تواصل بلا “تفويض حاسم” بين الإسلاميين وحُكومة الأردن.. هل يُغادر الطّرفان منطق “سُعاة البريد”؟: احتكاكات بين الدرك واعتصامات المعلّمين رغم “مخاطر كورونا” والأزمة “مكانك سرّ” وفي نطاق الاستِعصاء والشّارع لا يزال ميدانًا للتّجاذب والخِلاف

لندن- خاص بـ”رأي اليوم”:

  أعرب القيادي البارز في الحركة الإسلامية الأردنية الشيخ زكي بني أرشيد عن أمله في أن تتجاوز قنوات الاتصال مع الحكومة فكرة “تبادل الرسائل والتحذيرات”.

 وأشارت مصادر مقربة من الحركة الإسلامية إلى أن الشيخ بني أرشيد عبّر عن أمله وفي اللقاء اليتيم الذي استضافه فيه وزير الداخلية سلامة حماد الأسبوع الماضي في انطلاق حوار وطني على مستوى الأزمة الوطنية يشمل كل الملفات المطروحة والجدلية وبصيغة تتجاوز منطق ” سُعاة البريد “.

 ويبدو أن ما يقصده الشيخ بني ارشيد هو العمل على بناء تفاهمات مع الحكومة بحوارات سياسية حقيقية دون الوقوف فقط عند محطة تبادل الرسائل خصوصا على هامش التجاذب الناتج عن أزمة وحراك المعلمين.

 وكان اللقاء بين الوزير حماد وبني ارشيد الوحيد واليتيم عمليا الذي شهد تواصلا بين الحكومة والإسلاميين بخصوص الخلاف على الوضع الحالي الناتج عن حراك المعلمين واعتقال ومحاكمة أعضاء مجلس نقابتهم خلافا لإحالات على التقاعد شملت على الأرجح حسب مصادر في حزب جبهة العمل الإسلامي نحو 64 من المعلمين الذين ينتمون في سلك وزارة التربية للتيّار الإسلامي.

وشدّدت مصادر حكومية تحدثت لـ”رأي اليوم” على أن رسالة الحكومة التي تلقاها بني أرشيد طالبت الالتزام بالقانون أو عدم التدخّل في تسييس حراك المعلمين وتغذيته بسبب حساسية ملف استئناف العام الدراسي.

ومن المرجٍح أن مؤسسات الحركة الإسلامية تميل في داخلها إلى عدم تحمل عبء حراك المعلمين على أمل أن ينجح الاتصال بين الوزير حماد والشيخ بني أرشيد في تأسيس منظومة اتصال بتفويض أكثر عمقا للطرفين ومن جهتي الخلاف.

 ولا تزال أحداث الحراك التعليمي تُسيطر على إيقاعات الشارع الأردني حيث حذّرت السلطات من إجراءات ستتخذ لتطبيق معايير الوقاية الصحية على أن يشمل ذلك الاعتصامات والحشودات في الشارع بسبب عودة ظهور إصابات فيروس كورونا.

وكان محافظ مدينة إربد شمالي المملكة رضوان العتوم قد تحدّث عن إجراءات صارمة الأحد.

لكن الحراك التعليمي وبعد ساعات قليلة قرّر تحدي التحذير الرسمي والأمني فخرج مئات النشطاء من المعلمين والمتضامنين معهم إلى الشوارع في إربد وحصل احتكاك مباشر بين المحتجين وقوات الدرك ورجال الأمن تخلله لأول مرة اعتقالات ميدانية.

 وتحدّى الحراكيون أيضًا من المعلمين وغيرهم تعليمات الحكام الإداريين في مدينتي المفرق شرقي البلاد والسلط غربي العاصمة عمان  مع تواجد أمني مكثّف لقوات الدرك فيما قرّرت محكمة الصلح أصلاً حظر النشر مجددًا في القضية الخاضعة للتحقيق حول نقابة المعلمين والموقوفين فيها.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

11 تعليقات

  1. حرية التعبير كفلها الدستور الاردني وبما أن الاردن يتمتع بنوع من الديمقراطية فلماذا تغير الحكومة مسارها وتمنع المظاهرات التي تؤيد نقابة المعلمين وتصنع أزمة دخلت في كل بيت تقريبا بسبب الاعتقالات بحق المعلمين الذين يشكلون ما نسبته 140 الف معلم فالحكومة تدعي بادعاءات تنفيها نقابة المعلمين وهي انظمامهم لجماعة الإخوان في الاردن ولنعتبر وجهة نظر الحكومة بأنها صحيحه فالاخوان في الاردن هم من النسيج المجتمعي الأردني ولا يخلوا بيت اردني منهم أو مؤيد وكما أن الاردن بلد إسلامي عربي ذات جذور عشائرية تحافظ على النظام الملكي فيه وتدافع عنه فما الذي جرى في الاردن لتقوم الحكومة فجاءه وخلال جائحة كورونا التي من المفروض أن تتعاون الحكومة مع جميع النقابات للخروج من أزمة كورونا بأقل الخسائر البشرية والاقتصادية وطالما أننا بلد ضمن الدستور حق التظاهر والتعبير بالطرق السلمية وهذا ما وقع ولكن هناك أسباب غريبة تضع الاردن على المحك بسبب الضغوط الخارجية من دولة عربية خليجية تدفع أموالها للقضاء على أي حركة إسلامية في الوطن العربي ومنها الاردن ولاسباب اقتصادية يعاني منها الاردن انصاع لهذا المطلب من هذه الدولة الخليجية التي عاثت فسادا في الدول العربية وبما أن هذه الدولة الخليجية لها استثمارات ضخمة في الاردن ووعدت بمزيدا من المساعدات في حال القضاء على التيار الإسلامي في الاردن فعلى الاردن أن يحذر من هذه المغريات وعليه التوازن بين ما هو موعود فيه وبين هذا التيار القوي في الاردن الذي يحافظ على النظام والنسيج المجتمعي ولكن السؤال ايهما افضل الانحياز للمعسكر القطري ام المعسكر الاماراتي وكلا المعسكرين قادرين على اخراج الاردن من أزمته الاقتصادية فعلى الحكومة اختيار احدى المعسكرين الأقل خسارة على الوطن والمواطن.

