تنظيم الدولة الإسلامية يتبنى كميناً ضد جنود في النيجر عبر وكالته الدعائية

 

بيروت-(أ ف ب) – تبنى تنظيم الدولة الإسلامية كميناً استهدف قبل أيام دورية جنود في النيجر وهجوماً على سجن يخضع لحراسة مشددة، وفق ما أفادت وكالة أعماق الدعائية وصحيفة النبأ التابعتان له مساء الخميس.

وأسفر الكمين الثلاثاء عن مقتل 28 جندياً في منطقة تيلابيري في غرب النيجر قرب الحدود مع مالي، بحسب ما قال مصدر أمني في النيجر لوكالة فرانس برس.

وأوردت وكالة أعماق مساء الخميس على حسابات جهادية على تطبيق تلغرام أن “نصب مقاتلو الدولة الإسلامية كميناً لقوة أمنية نيجرية في منطقة تنغو تنغو، بعد ملاحقتها مجموعات من مقاتلي الدولة الإسلامية كانت قد هاجمت قبل يوم سجناً في مدينة كوتوكالي”.

وادعت صحيفة النبأ الأسبوعية الصادرة عن التنظيم أن إثر هجوم السجن “قامت قوة أمنية بتعقب الإخوة في عربات مدرعة باتجاه منطقة الحدود مع مالي”، إلا أنها وقعت في كمين استهدف 50 جندياً، و”دارت اشتباكات قوية بين الطرفين استمرت قرابة الساعتين في منطقة تنغو تنغو”.

وخلال اليومين الماضيين، عثرت القوات الأمنية على جثة 28 جندياً ممن وقعوا في الكمين في منطقة تنغو تنغو، التي شهدت في العام 2017 كميناً قتل خلاله أربعة جنود أميركيين وخمسة جنود نيجيريين.

ويتبنى تنظيم الدولة الإسلامية مؤخراً العديد من الاعتداءات في أفريقيا، إن كان في النيجر او نيجيريا او الصومال، كما في سوريا والعراق برغم خسارته كافة مناطق سيطرته فيهما، إلا أنه لا يزال قادراً على تحريك خلاياه النائمة.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here