ثلاثة تطوّرات رئيسيّة تُؤكِّد مقولة السيّد نصر الله بأنّ حُلفاء أمريكا يعتبرون الوجود التركيّ وليس الإيرانيّ هو الخطر في سورية.. هل خُلوَة البحر الميت السداسيّة جاءت تأكيدًا لهذا التَّوجُّه؟ ولِماذا لا نَستبعِد ضربةً تركيّةً استباقيّةً في إدلب؟ ومَن سيفوز بقلب دِمشق أخيرًا؟

عبد الباري عطوان

كان السيّد حسن نصر الله أمين عام “حزب الله” دقيقًا في إشارته التي وردت في حديثه إلى محطّة “الميادين” عندما قال إنّ أصدقاء أمريكا في المنطقة العربيّة يعتبرون الوجود التركيّ، وليس الإيرانيّ، هو الخطر الأكبر، ولهذا بَدأوا في فتح سفاراتِهم في دِمشق، والقِيام بزيارات سريّة إليها على أعلى المُستويات.

هُناك ثلاثة مُؤشّرات رئيسيّة يُمكِن رصدها تُؤكِّد هذا التحوّل الاستراتيجيّ:

  • الأوّل: الاجتِماع المُفاجِئ لوزراء خارجيّة الدول السّت في البحر الميّت (الأردن، السعوديّة، مِصر، الإمارات، البحرين، والكويت)، الذي اتّسم بالغُموض وغابت عنه كُل من سلطنة عُمان ودولة قطر، وجميع هذه الدول، لا تَكِن أيّ وِد لتركيا، وأعادت مُعظَمها علاقاتها مع الحكومة السوريّة وفتحت سِفاراتها، وهُناك من يُؤكِّد أنّ فتح السفارة السعوديّة في دِمشق باتَ وشيكًا، وجاء استِثناء دولة قطر مِن المُشاركة في هذا الاجتماع مُتعمّدًا بحُكم عُلاقاتها التحالفيّة الاستراتيجيّة مع أنقرة، بينما أفادت مصادر دبلوماسيّة أنّ سلطنة عُمان غابت عنه لرَفضِها في اتّخاذ موقِف حياديّ.

  • الثاني: التصريح الذي أطلَقه الدكتور أنور قرقاش، وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجيّة، وأعلن فيه رفض بلاده إقامة مِنطَقة عازلة شمال سورية، داعيًا إلى حماية الأكراد في إطار سورية المُوحّدة.

  • الثالث: اتّهام السيد مولود جاويش أوغلو، وزير خارجيّة تركيا، دولًا في التحالف الأمريكيّ بدعم جبهة النصرة في إدلب في مُحاولة لنسف الاتّفاق الروسيّ التركيّ بوقف التّصعيد في المدينة مُشيرًا بأصبَع الاتّهام إلى الولايات المتحدة دون أن يُسمّيها.

***

جميع هذه المُؤشّرات الثلاثة تُوحِي بأنّ الخِطط التركيّة للإشراف على المنطقة العازلة التي يُريد الرئيس الأمريكي إقامتها شمال سورية بعُمق عشرين كيلومترًا تُواجه عقبات كبيرة، وأنّ هذا الاقتِراح الذي طرحه الرئيس ترامب بعد إعلانه سحب القُوّات الأمريكيّة كان مصيدة، وليس انعِكاسًا لنوايا أمريكيّة جديّة لإصلاح العُلاقات مع تركيا بعد تهديدات ترامب بتدمير اقتِصادها.

الروس أيضًا يُعارضون هذه المِنطَقة العازلة وأكّدوا ضرورة عودة الجيش العربيّ السوريّ إليها لحِفظ الأمن فيها، باعتِبارها أراضي سوريّة، حسب ما جاء على لسان وزير الخارجيّة سيرغي لافروف.

الرئيس ترامب عندما هاتف الرئيس أردوغان في شهر كانون أول (ديسمبر) الماضي، لإبلاغه بقرار سحب قوّاته من سورية، وقوله له “أنا انسحب من سورية إنها كلها لك”، كان في الواقع يُلقِي بقنبلة شديدة الانفِجار في حجره، وليس هديّة العام الجديد، ومن تابع زيارة السيّدة إلهام أحمد، رئيسة الهيئة التنفيذيّة في مجلس سورية الديمقراطيّة (كيان ذاتي كردي من طرف واحد في الشمال)، الحاليّة للولايات المتحدة بدعوةٍ رسميّةٍ، يُدرِك بعض تفاصيل حقيقة السياسة الأمريكيّة المُخادِعة للطّرفين التركيّ والكرديّ معًا، فقد استقبل الرئيس ترامب السيّدة إلهام يوم الاثنين، وأكّد لها أنّ أمريكا لن تتخلّى عن دعم الأكراد، ولن تسمح لتركيا بمُهاجمتهم وقتلهم، وصرّحت بعد هذا الاجتماع بأنّه لا يوجد أيّ مُؤشّر على الأرض على سحب القُوّات الأمريكيّة مِن شِمال سورية.