  2. الاخوان المسلمين هم التنظيم الوحيد بالوطن العربي القادر على ادارة الدول ولهذا يعمل الغرب والانظمة العربية على محاربتهم بكل الوسائل حتى لا يكون للشعوب العربية قيادات قادرة على الادارة الا قيادات الفساد الناهبة للمال العربي ووضعة في بنوك الغرب الناهب الحقيقي

  3. عقد الأردن الاجتماعي دستور ملكي نيابي وليس نقابي شوارعي فقد نشأ الأردن على شرعية مبايعة عشائر وقبائل وذوات من كل منبت لقيادة هاشمية بنظام حكم ملكي نيابي وانتهاك ذلك يقود لفوضى، والمستهجن أن يتصرف مجلس نقابي كدولة فوق الدولة متجاهلاً سلطات تشريعية وتنفيذية وقضائية ويحول نقابته لمركز تحريض ممنهج لإنتقاص سيادة الدولة وخلق فوضى وإخلال بالنظام العام وخرق قوانين وابتزاز الدولة بمطالب تحبط الأداء المتميز وتزيد عجز موازنة الحكومة وتتطلب فرض مزيد من الضرائب وتقود لمزيد من قروض دولية ومراكمة مديوينة فلكية

  4. المفلس دائما يبحث عن شماعة يبرر بها افلاسه ،،، ان لم يكن القرار للشعب وممثليه فسيكون لادائه

  5. محمد ابراهيم
    كلامك صحيح الاْردن لم يجني خيرا من وقوفه في محور الاعتدال العربي الذي دعم المؤامرة على سورية لوقوفها ضد التطبيع مع المحتل الصهيوني
    الاْردن الان مثل آليتيم بدون سورية العروبة
    الاْردن فقط استقبل ملايين اللاجئين الفارين من الاٍرهاب الوهابي التركي
    الاْردن يحمي حدود السعودية مجانا
    ليته حمى حدود سورية كما يحمي حدود السعودية التي هى السبب في نكبات العرب والمسلمين

  6. لماذا يجتمع بني ارشيد مع وزير الداخلية وبأي صفة ، هل هناك عملية لحرف الاحتجاجات وامتصاص وتنفيس غضب الشارع ؟
    سؤال يطرح ولماذا في هذا الوقت الإخوان بدئوا بالتحرك وهل الحكومة ستستعين بهم على الاحتجاجات ؟
    اشم ان هناك أمر ما .

  7. و انت يا محمد ابراهيم من اي محور . يبدو انك من محور النسيان

  8. علقت وكتبت مرارا وتكرارا وقلت بأن الحكومات العربية تتخذ من الإخوان المسلمين شمّاعة تعلق عليها تخبطها وفشلها في انقاذ الإقتصاد المتدهور وفي التخفيف من حجم المديونية وبفشلها أيضا لعدم قدرتها على ايقاف الفساد والفاسدين المستفحلين حتى على لقمة عيش المواطن ، وكلما طالب الشعب بالعيش الكريم وانقاذه من الفقر كلما كان لدى الحكومات ذريعة بأن المُحرك للشعب هم الإخوان المسلمين :
    أنا لست من الإخوان المسلمين ولكن الإخوان المسلمين جزء من الشعب ومكون أساسي من النسيج الوطني لا يمكن اجتثاثه ، ويجب على الحكومات تغيير أسلوبها في التعامل مع الإخوان ومع الشعب :
    لقد مللنا من تمثيليات الحكومات العربية ووصلنا لحالة من اليأس وعدم الثقة في هذه الحكومات التي لا برامج مستقبلية مجدية لها تنفع الأجيال الا برنامجا واحدا فقط لا غير وهو ابتزاز المواطن المُعدَم وظلمه وقهره والله القادر على الظالمين .

  9. يبدو انه الاْردن سيدفع ثمن وقوفه مع محور الاعتدال العربي الذي يتامر على كل بلاد الشام
    الجميع يعلم انه الاْردن من الدول التي أنشأها الاستعمار
    بالطبيعة وبالمنطق الاْردن اقرب لسورية التي دمرها ثوار الناتو الذين تدربوا على استخدام السلاح في الاْردن وفِي تركيا
    السعودية وقطر دعموا الدواعش بالمال والسلاح
    تركيا والاْردن سهلوا مرورهم الى سورية
    ماذا استفاد الاْردن من وقوفه مع محور الاعتدال (( محور الشر )) العربي الذي ترضى عنه امريكا واسرائيل ؟؟؟

  10. تدني مستوى الأخلاق لدى المعلمين صار يشكل خطراً جسيما على الطلاب بحيث بات الأهالي يتخوفون على أبنائهم و فلذات أكبادهم . الحكومة مطالبة بوضع معايير أخلاقية صارمة لمهنة معلم و هي المهنة الاكثر قداسة في الحياة

  11. الاعتصام وظهور حالات كورونا مؤشر على تدني مستوى المعلمين باعتبار الصحه مصلحه عامه وتجمعاتهم فيها ضرر للمجتمع

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here