جدل صاخب في السعودية محوره هجرة مليون سعودي.. فما هي الاسباب الحقيقة لهذه الظاهرة؟ ولماذا طفت على السطح الآن؟ وهل ستتوسع في المستقبل وتتحول المملكة الى دولة “طاردة” للسكان؟

lojain-saudi.jpg777

(في الصورة لجين الهذلول تقود السيارة كسرا للحذر)

هناك بلاد معروفة بانها “طاردة” للسكان مثل لبنان وايرلندا وبولندا، وهناك اخرى “جاذبة” لهم مثل كندا واستراليا والولايات المتحدة الامريكية ونيوزيلندا (العالم الجديد)، علاوة على بعض دول الخليج مثل الامارات العربية المتحدة (دبي)، وقبلها الكويت، ولكن ان تتحول المملكة العربية السعودية الى واحدة من المجموعة الاولى، اي مصدر للهجرات المعاكسة، وهي تملك 25 بالمئة من احتياطات النفط في العالم، فهذا امر يثير العديد من علامات الاستفهام.

المملكة العربية السعودية تشهد هذه الايام جدلا “صحيا” صاخبا، وغير مسبوق في وسائل الاعلام والمنتديات السياسية، محوره “قنبلة” فجرها السيد صدقة فاضل عضو مجلس الشورى السعودي عندما قال، وتحت “قبة” المجلس، ان هناك مليون سعودي (5 بالمئة من عدد السكان البالغ تعدادهم 18 مليونا) هاجروا واستقروا في بلدان عربية واجنبية، وطالب الوزارات المعنية بإعداد دراسة كاملة عن هذه الظاهرة، وتأثيراتها على الاقتصاد لان نسبة كبيرة من هؤلاء من الكفاءات وحملة الشهادات العالية، ولم يجدوا فرص عمل ملائمة في بلدهم.

الرقم ليس كبيرا بمقاييس دول مثل لبنان والاردن والجزائر والمغرب، حيث يزيد اعداد المواطنين المهاجرين من لبنان، على سبيل المثال، عن ضعفي عدد مواطنيه الحاليين، ولكنه صادم بالنسبة الى دولة مثل المملكة العربية السعودية حيث يوجد حوالي عشرة ملايين عامل اجنبي من اكثر من 150 جنسية على اراضيها.

الذين تناولوا هذا الموضوع من السعوديين على وسائل التواصل الاجتماعي، وفي بعض الصحف، تجنبوا الخوض في الاسباب الحقيقة لهجرة هؤلاء، خوفا من التعرض للاعتقال والمحاكمات، خاصة ان القانون السعودي يعاقب بالسجن لعشر سنوات لكل من يطالب بالاصلاح او “يغرد” بتغريدات انتقادية للدولة وسياساتها، وكان التناول في معظم الحالات “عموميا”، ويرد الامور الى اسباب اجتماعية وعلى استحياء شديد.

لا نجادل بأن الاسباب الاجتماعية تلعب دورا في حدوث هذه “الظاهرة”، ولكن هناك اسباب اخرى مركزية، مثل انسداد الافق السياسي، وغياب الحريات، والقضاء العادل المستقل، والفرص المتساوية في العمل، واستفحال الفساد والمحسوبية.

في عهد الملك الراحل عبدالله بن عبد العزيز بلغ عدد الطلبة والطالبات المبتعثين للعمل في جامعات امريكية واوروبية اكثر من 205 آلاف في مختلف التخصصات في السنة الواحدة (انخفض العدد الى اقل من النصف حاليا بسبب اجراءات التقشف)، وعودة هؤلاء الى المملكة بعد تخرجهم، واطلاعهم بالتالي على اسلوب حياة اكثر عصرية وحرية، وعمل المؤسسات البرلمانية، ونظم الحكم في البلدان التي درسوا فيها، خاصة الغرب، يجعلهم، او نسبة كبيرة منهم، لا تشعر بالراحة في العيش في بلدهم التي تغيب فيه معظم هذه المؤسسات، ونظم الحكم القائمة على الشفافية والمحاسبة والمساواة، ناهيك عن صعوبة الحصوا على العمل المناسب.

العامل الاقتصادي يلعب دورا مهما ايضا، فانخفاض الدخل القومي السعودي من عوائد النفط بحوالي سبعين في المئة في العامين الماضيين، سينعكس سلبا على القوى العاملة من السعوديين، اذا وضعنا في اعتبارنا ان حوالي 40 بالمئة من الشباب من الجنسين يعانون من البطالة بشقيها الحقيقي والمقنع، علاوة على حوالي مليوني ونصف المليون يقفون في طابور “مساعدات البطالة” مطلع كل شهر، فان الصورة تبدو اكثر وضوحا.

الاعتراف بوجود ظاهرة الهجرة هذه علانية، والاهتمام الرسمي بدراستها خطوة ايجابية، ولكن الاكتفاء بذلك ودون تبني حلول سياسية واجتماعية واقتصادية تتناول جذورها، ربما يعطي نتائج عكسية، خاصة انه من المتوقع ان تتفاقم هذه الظاهرة في الاعوام المقبلة بسبب حروب المملكة في سورية واليمن، ونفقاتها الباهظة التي تكلف ميزانية الدولة عشرات المليارات من الدولارات سنويا، وتأكيد دراسات عديدة بأن اسعار النفط ستستمر في الانخفاض طوال السنوات الخمس المقبلة الامر الذي يعني المزيد من اجراءات التقشف وتقليص الانفاق العام على مشاريع بنى تحتية، وتقليص فرص العمل في نهاية المطاف بالنسبة الى الشباب.

