تطورات حاسمة قضية اليوتيوبر أحمد حسن وزوجته زينب بسبب استغلال طفلتهما

القاهرة- متابعات: يبدو أن اليوتيوبرز أحمد حسن وزوجته زينب يستغلان من فترة إلى الأخرى ابنتهما في تصوير الفيديوهات التي تتحدث عن يومياتهما من أجل الحصول على المشاهدات في اليوتيوب والترند بحسب المتابعين.

وهذه الخطوة قد تسببت سابقاً بانتقادات وأكثر من أزمة لهما ولكن هذه المرة، تجاوز الموضوع المعتاد فقامت زينب بتصوير ابنتها وهي نائمة لتقوم بتلوين وجهها باللون الأسود حتى تفاجئها بشكلها بعد أن استيقظت، لتدخل الطفلة في نوبة بكاء شديدة، مما نتج عن تحرك الجهات المختصة بحقوق الطفل لإنقاذ الطفلة من هذه التصرفات.

فتقدم المجلس القومي للطفولة ببلاغ للنائب العام ضد أحمد حسن وزينب لترهيب ابنتهما بغرض الشهرة، ورصدت وحدة الرصد والاعلام الاجتماعي بخط نجدة الطفل 16000 الواقعة بعد تداولها على وسائل التواصل الاجتماعي وذلك بعد نشرهما فيديو على موقع (يوتيوب) ظهرت خلاله الأم بعدما غيرت لون بشرتها لتجري مقلب في الطفلة الأمر الذي أثار الفزع والرعب في نفسها، بينما أثار الموضوع الجدل واستياء العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

وكشف مصدر خاص من المجلس القومي للأمومة والطفولة، لموقع (فوشيا) أن أي بلاغ واستدعاء لليوتيوبرز أحمد حسن وزينب لن يفيد كون العنوان المدرج في بيانات البلاغات المقدمة لم يتم العثور عليهما به.

وأكد المصدر أن المسؤول عن أمر استدعائهما ذهب إلى محل إقامتهما ولم يجد أحدًا بالمنزل، منوهًا بأنه لم يستدل على مكان وجودهما في مصر حتى الآن، ومن المرجح أن يكونا مقيمين في دبي هذه الفترة.

وأوضح المصدر أن إجراء التحقيق معهما تعطل كثيرًا ومن المتوقع إغلاق الأمر برمته، غير أن الاستفادة الوحيدة من الضجّة التي أُثيرت حولهما هي أنهما ربما يوضعان على قائمة ترقب الوصول لمصر للخضوع للتحقيق حال عدم حفظ البلاغ.

وأشار المصدر إلى أنه ما يعزز من تواجدهما خارج مصر أنهما في مرة سابقة تم تصوير مقطع فيديو مسيء لابنتهما وهي لا زالت مولودة صغيرة وأثيرت ضجّة وقتها، وتم استدعائهما للتحقيق وقاما بإمضاء تعهد وتم دفع مبلغ مالي يقدر بـ200 ألف جنيه وقتها لحفظ البلاغ وإنهاء الأمر.

وشددّ المصدر على أن المجلس ومسؤوليه لن يقفوا صامتين إزاء ما يحدث خاصة وأن الأمر زاد عن حده ودخلا في مسألة استغلال طفلة في التربح والكسب المادي من وراء ظهورها في مقاطعهم كون المقاطع تلقى رواجًا في المجتمع ونسب مشاهدة عالية.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

2 تعليقات

  1. اعتقد بأنه لا سلطة عليهم ولا على الموقف مع بنتهم بما انه لم يحصل على اراضي مصرية

  2. اصبحت الامارات مرتعا للخارجين عن الفانون والذين يرتكبون مخالفات بحق الانسانية

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here