تونس.. تراجع الناتج المحلي الإجمالي إلى 1.7 بالمئة

تونس / يسرى ونّاس / الأناضول ـ تراجع الناتج الإجمالي في تونس، إلى 1.7 بالمئة خلال الربع الأول من العام الحالي، مقارنة بـ2 بالمئة في الربع الأخير من 2019.
فيما كان الناتج المحلي 1.2 بالمئة في الربع الأول من السنة الماضية، وفق بيانات صادرة، الجمعة، عن المعهد الوطني للإحصاء (حكومي)، اطلعت الأناضول عليها.
وكغيره من دول العالم، تأثر الاقتصاد التونسي من تداعيات أزمة فيروس كورونا.
وكان قطاع السياحة، الذي يعد أبرز القطاعات المساهمة في الناتج المحلي الإجمالي للبلاد (7 بالمئة)، من أكثر القطاعات المتضررة.
ووفق إحصاءات سابقة، سجلت العائدات السياحية تراجعا بنسبة 15.08 بالمئة، إذ بلغت 976.5 مليون دينار (334.4 مليون دولار) منذ مطلع العام وحتى 20 أبريل/ نيسان الجاري، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.
وتتوقع تونس أن تصل خسائر القطاع السياحي إلى 4 مليارات دينار (1.4 مليار دولار) وفقدان 400 ألف وظيفة بسبب تداعيات أزمة كورونا.
وتوقعت تونس في رسالة وجهتها، الشهر المنقضي، إلى صندوق النقد الدولي، انكماش اقتصادها بنسبة 4.3 بالمئة خلال العام الجاري، بسبب التداعيات السلبية لفيروس كورونا.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here