تنظيم الدولة الاسلامية أعدم الناشطة الحقوقية سميرة صالح النعيمي في الموصل بعد وصفها تدمير الراقد بانه عمل “بربري”

samira-neami666

بغداد ـ (أ ف ب) – اعدم تنظيم الدولة الاسلامية المتطرف في الموصل، احدى المدن التي يسيطر عليها في شمال العراق، ناشطة في مجال الدفاع عن حقوق الانسان بسبب انتقادات وجهتها اليه على شبكات التواصل الاجتماعي، كما افاد ناشطون واقارب للراحلة.

وبحسب سكان في الموصل ومنظمات للدفاع عن حقوق الانسان فان سميرة صالح النعيمي اعدمت الاثنين. واكد مصدر في مشرحة الموصل ان المشرحة تلقت جثة النعيمي الاثنين.

وفي تصريح لوكالة فرانس برس قالت هناء ادوارد الناشطة العراقية الشهيرة في مجال الدفاع عن حقوق الانسان والتي كانت على معرفة بالنعيمي “لقد اتصلت بالمشرحة وللاسف بوسعي ان اؤكد انها قتلت”.

وبحسب احد جيران النعيمي فقد تم الثلاثاء ابلاغ ذوي النعيمي بان جثة ابنتهم موجودة في المشرحة.

وقال المصدر لفرانس برس عبر الهاتف طالبا عدم ذكر اسمه “لقد خطفت قبل اسبوع وسلمت جثتها” الاثنين الى المشرحة.

واضاف “عندما سألت عائلتها (عناصر الدولة الاسلامية) عن الجرم الذي ارتكبته لتنال هذا العقاب اجابوها انها رفضت التوبة عما نشرته على موقع فيسبوك من تعليقات تستنكر تدمير مراقد” على ايدي التنظيم المتطرف.

وبحسب “مركز الخليج لحقوق الانسان” فقد وصفت النعيمي تدمير متطرفي تنظيم الدولة الاسلامية (يعرف ايضا باسم داعش) للمراقد بانه عمل “بربري”.

وقال المركز في بيان انه مساء الاثنين “قامت مجموعة من المسلحين الملثمين الذين ينتمون الى داعش باطلاق النار عليها وقتلها في ساحة عامة بقلب مدينة الموصل. لقد سبق ان تم اختطافها من قبلهم وذلك من منزلها في الأسبوع الماضي بعد ان وصفت الأضرار الواسعة التي ألحقتها داعش بمعالم مدينتها بانها بربرية”.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

25 تعليقات

  1. الخبر كاذب يا اخوان فهذه المرأة ليست عراقية !! انما هي اماراتية .. وهي في الامارات وليست في العراق !

  2. ان تقتل إمراة او رجل بسبب إعتراضهم على اعمالكم التى لا تمت إلى الدين بشىء فهذه وحشية و ديكتاتوريه من القرون المظلمة. هذه اساليب ستالين وهولاكو وهتلر ومن شابهها من الانظمة العربية وكل قوى فيه الى اقوى منه والله القوى العظيم.كيف تدعى الاسلام وانت من اوجد الرق بعد القضاء عليه وكيف تفسر الدماء التى تسيل بسبب وغير سبب وتدعى الاسلام وتتحدث باسمه.لو ان فى قلوبكم ذرة من الايمان لما قمتم بكل هذا الاجرام.

  3. المرأة المذكورة صاحبة الصورة مسؤولة اجتماعية فى وزارة التربية والتعليم فى دولة الامارات العربية نفس الاسم ونفس الصورة الموقع بوابة الامارات والخبر المذكور مصادره صحف شيعية يعني متلفق ولا مصدر موثوق اورد الخبر
    https://twitter.com/libyasham/status/515594224981774336

  4. نرجو ان تكون جميع اخباركم صحيحة و موثوقة المصادر لاننا اصبحنا اليوم في زمن يصعب في التفريق بين الحابل و النابل

  5. اخي المحرر نتابع قراءة صحيفتكم الموقرةو نعتبرها الاقرب في التحليل السياسي للواقع طلبنا في تعليقنا السابق التاكد من هذا الخبر و وضعنا لكم رابط اليوتيوب الذي يكذب هذا الخبر جملة و تفصيلا و لم تعيرونا هذا الاهتمام!!!!!!!!

