تغريدة “ميدو” التي وصف فيها ذهاب محمد صلاح إلى زفاف شقيقه بالإهمال تثير الجدل.. لماذا الآن الهجوم على نجم ليفربول؟ وهل فعلاً منع الخوف مسؤولي اتحاد الكرة أن يُعاتبوه؟

 

القاهرة – “رأي اليوم”- محمود القيعي:

“محمد صلاح أتي مصر لتنفيذ “مهمة وطنية”، وما فعله بالذهاب لحفل زفاف شقيقه في هذا التوقيت “إهمال” كان يجب مُعاتبته عليه مِن أي مسؤول باتحاد الكرة، لكن فُوجِئت بأن هذا لم يحدث تمامًا “هل الخوف وصل بنا لهذا الحد!”

بتلك الكلمات أشعل لاعب الزمالك ومنتخب مصر السابق أحمد حسام الشهير بميدو مواقع التواصل الاجتماعي ،وأثار جدلا واسعا.

البعض أكد أن ميدو أصاب كبد الحقيقة ،بينما يرى آخرون أنه تجنى على نجم ليفربول لحاجة في نفسه.

بين هؤلاء وهؤلاء ثار جدل صاخب، في السطور التالية الصوت والصدى: الذين خالفوا ميدو أكدوا أنه تجنى على صلاح، قال قائل منهم: ‏”‎كل عيلة صلاح واللي حضر اتعملهم مسحات وطلعوا سلبي بمن فيهم المصورين والبودي جاردات المرافقين وحاليا تم تأكيد ان النني جاله كورونا وده ياكد انهم اتصابوا من انجلترا! اتمنى من حضرتك عدم التحامل على صلاح ليس لانه محمد صلاح النجم ويجب الحفاظ عليه لا خالص عشان شكلك انت قدام الناس”.

قضاء وقدر

في ذات السياق أكد متابعون آخرون أن المرض قضاء وقدر، بدليل أن صلاح تم إعلان إصابته بالفيروس في مصر التي لايتعدى عدد الإصابات فيها مائتي حالة، بينما نجا في بريطانيا التي وصل عدد الإصابات فيها يوميا الآلاف.

العمدة اعتذر

الكاتب الصحفي حمدي رزق قال إنه يغبط المهندس «ماهر شتيه»، عمدة قرية الياسمين «نجريج»، على اعتذاره للاعبنا الدولى محمد صلاح، ولأهل قريته، وأسرته، ولنفسه، وذلك بسبب تصريح منسوب للعمدة، واعتبره مسيئا للنجم المصرى (الله يشفيه).

وأضاف رزق: “معلوم الاعتذار من شيم الكبار وكما يقول الفيلسوف «جورج برنارد شو»: «إذا كان الاعتذار ثقيلاً على نفسك، فالإساءة ثقيلة على نفوس الآخرين أيضا».

ارحموا من في الأرض

أحد النشطاء قال  ‏‎إن ‎محمد صلاح انسان ومن حقه يفرح ب”اخوه الوحيد” ويشوف ابوه اللي لسه عامل عملية في القلب ويطمن عليه ومن حقه يطمن على اخته واهله وناسه”

وأضاف: “انسوا انه مشهور ولازم تحطوه تحت المجهر وفكروا للحظة انه انسان طبيعي! ارحموا من في الارض”.

حقد

البعض ذهب إلى أن ميدو عبر بتلك بتلك التغريدة عن حقد دفين يكنه لمحمد صلاح بعد أن بات ملء سمع العالم وبصره، وهو الأمر الذي لم يحققه ميدو لا لاعبا ولا مدربا.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

2 تعليقات

  1. أعتقد أن أخر من يتحدث عن الإلتزام هو ميدو و هو الذي دمر مستقبل مشرق كان ينتظره بسبب عدم إلتزامه. ميدو كان في بداية مشواره الإحترافي يقارن بزلاتان إبراهيموفيتش و ديديه دروجبا، إنظر إلى أين وصلت نجوميتهم و أين وصل الحال بميدو و كل هذا بسبب عدم إلتزامه، لذا فليس عليه الآن أن يعطي الدروس و النصائح خصوصاً لمحمد صلاح الذي يعتبر قمة في الإلتزام و حقق نجومية بسبب هذا الإلتزام لم يصل ميدو لنصفها، و قد يكون هذا هو سبب غيرة ميدو منه

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here