3 دول عربية وباكستان قد تكون التالية في اتفاق مع إسرائيل

 

 

لندن ـ وكالات: ذكرت تقارير إعلامية اليوم الثلاثاء، أن 3 دول عربية بالإضافة إلى باكستان، قد تكون التالية بعد الإمارات والبحرين في توقيع اتفاق تطبيع أو سلام مع إسرائيل في المرحلة المقبلة.

ونقلت صحيفة “يسرائيل هيوم”، عن نور داهاري الباحث البريطاني الباكستاني المستقل الذي يرأس المعهد الإسلامي لمكافحة الإرهاب (ITCT)، قوله إن “باكستان لديها مصالح قومية لا تسمح لهم ببدء علاقة مفتوحة مع إسرائيل لكنها لم تغلق الباب على هذه المسألة”، وأضاف قائلا إن “البلدين يتبادلان الاستخبارات والمعرفة العسكرية منذ عقود. لم تنظر باكستان إلى الدولة اليهودية على أنها عدو، ومن المحتمل أن يتم التوصل إلى اتفاق معها في المستقبل”.

من جهة أخرى، قال داهاري إن “هناك عددا من الدول التي تقف في الطابور وتنتظر الانضمام للاتفاقيات، منها عمان والسودان والمغرب والسعودية، كما أن قطر قد تنضم إلى اتفاق مع إسرائيل عاجلا أم آجلا”.

بدورها، نقلت قناة “سي أن أن” الأمريكية عن مصادر بالإدارة الأمريكية قولها إن واشنطن تنظر لاتفاقات تطبيع جديدة مع 3 دول عربية بعد إعلان اتفاق السلام بين الإمارات والبحرين من جهة وإسرائيل من جهة أخرى.

وأوضحت المصادر أن الدول الجديدة هي كل من سلطنة عمان والسودان بالإضافة إلى المغرب.

ومن المقرر أن يتم اليوم في البيت الأبيض، توقيع اتفاق السلام بين الإمارات والبحرين مع إسرائيل، في حدث قال مسؤولون في البيت الأبيض أنه سيكون بحضور كبير.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

16 تعليقات

  1. إلى إبن الصحراء….

    لمجرد أنك قلت ليسو كباقي العرب إذا أنت جزء من هذا الوهم والتيه ، ولست أصدق من رسول الرحمة عليه أفضل الصلاة والسلام إن أردت المفاضلة حين قال عليكم باليمن والشام…

    أهل بيت المقدس وغير بيت المقدس عرب كما أنت عربي…..
    والعبرة بالعمل وصلاحه لا بصحراء وحضر….

  2. الخاسر الأكبر دول العرب لانه بالتطبيع مع العرب سيسمح لليهود بالعوده إلى بلاد ما بين النهرين واقامه مستوطناتهم وشركاتهم ومعابدهم واستثمار اتهم وسيسيطروا على اقتصاد العرب وسيصبح العربي خادما وعاملا تحت اوامرهم وهيك سيعود اليهود من كل اصقاع العالم آمنين مطمئنين تصديقا لقوله تعالى واذا جاء وعد الاخره جئنا بكم لفيفا، صدق الله العظيم.

  3. للأسف جميع الدول الإسلامية والعربية المحكومة من قبل قادة (سنة)، تهرول للتطبيع والاستسلام، وشعوبها كالشعراء يقولون ما لا يفعلون ويدعون الرجولة كابن الصحراء. فالنبداء من مصر اكبر دولة عربية إلى تركيا الدولة العثمانية وما بينهما من الدول، جميعهم مطبعون مع الكيان الصهيوني. والاتي أعظم ونقطة على السطر. لك الله يا شعب فلسطين.

