تهنئة من “راي اليوم” بعيد الفطر للقراء وسامح الله الانقسام الذي أفسد علينا فرحة العيد

لندن ـ “راي اليوم”:

تتقدم اسرة “راي اليوم” بأحر التهاني والتبريكات الى جميع القارئات والقراء الافاضل بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك.

كنا نتمنى لو ان الجميع احتفلوا في يوم واحد، ولكن “زعماءنا” و”حكامنا” اصروا على الانقسام والمناكفة حتى في الأعياد، ولا يجيد معظمهم غير ذلك على أي حال.

تهانينا بالعيد للذين احتفلوا مبكرا اليوم الثلاثاء، وللذين يحتفلون به غدا الأربعاء، وكل عام وانتم بالف الف خير.. وسامحونا، وسنستمر في خدمتكم دون أي تغيير، ودون أي عطلة، فالقارئ يحتل الأولوية بالنسبة الينا.

Print Friendly, PDF & Email

14 تعليقات

  1. I AM VERY SORRY FOR THIS TIME… WE ARE LIVING IN VERY TRAGEDY ATMOSPHER … WHAT KIND OF EID WE WILL HAVE WITH THIS DISINTEGRETAION …AMONG ALL OF AL WATTAN AL ISLAMI AND AL ARABI …. THERE IS NO HARMONY LIFE UNTILL WE ARE ONE FAMILY … TO BE …….. YES FOR OUR UNIFICATION TO AVHIEVE HARMONY BIOS WITHOUT BIAS FOR EVERY ONE ……. NO MORE BLOODSHED … NO MORE CATASTROPHE … NO MORE BRUTAL COLONIZERS ….GOOD LUCK FOR ALL

  2. كل عام وراي اليوم بخير …كل عام والاستاذ عطوان وزملائه وقراءه بصحة وعافية ..

  3. و لرأي اليوم اجمل التهاني و اطيب التبريكات بالعيد السعيد و كل عام و انتم بخير

  4. كل عام والجميع بألف خير ، اهنيئكم بعيد الفطر المبارك
    أعاده الله على الامه العربيه والاسلاميه بالخير والبركات ،
    تحياتي ،،

  5. كل عام وكل أمة النبي الاعظم محمد صلى الله عليه واله وسلم بألف خير…لو نظرنا قبل ١٠٠ سنة ..لربما كان العيد في موريتانيا ليس نفس اليوم في اندونيسيا بل العيد في البصرة ليس نفس اليوم في لبنان ..السبب هو عدم وجود وسائل الاتصال …

    ليكن اختلافنا (رحمة) ولنمنع الأعداء من تحويله إلى فرقة …اذا احتفل اهل الحجاز اليوم …فألف مبروك وإذا احتفل به أهل مصر والعراق غدا …فألف مبروك …

    الشعوب لم ولن تعادي بعضها ف (حب محمد يجمعنا) اللهم صلي على محمد وال محمد…

    استاذ عبد الباري ليس اختلاف العيد غصة ..بل الالام الشعب الفلسطيني المظلوم هي الغصة …اللهم يفرج عنكم

  6. استاذ عبد الباري عطوان، اساتذتنا الكتاب الاعزاء،

    من هذين العيدين فصاعدا، من سودان وجزائر 2019 والى سائر الاوطان العربية، من ٱخر صفقة دبرها بليل رويبضتنا ومنافيقيهم على حساب امتنا…اكتبوا لنا مقالات النصر والعزة… ودعوا مقالات النواح والذل، دعوا الكتابة عن الرويبضة فلم يعودوا يفتون في امورنا، والتفتوا لاشارات الامة فإنها تحركت ورفعت رأسها، والشباب فطن وفقه… كل الاعياد المقبلة خير على خير….وادعو الله تعالى ان يشاء هذا.

  7. عيد مبارك سعيد الى كل أفراد أسرة “راي اليوم ” مدرسة الانافة و الأناقة و الحب و العطاء و التوعية و الود و الرحمة .

  8. لجميع الأخوة في رأي اليوم – سواء الذي أحتفلوا بالعيد مبكرا اليوم الثلاثاء او الذين سيحتفلون معنا غدا الأربعاء أصدق التهاني بعيد الفطر السعيد مع صادق الأمنيات بأن يجعله الله عيدا يلتئم فيه شمل الأمة الإسلامية ويعم السلام والأمن والأمان جميع الدول العربية والإسلامية وأن تعود فلسطين حرة عربية.
    كل عام وأنتم بخير

  9. كل عام وانت بخير
    الاستاذ عبد الباري عطوان ابو خالد
    انت قامة إعلامية كبيرة ومدرسة في الأخلاق وفي الإعلام بالوطن العربي
    وكل عام و أسرة رأي اليوم بخير ….

  10. لا عليكم يا رأي اليوم، فلقد تعودنا على هكذا مناكفات، ولكن سؤال يجول في خاطري 😕
    هل فعلاً استقلت عَمّان؟
    ولو كان كذلك فسيحمَرّ الجمر اكثر واكثر والفطين والصبور الذي يفهم ويصمد، أما اذا كان لا قدّر الله مجرد هبة مؤقتة وحميّة عابرة …. عندها استطيع القول انه لم يحن الوقت بعد!!!
    وفهمكم كفاية

  11. العراق شعب واحد ولكن فيه عيدين, واحد للسنة (هذا اليوم) وغدا للشيعة (الاربعاء) والمسافة بين بغداد والنجف بضعة كيلومترات!! عجبي على امتي!!

  12. كل عام و انتم بخير يا استاذ عبد الباري.
    هو فقط الانقسام الذي أفسد فرحه العيد ؟ و ماذا عن المجازر التي سبقت العيد بيومين؟ وماذا عن مؤتمرات الخزي و العار؟ وماذا عن التشرد وحاله الانحطاط الشامل لهذه الامه؟

    و مره اخرى…كل عام وانتم بخير

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here