  6. بالفيديو : فضيحة بجلالجل للإعلاميين والأمم المتحدة الذين زعموا أن داعش قتلت (سميرة النعيمي )
    http://www.youtube.com/watch?v=VRjQZVLbXdc#t=23

    نرجو من صاحب الخبر أن يرتقي للمهنية قليلا ويحذف خبره بعد أن تبين كذبه بدلا من أن يحذف ردودنا عليه
    ######################################################

  7. للأسف يظهر خبر غير معلومة حيثياته ومن مصادر حكومة عراقية مشكوك في صحتها ومدانه ثم تبدأ التعليقات بالطعن واللعن والسب والشتيمة . صناعة الكذب تلقى رواجا شديدا بين المتعصبين والجهلة وصراصير المخابرات واللي في راسه ذرة عقل يفهم.

  8. ألا لعنه الله عليكم الى يوم الدين يا صنيعه الموساد أيها المقرفون، المجرمون القتله المارقون لعنكم الله الى يوم الدين لعنكم الله إلى يوم الدين ، وتجروئون على قتل هذه الانسانه النبيله بعدما تكشفت وظيفتكم الحقيره باعطاء المسوغ للبربره عديمي الحضاره ليبيدوا ما تبقي من ملامح أعظم الحضارات في الهلال الخصيب ، زادكم الله قبحا على قبحكم وطاردتكم لعنه الدماء المسفوكه ظلما وسفها الى يوم الدين

  9. هذا اجرام كبير و عيب مشين بحق الدواعش بالاعتداء على امرأة لها الحق في ابداء رايها . و ستطال دماءها البريئة كل من ساهم بقتلها في الدنيا و الاخرة والويل للظالمين من عقاب الله الجبار

  10. طالما ان المسلمين ليس لهم دولة تحميهم وتدافع عنهم منذ ان قضي على الخلافة الاسلامية منذ اكثر من مئة عام وانفرط عقد المسلمين فستظل تسمع العجب العجاب وترى المصائب تحل بالامة الاسلامية من شرقها الى غربها ومن شمالها الى جنوبها وهذا من التفريط في حمل الامانة التي يجب ان يحملها المسلمون وابت ااسموات والارض والجبال ان يحملنها لاحقاق الحق و العدل والحرية والمساواة في الارض .

  11. حابب اشوف او اقرا مقابلة واحدة مع احد قيادات داعش لذلك لا اصدقكم او اصدق كل الاعلام المعادي لداعش. واظنها حملة دولية لقتل السنة.

  12. من هو المسؤول عن كل هذا الجنون ؟…هل هو جهلنا ..ام الاستعمار الذي أودي بني الي عدم التمييز بين الصالح والطالح ……بالاضافه الي عناً حكوماتنا الطاغيه علي شعوبها ..للأسف
    النشاشيبي
    نعزي الانسانيه جمعاً بخساره هذه الانسان المجاهده في سبيل الحفاظ علي الانسان وحقوقه …
    اللا ان يد الجهل والجنون سفك دمها…ودم الكثير من البشر بدون اي ذنب
    …فلنقف هذا الحرب المدمره لنا جميعاً …..ومحكم العقل بعلاج كل هذه المساًل ..من خلال المحبه والانسانيه والإنصاف ..فهل من مجيب ؟….
    AL NASHASHIBI

  13. للفقيدة الرحمة و للأسرة خالص العزاء
    و لكن المصيبة مسالة رفض التوبة هذه، هل كل من ينتقدالدواعش بمواقع التواصل الاجتماعي و يرفض التوبة سيتعرض للإعدام؟

  14. أنا أرشح هذه المرأة الشجاعة الشهيدة لجائزة نوبل للسلام ولأعلى مراتب التقدير من جمعيات حقوق الإنسان ولتكريمها من الدولة العراقية بإطلاق إسمها على ساحة عامة وإقامة تمثال لها في وسط الموصل بعد تحريرها. والله يجب أن ننحني خجلاً وتواضعاً أمام هذه الجرأة النادرة وهذه التضحية العظيمة. تقبلها الله مع الصديقين والشهداء.

  15. تدمير الاضرحة والمعالم الاسلامية والغير اسلامية والتي لم تدنس من قبل الرسول ص ولا الصحابة ولا “السلف الصالح”، واليوم ها هي لم تنجو ممن يدعي الاسلام. بدعوا انه شرك بالله وعبادة القبور الخ، وكان عقيدتهم هي عبادة “سلفهم” لا عبادة الله.

    اللهم نجنا من داعش واخواتها وانصرنا جميعا على كل من دنس اراضينا.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here