لا نَستبعِد أن يقوم الرئيس أردوغان باتّخاذ قرار بالإقدام على “ضربة استباقيّة” في إدلب، بشن هجوم بالتنسيق مع الروس والإيرانيين للقضاء على هيئة تحرير الشام (النصرة) التي باتت تُسيطِر على أكثر مِن 90 بالمئة من المدينة، تنفيذًا لتعهّدات سابقة للروس، واتّهام السيد جاويش أوغلو لأمريكا، وللمرّة الأُولى، بدعم هذه الهيئة ربّما يكون الغِطاء والمُقدّمة لهذه الضربة.

***

المِنطَقة تشهد سِباقًا شَرِسًا من اللّاعبين الرئيسيين، كِبارًا وصِغارًا، لكسب الوِد الرسميّ السوريّ، فالخُلوة السياسيّة السداسيّة في البحر الميت كانَ موضوعها الرئيسيّ الوجود التركيّ في سورية، وكيفيّة إعادة الأخيرة إلى الجامعة العربيّة والعمل العربيّ المُشترك، وهُناك تسريبات تقول بأنّ السعوديّة ودول خليجيّة أُخرَى أسقطت في هذه الخُلوة شرط ابتِعاد سورية عن إيران كشَرطٍ لإعادة العُلاقات معها، وأن رسالة في طريقها إلى دِمشق، ربّما يحملها وزير الخارجيّة الأُردني، تُؤكّد هذا التَّحوُّل، وقمّة الرئيسين أردوغان وبوتين في موسكو تحدّثت فجأةً عن “اتفاقيّة أضنة” التي ماتت وشبعت موتًا، وتحوّلت عِظامُها إلى مكاحِل، وإعادة إحيائها مُجدَّدًا، ممّا يعني التّمهيد لمُحادثات بين أنقرة ودِمشق حول تطبيقها بعد المَوت السريريّ للمِنطَقة الحُدوديّة العازِلة في الشّمال السوريّ، نظرًا لمُعارضة مُعظَم الأطراف المعنيّة لها.

مَن الذي سيفوز في هذا السّباق بقلب دِمشق “المُتدلّلة”، الأتراك، أم أعضاء “خُلوَة البحر الميّت” الأكثَر تلهّفًا وشوقًا؟

القمّة الثلاثيّة القادِمة بين بوتين وأردوغان وروحاني التي من المُقرّر أن تُعقَد في غُضون الأُسبوعين القادِمَين في موسكو أو أنقرة قد تُجيب عن هذا السّؤال، أمّا دِمشق فستستمر في الدّلال وتُراقِب في الوقت نفسه نوايا طارِقي أبوابها، واختِيار الأنسَب الذي يَخدِم مصالحها ومحور المُقاومة الذي تَنتَمي إليه.. واللُه أعلم.

Print Friendly, PDF & Email

48 تعليقات

  1. الى الاخ حسين قانصو
    تحية عطرة من روابينا المقدسية النضرة الى اهلنا في الجنوب اللبناني اهل الكرام البررة ؟
    الشكر لله ثم لك انت الذي عرّيت المسعربين وكشفت وجوههم الكلحة ،
    والحق يقال ان الجرثومة في الجسم اخطر من الرساصة القادمة والمصوّبة الى الصدور حتى ولو اخطأت اوكانت طائشة فأنها مشوِّشة ومدوشة ،ذلك لان الجرثومة تخر في الجسد كالددودة في الخشب تنحت فيالجسد كالماء في الصخر اوكالسوسة في الخل اوكمايقول المثل ان سوسة الخل منّه وفيه ؟
    فلقد صوّبت يااح حسين سهام قوسك فاصبت في الصميم ،ولكن المهم ان نخلع الجرثومة من الجسد قبل ان تستفحل وهكذا هو العمل وهذا سيكون هو الهدف الذ نسعى اليه لنقطع دابر الضلال والمضلّلين “بفتح اللام “والمضلّلين “بكسر اللام ”
    اوتستقيم قناتهم ؟
    مع الف تحية واكثر الله من امثالك
    احمد الياسيني المقدسي الاصيل

  2. واهم من يظن ان الجهابذة من قادة بني يعرب يملكون ترف تقرير ما هو التهديد الحقيقي الذي يواجهونه.
    هم جماعة تعيش على سنة الله ورسوله بالتسيير لا بالتخيير.

