِسْرَائِيلَ فِي الْكِتَابِ لَتُفْسِدُنّ فِي الأرْضِ مَرّتَيْنِ وَلَتَعْلُنّ عُلُوّاً كَبِيراً(4)

  17. ستبدي لك الايام ما كنت جاهلا وياتيك بالاخبار من لم تزود
    ان المهاجرين الروس قيل لهم هجرتكم الى امريكا كندا استراليا المانيا
    وكان غيرمسموحا للطائرات الهبوط الا في مطارات الكيان الصهيوني خوفا من
    نزول المهاجرين ولو بالقوة في مطارات تلك الدول
    وان اول هجرة جماعية ليهود اوكرانيا كانت الى امريكا

    ويهود المانيا في العهد النازي هربوا على متن سفينة الى امريكا ولم يسمح لها بالرسو
    وتندرت الدعاية النازية على تلك الحادثة
    ومهما يكن من امر مهاجرين امريكا واوروبا ما زالوا يحملون جنسية بلادهم الام
    وفكرة العودة الى ارض الميعاد جاءت من المسيحية البروتستانتنية ويهم يرون ان تشتت اليهود ماهو الا غضبا من الله حل باليهود
    وعلى كل الصهيونية لم يكن يهما اين انشاء الكيان انها مشروعا استعماريا لذلك فكروا باوغندا او الارجنتين
    وفكرة العودة الى ارض الميعاد جاءت من المسيحية البروتستانتنية ويهم يرون ان تشتت اليهود ماهو الا غضبا من الله حل باليهود
    وعلى كل الصهيونية لم يكن يهما اين انشاء الكيان انها مشروعا استعماريا لذلك فكروا باوغندا او الارجنتين

  18. يعني كل يوم يا سيد أندراوس مقاله من هالنوعية؟!!! يا أخي ارحم أعصابنا!!! كلنا نتمنى ان يكون كل هذه الادعاءات حقيقه ولكن للاسف كله خرط في خرط!!!

  19. رحم الله شاعرنا الكبير محمود درويش
    بقصيدته انكم عابرون في كلام عابر تفوق على كل الجنرالات والمحللين السياسين والعسكريين ومزوري التاريخ اه وعالم الاثار مشغول بتحليل الحجارة ليثبت اني عابر سبيل
    حتى الحجارة هذه مزورة

  20. الأخ مصطفى غالب “مالذي جعلك تشعر بالمغص من هاذا المقال ؟ هل يؤلمك زوال إسرائيل ولماذا؟ ؟؟؟؟؟؟؟

  21. و هل نسيتم إجرامكم بحق الشعب الفلسطيني الأعزل في قرى فلسطين من النهر الى البحر على مدى خمس و سبعين عاما….؟؟
    هل نسيتم المجازر التي لا عد لها و لا حصر في لبنان و مصر و سوريا … و المجازر بحق أطفال فلسطين في كل زاوية ….. ؟؟
    إن كنتم تناسيتم و ظننتم أن عبيدكم سيحموكم هذه المرة فأنتم مخطئون …. الجولة القادمة يحركها شباب صلاة الفجر … و سيكون أول أهدافها تنظيف البيت الفلسطيني من أمثال عبيد السلطة و ثيرانها … ثم يكون الدور عليكم كما في وعد الواحد الأحد الجبار القهار!!!

  22. اذٍالمشكلة الوحيدة هي في وجود الإسرائيليات العربيات فهي من تحمي هاذا الكيان المصطنع فهل يوجد حل لهاذه المشكلة .وكيف؟ ؟؟

  23. إنها رؤيا واقعية وتصور لا يجافي الحقيقة.
    حان الوقت للاعتراف بأن هذا الكيان هو وليد كذبة كبيرة وهو بالتالي لا وجود له إلا في أذهان من آمن بها.
    لمن هاجروا الى هذه الأراضي المقدسة وهجروا شعوبها المتجذرة أقول ابحثوا لكم عن سفينة “الإكزوديس” إن كانت لا تزال في عداد الوجود واستعملوها في رحلة العودة من حيث أتيتم. هي نصيحة لكم لمن تفكر وفرصة لكم لن تتكرر فاغتنموها قبل فوات الأوان وابحثوا عن مكان آمن تلجئون إليه مع عائلاتكم وأبنائكم. ليست كثرة الصواريخ ودقتها وليست ثورة السكان الأصليين وأحقيتها هي التي ستكون أشد بأسا عليكم فالويل كل الويل يتربص بكم من انتفاضة التاريخ الكبرى لأن التاريخ استفاق وتيقن من غلطته الكبرى وهو يسعى لإصلاح خطئه وإرجاع الحق لأهله.
    كذلك اقول للحكام العرب المتخاذلين والمصدقين للأكذوبة الصهيونية والداعمين لها : ذاكرة التاريخ رهيفة ودقيقة وهي لا تنسى ولا ترحم وأنتم تعدون من ضمن هفوات التاريخ الكبرى التي يتوجب إصلاحها وسيتكفل التاريخ بإصلاح نفسه بنفسه معتمدا أساليب وأدوات لم تخطر لكم على بال.