من يذهب الى امارة دبي، حيث يعيش اكثر من مئة الف سعودي، يعمل بعضهم في وظائف متدنية، وينكرون جنسياتهم، او يصادف مضيفات سعوديات يعملن على الخطوط الاماراتية، وان كان العدد ضيئلا في الوقت الراهن، يدرك حجم ظاهرة الهجرة هذه، مثلما يدرك حجم المتغيرات المتسارعة في المجتمع السعودي ايضا.

عندما تتعرض فتاة للسحل في احد شوارع الرياض وتجرد من ملابسها، او معظمها، على ايدي بعض المتشددين الاسلاميين (هيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر)، وتمنع بنات جنسها من قيادة السيارة، وهن يرين زميلاتهن على بعد بضعة كيلومترات في دول الجوار يمارسن هذا الحق، فمن الطبيعي ان يفكر بعضهن، واسرهن، بشد الرحال الى اماكن اخرى في دول الجوار العربي والخليجي، او في الغرب، حيث الحقوق والمساواة وفرص العمل التي تعتمد على الكفاءات، وليس الولاء والقبيلة والمناطقية والطائفية.

“راي اليوم”

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

57 تعليقات

  1. بالكويت ٢٣٠ الف سعودي يعيش على ارضها ولما تسألهم لماذا لاتذهبون لبلدكم والعيش فيها الجواب لاتوجد حريات ولا حقوق انسان ولا حرية صحافه ولا برلمان منتخب وتخيل حتى سنيما لايوجد

  2. راي اليوم تطالب بكفالة حرية الراي لمواطنين في بلدانهم ولكن هي نفسها لاتسمح بنشر من يثبث ان هذا المقالة و غيرها المتخصصه في الهجوم على السعودية كلها اخطاء وافتراءت في تحليلها ومجرد تحامل اين ردي على هذا الموضوع وغيره التي ارسلتها ولكن لاتريدون الحقيقة ام لاتريدون فضح مستوي بعض محرريكم

  3. الى الإخوه المناهضين للديمقراطيه، أليست الديمقراطيه من الإسلام ألم يدعو الإسلام الى التشاور والعداله بين أتباعه. أليست الملكيه ضد الإسلام. ألم يصف القرآن الملوك بأنهم مفسدين ومذلّين لأتباعهم. لماذا يرضى المتشدقين بالإسلام واتّباعه بحكم ملكي أو حتى متوارث في بلاد الأغلبيات المسلمه. إذا صححنا هذا المسار أولاً فسيتعدل الوضع في كل الدول الإسلاميه الى ما هو أحسن مما هو عليه الآن. الإسلام يدعو دائما إلى مجتمع عادل متكافل ولكن نحن المسلمون جعلنا من تعاليم الدين حبر على ورق عندما ركزنا على الشعائر فقط وأهملنا التعاليم الأخرى اللتي تدعو الى التسامح والتكافؤ والعدل فأصبح إرضاع الكبير أهم من النظر إلى الوضع السياسي والإجتماعي المؤسف اللتي وصلت إليه كثير من الدول الاسلاميه عامه والعربيه خاصه.

  4. ليس بغريب فعدد السعوديين:
    بالكويت 230ألف سعودي لاجئ
    بالأمارات 70ألأف سعودي لاجئ
    بالبحرين 30ألف سعودي لاجئ
    وأيضا بقطر يوجد عدد أقل
    أما الباقي فيتواجدون بدول غربية كأمريكا وأوربا وبعضهم بدول أسيا كاندونسيا وماليزيا وتايلند

  5. نختلف أحيانا مع السياسية الخارجية للمملكة لكن هذا الموضوع هو شأن داخلي للسعودية. كل مجتمعاتنا العربية تعاني من ذات الأمر ولكن بنسب متفاوتة. أما قيادة المرأة للسيارة فالمملكة وولاة أمرها وعلماءها أدرى بمصالحهم. ندعو لهم ولنا بالصلاح والتوفيق وأن يحفظ الله بلاد الحرمين وسائر بلاد المسلمين.

  6. ساعدوا المرأة السعودية لقيادة سيارتها لكي تعول نفسها وأسرتها … وشكراً!

  7. الى الاخ احمد الياسيني
    اولال نقول لكم سلامات و سلامتك من الاه ! و الله يعينيكم و يعين الشعب السعودي عامتا على على هذه الفرقةالتي اسمها و هكذا ناس ( النهي عن المعروف و الامر بالمنكر ) يدعون انهم يعملون في سبيل الله و الاسلام و لنشر اخلاق الاسلامي المحمدي و ان اله عزوجل و الاسلام و المسلمين بريئين منهم جميعا !.
    ثانيا انا مقيم في المملكة المتحدة ( بريطانيا ) و في هذه المملكة لدينا حرية تعبير اكثر بكثير من شعر رائس ملكا ! بس اتمنا ان الملك الذي اقصده لا يكون اصلع و بعدين تصير فشلة هههههههه !,..

  8. يا اخ مواطن عربي
    عندنا مثل يقول ( صيت الجمل قتله ) فماذا يفيدك جواز سفر اذا كنت تعيش في جحيم وسقر ؟ فهل وقعت يوما في ايدي رجال (الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر؟) خالف تعاليمهم ثم انتظر وخاصة اذا كنت طليق اللحية وومنظر وجهك دون شنب اوشعر ؟

  9. تقرير مغاير للحقيقة والواقع فالمواطنين الذين يعيشون في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربي كتعبير عن الوحدة الوطنية والتعاون في مجالات التعليم والامن والإتصالات ومستثمرين ورجال الأعمال شيء طبيعي جدا وليست ظاهرة خلل اجتماعي كما يصورها للتقرير

  10. زين للناس حب الشهوات ، وأغلب الشهوات المرغوب فيها تفتقذ في السعودية ولم تكن الشهوة هي اللذة
    النفسية فحسب ، ولكن هناك لذة حسية ومعنوية يبحث عنها كل إنسان تواق للخروج من القوقعة التي تحيط به
    فيحاول الخروج إلى مجال أوسع وأرحب للتعبير عن مكبوتاته النفسية .