  3. غازي الردادي و تاوناتي فرنسا:
    هلا بيكم مدافعين عن ارض الحرمين وشعبها ومقدساتها …عن العرب والمسلمين شعوبا” ومصالح …اما غير ذالك فانتم مكشوفون. حكم ال سعود يترنح وبن سلمان سبق وان اطلق عليه رصاصة الرحمه …لن يفيدهم بيع ارامكو ولا مشاريع الفوسفات…قالها تشرشل: نحن لدينا مصالح داءمه وليس لدينا اصدقاء داءمين…!؟

  4. اظن انه على كل بلد عربي تطوير نفسه على الصعيد الداخلي باقمة مؤسسات نزيهة تضمن الحقوق للعباد وتعميم التمدرس والتحصيل العلمي والصحة….وعلى الصعيد الخارجي لابد من البحث على اقامة شراكات مع البلدان المتطورة والاستفادة منها من التكنولوجيا وجلب الاستثمارات لخلق مناصب شغل حتى يتأتى للانسان القوت اليومي ولابد كذلك تجنب مصادمة القوى العظممى لأن ذلك لايجلب الا الخراب…اضن الشراكة بين العرب لاتفيد فؤ شيء فقط استمرار نماذج الحكم المستبدة والتجبر على العباد…وكذا الاعتماد على الديبلوماسية من اجل فض النزاعات…لانه بكل بساطة لايوجد بلد عربي يمتلك قوة الردع فالكل يعتمد على الخارج بما في ذلك التقنيات من اجل استغلال الموارد المحلية …والاكيد هو اقامة دستور يقبل بالتعدديات والاقليات الذي ينصهر فيه كل من مسيحي وسني وشيعي وبودي حتى يتسنى للمؤسسات هي التي تحكم…كم توجد من اثنيات ومن ديانات في فرنسا لكن القانون فوق الكل…اما ان نمجد زعيم جماعة على اخر باسم الدين فهدا هو المشكل والسبب الحقيقي في تشتت الامم…نحتاج للقانون للعدالة للعلم لاقتصاد يخلق الثروة وكذلك لدبلوماسية قوية ورجال سياسة اكفاء حتى نتمكن من فتح اسواق…لا للخطابات الشعبوية ومعاداة القوى العظمى لانه النتيجة تكون وخيمة على الشعب اما الحكام يزدادون غنى وثراء…

  5. Arabs need to clean their house from Israeli agents spies who provide Mossad Israeli intelligence by information to attack all Iranian and Syrian targets in Syria, and Gaza.

  6. الاخ المكرم عبد الباري عطوان
    اصدقك القول انني لا ارى في هذه النقاط الثلاثة مايوحي الى دعم ماقاله سيد المقاومة والمقاومين الشيخ حسن نصر الله مطلقا ،ضبق لما يجري على الارض السورية من جهة، ومايجري من تحركات سياسية بين الدول المعنية وخاصة مايسمى بدول التخاف الاميركي اوبالاحرى دول الصداقة مع امريكا اوحتى الدول التي تدور في الفلك الاميركي ،وهذه الدول الستة التي التقت في اجتماع البحر الميت الستة وهي الاردن والسعودية ومصر والامارات والبحرين والكويت ويضاف اليها
    ا سرائيل من وراء الكواليس لم تكن لتلتقي في هدا الاجتماع الغامض والبعيد عن انظار المراقبين وان كان ظاهره كمايقول سيد المقاومة ان الدول المعنية تتوجس خيفة من تركيا اكثر من تخوفه من ايران الا انها تخدم هدفين رئيسين :-
    الأول- تحقيق الاهداف الاميركية بالوقوف صفا واحدا ضد تركيا في منعها من القضاء على الجيش الديوقراطي السوري الذي
    الكردي والغاية هي من اجل إقامة الكيان الكردي المستقل والانفصالي عن الوطن السوري الاصيل وهو ماتسعى اليه واشنطن وتل ابيب فيم يعرف بتقسيم سوريا ؟
    الثاني – وهو تخوف هذه الدول العربيةوالخليجية السنيه من ان يؤدي التحرك التركي من خلال تعزيز تواجه العسكري في شرقي سوريا والقضاء والحيلولة دون اقامة كيان سياسي مستقل عن سوريا وعلىاساس ان اردوغان يسعى لان يستعيد
    السيادة التركية كزعيمة للعالم السني وبذ تفقد السعودية هذه الزعامة التي تنسبها لنفسه كحامية للسنة واوارض الحرمين الشريفين ،وعل اساس ان التصدي للمد التركي الان لانه يمثل الخطر الرئيسي على السعودي ودول الخليج اكثر من الخطر اليراني ؟
    واستطيع ان اقول في هذا الموقف من هذا الاجتماع الغامض في البحر الميت في الاردن بانه ماكان ينعقد لو ان واشنطن لم تكن وراءه لانالادارة الاميركية تريد هدفا اخر وهو وضع اسفين بين انقرة وطهران وموسكو ودمشق لكن اي قراراتخذه اجتماع البحرالميت سوف يتكشف سلبا او ايجابا بعد الاجتماع المقرر الذي سيجمع الرؤساء الثلاثةالروسي فلاديمير بوتين والايراني الشخ حسن روحاني والتركي رجب طيب اردوغان في منتصف شهر فبراي الجاري سواء في انقرة اوموسكو ممايوح قطعا اافشلا اي مخططاميركي يتكشف عن اجتماع البحر الميت وخاصة ان اجتماع الروسي ً- الايراني -التركي سوف يخرج بموقف موحد وهو الذي افضى به اليوم وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف وهو ان سوريا كلها ستكون تحت سيادة دمشق ورئيسها الاسد ولابقاء لاية قوى اجنبية او حركات انفصالية ؟
    واود ان اشير الى نقطة اخري هامة جدا في هذا الموضوع الى ان إعادة فتح سفارة ال سعود في دمشق ليس واردا في قاموس الرئيس الاسد اطلاقا والايام بيننا !
    والى ان يجتع الرؤساء الثلثة في موسكو او انقرة وما سوف يصدر من قرارات بشأن سوريا فلكل حادث حديث
    احمد الياسيني المقدسي الأصيل

