تظاهرة في نيويورك احتجاجا على إعلان “حالة الطوارئ”

نيويورك /  الأناضول

احتشد مئات الأشخاص في ميدان “الاتحاد” بمدينة نيويورك، احتجاجًا على إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الجمعة، حالة “الطوارئ الوطنية” في البلاد.

وانتقد المحتشدون سياسات ترامب تجاه المهاجرين واللاجئين، ورفعوا لافتات كتب عليها “نحن مع المهاجرين واللاجئين”، و”نرفض الأزمات المزيفة التي يبتدعها ترامب”.

ووسط أجواء من الموسيقى والغناء، طالب المتظاهرون بعزل الرئيس الأمريكي من منصبه.

وفي كلمة لها خلال التظاهرة، قالت إحدى المتظاهرات، إن الولايات المتحدة دولة تمنح الفرص المتساوية للجميع.

وتابعت: “نقف ضد كافة أشكال العنصرية والتفرقة الدينية والكراهية في الولايات المتحدة الأمريكية”.

واتخذت شرطة نيويورك تدابير أمنية مشددة في الميدان الذي احتضن التظاهرة.

ووقع ترامب، الجمعة، قانون حالة الطوارئ الوطنية المتعلق بالحدود مع المكسيك.

وسبق لترامب أن أدرج بناء جدار على حدود البلدين، بندا أساسيا في حملته الانتخابية للوصول إلى البيت الأبيض.

وبعد رفض الكونغرس تمويل الجدار، أعلن ترامب حالة الطوارئ الوطنية التي يمكن أن تتيح له استخدام موازنة البنتاغون لبنائه.

واعتبر العديد من الديمقراطيين والجمهوريين، أن الرئيس أساء استخدام السلطة، وتُجرى اتصالات لإصدار “بيان مشترك” يرفض إعلان حالة الطوارئ.

وأعلنت ولايات عدة بينها كاليفورنيا ونيويورك، عزمها اللجوء إلى القضاء لمواجهة خطوة ترامب.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here