  4. ربما هذا التطبيع هو بداية نهاية الصهاينه. فلعل الخير يكمن في الشر. واملي بالله كبير. فالظلام كلم زادت عتمته يبشر بفجر ينير هذا الكون فاستبشروا بالخير

  5. عرب الجزيرة العربية ليسوا مثل بقية العرب؛ فهم يرفضون الذل والإهانة منذ زمن الجاهلية وحتى عصرنا الحديث.. فلا يغرنكم تطبيع بعض الحكام الخونة مع العدو الصهيوني.. نفضل أن تحرق أجسادنا ونحن أحياء على أن نطبع مع اليهود…. ألخ

  6. مجرد القول بأن لن نطبع مع الصهاينة ألا بعد ان يأخذ الفلسطينيين حقوقهم هو تطبيع وخيانة بحد ذاتها فمذ قبلنا كفلسطينيين -ولن اقول كعرب لأنا الآن أيقنا أننا وحدنا- أن نسمع من بعض الرعاع كلمة ما بعد حرب حزيران قبلنا بأن يكون هذا حالنا، نحن لا نؤمن إلا بفلسطين كاملة أرض جزء من أرض أكبر تضمنا وعالمنا الإسلامي، فكل هذا هراء ولا يختلف عن كل المفرطين صغر التفريط أم كبر، ففلسطين من البحر إلى النهر ولا عادت الضفة إن لم تعد يافا وحيفا وندوس بأقدامنا رؤوس الكلاب……

  7. ماذا بعد التطبيع غير الذل والهوان و على الشُـعوب أن تكون واعية وموجهة لحكوماتها وحتى لاتحيد عن طريق الحق مهما بلغت التضحيات فالنصر من عند الله

  8. باكستان وعلى لسان رئيس وزراءها “عمران خان” من حوالي اسبوعين أنها لن تطبع مع الكيان الصهيوني الا بعد حصول الشعب الفلسطيني حقوقه .
    أما بقية الشعوب العربية فلا بيدها إن تفعل شيئآ لأنها تحكم من قبل أنظمة شمولية مع بعض الإستثناءات المحدودة .
    ربما يأتي “صلاح الدين” آخر لينقذ هذا الأمة.

  9. اليهودية ديانة وليس دوله..
    اليهودية وقعت ضحيه الهمجية المفترسة الصهيونية الوحشية
    لن يكون للاستعمار الصهيوامركانبيرطنوفرنسروسي أي وجود علي ذره من تراب الوطن الإسلامي والعربي..
    لن نخدع ما دام لنا عقل حكيم وقلب يعشق الوطن والمواطن معا

  10. .
    — العنوان المتداول اعلاميا خطا ،،،، الذي يجري ليس التطبيع بل الاشهار لذلك فان “تطبيع مع اشهار” هو افضل للشعوب العربيه من تطبيع سري في المجال الامني لان ذلك يسمح للقيادات ان تتاجر بقضايا الامه امام شعوبها بينما تنسق امنيا مع اسرائيل .
    .
    — شعوب المنطقه ومنها شعوب الجزيره العربيه لا تقل وعيا ووطنيه عن المصريين والاردنيين فلا تخشوا عليهم من اشهار التطبيع وحتى الذين انخدعوا من المصريين والاردنيين والفلسطينيين في مرحله التطبيع الاولى تولت قياده اسرائيل بحقدها وغبائها السياسي تنفيرهم لاحقا وسترتكب الخطا ذاته مع شعوب الجزيره العربيه وغيرهم .
    .
    .
    .

  11. اول الغيث قطر، معظم شعوب الدول التي طبعت او في طريقها لتطبيع تؤيد سياسة حكامها، هذه حقيقة واقعة على الأرض، الفزعات لا تفيد و كل ذلك مجاملات و حسن تقديم عزاء

  12. الخبثاأ الصهاينة يحاولون مغازلة باكستان. لسحبها من اي تحالف مع إيران وتركيا وماليزيا. وسيبذلون كل جهد ووسيلة لكي لايحدث هاذا. كونها الدولة النووية الإسلامية الوحيدة وإن وقعت باكستان في هاذا الفخ الصهيوني فتلك نهايتها الحتمية. وقد يجري تجديدها من السلاح النووي.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here