  11. اهنئوا بديموقراطيتكم وحريتكم وملاهيكم لا نريد ديمقراطية
    اما الذين هجروا البلد فهم من هجر البلد وليس البلد من هجّرهم
    اعجبتهم الحضارة الغربية وابهرتهم ببريقها
    وعلى كل حال فهم قلة قليلة ولديهم مؤهلات ليس لها عمل في البلد فبلدنا ليس صناعيا او من بلدان العالم الاول لذلك يذهبون حيث يجدون مكانا يطبقون فيه ما درسوه وتعلموه…
    اما بالنسبة للنظام والقانون فوالله انها مسخرة في بلادنا لخدمتنا فاللهم لك الحمد ولك الشكر
    ونسأل الله ان يمن على باقي بلداننا العربية والاسلامية بالامن والامان والخير والعطاء
    وان يوحد كلمتنا جميعا وان يجمعنا بكم في سبيله نصرة لدينه واعلاء لكلمته

  12. طيب يعني الشعب السعودي يهاجر لغسل الصحون في بلاد الغربه..أم سيفترش تحت تمثال الحريه بيبيع اليانصيب ام سيختص في صالونات الحلاقه..هل هاجر الشعب السعودي من فآققه..أو فقر مطقع..أو ستاربكس
    هؤلاء يهاجر بحثا..عن فائض السعاده…ثلة قليله من يهاجرون لمزاولة المحاماه…أو الطب أو الصحافه هؤلاء لا يخرجون بحثا..عن المستقبل الوهمي هم يذهبون السياحه والسفر واستئجار الأجنحة الفاخره…هم ليسو..مثل لا جئ فلسطيني في لبنان…أو سوري في الزعتري..ولا يهرب من شبح العشوائيات..هذه هجرات عظمى من أجل إتمام النسيم..ولكن المتوغلون..والطبقات الراقيه..والعائلات المقربه..وذوي النفوذ..والعقود..والديلرات…والكوافيرات…يعرفون أن المستقبل يحتاج ولاده قيصريه…ويهاجرون كي ينجيهم الله من القوم الظالمين..الخلاصه دلع

  13. السعوديه بلد هش يتماسك نظرا للقوه الاقتصاديه التي يتمتع بها من الطفره النفطيه الجاذبه لسكانه بالدرجه الاولى والاجانب بالدرجه الثانيه الديمقراطيه والحريات التي تتلاشى بشكل كامل ويتم التعدي عليها بشكل سافر والبلد الوحيد في العالم الي من المكن ان يقطع راسك لمجرد تعليق على احد المواقع الاجتماعيه والذي تكرس السعوديه الجيوش والمليارات لمراقبت هذه المواقع عدى عن قصوه الجو والمناخ الغير طبيعي في هذه البلد . الاجانب في هذا البلد باقرار احصاءات الحكومه يتجاوز نصف عدد السكان . كل هؤلاء يمارسون اعمال حساسه واستراتيجيه في السعوديه .قبل عده سنوات حصلت مشكله بين السعوديه والسفاره البنغاليه على العماله الموجوده فيها وكانت الحكومه السعوديه تريد تسفير عدد كبير من البنغالين ووافقت السفاره على ذلك على ان يكون في مقدمتهم من يعمل بالنظافه العامه فتراجعت الحكومه السعوديه عن قرارها على الفور. كل هذه والعدد الهائل من البشر والذي يطلقون عليه عماله لا يستهويهم في هذا البلد لا تستهويهم في هذا البلد سوى الطفره الاقتصاديه والامان ايضا واللذان بدأوا بالتلاشي بسبب الحروب التي تخوضها السعوديه والذي يريد الغرب رهن النفط لسنوات قادمه نتيجه هذه الحروب كما حصل نتيجه لحرب الخليج لتحرير الكويت من العراق واحتلاله

  14. من حق الشعب السعودي ان يعيش وان يحترم حقوق النساء في المملكة الوقوف في طابور من اجل اعانة عمل قمة الذل هناك تحويل حسابي لا داعي للوقوف نتمنى للشعب السعودي الحرية

  15. الى كلمة حق
    لو انك تجرأت وقلت هذة المقتراحات داخل السعودية نفسهالأصبحت (كلمة باطل ) وخاصة بشان الغاء هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر فهذا سيكون ( قولا منكرا ) وعقوبتها (عملامنكرا) اقله الجلد والسجن ، اقصاه ( حزًة سيف)
    وقد تعرضتت لضربة بعصاة غليظة لولا ان قبضتها بيدي لكانت قاضية لو سقطت على راسي حسب ماصوّبها حاملها وهو من شرطة الامر بالمعروف والنهي من المنكر عندما شاهدني اقف على رصيف شارع في مدينة جدة استمع الى اذان صلاة الظهر دون ان اعرف طريق المسجد حيث كنت زائرا انذاك حتى ساقني الى المسجد فحمدت الله ان راسي نجا من ضربة العصاة الغليظة الت ربما ستكون اعنف من ضربة سيف؟

