تونس.. “حركة الشعب” تشارك في حكومة الفخفاخ بحقيبتين

تونس / يسرى ونّاس / الأناضول/ أعلنت القيادية والنائبة بالبرلمان التونسي عن “حركة الشعب” ليلى الحداد، أن حزبهم سيشارك في حكومة الرئيس المكلف إلياس الفخفاخ، بحقيبتي التجارة والتشغيل، وأنه سيمنح الثقة لها.
وقالت الحداد، في تصريح خاص للأناضول، إن “حركة الشعب (15 نائبا من أصل 217) معنية بالمشاركة في حكومة الفخفاخ، وسيكون لها وزيران ضمنها، هما محمد المسليني، القيادي وعضو بالمكتب السياسي للحركة على رأس وزارة التجارة، والقيادي فتحي بالحاج، على رأس وزارة التشغيل”.
وأضافت أنه سيكون لـ “حركة الشعب” (قومي ناصري) مستشار برتبة وزير لدى رئاسة الحكومة، معتبرة أن “المشاورات مع الفخفاخ، كانت إيجابية”.
وأشارت الحداد إلى أن “الحزب غير راضٍ مئة بالمئة، لأنه توقع أيضا الحصول على حقيبة ثالثة، وهي إما وزارة الفلاحة أو الرياضة، ولكن ما يعنيهم هو وجود لحمة ووحدة في التعامل مع رئيس الحكومة”.
وفي 24 يناير/ كانون الثاني الماضي، قال الفخفاخ إن 10 أحزاب سياسية عبّرت عن استعدادها للمشاركة في الحكومة المقبلة.
والأحزاب هي، “حركة النهضة” (إسلامية ـ 54 نائبا)، و”التيار الديمقراطي” (اجتماعي ديمقراطي ـ 22 نائبا)، و”ائتلاف الكرامة” (ثوري ـ 18 نائبا)، و”حركة الشعب” (ناصري ـ 15 نائبا)، و”تحيا تونس” (ليبرالي ـ 14 نائبا)، و”مشروع تونس” (ليبرالي ـ 4 نواب)، و”الاتحاد الشعبي الجمهوري” (وسطي ـ نائبان)، و”نداء تونس” (ليبرالي ـ 3 نواب)، و”البديل التونسي” (ليبرالي ـ 3 نواب)، و”آفاق تونس” (ليبرالي ـ نائبان).
وأكد حينها الفخفاخ، أن حزبي “قلب تونس” (ليبرالي ـ 38 نائبا)، و”الدستوري الحر” (دستوري ليبرالي ـ 17 نائبا)، سيكونان خارج الائتلاف الحكومي، مشددا على أن “لا ديمقراطية دون معارضة حقيقية”.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here