تونس.. وزير سابق يرفض انتقاد نواب لتركيا وقطر

تونس/ يسرى وناس/ الأناضول: رفض النائب عن حركة “النهضة” التونسية، وزير الصحة الأسبق عبد اللطيف المكي، الخميس، انتقاد بعض النواب لتركيا وقطر لـ”أسباب أيديولوجية”.

وقال المكي في مداخلة له أمام مجلس النواب (البرلمان)، إنّ “مستوى الخطاب ينحط إلى الصفر عند حضور أي وزير من النهضة أو عند عقد أية جلسة تخصص للنظر في مشروع قرض من تركيا أو قطر”.

وأضاف المكي الذي تولى وزارة الصحة في الفترة بين 2011 و2014: “كلما كانت هناك جلسة مخصصة لمناقشة قرض من تركيا أو قطر تقوم القيامة (..) في كل مرة نناقش موضوعًا فيه خط تمويل تركي أو قطري نسمع سمفونيات تلوث آذاننا بأشياء رديئة لأسباب أيديولوجية”.

وصادق البرلمان التونسي، الأربعاء، بالأغلبية على اتفاقية قرض مع البنك التركي للتصدير والتوريد بقيمة 200 مليون دولار، سيوجّه للمساهمة في تمويل اقتناء تجهيزات ومعدّات ذات منشأ تركي لفائدة المؤسستين الأمنية والعسكرية التونسيتين.

وشهد التصويت، الذي شارك فيه 120 نائبًا من أصل 217، خلال جلسة عامة، موافقة 109 نواب وتحفظ 4 نواب واعتراض 7 آخرين.

ونص مشروع القانون المتعلق بالاتفاقية، اطلعت عليه الأناضول، أنه “من المنتظر تخصيص كامل مبلغ القرض لوزارتي الدفاع (150 مليون دولار) والداخلية (50 مليون دولار)”.

ويهدف التمويل للمساهمة في توفير تجهيزات ومعدّات ذات منشأ تركي لصالح المؤسستين الأمنية والعسكرية في تونس.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here