ثلاثة نساء يتسببن في احتراق جبلاية القرود بإحدى حدائق الحيوان في ألمانيا ليلة رأس السنة (صور)

كريفيلد- (د ب أ): أعلنت الشرطة الألمانية أن امرأة في الستين وابنتيها تسببن في الحريق الذي شب في جبلاية القرود بحديقة حيوان مدينة كريفيلد بولاية شمال الراين ويستفاليا غربي البلاد التي يقمن فيها من خلال استخدامهن للعبة نارية اسمها “فوانيس السماء” صينية الصنع.

واتصلت السيدات الثلاث بالشرطة وأوضحن أنهن في ليلة رأس السنة أطلقن خمسة فوانيس من هذا النوع في الفضاء.

وقال رئيس المباحث جيرد هوبمان الخميس خلال مؤتمر صحفي: إن أربعة من هذه الفوانيس تم ضبطها، إلا أن الخامس تسبب “بدرجة تصل إلى حد اليقين” في الحريق الذي شب بحديقة الحيوان، وبهذا اتضح سبب هذا الحادث إلى حد كبير بالنسبة لنا”؟

وأدى الحريق إلى تدمير كلي لجبلاية القرود ونفوق العديد من قردة الشمبانزي.

وطلبت النساء الثلاث في سن بين الثلاثين و الستين هذه الفوانيس التي ترتفع بتأثير الحرارة في الفضاء،  عبر شبكة الإنترنت واعتقدن كما يقلن أن إطلاقها مسموح به ليلة رأس السنة، إلا أنها محظورة في جميع أرجاء ألمانيا في جميع الأوقات.

أضاف هوبمان أن النساء الثلاث هن الآن “في حالة مزرية تماما”، مضيفا بالقول: “أرى أنه من الشجاعة الأدبية تماما أن يتصلن بالشرطة ويقلن: “نعم نعتقد أننا مسؤولات عن ذلك”.

ويتم التحقيق الآن في حالة النساء الثلاث بشأن الاشتباه في إشعالهن حريقا بسبب الإهمال، وهو ما يعاقب عليه القانون إما بخمس سنوات سجنا أو بغرامة مالية.

كان حريق اندلع في جبلاية قرود بحديقة حيوان مدينة كريفيلد بولاية شمال الراين-ويستفاليا غربي ألمانيا ليلة رأس السنة، ما أسفر عن نفوق أكثر من 30 حيوانا داخلها، من بينها قردة شمبانزي وإنسان الغاب وغوريلاتين.

وقالت متحدثة باسم الحديقة إن من بين الحيوانات النافقة أيضا خفافيش الفاكهة وطيور. ورجح المحققون وقتها أن سبب الحريق هو ما يعرف باسم “فوانيس السماء الصينية”، التي تُحلق في الهواء.

وبحسب بيانات الحديقة، تم افتتاح جبلاية القرود بها عام 1975 على مساحة ألفي متر مربع. ودفع الحريق الجمعية الألمانية لرعاية الحيوانات إلى الدعوة إلى إقامة منطقة يحظر دخولها على الاشخاص حول حدائق الحيوان بسبب إشعال الالعاب النارية خلال الاحتفال بالعام الجديد.

وعادة ما يشعل الألمان ألعابا نارية في الشوارع في مختلف أنحاء البلاد مع بداية العام الجديد.

وقالت الجمعية “نشعر بصدمة.. إذا كانت الألعاب النارية هي سبب الحريق، سيكون هذا دليلا فظيعا على التداعيات المأساوية لاستخدام الألعاب النارية بشكل خارج عن السيطرة”.

وقال جيمس بروكنر المسؤول بالجمعية إنه يجب منع عروض الألعاب النارية الخاصة في المناطق التي يوجد بها حيوانات كثيرة مثل حدائق الحيوان وملاجئ الحيوانات.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here