  7. أستاذي وحبيبي عبد الباري :
    لا أرى خطرا على الأمة العربية لا من تركيا ولا من إيران ولا من جمهورية الدومينيكان!!!!!
    إن أخطر الأخطار تأتي من هؤلاء الجهله ومن ضباع الغرب الداعمين لهم…
    وقمة الخطر هو جهلنا وتخلفنا وتفرقنا..
    يكذبون علينا ويخلقون أخطارا وهمية تأتي إلينا من أنفسنا!!!
    تارة يكذبون على دول الخليج ويوهمونهم بأن الأنظمة العربية الجمهورية (((التقدمية!!!))) كمصر وسوريا والعراق وليبيا هي الخطر الحقيقي المحدق بهم!!!
    وتارة يوهموننا أن الخطر الحقيقي من نظام ولاية الفقيه ((( الشيعي المجوسي!!! )))..
    والآن يفترون على تركيا ويصفون ((( السلطان العثماني الذي يريد إعادة الإمبراطورية العثمانية!!!)))..
    وللأسف الشديد نحن نصدق!!!!
    يا أمة العرب.. ألا هل بلغت؟؟؟ اللهم فاشهد..
    تحية لأولي الأبصار والألباب!!!
    ولكل من قاوم لا قاول..

  8. إلى عزة العزة
    أخي بصرك واحد من عشرة وعليه يلزمك مجهر لترى جيدا لا نظارات.
    ألا ترى ما فعلت قطر وتركيا في ليبيا
    هل فعلا ليفي هو شيقيفارا ليبيا
    هل تآمرت روسيا أم فرنسا وايطاليا على ثروات ليبيا
    أما سمعت عن وزير إيطالي فضح سياسات فرنسا في ليبيا

  9. الذين ساهموا في اشعال نار الحرب في سوريا لا يمكن ان يساهموا في بنائها،كل الحسابات ظهرت للجميع انها خاطئة.ستعود سوريا كما كانت وأكثر والذل والهوان للعملاء

  10. لا بسعني الا ان اشكر بعض المعلقين امثال توناتي فرنسا وغازي ردادي وغيرهم الذي ساعدونا لفترة طويلة لإحقاق الحق وكانوا المثل الاعلى للخيانة وجعلوا كل قراء رأي اليوم يتعرفوا على الاشكال التي ساعدت بخراب بلادنا وكيف ان “عربياً” يتمنى الشر لاخيه العربي
    قد يكونوا صهاينة مستعربين وهذا اكثر الظن ولكن بفضلهم شاهدنا الاعداء الذي يسكنون بيننا والامراض الخبيثة التي تنخر بالجسم العربي
    مهما حاولنا ان نفضحهم لن نستطيع ان نعريهم كما فعلوا هم دون ان يدروا.
    شكراً لكم.

