تونس: مستعدون لإعادة قضية فلسطين لصدارة الاهتمام العالمي

 

تونس/يسرى ونّاس/الأناضول – شدد وزير الخارجية التونسي، خميس الجهيناوي، الأربعاء، على استعداد بلاده لإعادة القضية الفلسطينية لصدارة الاهتمام العالمي.
جاء ذلك في بيان صادر عن الخارجية التونسية، عقب لقاء جمع الجهيناوي بوزير التنمية الاجتماعية الفلسطيني، أحمد المجدلاني بمقر الوزارة.
ويؤدي المجدلاني والوفد المرافق له زيارة عمل إلى تونس بدأت الأحد الماضي، وتنتهي الأربعاء.

وقال الجهيناوي، إن بلاده التي تترأس القمة العربية، وانتخبت عضوا غير دائم بمجلس الأمن الدولي لعامي 2020 و2012، مستعدة لمعاضدة كُل الجهود الهادفة إلى إعادة القضية الفلسطينية لصدارة اهتمامات الرأي العام الدولي.
كما أشار إلى أنها مستعدة لـ "إحياء المفاوضات على أساس المرجعيات الدولية ومبادرة السلام العربية ومبدأ حلّ الدولتين".

ومطلع يونيو/ حزيران الماضي، انتخب أعضاء الجمعية العامة للأمم المتحدة، 4 أعضاء جدد غير دائمين بمجلس الأمن الدولي لعامي 2020 و2021، بينهم تونس.
ونوه الوزير التونسي إلى "عمق روابط الأخوة التي تجمع الشعبين التونسي والفلسطيني"، معتبرا "التطور المطّرد لنسق تبادل الزيارات بين مسؤولي الدولتين مؤشر مهم على الحركية التي تميز العلاقات الثنائية بين البلدين".
وحسب البيان، أثنى وزير التنمية الاجتماعية الفلسطيني، أحمد المجدلاني، على مساندة تونس الدائمة للقضية الفلسطينية، مؤكدا قناعة الشعب الفلسطيني بأن قضيته تسكن وجدان كل التونسيين.
وأطلع المجدلاني، وزير الخارجية التونسية، على تطورات الأوضاع في فلسطين في ظل تكرر الاعتداءات الإسرائيلية على الأراضي والمقدسات الفلسطينية.

 

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here