توجيه الاتهام لشابين اميركيين احدهما موجود في الشرق الاوسط حاليا الى جانب الجهاديين بدعم تنظيم الدولة الاسلامية

daesh-members66

واشنطن ـ (أ ف ب) – اعلنت وزارة العدل الاميركية الثلاثاء توجيه الاتهام الى شابين اميركيين احدهما موجود في الشرق الاوسط حاليا الى جانب الجهاديين، لتقديمهما الدعم لتنظيم الدولة الاسلامية.

وقال جون كارلين مساعد وزير العدل في بيان ان عبدي نور (20 عاما) وعبدالله يوسف (18 عاما) متهمان لانهما “شرعا بتقديم مساعدة مادية لمنظمة ارهابية”، اي الدولة الاسلامية.

وسيمثل عبد الله يوسف امام المحكمة في مينابوليس حيث تعيش جالية صومالية كبيرة.

اما عبدي نور، فقد توجه في 29 ايار/مايو الى تركيا حيث يعبر الكثير من الجهاديين وصولا الى سوريا. وكانت عودته متوقعة في 16 حزيران/يونيو لكنه “لم يعد”، بحسب الوزارة.

وقد اوقفت الشرطة عبد الله يوسف بينما كان في مطار مينابوليس في 28 ايار /مايو متوجها الى اسطنبول.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here