جماعة الاخوان المسلمين في سوريا: لاردوغان: المنطقة الآمنة بغير رعايتكم الإنسانية الحكيمة والكريمة لن تكون آمنة

بيروت ـ “راي اليوم”:

أصدرت جماعة “الاخوان المسلمين” في سورية بيانا اكد فيه ان أن المنطقة الآمنة لن تكون آمنة إذا أسند أمر رعايتها إلى أي فريق من الفرقاء الذين كانوا السبب في قتل السوريين وتهجيرهم وإثارة الرعب والذعر في قلوب أطفالهم ونسائهم، وطالبت الرئيس التركي رجب طيب اردوغان بالسيطرة عليها قائلة “المنطقة الأمنة بغير رعايتكم الإنسانية الحكيمة والكريمة لن تكون آمنة”.

وأكدت الجماعة في بيانها ان هذه المنطقة التي أصبحت محل اتفاق دولي في ظاهره ونقطة إثارة ونزاع يحاول كل الذين استفادوا من قتل وتهجير السوريين تفريغه من معناه.

وفيما يلي نص البيان:

بسم الله الرحمن الرحيم

دور الجار التركي المأمول بين الحق والواجب

بيان من جماعة الإخوان المسلمين في سورية

بعد أكثر من ست سنوات، على طرح القيادة التركية لفكرة المنطقة الآمنة في الشمال السوري؛ أصبح هذا المشروع؛ الذي رفضه أو ماطل في تمريره الأمريكي والروسي وكل الأشياع، محل اتفاق دولي في ظاهره ونقطة إثارة ونزاع يحاول كل الذين استفادوا من قتل وتهجير السوريين تفريغه من معناه.

إن الذي نريد أن نؤكد عليه أن المنطقة الآمنة لن تكون آمنة إذا أسند أمر رعايتها إلى أي فريق من الفرقاء الذين كانوا السبب في قتل السوريين وتهجيرهم وإثارة الرعب والذعر في قلوب أطفالهم ونسائهم.

إن المنطقة الآمنة لن تكون آمنة، ما لم تتم رعايتها من الدولة التي كانت منذ انطلاقة ثورة الحرية والكرامة السند والردء والعضد لكل المستضعفين والخائفين من رجال ونساء وأطفال. لقد كفلت الدولة التركية خلال سني الحرب، لكل السوريين الذين لاذوا بها، كل ما تقتضيه وثائق حقوق الإنسان المدنية، وقيم الأخوة الإسلامية، ومقتضيات حسن الجوار.

وإننا اليوم، ونحن نتابع بكل الأسف، ادعاءات البعض في الحق في الولاية على المنطقة الآمنة. نحب أن نؤكد على الحقائق التالية :

أن المنطقة الآمنة لن تكون آمنة ..

إذا كانت قاعدة للإرهاب بكل صنوفه وميليشياته. ومنطلقا للعدوان على الجار الأوفى للشعب السوري؛ مما يجعل القيام على هذه المنطقة حقا للدولة التركية المستهدفة إذا فرطت فيه فهي تفرط بحقوق مواطنيها ومستقبل أمنها القومي والمجتمعي على السواء .

وأن المنطقة الآمنة لن تكون آمنة …

إلا إذا أشعرت المستضعف والخائف بالأمن والاستقرار والسكينة.. فلن يأمن السوري في ظل رعاية أسدية وهو خرج من بلدته ومسقط رأسه هربا من الكيماوي والبراميلي، ولن يشعر بالأمن في ظل الروسي الذي جعل من الأرض السورية مختبرا لتجريب أسلحته الاستراتيجية، ولن يأمن في ظل المطالبين بثارات الحسين من لحوم النساء والأطفال، كما لن يشعر بالأمن الحقيقي في ظل القوات التي قصفت المدارس والمساجد وتحالفت مع إرهابيي البي واي دي لتقاتل إرهابيي الدواعش في رأيها.. فكان حلف الجميع على قتل وتهجير السوريين .

ولن يتوقف الهائم على وجهه عن التفكير بالهجرة، ولن يعود المهاجر إلى المنطقة الآمنة الموعودة إلا في ظل حالة من الأمن والاستقرار والطمأنينة..

ومن كل هذا تغدو الاستجابة إلى تطلعات السوريين وأملهم في الأمن من الخوف واجبا جيوسياسيا على الدولة التركية كما كانت حقا لها في الوقت نفسه ..

إننا في جماعة الإخوان المسلمين..

باسم الأحرار السوريين الرافضين لكل ما أجلب بشار الأسد على سورية من قوى الشر والعدوان والاحتلال بأنواعه ..

وباسم كل السوريين المتطلعين إلى الغد الأفضل في سورية للعدل والحرية والإخاء والمساواة.. سورية التي تجمع المتفرق وتضم الشعث..

وباسم كل المستضعفين الخائفين من رجال ونساء وولدان ..

نتوجه إلى جوارنا التاريخي الجيوسياسي في تركية ..

وإلى الرئيس رجب طيب أردوغان …

أن يمضوا على طريقتهم في نصرتهم لشعب مظلوم مخذول أطبقت عليه قوى الشر العالمي وما تزال تلاحقه بشرها ومكرها وكيدها حلقة بعد حلقة..

السيد الرئيس رجب طيب أردوغان..

المنطقة الأمنة بغير رعايتكم الإنسانية الحكيمة والكريمة لن تكون آمنة..