  16. ألاحظ عقلية االمهموم والغير مطمئن على وضعه الإقتصادي على كثير من الطلاب والطالبات الوافدين من السعودية للدراسة هذه الأيام في المدينة اللتي أتواجد فيها في أمريكا. وهذا يشبه إلى حد معين ومتنامي عقلية كثيرمن الإخوان العرب اللذين يأتون عادة للدراسة هنا بموارد محدودة ومن عائلات بسيطة الحال وبدون دعم من حكوماتهم. الفرق أن الأخوة العرب الغيرسعوديين يتجهون للعمل في اي مجال لمواجهة أعباء الدراسة والإستمرار بينما كثير من الأخوة السسعوديين يأتون هنا بموارد محدودة من ذويهم هذه الأيام وسرعان ما تصرف من أول كم شهر على وجودهم هنا نظرا لإرتفاع تكاليف الحياة ونمط حياتهم وأملهم بالحصول على بعثة ، مما يؤدي بالكثير منهم للعودة إلى بلدهم وبدون الحصول على بعثة جراء التشدد الأن من قبل حكومتهم في منح البعثات بسبب التقشف الحاصل. ولا أستغرب أن يبدأ الأخوان السعوديون السيرعلى خطى الطلاب العرب الأخرين بل واللجوء إلى نفس الطرق للبقاء في أمريكا إذا إستمروا مهمومين على حالهم. أقابل الكثير منهم يوميا ولفتوا إنتباهى لهذا الشعورالجديد اللذي أراه على حالهم على خلاف ما رأيته عبر السنين. حقا إنها ظاهرة تستحق الإنتباه والتمعن. وشعوري دائما قوي لمساعدة أي أخ طالب عربي بما أستطيع حين أقابله هنا.

  17. اذاكان عددهؤلاء امهاجرين السعوديين بهذا ا العدد الهائل البلغ مليون انسان وبغض النظر عن الآسباب الحقيقية سواء التشدّد او البطالة او ضيق المعيشة او الظلم وعد م المساوات او الحرمان او في عدم التمتع في حقوقهم او في تقصير الدولة في واجباتها نحوههم فأن الخطرمن ذلك هو الملايين من الخلايا النا ئمة تتحين الفرص من اجل ات ثظفر بحكم عادل ومنصف بين المواطنين جميعا في توزيع الثروة دون تمييزبين امير وفقير وكبير اوصغير وأعطاء كل ذي حق حقه من مهاجر فيها اومق وبدون ذلك فأن الحكم لن يستقيم .

  18. هجرة المواطنين السعودين ,للأسباب اقتصادية واجتماعية وسياسية،تدفع الطبقة المتوسطة ذات المؤهلات العلمية ،والمتشبعة بالفكر الليبرالي الى البحث عن فضاءات أخرى تتنفس فيه روح الحرية المصادرة من طرف السلطة الظلامية ،الى دول أخرى تحترم كينونتهم وأدميتهم لان الحرية لأثمن لها ،فإذا كان المال وسيلة للعيش الكريم، فهو ليس غاية في حضور القمع والقيود المكبلة لحرية التعبير والتفكير والتجوال،الشباب يقارن بين التشدد الموجود في المملكة والانفتاح والحرية والديمقراطية الموجودة في بلدان أخرى،يفضل الهجرة عاى البقاء في موطنه ،طالما بوادر التغير لبنية السلطة تبدو جد بعيدة ،في ظل تقاطع المصالح السعودية الغربية (الامريكية خاصة)وهذه المصالح هي المتحكمة في استمرارية النظام السعودي في الحكم ،والمسكوت عن تجاوزاته وانتهاكاته الجسيمة لحقوق الانسان في الداخل السعودي وفي الخارج،اليمن وسوريا ولبنان،لكن ليس دوام الحال على المحال،سيأتي يوم تشتد فيه الأزمة الاقتصادية وتداعياتها ستقود الشباب الى أخد زمام المبادرة لتصحيح الاختلالات السياسة ،ليقرر الشعب السعودي مصيره بنفسه بتكسير قيود الاستبداد والتسلط ودحر الفكر الوهابي المسؤول عن هذه الأوضاع .

  19. الأخت نادية فيما أعتقد أن مصطلح ” الحائطيون ” les 7ITISTES مصطلح جزائري .
    أكبر جالية مغاربية في فرنسا هي الجالية الجزائرية .
    الجزائر طردت خمسة و عشرين ألف مغربي سنة 1975 ، عن أي شعب مغربي تتحدثين عنهه؟؟؟ ربما هؤلاء المغاربة قدموا من مغرب المريخ .

  20. أنا لا افهم كيف تقبل المراه السعودية منعها من قياده السيارات !!!!

  21. لن تبقى دولة عربية لن يبحث سكانها عن الهجره ..
    انتظروا وسترون ذلك حتى في اغنى دول الخليج ..!
    من لايهاجر من الحرب سيهاجر من القمع والكبت بانواعه !

  22. للعلم فقط … هناك :
    – مليون و ٢٠٠ الف بريطاني يعيشون في استراليا
    – حوالي ٧٠٠ الف بريطاني في اسبانيا
    – حوالي ٦٠٠ الف بريطاني في أمريكا ونفس العدد في كندا
    – حوالي ٢٠٠ الف بريطاني في فرنسا
    وعشرات الآلاف في بلدان اخرى
    فهل يمكن اعتبار بريطانيا طاردة للسكان ؟؟؟!!!
    الموضوع ليس كذلك

  23. عندي سؤال واحد فقط لأي عالم سعودي يفتي بتحريم سياقة المرأه السياره ، هل يستطيع ان يدعم فتواه بآيه من القران الكريم او حديث من الحديث الشريف ؟؟؟
    طبعا لا لان السياره ووسائل المواصلات الحديثة لم تكن موجوده في ذاك العصر ، ولكن كانت هناك وسائل مواصلات اخرى مثل الحصان والجمل والحمار والبغل والى آخره من وسائل المواصلات ، وكانت المرأه تستعمل هذه الوسائل دون ان يرد تحريم لاستعمالها من قبل المرأه لا في القران ولا في السنه ، إذن ما الفرق بين وسائل المواصلات القديمه والحديثه .
    هل من مجيب ؟

  24. صدقت يا ابن بلدي يا عبد الباري، ولكن هذه ظاهره الهجرة موجوده في ارباع الوطن العربي كما اسلفت، ونحن من نتائجها لعيشنا بالغرب. سوف يحكمون الرؤساء والدكتاتوريين العرب قريبا البراري والأودية والرمال والقفار، مليئة بالعقارب والأفاعي والضباع، وقليل من الخراف والنعاج المطاطائه للرؤوس لا تنظر الى اعلى الا عند نحرها. هذا ما زرعت أيديهم سقما ويحصدون الان طوزا وغبارًا .