  11. كل تحركات العرب ما فيها خير للامه الاسلاميه والعربيه اللا كلها خدمات للصهاينه الامريكان. وما هي اللا اعمال لاطماع شخصيه للحكام في البلاد التي تلبس نفسها لباس السنه والدين والله بريء مما يفعلون. وعلشان هيك الدول العربيه فاشله وساقطه ومغلوبه. اللهم اهلك المتحالفين مع الصهاينه من العرب والمسلمين ومن كل الملل.

  12. ما يحدث فيما كان يسمى الوطن العربي شيء خيالي غير قابل للتصديق لكل من لديه ذرة كرامة أو وطنية، ولكنها حقيقة نشاهدها وليست أضغاث أحلام، موثقة بالصوت والصورة راسخة في العقل والوجدان. فلنفرض جدلا اننا استيقظنا غدا صباحا ووجدنا هذا القتل والذبح والتدمير والخراب …. الخ، قد توقف تماما في سوريا واليمن وليبيا على سبيل المثال ( عمليا، عندما يحدث هذا التوقف تكون المعارك قد اشتدت في أماكن عربية أخرى)، عندها تتحول كاميرات التلفزيون عن صور الدمار والخراب الى صور زاهية توحي بأن كل شيء قد عاد الى طبيعته الوردية بقدرة قادر، ولكن الحقيقة أن شيئا من ذلك لم يحدث، وإنما هي خدعة، والواقع الذي نشهده في العراق ولبنان أيضا وغيرهما دليل على ذلك، هذا الواقع يقول بأن النتيجة كانت بقايا دول ينطبق عليها تسمية الدول الفاشلة، حيث تجد أن هذه الدول لا تجد فيها الكهرباء الا لبضع ساعات يوميا كما انها أصبحت تعاني من الديون الباهظة والأخطر من ذلك ما تركته من أثر على المجتمع نفسه، فتعمير خراب الحجر والشجر، بالرغم من صعوبته وكلفته الباهظة، أسهل كثيرا من ترميم ما أصاب المجتمع والذي كان بالأصل بحاجة لتقويم جاد، أمعن النظر بهذه المجتمعات، تجدهم غير مجمعين على شيء ومتفرقين في كل شيء يقتتلون على توافه الأمور أشداء على بعضهم البعض رحماء على أعدائهم.
    خلاصة ما أودّ قوله، ان خسارة العرب، جميعهم بلا اسثناء، لا تقدر لضخامتها، فإذا كان القادة العرب لا يدركون ذلك فتلك مصيبة وإن كانوا يدركون ذلك فالمصيبة أعظم، وأما الشعوب العربية وقد وصلت الى حافة الجوع والقهر والذل والجهل، فإن هذا لا يعفيها من المسئولية أيضا. وأما خسارة تركيا وايران فهي مؤكدة ولكنها ثانوية ولا تكاد تذكر مقارنة بخسارة العرب.
    هل تحدث المعجزة وينقلب السيناريو الجاري منذ زمن والمتوقع استمراره لعقود أخرى، آمل ذلك مع أن زمن المعجزات قد انتهى، لقد كانت البداية حين أضعنا فلسطين وها نحن نفقد أجزاء أخرى غالية وعزيزة قطعة قطعة.

  13. ببساطة زعماء دولنا العربية والخليجية بالذات ليس لهم أمان ولا عهد والسنوات الماضية جعلت هذا يقينا لا يعتريه أي شك. أما ايران فهي لاتتخلى عن حلفاءها مهما كانت التكلفة. ليس أمام تركيا إلا أن تتوافق مع من يحافظ على العهد ولا ينتهكه , أما زعماؤنا فهم نار يأكل بعضها بعضا ولن يفلحوا أبدا.

  14. من الملوم يا ترى؟
    هل الملوم سوريا المظلومة التي طالها المعتدون من كل جانب على مرأى ومسمع من الدنيا بأسرها؟
    أم المُذبذَبون الذين لا ترسي قراراتهم على برّ من أدنى نسب الجدّية؟ فَهُم اليوم ضدّ بشار وإيران، وفي الغد معهما أو يكادون.
    شخصيا لا أرى في تصرّف سوريا دلالا بالمرّة.
    ما أراه هو حالة المغلوب على أمره أمام تهافت المعتدين، وحيرته ليس فحسب في كيفية مواجهتهم ولكن أيضا لماذا يعتدون عليه ويقتحمون بلده ويجتازون حدوده ويرابطون على أرضه من دون استئذان.
    وما يحزّ في النفس أكثر هو إلقاء الملامة على الضحية، وتمجيد العدوان والمعتدين.
    ألا لعنة الله على مثل هذا المنطق ومن يتمنطق به.
    أقول لسوريا الحبيبة: لا أحد يطالبك بما لا تطيقين، وإن الله تعالى ليس بغافل عمّا يعمل الظلمة في شعبك وحقّك.
    من كان يبحث عن مثال حيّ للظلم البشري فلينظر إلى الوطن السوري.
    ألهذه الدرجة يمكن أن يتحوّل ” الإنسان ” إلى وحش؟
    لا نامت أعين الجبناء

