تغريدة عائض القرني التي دعا فيها لبن سلمان اليوم وفتحت عليه أبواب الجحيم 

القاهرة -“رأي اليوم “- محمود القيعي:

“اللهم وفق سمو ولي العهد الأمير محمد  بن سلمان لما تحب  وترضى، اللهم اجعل كل خطوة من خطواته نجاحا  وفلاحا، اللهم  ثبته على الحق، واحفظه  بعينك التي لا تنام، وركنك الذي لا يضام”.

بهذا  الدعاء غرد الشيخ الدكتور عائض القرني بحسابه على “تويتر” مساء اليوم(الجمعة ) ونشر صورة لبن سلمان مكتوبا عليها

“إلى المستقبل بايمان..وطموح.. وثقة”.

تغريدة  القرني تقبلها بعض متابعيه  بقبول  حسن وأمنوا على  ما قال.

متابعون آخرون صبوا على القرني جام غضبهم،وسلقوه بألسنة  حداد، وقال أحدهم:

“الله ينتقم من مشايخ السلاطين..على ماذا يوفقه؟

يوفقه على الباطل؟

يوفقه على حربه على  أطفال اليمن؟

أم  يوفقه على دعمه لإسرائيل؟

أم يوفقه على زج العلماء  ظلما في السجون لمجرد لرفضهم  الحرب  على اليمن؟ما أقبحك!”.

وعلق متابع  آخر  قائلا: “اللهم احشر الشيخ عائض القرني مع محمد  بن سلمان “.

ودعا آخرون  على الأمير السعودي الشاب قائلين: “اللهم انتقم  منه،اللهم خذه أخذ عزيز مقتدر وأرنا  فيه يوما كيوم عاد وثمود”.

Print Friendly, PDF & Email

15 تعليقات

  1. هذا كان دئبهم عبر التاريخ (علماء السلاطين) ولكن الاعراب لا يفقهون الخسارة لهم والى الله ترجع الامور

  2. ما قاله القرنى هو الخوف من دخول السجون فمن قال كلمة الحق دخل السجن اما المنافقون والمطبلون وعلماء السلطان فههم يسرحون ويمرحون ويقبضون من الاموال مقابل نفاقهم وتطبيلهم لمن لا يستحق

  3. طبعا هو يؤدي وظيفة عند سيده منذ متى كان حرا العبد عبد رحم المتنبي في قوله لا تشتري العبد الا والعصى معه
    لقد حفظ الدرس ولهذا هو يغرد بالدعاء لسيده ويهرول وراءه خوفا على حياته خاصة بعد ان استبدل سيده السوط بالمنشار

  4. من الوارد جدا أن تكون تغريدة من الذباب الاليكتروني المسيطر على حسابات المشايخ وأصحاب الرأي

  5. ألم يقرأ كتاب الله، ألقرأن الكريم، ماذا نعت المنافقين. قال سبحانه وتعالى إن المنافقين أخوان الشياطين، وقال إن المنافقين في الدرك ألأسفل من النار. من المؤكد أن دكتوراه الشيخ عائض القرنى كانت في النفاق.

  6. احدث نفسي واقول ان هذا الوضع مؤلم وصعب علينا هظمه، مشايخ كنا نكن لهم الاحترام التقدير، ثم خرجوا علينا من ابواب قصور السلاطين.
    لكن اعود واقول ربما هذه طريق لا مناص منها على الامة، فكما طلقت الشعوب حكامها منذ زمن، جاء الدور على اشباه العلماء.
    اللهم انا رأينا العجب العجاب فارحمنا برحمتك يا رحمان يا رحيم انك على كل شيء قدير.

  7. هل تناسى هؤلاء الشيوخ الدين يخدمون السلاطين ان افضل الجهاد كلمة حق في وجه سلطان جائر ام ان المصالح اعمت بصرهم وبصيرتهم؟

  8. . لعنة الله على المال الاسود هذا عار وليذهب هذا المال الى الجحيم !!!! يتوهم البعض بان المال يحقق كل شيئ يحول الباطل الى حق و القتل الاجرامي الى براءة و السرقة و النفاق و الخيانة الى صلاح و بالتالي يتبلد الاحساس ويظن صاحبه بانه يملك كل شيئ بالمنال .. ان اراد تبييض سلوكه الاسود فبالمالوان اراد شراء بعض الذمم و شهادات الزور فبالمال .. يالتعاستهم في الباقي من ساعات حياتهم المؤقتة في الدنيا ولو لم يتجاهلوا عقاب الله القهار لما ناموا ليلهم من الرعب . اين قارون و فرعون الذي قصم ظهره و اين عاد وثمود بل اين ملوك الارض الحاليين الذين ماتوا في السنين الماضية .. اين ملياراتهم وقصورهم هل اخذوها الى القبور . ان ىتصنع الابتسامات لن يعني شيئ فالله ملك الملوك هو من يفرض الامر الواقع على العبيد المنافقين و المال لن يفيدهم بل هو من عند الله ليختبر عبيده فيه و يقيم الحجة عليهم . جريمة قتل فردية يعاقب الله مرتكبها عقابا مهولا فكيف بقتل عشرات الالاف و مئات الالاف .. شيئ رهيب و حتمي فلا يغتر العبد بسلطانه انه لن يبلغ الجبال طولا .. فالخوف العظيم من عذاب ملائكة الله . لو يعلمون !!!!

  9. ونحن نامن علي دعاء الشيخ آمين آمين آمين .
    وربي ينتقم من انقلب علي الشرعية في اليمن وسعي في خرابها ومن دعمه بالسلاح أو بالكلمة اللهم اجعلهم كعصف مأكول واخسف بهم الأرض وأرسل عليهم ريح عاصفة لا تبقي ولاتذر .

  10. السجون والاعتقالات عملت عمايلها مع شيوخ السلاطين

  11. رجل يداري أكل عيشه فلماذا الملامة !!
    (سيأتي زمان يكون فيه شيخكم آثم وعالمكم منافق وصغيركم لا يحترم الكبير وغنيكم لا يساعد الفقير. – الأمام علي بن أبي طالب )

  12. يا شيخ الم تطلق السياسة بالثلاث

    على كل ياشيخ اتقوا الله في ارامل وايتام العراق وسوريا وليبيا واليمن وفلسطين

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here