  25. مقالة جريئة و صريحة جدا و نطالب من قادة السعودية بقبولها و توسيع صدورهم لها ! اعني الحرية و بالمساوات كما هو الحال في بعض الدول العربية المتحضرة مثل لبنان و الدول الاوربية و اليابان و الصين و التايوان و كوريا الجنوبية و غيرها !,
    ______________________________________________________

    1- انشاء مملكة دستورية على غرار بريطانيا و السويد و الدنمارك و بلجيكا و غيرهم في العالم المتحضر!,
    2-عدم التدخل من جانب الملك و جميع الامراء في شؤون البلاد السياسية و الاقتصادية من غير مبرر!,
    3- تقسيم ثرواة البلاد بشكل عادل على المواطنين و تعين الحقوق للايتام و الارامل و الفقراء و المعوقين و بناء المشاريع اللازمة مثل السياحة و غيرها !,
    3- حرية الصحافة و بكافة الاشكال على الفضائيات و محطات الراديو الى منتقدين للسياسة في البلاد و الانترنت لكي يتم تشخيص كل اسود من ابيض و معاجة كافة الامرو العالقة في البلاد !,
    4- حرية دينية لكافة الاديان السمواية و التحريض الديني والطائفي يعقاب عليه القانون و باشد المجازات و اي من كان و القانون فوق كل شيء !,
    5- حرية احزاب سياسية و مشاركتها في السياسة العامة في امور و ادرات البلاد !,
    حرية الانتخابات في كل 4 او 5 سنوات و يحق للشعب ان ينتخب من يحكمه و مدة الحكم لا تتجاوز اكثر من 10 سنوات لكل رئيس منتخب من قبل الشعب !,
    6- حقوق المراءة بكافة الاشكال من قيادة السيارة و امور السياسة !,
    7- خدماة صحية عامة و بالمجان و على غرار NHS ) البريطانية او الهلندية و اوربا ! لكي يتمكن المواطن السعودية من قليلي الدخل ان يتعالج في المستشفيات و بكافة الاشكال اذا لزم الامر و بالمجان ايضا !,
    8- الغاء الشرطة الدينية ( النهي عن المعروف و الامر بالمنكر ) و تاسيس شرطة اداب لسيطرت على الاداب العامة !,
    9- عدم التدخل في شؤون البلاد الخارجية في المنطقة و العالم بكافة الاشكال !,
    10- انشاء مراكز علمية و مدن صناعية على غرار دول اوربا الصناعية ال 7 و اليابان لكي نتخلص من عقدة الاعتماد على واردات النفط الذي مستفبله مهدد بالانهيار و ثم انهيار اقتصاد البلد و المتضرر اكثر هو المواطن المسكين!,

    و لكي يذكركم التاريخ و الناس و المواطنين برحمة و يترحم على ارواحكم و يقول رحم الله الملك او الحاكم الفلاني الذي غير هذا البلاد من شين الى زين انشاء هذا البلاد و جعله قلعة محصنة من كل ذئب جائع !
    بدلا من ان يلعنكم المواطن و الملائكة و الناس اجمعين ليلا و نهار و ارواحكم تتقلب مثل السمك المشوي على الحطب في قعر جهنم !!!…

  26. عليكم بامبراطورية تسمى الجزائر قدم اليها شعب يقال انه مغربي وشعب يقال انه من كل دول افريقيا يعيش من خيراتها ويشم رائحة الحرية والديمقراطية

  27. الكلام هذا غير صحيح ومبالغ فيه جدا وفيه تحامل كبير على السعوديه وأهلها..العلماء في السعوديه لم يحرموا سياقة المراه أبدا وأتحدى أي أحد يجيب تصريح لأحد العلماء …المسألة أجتماعيه بحته ولا علاقه لها بالدين……!!

  28. المشكلة في السعودية مشكلة ثقافية ذلك ان الدولة تَحقن المجتمع ثقافة خاصة واهم سِمات هذة الثقافة الشاذة والمنحرفة انها طائفية وقبلية بحيث تُشيع الكراهية في المجتمع وتٓحول دون التَعايش بين الناس .هناك تناقض ناتج عن الفهم الوهابي للدين بحيث اصبح شرب (ب و ل) البعير من ألأسلام بل من السنن الموصى بها وأصبحت هذة الثقافة عقيدة لمجتمع يَسود فية التخلف اما سياقة المرأة للسيارة فإنها كُفر وزندقة .ومن سِمات سياسة الداخلية السعودية انها تستعبد الفَرد لمصلحة النظام والعائلة الحاكمة وليس هناك فرق كبير بين عبادة هُبل والعزى ومناة التي كان مجتمع الجزيرة العربية يُقدِّسها قبل ألأسلام وعبادة المجتمع السعودي لِرموز العائلة المالكة..

