تقرير لمجلس حقوق الإنسان يُدين اغتيال سليماني ويُحذّر من انتهاج الحكومات الأخرى الإجراءات الأمريكية فى العلاقات بين الدول 

جنيف ـ (د ب أ) – انتقدت أجنيس كالامار مقررة الأمم المتحدة الخاصة بالإعدام خارج نطاق القضاء، بشدة مقتل الجنرال الإيراني قاسم سليماني في غارة أمريكية بطائرة بدون طيار ، وذلك في تقرير لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة صدر اليوم الخميس.

وقالت كالامار في جنيف إن العالم لا يمكن أن يسمح لهذه القضية بأن تصبح سابقة خطيرة.

وكتبت كالامار في تقريرها عن الطائرات المسيرة المسلحة:” إن القتل المستهدف للجنرال سليماني في كانون ثان/يناير 2020 هو أول حادث معروف تتذرع فيه دولة بالدفاع عن النفس كمبرر لهجوم ضد ممثل دولة، في أراضي دولة أخرى، مما يعني التورط في حظر استخدام القوة المنصوص عليه في المادة 2 (4) من ميثاق الأمم المتحدة”.

وأضافت كالامار إن الحكومات الأخرى يمكن أن تستخدم الإجراءات الأمريكية كذريعة لتطبيق الاستراتيجيات الأمريكية المستخدمة فى ” الحرب على الإرهاب ” فى العلاقات بين الدول .

ووفقا للتقرير، تمتلك 102 دولة أخرى طائرات بدون طيار، منها 40 دولة تمتلك طائرات مسلحة أو هي في طور شرائها.

وقد استخدمت عدة دول بالفعل طائرات بدون طيار، أحيانا لعمليات القتل المستهدف، ومن بينها إسرائيل والعراق وإيران وبريطانيا والولايات المتحدة وتركيا، من بين دول أخرى، وفقا للتقرير.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here