ونحن نعلم أن العبء ثقيل، وأن التحديات جسام، وأن المعرقلين كثر.. ولكن عون الله؛ ثم التعاون على الحق والبر والتقوى لمصلحة شعبينا جدير بأن يجعل من المنطقة الآمنة الصغيرة؛ قاعدة انطلاق إلى الغد الأفضل ليأمن كل السوريين على كل الأرض السورية الواحدة الموحدة على صعيدي الجغرافيا والديموغرافيا معا ..

” والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون “

جماعة الإخوان المسلمين – سورية

23 جمادى الآخرة 1440 – 28/2/2019″

Print Friendly, PDF & Email

14 تعليقات

  1. للأسف هذا التنظيم لم يتعلم من أخطاءه السابقة وقياداته هي السبب الرئيسي بعدم إندماجه مع بقية مكونات المجتمع والأسوء من كل ذلك تسميتهم لأنفسهم بتنظيم الإخوان المسلمين كأنهم هم وحدهم المسلمون ونسوا أن المسلم لا يكذب ولا بتنازل عن مبادئه أبدا ولا يخون
    أسوء المجرمين من يسترهن الناس ويتاجر بأحلامهم تحت شعار الدين ، وهذا بالمحصلة النهائية هو مخطط قديم جدا من اليهود الذين دسوا عملاءهم بيننا على طول السنين بهدف إسقاط هيبة علماءنا وديننا الإسلامي

  2. بلا مزيدات سياسية الوطنية الزائفة جميع الأطراف في سوريا استنجدت بي الأجنبي على رأسها النظام الأسد كان وشك السقوط لو تدخل الروس والايرانيين لافروف نفسه قال لولانا سقط بشار الأسد في الأسبوع الأكراد استنجدوا بي الأكراد ضد داعش وحده في سوريا لم يستنجد بي الأجنبي دفع الثمن تمام سحقه من كل الأطراف مؤيدي الأسد وصفوا بوتين بي ابو علي بوتين لما تدخل واحتل سوريا

  3. لا ادري على اي أساس تصنيف المسلمين
    اخوان مسلمين
    هذا يعني ان البقيه الباقيه من المجتمع غير مسلمين وغير اخوان
    طيب اذا انتم بايعتم هذا الاوردكان
    هل تعتقدون انه انتم وهو على حق وان بقيه السوريين على باطل
    طيب ماذا عسانا ان نفعل في البقيه الباقيه من الشعب السوري نرميهم في البحر
    هل هذا يرضي الاخوان
    هل هذا الاوردكان سيقوم بجلب وجبه جديده داعشيه تحمي المنطقه الأمنه
    أتمنى على الاخوان ان يعودوا الى رشدهم وان تجاوزوا الإحساس بانهم هم الأفضل

  4. انا سورية وارفض تكوين المنطقة الآمنة أساسا.. هذا البيان عار ودعوى مباشرة العثماني لاحتلال الشمال السوري ومحاولة لغسل أيدي الاتراك من دماء السوريين نتيجة دعمهم للفئة مصادرة البيان..لايحق لكم التكلم باسم جميع السوريين ولا يحق لكم بيع الاوطان تحت ستار الدين . كفاكم متاجرة بالدين وارواح الشهداء والأوطان.

  5. إيه روحوا لعند أخوكم في العقيدة و خلصوا سورية من شركم

  6. فعلا انه الإخوان اداه لتمرير المؤامرات في المنطقه و التاريخ يشهد لهم تحالفهم مع كل الانظمه العربيه الرجعية و لا زالوا و لاحظوا أنهم لم يستثنوا أمريكا من إدارة المنطقه العازله و فهمكم كفايه

  7. أليست هذه خيانة للوطن، رغم العلم بكل ما حدث و يحدث من مؤامرات على سوريا؟ يعني الاخوان المسلمون وحدوا انه ضالتهم و سعيهم مع الأمريكان و اتباعهم في المنطقة؟ و من من؟ من اردوغان، الشخص الي سمح و خلق داعش في سوريا و العراق، المشروع الصهيوني لتقسيم الشرق الاوسط، الي ذهبت و قتلت و سبت! انتم حقا تعتقدون انه هؤلاء الأوباش الدواعش و أخواتهم اقرب لك من السوريين ابناء بلدك و ارضك؟! والله نحن العرب حمقى. و لا اعجب من هذه الجماعة فقد ولدوا في رحم بريطانيا.

  8. انا لن اعقب على الاح*وان المسلمين و آحزاب الاسلام السياسي الذين يثبتون كل يوم مدىخطورتهم و استعدادهم لبيع انفسهم و اوطانهم و قبولهم ليكونوا حصان طرواده لاي مستعمر و محتل و لكن الد*ي لفت انتباهي هو ترويسه البيان بعباره ( بسم الله الرحمن الرحيم) و لذلك اسال الاح*وان المسلمين هل اوحىالله اليكم ان تطلبوا من اردوغان ان ينشيء منطقه آمنه ) فاذا كان جوابكم نعم فمصيبه و اذا كان لا فهو في كذب باسم الله

  9. واضح أن الأخوانجيه يردون تاسيس اماره في المنطقه العازله !

  10. اذا كان القرضاوي رأس الجماعة طالب امريكا بالتدخل فما بالك بالقواعد

  11. هل بقي اخوان مسلمين في سوريا؟ الم يهاجروا جميعا الى تركيا ودول اوروبا الغربية حيث اللجوء والمعاش الشهري من حكوماتها للعاطلين عن العمل؟

  12. ومن جلب الخراب والخوف والقتل والتهجير الى سوريا الا انتم وقطركم وجزيرتكم

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here