توقيفات واستدعاءات في صفوف مجموعة اعلامية في المغرب

الدار البيضاء (المغرب)-  (أ ف ب) – استدعت الشرطة المغربية السبت موظفتين في صحيفة “اخبار اليوم” المغربية المستقلة واوقفت صحافية في المجموعة الاعلامية نفسها، على ما اعلنت الصحيفة غداة اعتقال مدير النشر فيها.

واوقف الكاتب والناشر توفيق بوعشرين (49 عاما) الجمعة اثناء مداهمة نفذها حوالى 20 شرطيا لمقر صحيفة “أخبار اليوم” في الدار البيضاء.

وافاد بيان للصحيفة السبت ان بوعشرين ما زال موقوفا لدواع مجهولة حتى الساعة ويخضع للتحقيق لدى الفرقة الوطنية للشرطة القضائية.

كذلك اوقفت الشرطة السبت الصحافية ابتسام مديرة نشر موقع “سلطانة” التابع للمجموعة نفسها بحسب البيان الذي افاد كذلك عن استدعاء الشرطة القضائية موظفتين في ادارة “اخبار اليوم” للاستماع اليهما.

وأثار توقيف بوعشرين ردود فعل كثيفة في البلاد حيث عبر الكثير من المحامين والنواب عن دعمه.

والجمعة اعلن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف في الدار البيضاء انه كلف الشرطة القضائية “اجراء بحث قضائي” مع بوعشرين “بناء على شكايات” تلقتها النيابة العامة”.

وهذا ليس خلاف بوعشرين الأول مع السلطات المغربية، وحكم عليه قبل شهر بتسديد تعويض مالي بقيمة أكثر من 40 ألف دولار لوزيرين بتهمة “التشهير”.

وفي العام 2009 حكم عليه بالسجن اربع سنوات مع وقف التنفيذ وبتسديد عطل وضرر بعد نشر كاريكاتور في صحيفته اعتبر مهينا للعائلة الملكية والعلم الوطني.

صنفت منظمة مراسلين بلا حدود المغرب في المركز 133 من أصل 180 دولة في مؤشر حرية الصحافة العالمي الصادر العام الفائت.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here