  29. المشكلة في السعودية مشكلة ثقافية ذلك ان الدولة تَحقن المجتمع ثقافة خاصة واهم سِمات هذة الثقافة الشاذة والمنحرفة انها طائفية وقبلية بحيث تُشيع الكراهية في المجتمع وتٓحول دون التَعايش بين الناس .هناك تناقض ناتج عن الفهم الوهابي للدين بحيث اصبح شرب (ب و ل) البعير من ألأسلام بل من السنن الموصى بها وأصبحت هذة الثقافة عقيدة لمجتمع يَسود فية التخلف اما سياقة المرأة للسيارة فإنها كُفر وزندقة .ومن سِمات سياسة الداخلية السعودية انها تستعبد الفَرد لمصلحة النظام والعائلة الحاكمة وليس هناك فرق كبير بين عبادة هُبل والعزى ومناة التي كان مجتمع الجزيرة العربية يُقدِّسها قبل ألأسلام وعبادة المجتمع السعودي لِرموز العائلة المالكة.

  30. لا يوجد دولة في العالم تمنع قيادة المرأه الا السعودية لا يوجد دولة في العالم تقفل المحلات التجارية الا في السعودية لا يوجد دولة في العالم تمنع بيع المشروبات الروحية وتمنع الملاهي الليلية الا السعودية ، أغلبية الرجال في المملكة يرفضون قيادة المرأه ، لم تخرج المملكة عن تعاليم الدين الاسلامي بل على العكس ، ليس تشددا بل تطبيقا للشرع ، المملكة هي اهم دولة بالعالم ، وبالنسبة للازمة المالية كل العالم تأثر فيها و السعودية أفضل من غيرها ،

  31. ﻳﺎﺟﻤﺎﻋﺔ ﺍﻧﺘﻮ ﻣﺎﻓﻬﻤﺘﻮﺍ ﺍﻟﻤﻮﺿﻮﻉ ﺳﻴﺎﻗﺔ ﺍﻟﺴﻴﺎﺭﺓ ﻟﻠﻤﺮﺃﺓ ﺑﺪﻋﺔ
    ﻣﺜﻞ ﺍﻟﻤﻄﺎﻟﺒﺔ ﺑﺎﻻ ﻧﺘﺨﺎﺑﺎﺕ ﺃﻭ ﺑﺎﻟﺤﻘﻮﻕ ﺍﻭ ﺍﻟﺤﺮﻳﺎﺕ ﻛﻠﻬﺎ ﺑﺪﻋﺔ
    ﻟﻜﻨﻬﺎ ﺗﻜﻮﻥ ﻭﺍﺟﺐ ﺩﻳﻨﻲ ﻓﻰ ﺳﻮﺭﻳﺎ ﻭﺍﻟﻌﺮﺍﻕ ﻭﺍﻟﻴﻤﻦ ﻭﻟﻴﺒﻴﺎ ﻭ…
    ﺍﻣﺎ ﻋﻦ ﺍﻟﻤﻮﺍﻃﻨﻴﻦ ﻫﻨﺎﻙ ﻓﻤﺎﺯﺍﻟﻮﺍ ﻏﻴﺮ ﻣﻮﺟﻮﺩﻭﻥ ﺃﻭﺗﺤﺖ ﺗﺄﺛﻴﺮ ﻛﺒﺘﺎﺟﻮﻥ

  32. اغلب من يعيش خارج السعودية من فئة المتقاعدين عن العمل
    وكل منهم له اسبابه فبعضهم متزوج اجنبية ويعيش مع زوجته في بلدها
    ويصرف على نفسه وعائلته من خلال راتبه التقاعدي وهؤلاء يتركزون في مصر والمغرب .
    وبعضهم يعيش في شرق اسيا – اندونيسيا الفلبين وهؤلاء ممن يرغبون في العيش في تلك البلدان بسبب المناخ
    الجيد للعيش .
    والبعض الاخر ممن حصل عن الجنسي السعودية خصوصا من اليمن ولكن بناتهم لم يجدن شبانا
    سعوديين للزواج فاضطررون للزواج من شباب يحمل الجنسية اليمنية فينتقلن للعيش مع ازواجهن سوافي
    عدن او الصين او ماليزيا .
    وهناك القليل من فئة الشباب المتعلم انتقل للعيش في دبي وذلك بسبب الحصول على الحرية الحياتية
    الشخصية والتي يفتقدها في السعودية بسبب الضوابط الدينية .
    وهناك فئة اخرى تعيش في امريكا واوروبا وهؤلاء يعيشون هناك بشكل متقطع – مثلا – 8 اشهر في السنة .
    الخلاصة ان اسباب الهجرة ليست اسباب اقتصادية بل كما ذكرت اعلاه .

  33. أتمنى أن تستثمر المملكة فى هذا الكم الهائل ويكون مورد رزق للمملكة

  34. عشت في الرياض 6 سنوات كانت الاكثر مللا في حياتي وفي النهاية استقلت رغم الوظيفة والراتب المميز
    لا يوجد اي اماكن للتنزه (عدا الثمامة وهي صحراء مملة) لايوجد اي شيء عدا التلفاز والانترنت
    وهذا شيء واضح فالشعب السعودي الاكثر استخداما للانترنت عالميا نسبة لعدد السكان والثاني عالميا بتصفح اليوتيوب
    وشباب الرياض وسيلتهم الوحيدة لقتل الملل هي تمشيط الشوارع بآخر الليل بلا هدف

    السؤال القوي
    كيف شخص بوضع مادي قوي جدا يرضى العيش فيها؟!؟!؟! هل هناك شيء تضع فيه فلوسك غير السيارة الفارهة؟!