  15. هل يتعلم اهل السنه الحقيقيون وليس المصطنعين والمصنعين على يد الشيطان الرجيم ان الخط الوهابي السعودي اشد خطرا عليهم من ابالسه الكون مجتمعين

  16. ان كل مكالمات ترامب مع ا وردغان وكل ما قيل ما هو الا عبارة عن المنديل الأحمر الذي يلوح به للثور أحرف انتظاره
    عن مكمن الخطر الحقيقي

  17. لو كان للدول العربية قرارات سيادية لم تصدر من واشنطن أو تل ابيب فدمشق سوف تختار الحضن العربي، ولو ان الأتراك والإيرانيين ليس لديهم مطامهعم الخاصة لختارتهم دمشق. كما يقول المثل احلاهم مر. الحل الوحيد لجميع الأطراف هي تقوم روسيا بدور الوسيط بين العرب وإيران وانهاء الدور التركي القطري الوقح

  18. غازي الردادي
    تعليقك هذه المرة هو (كلمات متقاطعة) .
    على قولنا في العراق : ((خرط بخرط)) .

  19. ايران احد اكبر المتآمرين على الربيع العربي و بسبب تهورها و تعصبها التي رأت بغباء بان مصالحها مع نظام الاسد و بذلك تقاطعت مع الدكتاتوريات العربية و اسراءيل و روسيا و امريكا في وءد الحراك الثوري الشعبي و التحرر العربي من الحكام العرب بيادق امريكا و اسراءيل و روسيا و خسرت بسبب ذلك المليارات و الدماء و سمعتها. تركيا و قطر هما فقط من دعما الربيع العربي و هذا هو السبب تامر الصهاينة و بيادقهم على تركيا. عودة نظام الاسد الى المظلة العربية الصهيونية هو التسلسل الطبيعي للمامرة على الشعوب العربية.

  20. يا إلهي هؤلاء المجتمعين في البحر الميت..هم اموات اجتماعهم ميت..قراراتهم ميته..وأكاد أجزم أن النتن ياهو هو سيد وراء الاجتماع التامري هذا….اصحى ايها الاسد وابقي عرينك موصودا ضد حمالين المال فهم لا امان لهم ولا ولا ولا ولا ومليون ولا لهم

  21. يظن الحمقى انهم قد يخدعوا الجيش العربي السوري بالدخول بمواجهة مع تركيا مثلما دخل العراقي مع ايران. لو دخل الاتراك بحرب ضد الاكراد، فالخاسر الاكبر سيكون الاتراك والاكراد على حد سواء، وليس سوريا. ثانيا، ما قيمة عودة سوريا الى الجامعة العربية بالنسبة لسوريا والشعب السوري؟ اصلاً عودة سوريا تعيد للجامعة بعض القيمة والمصداقية، وليس بالعكس.
    الحل الوحيد هو العودة السلمية للاكراد والشمال السوري الى سيطرة الجيش والنظام، وعودة تركيا الى الحدود المعترف بها دوليا.
    اما المستعمرات الامريكية في الخليج، فعليهم دفع تكاليف اعادة بناء سوريا مثلما أمرهم امبراطورهم في واشنطن، وبدون لف ودوران، لأن الخاسر في الحروب يدفع تعويضات الحرب وبدون مزايدات.

    فتح سفارات بدمشق… لأيش؟ للفساد والتخريب؟ والله اهلين…

  22. هذا التحرك ياتي ردا على محاولات تركيا توريط السعودية بعد مقتل خاشقجي,نظام بشار مجرد لعبة يستخدمها الكل لتصفية حساباته.
    روسيا هي المتحكم في سوريا,وبوتين هو الحاكم الفعلي.وهو من يقرر بتوافق مع امريكا ,مصير سوريا والاسد.
    ايران ومليشاتها سيخرجون من سوريا,تحت الضربات الاسراءيلية او في اطار صفقة روسية امريكية اسراءيلية.
    ماتسمونه محور الممانعة لن يستطيع البقاء في سوريا دقيقة واحدة دون الحماية الروسية.وبقاؤه مرهون بمصالح بوتين.

  23. ____ أي مسعى حل يشارك فيه أردوغان ، لن يخلو من تقلبات و تغيرات و .. تطور التطورات .. عليه لا تبني معاه عاليا .

