جاكرتا بوست: إندونيسيا تنفي دفع فدية لإطلاق سراح رهينة لدى جماعة “أبو سياف” في الفلبين

جاكرتا ـ (د ب أ)- أطلقت جماعة أبو سياف المسلحة في الفلبين مؤخرا سراح رهينة إندونيسي انتشر له مقطع فيديو وهو يتوسل لإنقاذ حياته، ولكن جاكرتا نفت أنها دفعت أي فدية للخاطفين لتحريره.

وذكرت صحيفة “جاكرتا بوست” أن وزارة الخارجية الإندونيسية أكدت اليوم الأربعاء أنه تم تسليم الصياد ،الذي تم تعريفه باسم شمس الشجون ، للسلطات الفلبينية بعد ظهر أمس الثلاثاء بعد أن قضى أربعة شهور في أيدي خلية منشقة عن أبو سياف .

وقال لالو محمد إقبال ،مدير شؤون حماية المواطنين في الخارج بوزارة الخارجية، إن ” شمس الشجون يوجد حاليا في قاعدة عسكرية تابعة لقيادة غربى مينداناو في جزيرة جولو جنوبي الفلبين ، حيث يخضع لفحص طبي وينتظر طائرة تقله إلى مدينة زامبوانجا”.

ونفى إقبال أن تكون الحكومة الإندونيسية قد دفعت فدية لتأمين إطلاق سراح شمس الشجون ، قائلا إن الخاطفين كثيرا ما يلجأون إلى نشر مقاطع الفيديو للتهديد بسبب عدم تنفيذ مطالبهم.

وكان شمس الشجون قد اختطف في أيلول/سبتمبر الماضي بينما كان يصطاد في المياه قبالة جزيرة جايا في ولاية صباح في ماليزيا.

وأكد إقبال أن فريق السفارة الإندونيسية في مانيلا سوف يعمل من أجل إعادة شمس إلى بلاده بمجرد تسلمه من السلطات الفلبينية.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here