  35. يسرنا جدا أن نقرأ أن هناك ناس سعوديين جيدين من حولنا. و باختصار، السعوديون هم شرفاء مثل أي شعب آخر. و تقريبا كل منهم عقلاء. ومع ذلك، آل سعود وحكومته ومؤسساته غير معقولة. السعوديين اختاروا للعيش خارج المملكة العربية السعودية بين إخوانهم وأخواتهم في كل من العالم العربي وكذلك في الخارج. لاأنها لا تريد أن تعيش في العصور الوسطى (العنصرية والطائفية والتعصب والقمع). ببساطة هم ولدوا في هذا اليوم وهذا العصر حيث يتم كشف الحقيقية والإسلام الحقيقي يوما بعد يوم، وأسرع من الريح

  36. إن الله تعالى خلق البشر وبثّ في اعماقهم مقومات كثيرة للعيش الكريم في أجواء الحرية المنظبطة , وهذا ما يجب ان يكون عليه كل من لا يحتقر آدميته وكرامته .. فهجرة بعض المواطنين الخليجيين الى بلدان قد تكون اقل رفاهية مادية من بلدانهم . دليل على أن هذه البلدان غير سوية وفيها الكثيرمن عوامل التنفير وعدم الرضا .. من يريد العيش بعيدا عن الاستعباد والاحتقار لا يمكنه ان يعيش في كيانات تسيطر على كافة مقدراتها أســـر تهيمن على كل شاردة وواردة .. الشريف لا يرضى أبدا أن يُـحكم أو أن يـُنظر اليه من قـبل ثــلـة من المستبدين على أنه عــــــبــد لا يجب أن يخرج على طاعة سيده الذي يوفر لقمة خــبـز ممزوجة بالمذلة والهوان .. . من يتأسف على مغادرة بعض المواطنين الخليجيين لبلدانهم – والذين هم في الحقيقة لا يختلفون في نظر أمارائهم وملوكه عن الرعايا الاجانب – لا يهمه أن يعيش كريما حــرا أو شبه عبد مملوك مجرد من قيّـمه البشرية التي منحها الله عز وجل لعباده .. الانسان السوي يرضى أن يعيش فقيرا محروما , لكنه لا يقبل أن يعيش في اجواء الاستعباد والاستبداد , واعتباره رقما يضاف الى قائمة المستهلكين الذين يشاركون الحيوان في اشباع هذه الغريزة .. لا خير في حياة يقضيها المرء كعبد لا يحق له أن يكون جزءا في صناعة مصيره ومستقبله وفقا لمراد الله العلي القدير .. لماذا يموت ويقتل العشرات من فقراء الشعب السعودي والاماراتي في جبال ووديان وسهول اليـــمــن ويُدفع بهم الى أتون حرب لا ناقة لهم فيها ولا جمل سوى للتغطية على الصراعات الداخلية والانعماس في المشاريع الصهيو- أمريكية .أليس مثل هذا الأمر جدير بأن يكون من بين الاسباب التي تدفع الكثير من مواطني هذه الكيانات الى الهجرة ؟؟..المواطن العربي الحر والشريف يحبذ الهجرة لانه لا يتحمل مظاهر الاستبداد والاستعباد والقمع الممنهج الذي يطال كل شريف يرفض الظلم وشتى اساليب القهر النفسي ..

  37. الحريه لا تقاس بثمن !!! لكن والله هذا متوقع والمفروض هم السعودين رجالا ونساءا يتوقعوا هذه الحاله !! وان لم تبدأ بعد !! العراق ونفطه وامواله ويعطي ويهب ! وشعب مثقف وابن خير لكن ما الذي حصل له ؟ ألم يبيع العراقي عضوا من اعضاء جسمه لكي يطعم اولاده ؟ ألم يصلوا العراقين الى اقصى القطب بالكره الارضيه ؟؟ واشقاؤه يحاصرونه بالغذاء والدواء ؟ حاشى لله ان لا يأخذ بثأرهم .. لا شماته .. تخلصوا من صدام .. لكن سيظهر لهم الف صدام .. والآن يعاقبون العراقين اينما كانوا وبكل وسيله !!!!

  38. الثروة العظيمة التي تنتجها المملكة اذا استثمرت بطريقة صحيحة قد تكفي للوطن العربي باكملة، ولكن يتم استثمارها لتمويل المرتزقة ضد حكومات تختلف فكريا عن توجهات الحكومة السعودية.

  39. أستاذي العزيز:- في لبدء احسنت. لكن هناك عوامل اخرى اكثر تاثير وشمولية في التحول الدراماتيكي القادم بعد سنيين. تشيص الخلل ظاهره صحية هذا امر جيد ، لكن هل النظام الحالي قادر على احداث تحول جذري وشامل وهذا غير ممكن، واذا كان ممكن فأن النظام الحالي لم يعد هو النظام، امر غير ممكن ابدا…… الكويت والأمارات من دون الخوض في طبيعة العمان فيها، ان الأثنين عملوا من لحظة البد قبل سنوات عديده وعديده جدا بأستشرات السيد الأمريكي واخرى تسمي نفسها دوله، ان يضعوا البنا الأولى في الوصول بعد سنوات الى ما يشبه الملكيه الدستورية. لأن الدولتين مهمتين لهما في لعب الدور المرسوم لهما في الخارطة المفترضة المستقبليه… مثلما لعبتا ما طلب منهما في الرحلة السابقة. لكم الله يا عرب وأرادة الفرسان منكم.. تحياتي يا فارس الكلمة…

  40. صدقت يا عنترة ..الاسباب باتت معروفة و التأكيد الكبير سيكون في أقل فترة .. انتظر ما يحصل بعد الانتهاء من طمع الارتزاق ..