  24. ظنوا أن سورية الإباء لعية شطرنج يلعبونها، لكن ظنهم خاب، فمحورهم الصهيوأمريكي فشل بعون الله وبسواعد أبطال الأمه وانقسم على نفسه ووقع بينهم العداء. المحور بشقيه الوهابي وذيوله، والعثماني وذيوله، محور تحت المظلة الصهيوأمريكيه. ومهما حاول المحور المنقسم ، فلن ينجح في مساعيه، فالتكفيريون سينهزمون والمنطقة الآمنة ولدت مشوهة لا يمكن تحقيقها، والعملاء الكرد لا يلوون على شيء، وحلف المقاومة متواجد في سورية ليوم قادم يحسم فيه الصراع مع الكيان اللقيط وأتباعه. للأسف الشديد ستبقى تلك القواعد الروسية في سورية لوقت طويل، والتي اضطرت سورية لقبولها كأخف الشرين.
    لكن ستبقى وستكون سورية ومحورها بارقة الأمل لاستعادة فلسطين لأهلها وخلع لباس الذل والعار والهزيمة، الذي اكتسته الأمة ردحا من الزمن.

  25. أي دلال وأي دوله اللي يقرر عنها الاتراك والروس والايرانيين ودخل صهاينة الخليج على الخط لا نضحك على الناس

  26. بالامس دمروها و اليوم يتسابقون لكسب ودها … اظن ان دمشق ستختار تركيا لان حلفاءها لهم علاقة طيبة مع تركيا ( روسيا ايران ) من جهة و من جهة اخرى الأعراب ليست لهم قرارات سيادية فهم ياتمرون بامر امريكا و اسرائيل ( عدو محور المقاومة ) وسوريا لن تنسى معروف ايران و حزب الله فهي مدينة لهم ببقاء النظام

  27. وتكاد سوريا تغني أغنيه المرحمه فايزه أحمد ؛
    يا أما ، القمر علي الباب .. !
    وربنا يحفظ سوريا وشعب سوريا ، ولا عزاء للقبائل

  28. ننتظر الاجتماع الثلاثي رقم ثلاثة الاف وثلاثه ،، بشأن “المُتدلّلة”،
    وننتظر أعضاء الخلوه الشرعيه في البحر الميت ،
    وهل لديهم تلهف وشوق ، ل “المُتدلّلة”،
    وسننتظر مع المدلل صاحب القلب الميت ،
    ولا اعلم كيف له نفس يتدلل ، وينتظر من سيطرق الباب ،
    والجميع متهم بالاعتداء ، اليست مؤامره كونيه ،،
    عموما ننتظر مين ، من (المعتدين) سيفوز بالقلب ،
    وعلى “المُتدلّلة”، عدم الاستعجال في الاختيار وعدم الزغرده ،
    الركاده زينه ، والستر أزين ، والله يهني سعيد بسعيدة ،
    تحياااتي ،،

  29. خط سوريا وسياستها لا يتحمل اَي تأويل لا تستطيع سوريا الاختيار لان الاسد يعلم جيدا؛ ان لا احد يستطيع الأوتوقراطية بان دول الخليج أو أميركا أو اوروبا أو أسرائيل اذا ابتعد عن حلفائه الأوفياء ايران حزب الله ورسيا فسيكون مصيره مثل صدام ومعمر المدافئ ومبارك وشاه ايران وماركوس الفيليبين الغدر هي سئمه هذا المحور لا يوجد اَي خيار الا البائق مع من ضحي بدمه لدعم سوريا البشير يتلقن الان درس قاصي للغاية من يصبو علي إنهاء حكمه معروف من

  30. اذا كان هذه المقال اكيد لا يوجد مشكلة غداً أردوغان ينسحب و يضع يده على شئ آخر ابو يد طويله اتمنى ان بولتن يقوم في زياره الى
    أردوغان

  31. أعتقد أن إجادة اللعب على أكثر من حبل هو تخصص أردوغاني بامتياز ؛ وفضلا عن ذلك ؛ فهو يجيد الاستفادة من التناقضات مهما بلغت في تعقيداتها ؛ فما بالك وفي جعبته إضافة إلى ماذكر ؛ أن “احتلال جبهة النصرة” لما يناهز 90% من إدلب وبعض النواحي ؛ وهذا التصرف “عزل تماما جبهة النصرة عن باقي التنظيمات التي كانت تصنف “إرهابا معتدلا” في الوقت الذي تعتبر فيه جبهة النصرة “منظمة ارهابية “بإجماع″ دولي” ؛ وإذا أضفنا إلى كل هذا أن “مبرر تكالب عناصر واعضاء التحالف دولي” “عربا كانوا أم غربا” هو
    “محاربة الإرهاب” أي بالعربي الفصيح : “محاربة جبهة النصرة “المجمع دوليا” على أنها “منظمة إرهابية” وهذا بكل تأكيد يضع “التحالف الدولي في وضع “كش” وتوا “كش ملك”
    سواء شاؤوا ذلك أم أبوا ؛ والوضع الأخير من غير المستبعد أن يكون محور “إجماع الثلاثي” موسكو – طهران – أنقرة!!!