  24. نعم حكماء بني صهيون هم ليسوا حكماء هم مجانين بني صهيون لانهم وضعوا مستقبل اجيالهم القادمة تحت رحمة التغيرات الدولية وخلقوا لاجيالهم القادمة مخزونا ضخما من الكراهية والحقد العربي والاسلامي نتيجة جرائمهم التي قاموا بها خلال عشرات السنين الماضية والتي ستكون السبب في سفك دماء اجيالهم وسحقها عند اول تغير في القوى الدولية حيث الايام هي دول بين الناس، يوم لك ويوم عليك، فيا ويلهم من ذاك اليوم الذي ستدور فيه الدوائر على رؤوسهم ورؤوس اجيالهم القادمة، فلن تبقى الظروف الاقليمية والدولية كما هي الان، وعشان هيك بنقول هم ليسوا حكماء بل مجانين وانانيين، نعم انانيين لانهم حققوا لانفسهم المكانة المرموقة المؤقتة دوليا ولكن ذلك على حساب اجيالهم القادمة التي لم يفكروا في مستقبلها ومصيرها الاسود القادم ان شاء الله تعالى.

  25. سيناريو كاذب لجعل المغتصب وكأنه الضحيه..سبحان الله انا اتابع هذه الصفحه وكل فتره زمنيه هناك مقال ذات سيناريو ترهيب وتعظيم وكأن الكيان الصهيوني في خطر. وكأن العرب ذات قوة . نفس الكلام يقال ..العرب هم الضحيه لدول الاستعمار الممثله بالكيان المغتصب..المحتل.

  26. (وَإِنَّ أَوْهَنَ الْبُيُوتِ لَبَيْتُ الْعَنكَبُوتِ لَوْ كَانُواْ يَعْلَمُون) ان كيانكم الهش ربما لن يستطيع تطبيق خريطة التصفيه للقضيه الفلسطينيه المسماة صفقة القرن لانه سيكون منشغلا في حجم الدمار الذي سيصوبه اذا ما ارتكب حماقه ضد ايران و٤ سنوات لن تكفيه لاعادة اعمار ما خلفه الرد والمغادرون سيكونون بعشرات الالاف لانهم بكل بساطه احرص الناس على حياة وعندها ستتحقق نبؤوة هذا المحلل . والايام بيننا !

  27. لذلك تسارعت في هرولة متبادلة مع دويلات الخليج والتي هي بدورها وعلى راسها ال سعود ( ال سلول) الى الزوال بحسب اخر المستجدات والظروف المحيطة بها والتي اوقعت نفسها فيها او اوقعها الاعداءالحلفاء لها ،وذلك بعد انتهاء الصلاحية وبالطبع النفط حيث يستغني الغرب واوله امريكا التي تكون الان مصدر للطاقة بتعدد مصادرها ،وان ابقت تهديداتها ليس لحماية اليهود فليذهبوا الى الجحيم بل لنظام الابارتايد العنصري المحتل لارض فلسطين وبالطبع لمزيد الحلب وتمويل ما تبقى من حروب امريكية واليوم تضع ايران على راس القائمة ويخطئ من يعتقد بانه لم يبق بها سوى ايران لان امريكا تحتاج دوما الى عدو او بعبع لتواصل به بقاءها بحرا وجوا وحتى بزيادة القواعد في كل القارات وسد مداخل ومضائق البحار والمحيطات وهو ما تذهب اليه اليوم الى مواجهة الصين ومن جاورها بطرق مختلفة كالحرب الاقتصادية البديلة للقوة التقليدية ،وما التسابق لانتاج السلاح القوي الخفي والسري جدا الا دليلا على توجهها المقبل،فهل سينقرض الاعراب قبل زوال سرطان الجسم الفلسطيني خصوصا والامتين عموما،،،

  28. الجنرال في الاحتياط يتسحاق بريك انسان واقعي ويفهم صيرورة التاريخ ويقرأ نهاية كيان الإحتلال ولفظ انفاسه الأخيرة وانه يجب استغلال الفرصة التاريخية بإقامة دولة فلسطينية على كامل ارض فلسطين التاريخية وعودة اللاجئيين لديارهم والمصالحة الحقيقية مع الشعب الفلسطيني ومن ثم مع الشعوب العربية وذلك بإقناعهم وتقبلهم بالعيش المشترك والمساواة والعدالة بين اصحاب الارض الحقيقيين (الفلسطينيين)والغزاة الصهاينة القادمين من سبعين دولة والسعي للصفح عن جرائمهم بحق الفلسطينيين كي يتم قبولهم ودمجهم بالمجتمع الفلسطيني ودولته الديمقراطية الجديدة والكف عن مناكفات ساسة الكيان الغبية ببناء علاقات مع انظمة رجعية عربية متخلفة لا تمثل حتى شعوبها قبل وقوع كارثة زوال كيان “اسرائيل” والندم على ضياع الفرصة التاريخية امام المستوطنيين بالبقاء .

  29. لقد سمعت ان معظم سكان إسرائيل اليهود قد اشتروا تذاكر سفر لسفرة واحدة الى أوروبا وأمريكا الشمالية والجنوبية وحتى الى روسيا وذلك خوفا من صواريخ ايران . كفى مهزلة يا سيد اندورانس

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here