ثعبان ضخم يقتل مربيته.. والتشريح يؤكد: خنقها حتى الموت

خلص تشريح لجثة امرأة من ولاية إنديانا الأميركية إلى أن ثعبانا من نوع “بايثون” طوله 2.4 متر التف حول عنقها وخنقها حتى الموت.

وقالت شرطة الولاية الجمعة الماضية، إن تشريح الجثة وجد أن سبب وفاة لورا هورست البالغة من العمر 36 عاماً كان “اختناقاً بفعل ثعبان”.

ولكن هذه النتائج في انتظار تقرير السموم النهائي.

هذا وعثرت السلطات الأسبوع الماضي، على المرأة فاقدة الوعي والثعبان ملتف حول عنقها بشكل فضفاض على أرضية منزلها المملوء بالثعابين والكائن في مدينة أكسفورد بشمال إنديانا. ولم يتمكن المسعفون من إنعاشها.

احتوى المنزل على حوالي 140 ثعبانا، حوالي 20 منها مملوكة لهورست التي قالت الشرطة إنها احتفظت بهم هناك على ما يبدو وكانت تزور المنزل مرتين أسبوعيا.

وكانت صاحبة المنزل قامت بتجديده ليستضيف مجموعة من الثعابين.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here