  32. تحليل منطقي ومعبر ونبارك لاخوة في سوريا العروبة على هذا الصمود التاريخي وافشال مخطط العدوان من خلال الحرب الكونية التي شنتها قوى الشر بقيادة أمريكا التي مولت وسلحت المجموعات الإرهابية التي انهزمت في سوريا العروبة امام الجيش العربي السوري والمقاومة وذلك بمساعدة الحلفاء من الأصدقاء الروس والايرانيين

  33. من آجمل المقالات التي قرآتها على مدار الازمة السورية وتداعياتها على المحيط العربي والدولي . آتمنى لك طول العمر .

  34. هذا براينا ليس تحول استراتيجي
    السعودية مدعومة من الامارات ومصر كان اكثر ما يخيفهم هو المشروع التركي الاسلامي عند قدوم اردوغان للحكم
    حسب منطق السعودي ايران لا تزاحم السعودية في العالم السني بينما تركيا هو منافس قوي وهو الخطر عليها اكثر بكثير من ايران الشيعية
    السعودية استدرجت تركيا لى الوحل السوري لتكسر مشروعها الاردوغاني الاسلامس العثماني
    وبجعل سوريا محمية لروسيا نجح ال السعود مرة اخرى بقبر مشروعين كبيرين في المنطقة: قطع هلال الايراني الشيعي وبناء جدار في وجه المشروع التركي السني في سوريا.
    صحيح ان اصدقاء اميركا في المنطقة يخشون الوجود التركي في سوريا وليس الوجود الايراني
    كذلك صحيح القول ان محور المقاومة يخشى من الوجود الروسي في سوريا اكثر من وجود اصدقاء اميركا في سوريا
    ال السعود بذكاء ضربوا عصفورين بحجر واحد في سوريا
    محور المقاومة مسموح له ان يقوى ولكن فقط ليكون قادر على الفتنة السنية الشيعية
    كل الاحلام بدخول الجليل وهرب الاسرائليين سباحة الى قبرص
    كلها لتجديد خطاب تحرير فلسطين بعدما يلس الشعوب التي تسمى عربية من البيع والشراء بفلسطين واهلها
    لو لم يكن هناك صهاينة واسرائيلين لاخترع العرب قضية فلسطين لان كل الانظمة العربية استفادات واستغلت بما يسمى القضية المركزية للعرب

  35. للأسف يوم بعد يوم نكتشف ضيق أفق تفكير السياسيين
    العرب وذلك بالجري واطاعه أوامر ترامب المكروه من شعبه ومن شعوب العالم.
    لأجل بيع أسلحته الخرده يجب علينا الإنضمام بل خلق
    محور معادي لإيران.
    ولغباء المجتمعين في البحر الميت غاب عن بالهم بأن من مصلحه أمريكا بقاء إيران قويه لتشكل دوما بعبعا لهم لذلك اي مشروع أمريكي لمواجهة إيران هدفه فقط إستمرار صفقات أسلحه انتهي مفعولها وتشكل خرده بالنسبه للأسلحة الروسيه الحديثه فائقة الجوده.

  36. دكاكين سايكس بيكو لا يمكن أن تكون مع المقاومة أو تحرير ذرة من تراب فلسطين. مصلحة سوريا مع تركيا رغم كل ما حدث. وارجو الله أن لا تعود سوريا إلى جامعة مش عارف إيش.

  37. سوريا المدللة؟؟؟ من أين الدلال يا أخي عبد الباري… هؤلاء الخونة من تركيا إلى السعودية هم الذين مزقوا أحشاء سوريا العروبة. لو كانوا يريدون الخير للشعب السوري الأبي لما تآمروا عليه بهذه الكيفية. إلى مزبلة التاريخ أيها الخونة الأعداء… خذوا معكم سيدكم المدلل المعتوه ترامب ومن لفّ حوله فمصيركم جهنم و بئس المصير بإذن الله.

  38. المؤامرة من الجميع على تركيا.
    ستجتمع الدول الأعداء ويتصالحوا اهذا السبب باوامر من اسيادهم .
    الوقت سيثبت ان تركيا هي التي ستواجه امريكا وحلفائها.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here