  41. لو سألنا جميع علماء المسلمين ,باستثناء علماء السعودية طبعا, عن حكم سياقة المرأة للسيارة أجزم بأنهم جميعا سوف يحكموا بأنه حلال حلال. ولو سألنا سؤالا لعامة الناس: أيها أفضل أن تقود المرأة سيارتها لتذهب إلى عملها أو لتوصيل أولادها , الخ أم أن يقوم بذلك سائق خاص غريب عن أهل البيت يطلع على أسرار وعورات أهل البيت. وسؤال أخير : هل هناك دليل شرعي في القرأن أو السنة الصحيحية يستند إليه علماء السعودية في تحريم سياقة المرأة للسيارة؟

  42. هؤلاء يريدون الحرية للشعب السوري وهم يتمنونها على ارضهم عجبا يا آل سعود

  43. قبل ثلاث سنوات أعلنت شرطة المرور في طهران أن أكثر من ( 500) ألفاً من النساء في طهران يملكن إجازة أو ترخيص قيادة السيارات ..!!! ومع هذا يقوم الإعلام السعودي بإتهام إيران في عدم وجود الحريات !!! وماعشت أراك الدهر عجبا ….أستاذ عبدالباري توجد في جميع محافظات إيران مكاتب خدمات تكسي أقصد خدمات فقط للنساء لوجود بعض العوائل والنساء المحافظة والتي ترغب في السفر أو التنقل من مكان الى آخر مع سائق تكسي أمرأة …وفي طهران توجد نساء تقود سيارات أوحافلات نقل العامة …!!! لا أريد أن أمجد في إيران مع إعترافي بوجود سلبيات وهي طبيعية في كل بلد لكن جاء أصدقاء وأقرباء لي وشاهدوا طبيعة الحياة فيها وقالوا إنّها تشبه حالة الرفاه في أوربا مع فارق أن هذا البلد إسلامي ومظاهره العامة إسلامية

  44. هناك سبب غير ظاهر وغير معلن ولكنه سبب مكتوم خوفا من المواجهة مع المجتمع وأجهزته الدينية ,,,
    من سنحت له الفرصة للاضطلاع على ثقافات وعلوم وتفكير أخر مغاير صادم للعقول التي تربت على الانصياع التام والغاء العقل واجترار أساطير تاريخية كبلت عقله تماما , سواء عن طريق التعليم بالخارج أم عن طريق النت أعاد ترتيب استعمال عقله وتقافته ,وأراد أن يطلق العنان لحريته الذهنية ,هذا سبب يجب أن يؤخذ بالحسبان بما ذكر بالتحليل السابق ذكره بهذه المقالة .

  45. نذكر بما هو معروف لكل عاقل وما حذّر منه الرئيس اوباما مرارا لآل سعود بان مشكلتهم والخطر الحقيقي هو في الداخل السعودي بسبب ممارسات الحكام ومصادرتهم ابسط حقوق المواطنه والانسانيه للشعب واستشراء الفساد في كل أركان الدوله. هذه القنبله الموقوته صوتها يرتفع وستنفجر قريبا.استخدام شيوخ السلاطين لتشتيت الأنظار عن السبب الحقيقي ولتصدير الحقد والنقمه الى الخارج على شاكلة مجاهدين القاعدة وداعش والكراهيه لإيران والشيعه وغيره من ملل العالم هو تنفيس مؤقت وغالبا سلاح ذو حدين. الحكم السعودي مفلس فكريا ولا يملك اي برنامج حضاري او تنموي يعطي الأمل للشعب وخصوصا الجيل الجديد للأسف، ومع شُح المال الأمور ستتفاقم الى درجة الانفجار.

  46. لا تعليق… فلربما قلنا كلاما لا يليق!
    بلد أكرمه الله وحباه بكل ما لمقومات الحياة من معنى ومعين (الدينية والدنيوية)
    ومع هذا يحدث لاهله ما يحدث!
    كما يقال “النعمة زوّالة” ولا أرى غير ذلك في الأفق.

  47. تشير دراسات من مراكز ابحاث ومن مفكرين ان النظام السعودي غير قابل للحياة كما يؤكد خاصة البروفسور كريستوفر في كتابه المترجم للعربية( نهاية الشيوخ) لكنه قبل النهاية يقوم بافتعال ازمات حادة لكي تظهر المملكة مكانا هادئا في محيط مشتعل، لكن هذا الحل عاجز عن وقف الهوة بين النظام والشعب بل يقرب النهاية التي قد تاتي في ظروف غير متوقعة. كريستوفر استاذ في جامعة دبي سابقا وهو من توقع ازمة دبي المالية قبل وقوعها بسنوات، لذلك هو خبير بهذه المنطقة…نيران بيوت الاخرين ليست بلا ثمن بل ثمنها باهظ في منطقة عربية تنقلب فيها اتجاهات الريح بسرعة…خاصة رياح او عواصف السياسة لانها تنطلق من المكبوتات والممنوعات الى الانفجار، ومن السرالى العلن، ومن السكوت الى الصخب…

  48. ينطبق عليهم المثل طبيب يداوي الناس وهو عليل وخارج التاريخ

  49. نعـــم طارده لسكانهــــــــــا ومرحبه للمرتزقين هذا هو دور العائله المالكه ونظيراتها في الخليج لضمان البقـــــــــــــــاء الابدي.

  50. لان نسبة كبيرة من هؤلاء من الكفاءات وحملة الشهادات العالية، ولم يجدوا فرص عمل ملائمة في بلدهم.
    ===============
    And how they will find jobs if there are ten million workers from India in Gulf States ???? Just asking

  51. المفروض المواطنيين السعودين والخليجين يحمدون الله في مليون مرة على انهم يحملون جواز سفر سعودي او خليجي.

    هم في نعمة لا يعرفون مقدارها ابدا ..
    فليرو شعوب الدول العربية الاخرى..

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here