جنبلاط للدروز في إسرائيل: انتفضوا ولا تلطخوا عروبتكم

بيروت/ وسيم سيف الدين/ الأناضول: دعا الزعيم الدرزي، رئيس الحزب الاشتراكي اللبناني وليد جنبلاط، الدروز في إسرائيل إلى “الانتفاضة وعدم تلطيخ عروبتهم”.

جاء ذلك في تصريحات، الأربعاء، عقب اجتماعه برئيس كتلة “حماس” في المجلس التشريعي الفلسطيني محمود الزهار، الذي يزور بيروت، على رأس وفد برلماني من حماس.

وقال جنبلاط، ثمة نداء إلى العرب الدروز “في فلسطين المحتلة (إسرائيل)، عاجلًا أم آجلا الاحتلال سيزول، فلا تلطخوا سمعتكم وتاريخكم العربي بالتعاون مع السلطات الصهيونية ضد الشعب الفلسطيني الأبي”.

وأعرب عن أمله في أن “ينتفضوا.. وانتفض البعض، لكن هناك من يتعامل ضد الشعب الفلسطيني وضد أهل غزة”.

ونوه جنبلاط بأن احتلال الجزائر، دام 200 سنة ثم زال، وكم من متعامل ذهب مع الاحتلال أو قتل بعد الاحتلال.

ورفض جنبلاط مشروع القرار الأمريكي بإدانة “حماس” في الجمعية العامة للأمم المتحدة، مطالبًا الدولة اللبنانية برفض المشروع.

من جهته، أكد الزهار على حق الشعب الفلسطيني في تحرير أراضيه، كما تحررت كل البلاد العربية واللأفريقية وغيرها.

وأوضح أنه شرح لجنبلاط الوضع في قطاع غزة وما تتعرض له من حصار إجرامي.

ووصل الزهار إلى بيروت، فجر الأربعاء، على رأس وفد برلماني من حركة حماس للقاء مسؤولين لبنانيين.

ويستكمل اللقاءات، الخميس، باجتماع مع رئيس البرلمان اللبناني نبيه بري ورئيس الحكومة المكلف سعد الحريري.

وتعيش الطائفة الدرزية في شمال إسرائيل، وباستثناء دروز الجولان المحتل عام 1967، المتمسكين بهويتهم القومية العربية، يخدم الكثير من الدروز الذين يعيشون في إسرائيل منذ عام 1948 في جيش الاحتلال (خدمة إلزامية)، ويعتبرون أنفسهم إسرائيليين قبل أي شيء آخر.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

8 تعليقات

  1. الی الذي یسمي نفسه ب السوري الحر٠٠وهي تسمیه غریبه لان السوري الحر لا یقبل الا ان یکون في الصف المقاوم للهیمنه الامریکیه الصهیونیه٠٠٠ولا یمکن ان یکون الا مع الشعب الفلسطیني الذي لم یتوقف یوما واحداً عن مقاومة الاحتلال٠ انت تتعذر بخیانة بعض الفلسطنیین لتبریر وفتح باب الخیانه علی مصراعیه٠ التاریخ مليٸ بالخونه والعملاء من کل الشعوب والامم، لکن الشعوب لا تخون٠ یعني یبدو انك جیش حر في خدمة الصهاینه ضد سوریا ولیس سوري حر٠ اما جواز السفر فهو مجرد وثیقه یستعملها الفلسطیني لملاقة قریب منع من ملاقاته لعشرات السنین٠ کلام ولید جنبلاط موجه لکل من یتعامل مع اسراٸیل ولیس فقط لبعض الدروز٠

  2. حتى الآن لا أفهم لماذا تتصرف الأقليات في بلادنا العربية وكأنهم كانوا مضطهدون بمفردهم ؟؟؟؟!!!
    أتحدث على مستوى معاملة المواطينيين بعضهمم مع بعض وليس على مستوى معاملة الحكام ؟؟؟
    هناك من يخلط بين ما تعرض له من معاملة سيئة أو غير عادلة مع جهة رسمية وبين معاملة من جاره أو جموع المواطنون
    وهذه الظاهرة وجدتها في كثير من تصرفات الأقليات الذي عاشوا معنا على الحلوة والمرة ؟؟؟؟
    يا سيد جنبلاط لقد تأخرت كثيرا بهذا التصريح وكأني أجدك تستبق الأحداث التي باتت تلوح بالأفق بأن الدرزي سيعض على أصابعه حال زوال دولة الظلم واللصوص ….

  3. فرضت على دروز ال 48 الخدمة الالزامية.. لكن ماذا عن العرب السنة لمناطق ال 48 الذين يحملون الجواز الاسرائيلي ويفتخرون بها وماذا عن الفلسطينين الذين ينسقون مع الاحتلال ويتعاونون معه من عملاء وجواسيس ونتنسيق امني واكبرهم محمود عباس وسلطته في رام الله.. لا داعي للصيد في الماء العكر

  4. ترامب قال انه لولا السعودية لكانت اسرائيل في ورطة ولولا كثيرين اولهم جنبلاط لكنا في لبنان بأفضل حال
    هذا الرجل اعلنها بكل صراحة انه يتمنى ان يكون زبال عند الاميركان وهذا مس بكرامة الدروز والعرب ودعم داعش والنصرة ضد من جعلوا منه زعيما في لبنان وهدر دم الدروز في سوريا ان لم يسلموها للنصرة وداعش
    هذا الرجل عار وعدو في الداخل وبالأمس حاول احداث فتنة كبيرة في جبل لبنان وعلى حماس ان تعد للعشرة قبل اختيار اصدقائها ويكفيها اخطائها في سوريا.

  5. الله يرحم الزعيم الوطني كمال جنبلاط لكن يا وليد لماذا انت لا تنتفض لعروبته و وطنية الزعيم المرحوم كمال جنبلاط

  6. ما هذا النفاق، من ” يدعي ” الدفاع عن فلسطين لا يتحالف مع آل سعود حلفاء الكيان الصهيوني الغاصب و ألد أعداء فلسطين و من صنف مقاومتها ” أرهاباً “.

  7. لا تنسى دور المناهج الأسرائيلية. التي تعزز الهوية الطائفية للدروز على هويتهم العرقية. فلديهم مناهج خاصة تختلف عن عرب 48 الذين يعيشون داخل الكيان.
    كما استغل الاسرائيليون الاضطهاد الذي تعرض له الدروز من قبل اخوانهم تاريخيا، كي يحدثوا شرخا طائفيا. على عكس لبنان وسوريا حيث كان الدروز من مؤسسي دولهم الوطنية

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here